يقول رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : أتاني جبريل عليه السلام فقال يا محمد : إن أمتك مختلفة بعدك . قال : فقلت له : فأين المخرج يا جبريل ، فقال : كتاب الله تعالى به يقصم الله كل جبار ، من اعتصم به نجا ، ومن تركه هلك ، قال وفيه قول فصل ، وليس بالهزل ، لا تختلقه الألسن ، ولا تفنى أعاجيبه . فيه نبأ ما كان من قبلكم ، وفصل ما بينكم ، وخبر ما هو كائن بعدكم . ))

الموقع الشخصي
لأعمال الدكتور
راتب عبد الوهاب السمان
info@kitabuallah.com

آدم

آدم :

الله خلق البشر أجمعين وأولهم سيدنا آدم عليه السلام :

مراحل خلق آدم عليه السلام :

أولاً - قرار الله تعالى بخلق البشر :

قرر الله تعالى أن يجعل في الأرض خليفة وسيكون هذا الخليفة من البشر  ، فقال للملائكة بأنه سيخلق بشراً ليكون خليفة للأرض وسيكون خلق هذا البشر من مادة الطين فما كان من الملأ الأعلى إلا أن تجادلوا وتناقشوا حول خلق البشر وتعجبوا من ذلك وقالوا لله هل ستجعل فيها من يفسد فيها ويسفك الدماء ونحن نسبح بحمدك ونقدس لك  فقال لهم الله إني أعلم ما لا تعلمون .

1 - قول الله للملائكة بأنه سيجعل في الأرض خليفة

{ وإذ قال ربك للملائكة إني جاعل في الأرض خليفة قالوا أتجعل فيها من يفسد فيها ويسفك الدماء ونحن نسبح بحمدك ونقدس لك قال إني أعلم ما لا تعلمون(30)} البقرة

 

2 - وسيخلق لهذا الغرض البشر ليكون خليفة في الأرض

 

{ قل هو نبأ عظيم(67)أنتم عنه معرضون(68)ما كان لي من علم بالملإ الأعلى إذ يختصمون(69)إن يوحى إلي إلا أنما أنا نذير مبين(70)إذ قال ربك للملائكة إني خالق بشرا من طين(71)فإذا سويته ونفخت فيه من روحي فقعوا له ساجدين(72)} ص

{ وإذ قال ربك للملائكة إني خالق بشرا من صلصال من حمإ مسنون(28)فإذا سويته ونفخت فيه من روحي فقعوا له ساجدين(29) } الحجر

 

3 – اختصام الملائكة والملأ الأعلى حول خلق البشر ليكونوا خليفة في الأرض

{ قل هو نبأ عظيم(67)أنتم عنه معرضون(68)ما كان لي من علم بالملإ الأعلى إذ يختصمون(69)إن يوحى إلي إلا أنما أنا نذير مبين(70)إذ قال ربك للملائكة إني خالق بشرا من طين(71)فإذا سويته ونفخت فيه من روحي فقعوا له ساجدين(72)} ص

{ وإذ قال ربك للملائكة إني جاعل في الأرض خليفة قالوا أتجعل فيها من يفسد فيها ويسفك الدماء ونحن نسبح بحمدك ونقدس لك قال إني أعلم ما لا تعلمون(30)} البقرة

{ ولو نشاء لجعلنا منكم ملائكة في الأرض يخلفون(60) } الزخرف

 

عملية خلق البشر ( آدم ) ومراحلها :

خلق الله البشر من حمأ مسنون ثم صلصال ثم طين

{ وإذ قال ربك للملائكة إني خالق بشرا من صلصال من حمإ مسنون(28) } الحجر

{ إذ قال ربك للملائكة إني خالق بشرا من طين(71)} ص

{ إن مثل عيسى عند الله كمثل آدم خلقه من تراب ثم قال له كن فيكون(59) }آل عمران

التسوية ونفخ الروح

{ فإذا سويته ونفخت فيه من روحي فقعوا له ساجدين(72)} ص

{ فإذا سويته ونفخت فيه من روحي فقعوا له ساجدين(29)}الحجر

والتصوير

{ ولقد خلقناكم ثم صورناكم ثم قلنا للملائكة اسجدوا لآدم فسجدوا إلا إبليس لم يكن من الساجدين(11)} الأعراف

مرحلة التعليم

{ وعلم آدم الأسماء كلها ثم عرضهم على الملائكة فقال أنبئوني بأسماء هؤلاء إن كنتم صادقين(31) قالوا سبحانك لا علم لنا إلا ما علمتنا إنك أنت العليم الحكيم(32)} البقرة

