يقول رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : أتاني جبريل عليه السلام فقال يا محمد : إن أمتك مختلفة بعدك . قال : فقلت له : فأين المخرج يا جبريل ، فقال : كتاب الله تعالى به يقصم الله كل جبار ، من اعتصم به نجا ، ومن تركه هلك ، قال وفيه قول فصل ، وليس بالهزل ، لا تختلقه الألسن ، ولا تفنى أعاجيبه . فيه نبأ ما كان من قبلكم ، وفصل ما بينكم ، وخبر ما هو كائن بعدكم . ))

الموقع الشخصي
لأعمال الدكتور
راتب عبد الوهاب السمان
info@kitabuallah.com

خلق الإنسان النفسي - السلوك - السلوك اللغوي

1) مدخل

2) الروح

3) النفس

1) - خلق النفس

2) - تفاصيل خلق النفس - بنية النفس

3) - توفي النفس: قبض الروح عن الجسد

4) الوظائف النفسية للإنسان: عمل النفس (وظائفها)

المبحث الأول من الوظائف النفسية للإتسان: الوعي والإحساس والشعور (الوعي والإدراك)

المبحث الثاني من الوظائف النفسية للإتسان: العلم والذكر

المبحث الثالث من الوظائف النفسية للإتسان: التفكر والفقه والعقل

المبحث الرابع من الوظائف النفسية للإتسان: المتعة

المبحث الخامس من الوظائف النفسية للإتسان: الإرادة والاختيار والأمر

المبحث السادس من الوظائف النفسية للإتسان: فعل الأمر والكسب (السلوك): الفعل بالقول

المبحث السابع من الوظائف النفسية للإتسان: فعل الأمر والكسب (السلوك): الفعل بالعمل والحركة

المبحث الثامن من الوظائف النفسية للإتسان: فعل الأمر والكسب (السلوك): الفعل بالانفعال: المشاعر والعواطف والانفعالات

6 - السلوك ( اللغوي والحركي والانفعالي )

يقسم بحث السلوك إلى ثلاثة أقسام

القسم الأول السلوك اللغوي

القسم الثاني السلوك الحركي

القسم الثالث السلوك الانفعالي

القسم الأول - السلوك اللغوي

يبحث السلوك اللغوي في ثلاثة أبحاث

أولاً – القول : وهو الفكرة أو المعنى الذي ينبغي على السلوك اللغوي أن يعبر عنها

ثانياً – الكلام : وهو تحويل القول إلى أصوات أو رموز يمكن سماعها أو مشاهدتها تعبر عن هذا القول

ثالثاً  – أعضاء تشكيل الكلام : وهي الفوه واللسان والشفتين والحلقوم

 

مخطط البحث

أولاً – القول :

(1) القول بحسب قائله

قول الرب  - قول رسول - قول المؤمنين - قول إبراهيم - قول بني إسرائيل

(2) أنواع القول بحسب طريقة قوله ولفظه

يعلم القول - يقول القول - قولهم بأفواههم -  يلفظ القول -  يلقي القول -  يوصل القول - يرجع القول -  يسبق بالقول – يخضع بالقول -  لحن القول - يلوي القول - أسر القول -  يجهر بالقول - دون الجهر من القول - يبيت القول -  يبدل القول -  قول ثابت - القول الظاهر

(3) أنواع القول بحسب طريقة محتواه ومضمونه

قول الحق - قول غير الحق - قول ما لا يعلم : غير الحق - يقول غير الحق

قول مختلف - قول فصل

قول الإثم - السوء من القول - المنكر من القول - الزور من القول - قول أف

قول معروف - قول حسن -  أحسن قولاً - أحسن القول -  قول سديد -  قول بليغ - قول كريم -  قول ميسور - قول ثقيل -  قول عظيم - قول لين - قول حطة

قول صدق - قول كذب - قول سلام - قول أقوم

(4) ارتكاس المتلقي لقول القائل

يستمع القول - يسمع القول - يفقه القول - يدبر القول - يرقب القول –

يحزنك قولهم - يرضى من القول - يعجب بالقول - يعلم القول

(5) مصير ونتائج القول

يقع القول - يحق القول - يسبق عليه القول

 

ثانياً - الكلام

الكلام : وهو تحويل القول إلى أصوات أو رموز يمكن سماعها أو مشاهدتها تعبر عن هذا القول

أشكال الكلام

(1) من حيث طريقة التشكيل

1) نطق ( بكم ) 2) خسئ  3)  لفظ  4) رمز – أشار  5)– كتب الكتابة – سطر- التسطير 6) أوحى

(2) من حيث شدة الصوت

1) الصوت 2) صمت 3) سكت  4)  همس – 5) خفت  6) يخشع الصوت 7) يغض الصوت 8)  يرفع الصوت

9) يجلب بالصوت 10) يستفزز بالصوت 11) صيحة 12) الصاخة

(3) من حيث طابع الصوت

ألقى - قرأ – أملى – تلا يتلو التلاوة – رتَّل  الترتيل – يلوي لسانه ، مكاء  - تصدية – الخضوع – يخور – زنيم

(4) من حيث نمط توجيه الكلام إلى المخاطب

ألقى - أسر – أخفى - – كتم - جهر– أعلن

(5) من حيث الغرض من الكلام الموجه إلى المخاطب

أ – نقل معلومات :

1) ألقى – 2) يتلقى – 3) حَدَّث – 4) أخبر – 5) أنبأ –  6) قَصَّ 7) زعم 8) وصف 9) اختلق 10) صدق 11) كذب

