يقول رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : أتاني جبريل عليه السلام فقال يا محمد : إن أمتك مختلفة بعدك . قال : فقلت له : فأين المخرج يا جبريل ، فقال : كتاب الله تعالى به يقصم الله كل جبار ، من اعتصم به نجا ، ومن تركه هلك ، قال وفيه قول فصل ، وليس بالهزل ، لا تختلقه الألسن ، ولا تفنى أعاجيبه . فيه نبأ ما كان من قبلكم ، وفصل ما بينكم ، وخبر ما هو كائن بعدكم . ))

الموقع الشخصي
لأعمال الدكتور
راتب عبد الوهاب السمان
info@kitabuallah.com

الباب الثامن : أولي أمر الأرحام

الباب الثامن من شريعة الأمر

أحكام الشؤون الأسرية والعشائرية والقبلية، وهيئة الشؤون الأسرية والعشائرية والقبلية

أحكام التجمعات الفطرية الطبيعية (من غير غرض سياسي)

1 – تشمل أحكام التجمعات الفطرية الطبيعية (من غير غرض سياسي) كلاً من الآتي

1) الأرحام وأولو الآرحام: وهي العشيرة التي تكون من اشتراك في النسب من بني أب أو آباء مشتركين

2) العشيرة: الأفراد الذين يعيشون مع بعضهم بشكل ملازم ومصاحب ومتضامن، وتغلب فيهم القرابة من أسرة واحدة فهم: بنو الأب الأدنون كلهم، ولكن قد يكون فيهم مصاحب أو صديق

3) ذوي القربى: وهم الذين يعيشون قريبين من بعضهم، ويغلب فيهم ذو الأرحام أو العشيرة أو الصهر، وينبغي تفريق "ذوي القربى" أي القرابة في السكن (مع قربى أرحام أو من غير قربى أرحام)، تفريقها عن الأرحام: وهي القربى في النسب

5) قبيلة - قبائل: جمع خاص من الناس يتقابلون دوماً: وهم قد يكونوا عشيرة أو سكان قرية أو بلدة

6) شعب: القسم أو الفرقة المتفرقة عن اًصل واحد، وهي اصطلاحاً مجموعة من البشر تفرعت من أصل بشري واحد

7) قوم: مجموعة كائنات أو أناس تكون مقيمة مع بعضها بحالة حركة ونشاط فيما بينها عن قرب وبشكل مباشر. وتكون عادة من عدد من القبائل أو العشائر أو الشعوب، ولا يوجد في القرآن لفظ " أقوام "

8) أمة: أُمَّة من الناس البشر: جماعة محدودة العدد ومترابطة، ذات مرجعية موحدة، يتبعها الناس وينتمون إليها: وقد تكون عصبة ذات هدف معين يتبعها الناس، أو قيادة جمع أو شعب، أو مجلس يقرر نظم يتبعها الناس

2 – الأمر بالحرص على زيادة الارتباط الفطري واستثماره بقوة لأجل النفع العام للجميع: ويشمل ذلك:

1) أوامر وأحكام تفصيلية تعمل على زيادة الارتباط الفطري واستثماره بقوة لأجل النفع العام للجميع

وقد ورد ذلك في سياق عدد من أحكام هذا الدستور، وتراجع في مكانها، ونقدم هنا عرضاً لهذه الأماكن:

1) - أحكام الوالدين

2) - أحكام التكافل الاجتماعي

3) - أحكامم رعاية الأطفال والأمهات

4) - أحكام التربية والأخلاق

5) - أحكام الولاء

6) - أحكام المال والإنفاق

2) أوامر وأحكام تنظيمية تعمل على زيادة الارتباط الفطري واستثماره بقوة لأجل النفع العام للجميع: وهي الواردة هنا في أحكام هيئة الشؤون الأسرية والقبلية والعشائرية: أحكام التجمعات الفطرية الطبيعية (من غير غرض سياسي):

1) - الأحكام التنظيمية في الزوجية (الأسرة) لولاية الأمر:

(1) أحكام تولية الأمر بين الزوجين في الزوجية:

(1) - تراض وتشاور: ينبغي أن يكون الأمر في الزوجية والأسرة عن تراض وتشاور: رضى متبادل وشورى متبادلة