{ قال ياآدم أنبئهم بأسمائهم فلما أنبأهم بأسمائهم قال ألم أقل لكم إني أعلم غيب السماوات والأرض وأعلم ما تبدون وما كنتم تكتمون(33)} البقرة

ثانياً : الأمر بالسجود لآدم واستكبار إبليس :

بعد أن خلق الله آدم عليه السلام أمر الملائكة أجمعين بالسجود له فسجدوا أجمعون إلا إبليس أبى واستكبر وكان من الكافرين ولم يسجد لآدم باعتبار أنه خلق هو من نار بينما خلق آدم من تراب :

 

الأمر بالسجود لآدم عليه السلام بعد الخلق

{ فإذا سويته ونفخت فيه من روحي فقعوا له ساجدين(29)}الحجر

{ فإذا سويته ونفخت فيه من روحي فقعوا له ساجدين(72)} ص

سجدود الملائكة أجمعين ورفض إبليس السجود لآدم

{ ولقد خلقناكم ثم صورناكم ثم قلنا للملائكة اسجدوا لآدم فسجدوا إلا إبليس لم يكن من الساجدين(11)} الأعراف

{ وإذ قلنا للملائكة اسجدوا لآدم فسجدوا إلا إبليس أبى واستكبر وكان من الكافرين(34)} البقرة

 

{ وإذ قلنا للملائكة اسجدوا لآدم فسجدوا إلا إبليس أبى(116)} طه

 

{ وإذ قلنا للملائكة اسجدوا لآدم فسجدوا إلا إبليس قال أأسجد لمن خلقت طينا(61)} الإسراء

{ وإذ قلنا للملائكة اسجدوا لآدم فسجدوا إلا إبليس كان من الجن ففسق عن أمر ربه أفتتخذونه وذريته أولياء من دوني وهم لكم عدو بئس للظالمين بدلا(50)} الكهف

 

{ فسجد الملائكة كلهم أجمعون(30)إلا إبليس أبى أن يكون مع الساجدين(31)} الحجر

{ فسجد الملائكة كلهم أجمعون(73)إلا إبليس استكبر وكان من الكافرين(74)} ص

سؤال الله إبليس عن رفضه السجود لآدم وجواب إبليس

{ قال ياإبليس ما منعك أن تسجد لما خلقت بيدي أاستكبرت أم كنت من العالين(75)} ص

{ قال ياإبليس ما لك ألا تكون مع الساجدين(32)قال لم أكن لأسجد لبشر خلقته من صلصال من حمإ مسنون(33)} الحجر

 

{ قال ما منعك ألا تسجد إذ أمرتك قال أنا خير منه خلقتني من نار وخلقته من طين(12)} الأعراف

{ { قال ياإبليس ما منعك أن تسجد لما خلقت بيدي أاستكبرت أم كنت من العالين(75) قال أنا خير منه خلقتني من نار وخلقته من طين(76)} ص

غضب الله من إبليس بسبب استكباره وطرده من الجنة إلى الأرض

{ قال فاخرج منها فإنك رجيم(34)وإن عليك اللعنة إلى يوم الدين(35)} الحجر

{ قال فاخرج منها فإنك رجيم(77)وإن عليك لعنتي إلى يوم الدين(78)} ص

قال فاهبط منها

{ قال فاهبط منها فما يكون لك أن تتكبر فيها فاخرج إنك من الصاغرين(13) } الأعراف

{ قال اخرج منها مذءوما مدحورا لمن تبعك منهم لأملأن جهنم منكم أجمعين(18) } الأعراف

 

{ قال اذهب فمن تبعك منهم فإن جهنم جزاؤكم جزاء موفورا(63)} الإسراء

استاء إبليس من أمر الله وطلب منه أن ينظره ( يراقبه ) حتى يوم البعث

{ قال أنظرني إلى يوم يبعثون(14)} الأعراف

{ قال رب فأنظرني إلى يوم يبعثون(36)} الحجر

{ قال رب فأنظرني إلى يوم يبعثون(79)} ص

أجابه الله على طلبه

{ قال إنك من المنظرين(15)} الأعراف

{ قال فإنك من المنظرين(37) إلى يوم الوقت المعلوم(38)} الحجر

{ قال فإنك من المنظرين(80)إلى يوم الوقت المعلوم(81)} ص

وعد إبليس الله بإغواء آدم وذريته والتزيين لهم

وصدهم عن سبيل الله  وخاصة قليلي الإيمان حتى يوم البعث باستثناء المخلصين لله فإنه لا يملك القدرة على إغواءهم بسبب حفظ الله لهم من إغوائه

{ قال أرأيتك هذا الذي كرمت علي لئن أخرتني إلى يوم القيامة لأحتنكن ذريته إلا قليلا(62)} الإسراء

