يقول رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : أتاني جبريل عليه السلام فقال يا محمد : إن أمتك مختلفة بعدك . قال : فقلت له : فأين المخرج يا جبريل ، فقال : كتاب الله تعالى به يقصم الله كل جبار ، من اعتصم به نجا ، ومن تركه هلك ، قال وفيه قول فصل ، وليس بالهزل ، لا تختلقه الألسن ، ولا تفنى أعاجيبه . فيه نبأ ما كان من قبلكم ، وفصل ما بينكم ، وخبر ما هو كائن بعدكم . ))

الموقع الشخصي
لأعمال الدكتور
راتب عبد الوهاب السمان
info@kitabuallah.com

إدريس

ما ورد في القرآن الكريم حول النبي إدريس :

1 - إدريس – من الأنبياء

كان نبي – نبوة إدريس

{ واذكر في الكتاب إدريس إنه كان صديقا نبيا(56) } مريم

{ واذكر في الكتاب إدريس إنه كان صديقا نبيا(56)ورفعناه مكانا عليا(57) أولئك الذين أنعم الله عليهم من النبيين من ذرية آدم وممن حملنا مع نوح ومن ذرية إبراهيم وإسرائيل وممن هدينا واجتبينا إذا تتلى عليهم آيات الرحمان خروا سجدا وبكيا(58) } مريم

2 - أعماله :

السجود والخشوع

{ واذكر في الكتاب إدريس إنه كان صديقا نبيا(56)ورفعناه مكانا عليا(57) أولئك الذين أنعم الله عليهم من النبيين من ذرية آدم وممن حملنا مع نوح ومن ذرية إبراهيم وإسرائيل وممن هدينا واجتبينا إذا تتلى عليهم آيات الرحمان خروا سجدا وبكيا(58) } مريم

3 - صفاته :

1 -من الصابرين 2– من الصالحين

{ وإسماعيل وإدريس وذا الكفل كل من الصابرين(85)وأدخلناهم في رحمتنا إنهم من الصالحين(86)} الأنبياء

3- صديق

{ واذكر في الكتاب إدريس إنه كان صديقا نبيا(56) } مريم

4 - نعم الله عليه :

أنعم الله عليه

{ واذكر في الكتاب إدريس إنه كان صديقا نبيا(56)ورفعناه مكانا عليا(57) } مريم

1 - جعله نبياً

{ واذكر في الكتاب إدريس إنه كان صديقا نبيا(56)ورفعناه مكانا عليا(57) أولئك الذين أنعم الله عليهم من النبيين من ذرية آدم وممن حملنا مع نوح ومن ذرية إبراهيم وإسرائيل وممن هدينا واجتبينا إذا تتلى عليهم آيات الرحمان خروا سجدا وبكيا(58) } مريم

2 – الهداية والاجتباء

{ واذكر في الكتاب إدريس إنه كان صديقا نبيا(56)ورفعناه مكانا عليا(57) أولئك الذين أنعم الله عليهم من النبيين من ذرية آدم وممن حملنا مع نوح ومن ذرية إبراهيم وإسرائيل وممن هدينا واجتبينا إذا تتلى عليهم آيات الرحمان خروا سجدا وبكيا(58) } مريم

 

3- رفعناه مكاناً علياً

{ واذكر في الكتاب إدريس إنه كان صديقا نبيا(56)ورفعناه مكانا عليا(57) أولئك الذين أنعم الله عليهم من النبيين من ذرية آدم وممن حملنا مع نوح ومن ذرية إبراهيم وإسرائيل وممن هدينا واجتبينا إذا تتلى عليهم آيات الرحمان خروا سجدا وبكيا(58) } مريم

{ واذكر في الكتاب إدريس إنه كان صديقا نبيا(56)ورفعناه مكانا عليا(57) } مريم

4- أدخلناه في رحمتنا

{ وإسماعيل وإدريس وذا الكفل كل من الصابرين(85)وأدخلناهم في رحمتنا إنهم من الصالحين(86)} الأنبياء

 

- 5  - عاقبته :

-رفعناه مكاناً علياً – أدخلناهم في رحمتنا

{ واذكر في الكتاب إدريس إنه كان صديقا نبيا(56)ورفعناه مكانا عليا(57) } مريم

{ وإسماعيل وإدريس وذا الكفل كل من الصابرين(85)وأدخلناهم في رحمتنا إنهم من الصالحين(86)} الأنبياء

 

- 6 – أمر النبي محمد بذكر إدريس في الكتاب وذكر أخلاقه وصفاته  :

 

{ واذكر في الكتاب إدريس إنه كان صديقا نبيا(56)ورفعناه مكانا عليا(57) } مريم

 

الأيات :

{ واذكر في الكتاب إدريس إنه كان صديقا نبيا(56)ورفعناه مكانا عليا(57) أولئك الذين أنعم الله عليهم من النبيين من ذرية آدم وممن حملنا مع نوح ومن ذرية إبراهيم وإسرائيل وممن هدينا واجتبينا إذا تتلى عليهم آيات الرحمان خروا سجدا وبكيا(58) } مريم

{ وإسماعيل وإدريس وذا الكفل كل من الصابرين(85)وأدخلناهم في رحمتنا إنهم من الصالحين(86)} الأنبياء