(2) - إئتمار بمعروف: تحديد لمن تكون له سلطة الأمر بقوانين وضعية يتعارف عليها: يحدد المعروف واجبات وصلاحيات كل من الزوجين في شؤون الأهلية التالية: (1) = السكن: أسكنوهن من حيث سكنتم من وجدكم، (2) = الإنفاق والرزق والكسوة: ولا تضاروهن لتضيقوا عليهن (3) = الحمل: وإن كن أولات حمل فأنفقوا عليهن حتى يضعن حملهن (4) = الإرضاع: فإن أرضعن لكم فآتوهن أجورهن (5) = الاسترضاع: وإن تعاسرتم فسترضع له أخرى

(3) - صلاحيات إضافية للأب: (1) = الأبناء والأتباع من الأهل يأتمرون بأمر الأب: الأب يأمر أبناءه: في ما يظنه خيراً لهم في حياتهم - الأب يأمر أهله بالصلاة والزكاة: أهل زكريا - أهل النبي محمد (ص)

(4) - ولاية الأمر لأهل الزوجين:

(1) = أهل الزوجين يحكمان في الخلاف بين الزوجين

(2) = أهل ملك اليمين أولياء على نكاح بناتهن

2) - الأحكام التنظيمية لولاية الأمر في أولي الأرحام (العائلة والعشيرة والقبيلة)

(1) الذين يشملهم ولاية الأمر في أولي الأرحام

(1) - القربى من الوالدين والأزواج وبالرحم: (1) = الآباء (2) = والأبناء (3) = وأولو الأرحام والعشيرة: قرابة الوالدين والأقربين وقرابة الذين عقدت أيمانكم (ملك اليمين أو النكاح)،

(2) - الموالي: وهم الذين لهم حكم ولاء أولي الأرحام: هؤلاء الموالي لهم حكم الولاء من قرابة الوالدين والأقربين وقرابة الذين عقدت أيمانكم (ملك اليمين أو النكاح)، ولهم حق ونصيب من مال ونصرة الأولياء بالأرحام، ويجب كتابة هذا الحق في الوصية لتثبيت هذا الحق بعد الموت : الذين يشملهم هذا الحكم: (1) = الأولاد الأدعياء موالي للذين هم عندهم (2) = العبيد والخدم والعمال موالي للذين هم عندهم (3) = ولي الميت (4) = ولي السفيه (5) = ) ولي الصديق

(2) أحكام تولية الأمر في أولي الأرحام (العائلة والعشيرة):

(1) - بالاختيار بعضهم من بعض

(2) - أو بحسب المعروف: القانون الوضعي المقبول عرفاً

(3) المهام والصلاحيات لأولي الأمر في أولي الأرحام (العائلة والعشيرة والقبيلة)

(1) - إيتاء المال

(2) - الإحسان

(3) - النصرة على أن لا يكون في ذلك معصية : (1) = الولاء لذي القربى لا يحل حراماً (2) = الولاء للمؤمنين مقدم على الولاء لذي القربى المشركين (3)  = العدل في إقام أحكام الله مقدم على الولاء لذي القربى (4) = طاعة الله مقدمة على الولاء لذي القربى

3 - هيئة الشؤون الأسرية والعشائرية والقبلية

تشكل وفقاً لهذا الدستور هيئة تسمى هيئة الشؤون الأسرية والعشائرية والقبلية، ومهمتها الإشراف على الشؤون الأسرية والعشائرية والقبلية، ولها مجلس إدارة من تسعة أعضاء، وعضو عاشر يمثلها في هيئة أولي لاالأمر العليا، ويتم انتخابهم من المجالس الأدنى كما يلي

1) تختار كل عائلة كبيرة مؤلفة من عدة أسر مجلساً للعائلة

2) وكل عدد من العوائل تمثل عشيرة أو قبيلة، تختار مجلس إدارة للعشيرة أو القبيلة

3) وتختار كل عشيرة أو قبيلة ممثلاً لها في مجلس لعموم عشائر البلد

4) وينتخب ويختار مجلس عموم عشائر  البلد، هيئة الشؤون الأسرية والقبلية، وممثلاً لها في هيئة أولي الأمر العليا

4 – طريقة عمل هيئة الشؤون الأسرية والعشائرية والقبلية

1) الاختيار من بينهم

2) الاختيار لأعلاهم منزلة أو قدرة مالية أو علمية

3) الاختيار بطريقة يتفق عليها كل فئة

4) اختيار طريقة عملهم بأنفسهم أو حسب المعروف إلا أن تفعلوا إلى أوليائكم معروفا

5) الاختصاصات التي يشملها عملهم هي المذكورة أعلاه