{ قال فبما أغويتني لأقعدن لهم صراطك المستقيم(16) ثم لآتينهم من بين أيديهم ومن خلفهم وعن أيمانهم وعن شمائلهم ولا تجد أكثرهم شاكرين(17)} الأعراف

 

 

 

 

{ قال رب بما أغويتني لأزينن لهم في الأرض ولأغوينهم أجمعين(39)إلا عبادك منهم المخلصين(40)} الحجر

{ قال فبعزتك لأغوينهم أجمعين(82)إلا عبادك منهم المخلصين(83)} ص

ترك الله لإبليس الحرية في طريقة الإغواء باستثناء عباد الله المخلصين

ووعد إبليس ومن يتبعه بملأ جهنم منهم

{ قال هذا صراط علي مستقيم(41)إن عبادي ليس لك عليهم سلطان إلا من اتبعك من الغاوين(42)وإن جهنم لموعدهم أجمعين(43)لها سبعة أبواب لكل باب منهم جزء مقسوم(44) } الحجر

{ واستفزز من استطعت منهم بصوتك وأجلب عليهم بخيلك ورجلك وشاركهم في الأموال والأولاد وعدهم وما يعدهم الشيطان إلا غرورا(64) إن عبادي ليس لك عليهم سلطان وكفى بربك وكيلا(65) } الإسراء

 

{ قال فالحق والحق أقول(84)لأملأن جهنم منك وممن تبعك منهم أجمعين(85) } ص

{ قال اخرج منها مذءوما مدحورا لمن تبعك منهم لأملأن جهنم منكم أجمعين(18) } الأعراف

{ قال اذهب فمن تبعك منهم فإن جهنم جزاؤكم جزاء موفورا(63)} الإسراء

 

{ واتل عليهم نبأ الذي آتيناه آياتنا فانسلخ منها فأتبعه الشيطان فكان من الغاوين(175) ولو شئنا لرفعناه بها ولكنه أخلد إلى الأرض واتبع هواه فمثله كمثل الكلب إن تحمل عليه يلهث أو تتركه يلهث ذلك مثل القوم الذين كذبوا بآياتنا فاقصص القصص لعلهم يتفكرون(176)ساء مثلا القوم الذين كذبوا بآياتنا وأنفسهم كانوا يظلمون(177)} الأعراف

 

 

ثالثاً – التزيين لآدم  وزوجه من قبل إبليس وهبوطهم إلى الأرض :

بعد أن خلق الله آدم وخلق له زوجه أمر الله آدم وزوجه بأن يسكنا الجنة و لا تقربا هذه الشجرة فتكونا من الظالمين ،ونهيهما عن أكل ما حرمه عليهما (  أي عدم اتباع الشيطان )  :

 

أمر الله آدم وزوجه بعدم أكل المحرم

{  وقلنا ياآدم اسكن أنت وزوجك الجنة وكلا منها رغدا حيث شئتما ولا تقربا هذه الشجرة فتكونا من الظالمين(35)} البقرة

{ وياآدم اسكن أنت وزوجك الجنة فكلا من حيث شئتما ولا تقربا هذه الشجرة فتكونا من الظالمين(19) } الأعراف

عدم اتباع الشيطان بالنسبة لآدم

{ فقلنا ياآدم إن هذا عدو لك ولزوجك فلا يخرجنكما من الجنة فتشقى(117) إن لك ألا تجوع فيها ولا تعرى(118) وأنك لا تظمأ فيها ولا تضحى(119)} طه

{ فدلاهما بغرور فلما ذاقا الشجرة بدت لهما سوآتهما وطفقا يخصفان عليهما من ورق الجنة وناداهما ربهما ألم أنهكما عن تلكما الشجرة وأقل لكما إن الشيطان لكما عدو مبين(22)} الأعراف

{ ولقد عهدنا إلى آدم من قبل فنسي ولم نجد له عزما(115)}طه

{ فأكلا منها فبدت لهما سوآتهما وطفقا يخصفان عليهما من ورق الجنة وعصى آدم ربه فغوى(121) } طه

 

عدم اتباع الشيطان بالنسبة لبني آدم وعبادته

{ يابني آدم قد أنزلنا عليكم لباسا يواري سوآتكم وريشا ولباس التقوى ذلك خير ذلك من آيات الله لعلهم يذكرون(26)يابني آدم لا يفتننكم الشيطان كما أخرج أبويكم من الجنة ينزع عنهما لباسهما ليريهما سوآتهما إنه يراكم هو وقبيله من حيث لا ترونهم إنا جعلنا الشياطين أولياء للذين لا يؤمنون(27) } الأعراف

{ ألم أعهد إليكم يابني آدم أن لا تعبدوا الشيطان إنه لكم عدو مبين(60) } يس

{ واتل عليهم نبأ الذي آتيناه آياتنا فانسلخ منها فأتبعه الشيطان فكان من الغاوين(175) ولو شئنا لرفعناه بها ولكنه أخلد إلى الأرض واتبع هواه فمثله كمثل الكلب إن تحمل عليه يلهث أو تتركه يلهث ذلك مثل القوم الذين كذبوا بآياتنا فاقصص القصص لعلهم يتفكرون(176)ساء مثلا القوم الذين كذبوا بآياتنا وأنفسهم كانوا يظلمون(177)} الأعراف

وسوس الشيطان لآدم وزوجه بالأكل من الشجرة ( وسوس لآدم أولاً – ثم لآدم وزوجه ثانياً )

{ فوسوس إليه الشيطان قال ياآدم هل أدلك على شجرة الخلد وملك لا يبلى(120)} طه

{ فوسوس لهما الشيطان ليبدي لهما ما ووري عنهما من سوآتهما وقال ما نهاكما ربكما عن هذه الشجرة إلا أن تكونا ملكين أو تكونا من الخالدين(20)وقاسمهما إني لكما لمن الناصحين(21)} الأعراف

 

ذاقا الشجرة ثم أكلا منها – بدت لهما سوأتهما وطفقاً يخصفان عليهما من ورق الجنة

{ فدلاهما بغرور فلما ذاقا الشجرة بدت لهما سوآتهما وطفقا يخصفان عليهما من ورق الجنة وناداهما ربهما ألم أنهكما عن تلكما الشجرة وأقل لكما إن الشيطان لكما عدو مبين(22)} الأعراف

{ فأكلا منها فبدت لهما سوآتهما وطفقا يخصفان عليهما من ورق الجنة وعصى آدم ربه فغوى(121)} طه

أزلَّ الشيطان آدم وزوجه بعد أن كانا يعيشان في نعيم الجنة

{ فقلنا ياآدم إن هذا عدو لك ولزوجك فلا يخرجنكما من الجنة فتشقى(117) إن لك ألا تجوع فيها ولا تعرى(118) وأنك لا تظمأ فيها ولا تضحى(119)} ط

{ فأزلهما الشيطان عنها فأخرجهما مما كانا فيه وقلنا اهبطوا بعضكم لبعض عدو ولكم في الأرض مستقر ومتاع إلى حين(36)} البقرة

استغفار آدم وزوجه بعد الأكل من الشجرة وبعد ما حصل ثم تاب الله عليه

{ قالا ربنا ظلمنا أنفسنا وإن لم تغفر لنا وترحمنا لنكونن من الخاسرين(23) } الأعراف

{ فتلقى آدم من ربه كلمات فتاب عليه إنه هو التواب الرحيم(37) } البقرة

{ ثم اجتباه ربه فتاب عليه وهدى(122) } طه

 

- هبوط آدم وزوجه والشيطان إلى الأرض :

بعد أن أزلهما الشيطان أمر الله بهبوطهم جميعاً إلى الأرض لتكون حياتهم فيها حتى حين

{ فأزلهما الشيطان عنها فأخرجهما مما كانا فيه وقلنا اهبطوا بعكم لبعض عدو ولكم في الأرض مستقر ومتاع إلى حين(36)} البقرة

{ قال اهبطوا بعضكم لبعض عدو ولكم في الأرض مستقر ومتاع إلى حين(24)قال فيها تحيون وفيها تموتون ومنها تخرجون(25 )} الأعراف

 

الأمر بهبوطهمامن الجنة إلى الأرض ثم بهبوطهم جميعاً

وأمرهم باتباع الهدى وعدم الكفر

{ قال اهبطا منها جميعا بعضكم لبعض عدو فإما يأتينكم مني هدى فمن اتبع هداي فلا يضل ولا يشقى(123) ومن أعرض عن ذكري فإن له معيشة ضنكا ونحشره يوم القيامة أعمى(124)  قال رب لم حشرتني أعمى وقد كنت بصيرا(125) قال كذلك أتتك آياتنا فنسيتها وكذلك اليوم تنسى(126) وكذلك نجزي من أسرف ولم يؤمن بآيات ربه ولعذاب الآخرة أشد وأبقى(127) } طه

{ قلنا اهبطوا منها جميعا فإما يأتينكم مني هدى فمن تبع هداي فلا خوف عليهم ولا هم يحزنون(38)والذين كفروا وكذبوا بآياتنا أولئك أصحاب النار هم فيها خالدون(39) } البقرة

وعد الله آدم وذريته بأنه سوف

فإما يأتينكم مني هدى

إما يأتينكم رسل منكم

 

{ قلنا اهبطوا منها جميعا فإما يأتينكم مني هدى فمن تبع هداي فلا خوف عليهم ولا هم يحزنون(38)والذين كفروا وكذبوا بآياتنا أولئك أصحاب النار هم فيها خالدون(39) } البقرة

{ يابني آدم إما يأتينكم رسل منكم يقصون عليكم آياتي فمن اتقى وأصلح فلا خوف عليهم ولا هم يحزنون(35)والذين كذبوا بآياتنا واستكبروا عنها أولئك أصحاب النار هم فيها خالدون(36) } الأعراف

بعد الهبوط إلى الأرض خلق الله ذرية آدم من ظهورهم :

خلق الله بعد ذلك ذرية بني آدم من ظهورهم

بعد أن كان في الأساس من تراب ( أشهدهم على الخلق في الأرض ولم يشهدهم في المرة الأولى عند خلق آدم في الجنة )

{ وإذ أخذ ربك من بني آدم من ظهورهم ذريتهم وأشهدهم على أنفسهم ألست بربكم قالوا بلى شهدنا أن تقولوا يوم القيامة إنا كنا عن هذا غافلين(172)أو تقولوا إنما أشرك آباؤنا من قبل وكنا ذرية من بعدهم أفتهلكنا بما فعل المبطلون(173)وكذلك نفصل الآيات ولعلهم يرجعون(174) } ا[لأعراف

{ ما أشهدتهم خلق السماوات والأرض ولا خلق أنفسهم وما كنت متخذ المضلين عضدا(51)} الكهف

{ إن مثل عيسى عند الله كمثل آدم خلقه من تراب ثم قال له كن فيكون(59) }آل عمران

 

من ذرية آدم الأنبياء وممن حملنا مع نوح وهدينا واجتبينا

{أولئك الذين أنعم الله عليهم من النبيين من ذرية آدم وممن حملنا مع نوح ومن ذرية إبراهيم وإسرائيل وممن هدينا واجتبينا إذا تتلى عليهم آيات الرحمان خروا سجدا وبكيا(58) } مريم

{ إن الله اصطفى آدم ونوحا وآل إبراهيم وآل عمران على العالمين (33) } آل عمران

أوامرالله لبني آدم في الدنيا :

- خذوا زينتكم عند كل مسجد وكلوا واشربوا ولا تسرفوا

 

{ يابني آدم خذوا زينتكم عند كل مسجد وكلوا واشربوا ولا تسرفوا إنه لا يحب المسرفين(31) } الأعراف

 

 

- أنزلنا عليكم لباسا يواري سوآتكم وريشا ولباس التقوى

- يابني آدم لا يفتننكم الشيطان بنزع اللباس

{ يابني آدم قد أنزلنا عليكم لباسا يواري سوآتكم وريشا ولباس التقوى ذلك خير ذلك من آيات الله لعلهم يذكرون(26) } الأعراف

{ يابني آدم لا يفتننكم الشيطان كما أخرج أبويكم من الجنة ينزع عنهما لباسهما ليريهما سوآتهما إنه يراكم هو وقبيله من حيث لا ترونهم إنا جعلنا الشياطين أولياء للذين لا يؤمنون(27) } الأعراف

 

- عدم اتباع الشيطان وإغوائه وعبادته

{ واتل عليهم نبأ الذي آتيناه آياتنا فانسلخ منها فأتبعه الشيطان فكان من الغاوين(175) ولو شئنا لرفعناه بها ولكنه أخلد إلى الأرض واتبع هواه فمثله كمثل الكلب إن تحمل عليه يلهث أو تتركه يلهث ذلك مثل القوم الذين كذبوا بآياتنا فاقصص القصص لعلهم يتفكرون(176)ساء مثلا القوم الذين كذبوا بآياتنا وأنفسهم كانوا يظلمون(177)} الأعراف

{ قال كذلك أتتك آياتنا فنسيتها وكذلك اليوم تنسى(126)} طه

 

{ ولقد عهدنا إلى آدم من قبل فنسي ولم نجد له عزما(115)}طه

{ ألم أعهد إليكم يابني آدم أن لا تعبدوا الشيطان إنه لكم عدو مبين(60) } يس

تكريم الله لبني آدم على كثير من الخلق :

حملناهم في البر والبحر

الرزق من الطيبات

التفضيل

النعم

الهداية

الاجتباء

الاصطفاء

{ ولقد كرمنا بني آدم وحملناهم في البر والبحر ورزقناهم من الطيبات وفضلناهم على كثير ممن خلقنا تفضيلا(70) } الإسراء

{ أولئك الذين أنعم الله عليهم من النبيين من ذرية آدم وممن حملنا مع نوح ومن ذرية إبراهيم وإسرائيل وممن هدينا واجتبينا إذا تتلى عليهم آيات الرحمان خروا سجدا وبكيا(58) } مريم

{ ثم اجتباه ربه فتاب عليه وهدى(122) } طه

{ إن الله اصطفى آدم ونوحا وآل إبراهيم وآل عمران على العالمين (33) } آل عمران

 

قصة ابني آدم على الأرض : وهي دليل على إغواء الشيطان :

قصة ابني آدم قابيل وهابيل

{ واتل عليهم نبأ ابني آدم بالحق إذ قربا قربانا فتقبل من أحدهما ولم يتقبل من الآخر قال لأقتلنك قال إنما يتقبل الله من المتقين(27)لئن بسطت إلي يدك لتقتلني ما أنا بباسط يدي إليك لأقتلك إني أخاف الله رب العالمين(28)إني أريد أن تبوء بإثمي وإثمك فتكون من أصحاب النار وذلك جزاء الظالمين(29)فطوعت له نفسه قتل أخيه فقتله فأصبح من الخاسرين(30) فبعث الله غرابا يبحث في الأرض ليريه كيف يواري سوأة أخيه قال ياويلتا أعجزت أن أكون مثل هذا الغراب فأواري سوأة أخي فأصبح من النادمين(31)من أجل ذلك كتبنا على بني إسرائيل أنه من قتل نفسا بغير نفس أو فساد في الأرض فكأنما قتل الناس جميعا ومن أحياها فكأنما أحيا الناس جميعا ولقد جاءتهم رسلنا بالبينات ثم إن كثيرا منهم بعد ذلك في الأرض لمسرفون(32) } المائدة

{ واتل عليهم نبأ الذي آتيناه آياتنا فانسلخ منها فأتبعه الشيطان فكان من الغاوين(175) ولو شئنا لرفعناه بها ولكنه أخلد إلى الأرض واتبع هواه فمثله كمثل الكلب إن تحمل عليه يلهث أو تتركه يلهث ذلك مثل القوم الذين كذبوا بآياتنا فاقصص القصص لعلهم يتفكرون(176)ساء مثلا القوم الذين كذبوا بآياتنا وأنفسهم كانوا يظلمون(177)} الأعراف

الآيات فقط من القرآن :

 

آدم

{ وإذ قال ربك للملائكة إني جاعل في الأرض خليفة قالوا أتجعل فيها من يفسد فيها ويسفك الدماء ونحن نسبح بحمدك ونقدس لك قال إني أعلم ما لا تعلمون(30)} البقرة

{ وعلم آدم الأسماء كلها ثم عرضهم على الملائكة فقال أنبئوني بأسماء هؤلاء إن كنتم صادقين(31) قالوا سبحانك لا علم لنا إلا ما علمتنا إنك أنت العليم الحكيم(32)} البقرة

{ قال ياآدم أنبئهم بأسمائهم فلما أنبأهم بأسمائهم قال ألم أقل لكم إني أعلم غيب السماوات والأرض وأعلم ما تبدون وما كنتم تكتمون(33)} البقرة

{ وإذ قلنا للملائكة اسجدوا لآدم فسجدوا إلا إبليس أبى واستكبر وكان من الكافرين(34)} البقرة

{  وقلنا ياآدم اسكن أنت وزوجك الجنة وكلا منها رغدا حيث شئتما ولا تقربا هذه الشجرة فتكونا من الظالمين(35)} البقرة

{ فأزلهما الشيطان عنها فأخرجهما مما كانا فيه وقلنا اهبطوا بعضكم لبعض عدو ولكم في الأرض مستقر ومتاع إلى حين(36)} البقرة

{ فتلقى آدم من ربه كلمات فتاب عليه إنه هو التواب الرحيم(37) } البقرة

{ قلنا اهبطوا منها جميعا فإما يأتينكم مني هدى فمن تبع هداي فلا خوف عليهم ولا هم يحزنون(38)والذين كفروا وكذبوا بآياتنا أولئك أصحاب النار هم فيها خالدون(39) } البقرة

{ ولقد خلقناكم ثم صورناكم ثم قلنا للملائكة اسجدوا لآدم فسجدوا إلا إبليس لم يكن من الساجدين(11)قال ما منعك ألا تسجد إذ أمرتك قال أنا خير منه خلقتني من نار وخلقته من طين(12)قال فاهبط منها فما يكون لك أن تتكبر فيها فاخرج إنك من الصاغرين(13)قال أنظرني إلى يوم يبعثون(14)قال إنك من المنظرين(15)قال فبما أغويتني لأقعدن لهم صراطك المستقيم(16) ثم لآتينهم من بين أيديهم ومن خلفهم وعن أيمانهم وعن شمائلهم ولا تجد أكثرهم شاكرين(17)قال اخرج منها مذءوما مدحورا لمن تبعك منهم لأملأن جهنم منكم أجمعين(18)وياآدم اسكن أنت وزوجك الجنة فكلا من حيث شئتما ولا تقربا هذه الشجرة فتكونا من الظالمين(19)فوسوس لهما الشيطان ليبدي لهما ما ووري عنهما من سوآتهما وقال ما نهاكما ربكما عن هذه الشجرة وقال ما نهاكما ربكما عن هذه الشجرة إلا أن تكونا ملكين أو تكونا من الخالدين(20)وقاسمهما إني لكما لمن الناصحين(21)فدلاهما بغرور فلما ذاقا الشجرة بدت لهما سوآتهما وطفقا يخصفان عليهما من ورق الجنة وناداهما ربهما ألم أنهكما عن تلكما الشجرة وأقل لكما إن الشيطان لكما عدو مبين(22)قالا ربنا ظلمنا أنفسنا وإن لم تغفر لنا وترحمنا لنكونن من الخاسرين(23) قال اهبطوا بعضكم لبعض عدو ولكم في الأرض مستقر ومتاع إلى حين(24)قال فيها تحيون وفيها تموتون ومنها تخرجون(25)يابني آدم قد أنزلنا عليكم لباسا يواري سوآتكم وريشا ولباس التقوى ذلك خير ذلك من آيات الله لعلهم يذكرون(26)يابني آدم لا يفتننكم الشيطان كما أخرج أبويكم من الجنة ينزع عنهما لباسهما ليريهما سوآتهما إنه يراكم هو وقبيله من حيث لا ترونهم إنا جعلنا الشياطين أولياء للذين لا يؤمنون(27) } الأعراف

{ يابني آدم خذوا زينتكم عند كل مسجد وكلوا واشربوا ولا تسرفوا إنه لا يحب المسرفين(31) } الأعراف

{ يابني آدم إما يأتينكم رسل منكم يقصون عليكم آياتي فمن اتقى وأصلح فلا خوف عليهم ولا هم يحزنون(35)والذين كذبوا بآياتنا واستكبروا عنها أولئك أصحاب النار هم فيها خالدون(36) } الأعراف

{ وإذ أخذ ربك من بني آدم من ظهورهم ذريتهم وأشهدهم على أنفسهم ألست بربكم قالوا بلى شهدنا أن تقولوا يوم القيامة إنا كنا عن هذا غافلين(172)أو تقولوا إنما أشرك آباؤنا من قبل وكنا ذرية من بعدهم أفتهلكنا بما فعل المبطلون(173)وكذلك نفصل الآيات ولعلهم يرجعون(174) } ا[لأعراف

{ وإذ قال ربك للملائكة إني خالق بشرا من صلصال من حمإ مسنون(28)فإذا سويته ونفخت فيه من روحي فقعوا له ساجدين(29)فسجد الملائكة كلهم أجمعون(30)إلا إبليس أبى أن يكون مع الساجدين(31)قال ياإبليس ما لك ألا تكون مع الساجدين(32)قال لم أكن لأسجد لبشر خلقته من صلصال من حمإ مسنون(33)قال فاخرج منها فإنك رجيم(34)وإن عليك اللعنة إلى يوم الدين(35) قال رب فأنظرني إلى يوم يبعثون(36)قال فإنك من المنظرين(37)إلى يوم الوقت المعلوم(38)قال رب بما أغويتني لأزينن لهم في الأرض ولأغوينهم أجمعين(39)إلا عبادك منهم المخلصين(40)قال هذا صراط علي مستقيم(41)إن عبادي ليس لك عليهم سلطان إلا من اتبعك من الغاوين(42)وإن جهنم لموعدهم أجمعين(43)لها سبعة أبواب لكل باب منهم جزء مقسوم(44) } الحجر

{ وإذ قلنا للملائكة اسجدوا لآدم فسجدوا إلا إبليس قال أأسجد لمن خلقت طينا(61)قال أرأيتك هذا الذي كرمت علي لئن أخرتني إلى يوم القيامة لأحتنكن ذريته إلا قليلا(62)قال اذهب فمن تبعك منهم فإن جهنم جزاؤكم جزاء موفورا(63)واستفزز من استطعت منهم بصوتك وأجلب عليهم بخيلك ورجلك وشاركهم في الأموال والأولاد وعدهم وما يعدهم الشيطان إلا غرورا(64) إن عبادي ليس لك عليهم سلطان وكفى بربك وكيلا(65) } الإسراء

{ وإذ قلنا للملائكة اسجدوا لآدم فسجدوا إلا إبليس كان من الجن ففسق عن أمر ربه أفتتخذونه وذريته أولياء من دوني وهم لكم عدو بئس للظالمين بدلا(50)ما أشهدتهم خلق السماوات والأرض ولا خلق أنفسهم وما كنت متخذ المضلين عضدا(51)} الكهف

{أولئك الذين أنعم الله عليهم من النبيين من ذرية آدم وممن حملنا مع نوح ومن ذرية إبراهيم وإسرائيل وممن هدينا واجتبينا إذا تتلى عليهم آيات الرحمان خروا سجدا وبكيا(58) } مريم

{ ولقد عهدنا إلى آدم من قبل فنسي ولم نجد له عزما(115)وإذ قلنا للملائكة اسجدوا لآدم فسجدوا إلا إبليس أبى(116)فقلنا ياآدم إن هذا عدو لك ولزوجك فلا يخرجنكما من الجنة فتشقى(117)إن لك ألا تجوع فيها ولا تعرى(118)وأنك لا تظمأ فيها ولا تضحى(119) فوسوس إليه الشيطان قال ياآدم هل أدلك على شجرة الخلد وملك لا يبلى(120)فأكلا منها فبدت لهما سوآتهما وطفقا يخصفان عليهما من ورق الجنة وعصى آدم ربه فغوى(121)ثم اجتباه ربه فتاب عليه وهدى(122)قال اهبطا منها جميعا بعضكم لبعض عدو فإما يأتينكم مني هدى فمن اتبع هداي فلا يضل ولا يشقى(123)ومن أعرض عن ذكري فإن له معيشة ضنكا ونحشره يوم القيامة أعمى(124) قال رب لم حشرتني أعمى وقد كنت بصيرا(125)قال كذلك أتتك آياتنا فنسيتها وكذلك اليوم تنسى(126)وكذلك نجزي من أسرف ولم يؤمن بآيات ربه ولعذاب الآخرة أشد وأبقى(127) } طه

{ إذ قال ربك للملائكة إني خالق بشرا من طين(71)فإذا سويته ونفخت فيه من روحي فقعوا له ساجدين(72) فسجد الملائكة كلهم أجمعون(73)إلا إبليس استكبر وكان من الكافرين(74)قال ياإبليس ما منعك أن تسجد لما خلقت بيدي أاستكبرت أم كنت من العالين(75)قال أنا خير منه خلقتني من نار وخلقته من طين(76)قال فاخرج منها فإنك رجيم(77)وإن عليك لعنتي إلى يوم الدين(78)قال رب فأنظرني إلى يوم يبعثون(79)قال فإنك من المنظرين(80)إلى يوم الوقت المعلوم(81) قال فبعزتك لأغوينهم أجمعين(82)إلا عبادك منهم المخلصين(83)قال فالحق والحق أقول(84)لأملأن جهنم منك وممن تبعك منهم أجمعين(85) } ص

{ واتل عليهم نبأ ابني آدم بالحق إذ قربا قربانا فتقبل من أحدهما ولم يتقبل من الآخر قال لأقتلنك قال إنما يتقبل الله من المتقين(27)لئن بسطت إلي يدك لتقتلني ما أنا بباسط يدي إليك لأقتلك إني أخاف الله رب العالمين(28)إني أريد أن تبوء بإثمي وإثمك فتكون من أصحاب النار وذلك جزاء الظالمين(29)فطوعت له نفسه قتل أخيه فقتله فأصبح من الخاسرين(30) فبعث الله غرابا يبحث في الأرض ليريه كيف يواري سوأة أخيه قال ياويلتا أعجزت أن أكون مثل هذا الغراب فأواري سوأة أخي فأصبح من النادمين(31)من أجل ذلك كتبنا على بني إسرائيل أنه من قتل نفسا بغير نفس أو فساد في الأرض فكأنما قتل الناس جميعا ومن أحياها فكأنما أحيا الناس جميعا ولقد جاءتهم رسلنا بالبينات ثم إن كثيرا منهم بعد ذلك في الأرض لمسرفون(32) المائدة

{ واتل عليهم نبأ الذي آتيناه آياتنا فانسلخ منها فأتبعه الشيطان فكان من الغاوين(175) ولو شئنا لرفعناه بها ولكنه أخلد إلى الأرض واتبع هواه فمثله كمثل الكلب إن تحمل عليه يلهث أو تتركه يلهث ذلك مثل القوم الذين كذبوا بآياتنا فاقصص القصص لعلهم يتفكرون(176)ساء مثلا القوم الذين كذبوا بآياتنا وأنفسهم كانوا يظلمون(177)} الأعراف