ب – طلب مشاركة : خاطب –  سأل – دعا - نادى – اشتكى – صرخ

ج – توجيه للقيام بفعل : نهى – أمر

(6) من حيث التشارك في الكلام بين أكثر من متكلم

ناجى نجوى - جادل – حاور - يأتمرون

(7) من حيث تأثير الكلام على المخاطب

أجاب جواب استجاب – أطاع - عصى

(8) من حيث  وضوح الدلالة أو المعنى

اللغة أو اللسان - البلاغ – البيان  – الفصاحة– التحريف – الشعر - اللحن

 

ثالثاً - أعضاء  تشكيل الكلام

لسان : مجموعة من الأعضاء ( الفوه والشفاه واللسان العضلي ) وطرق العمل والتحريك ، والمعلومات ،  والتي تعمل بشكل نظام متكامل لينتج عن عملها ظهور الأصوات المتنوعة التي ترمز وتدل على مدلولات كثيرة معينة

أولاً – القول

وهو الفكرة أو المعنى الذي ينبغي على السلوك اللغوي أن يعبر عنها

 

قول : مجموعة من المعلومات المكثفة تتعلق بوصف بناء وتركيب شيء معين ، أو برنامج عمل معين تتشكل في القسم المسؤول عن الإدراك أو الوعي من النفس

قال : بنى في نفسه قولاً ، ثم نقله إلى آخر متلقي مخاطب به على شكل كلام : والكلام له عدة أشكال هي : أو إشارة أو رمز أو وحي أو نطق أو لفظ أو دعاء أو نداء أو سؤال أو نبأ أو إخبار أو حديث أو المخاطبة

فعل قال يرتبط مدلوله بزمن الفعل من جهة ، وعلى الفاعل من جهة أخرى

ففي الفعل الماضي : قال – قلت – قالوا – قلتم - قلنا : تدل على أن القول صدر وانتهى بغض النظر عن الفاعل

وفي الزمن الحاضر : أقول – تقول – تقولون : يدل على أن الفاعل لم يصدر قوله بعد ،  أو لم يكمل قوله بعد ، أو لم يوصل قوله إلى المخاطب به بشكل واضح وصريح ، فهو قول لم يتم بشكله الكامل والصحيح بعد

وفي الزمن الحاضر بالاستفهام : أتقول ، أتقولون – أن تقولوا : يدل على عدم رضى المتلقي المخاطب لقول الذي وصله ، إما لأنه غير صحيح أو غير مرضي أو غير مفهوم ، أو لتقرير المخاطب بأنه قال فعلاً القول ،

وفي صيغة الأمر : قل ، قولوا : أن فعل القول لم ينشأ بعد ، وسؤال أو أمر الآمر هو توجيه القائل إلى ما يجب أن يكون عليه بناء القول

قولوا – لا تقولوا : هنا دائماً يفيد نقل قول شخص آخر مخاطب بهدف الأمر بأن يقول أو لا يقول

قيل : قول يقال نيابة عن الرسول

قَوْلٌ – أقاويل

القول بحسب قائله

قول الرب

{ سلام قولا من رب رحيم (58) } يس

 

{ وما هو بقول شاعر قليلا ما تؤمنون(41) } الحاقة

{ وما هو بقول شيطان رجيم (25) } التكوير

{ ولا بقول كاهن قليلا ما تذكرون(42) } الحاقة

{ إن هذا إلا قول البشر(25) } المدثر

قول رسول

{ إنه لقول رسول كريم (40) } الحاقة

{ إنه لقول رسول كريم (19) } التكوير

قول المؤمنين

{ إنما كان قول المؤمنين إذا دعوا إلى الله ورسوله ليحكم بينهم أن يقولوا سمعنا وأطعنا وأولئك هم المفلحون(51) } النور

{ وما كان قولهم إلا أن قالوا ربنا اغفر لنا ذنوبنا وإسرافنا في أمرنا وثبت أقدامنا وانصرنا على القوم الكافرين(147) } آل عمران

قول إبراهيم

{ قد كانت لكم أسوة حسنة في إبراهيم والذين معه إذ قالوا لقومهم إنا برآء منكم ومما تعبدون من دون الله كفرنا بكم وبدا بيننا وبينكم العداوة والبغضاء أبدا حتى تؤمنوا بالله وحده إلا قول إبراهيم لأبيه لأستغفرن لك وما أملك لك من الله من شيء ربنا عليك توكلنا وإليك أنبنا وإليك المصير(4) } الممتحنة

قول بني إسرائيل

{ فبما نقضهم ميثاقهم وكفرهم بآيات الله وقتلهم الأنبياء بغير حق وقولهم قلوبنا غلف بل طبع الله عليها بكفرهم فلا يؤمنون إلا قليلا(155) } النساء

{ وبكفرهم وقولهم على مريم بهتانا عظيما (156) } النساء

{ وقولهم إنا قتلنا المسيح عيسى ابن مريم رسول الله وما قتلوه وما صلبوه ولكن شبه لهم وإن الذين اختلفوا فيه لفي شك منه ما لهم به من علم إلا اتباع الظن وما قتلوه يقينا(157) } النساء

أنواع القول بحسب طريقة قوله ولفظه

يعلم القول

{ قال ربي يعلم القول في السماء والأرض وهو السميع العليم(4) } الأنبياء

{ ياأيها الذين آمنوا لا تقربوا الصلاة وأنتم سكارى حتى تعلموا ما تقولون ولا جنبا إلا عابري سبيل حتى تغتسلوا وإن كنتم مرضى أو على سفر أو جاء أحد منكم من الغائط أو لامستم النساء فلم تجدوا ماء فتيمموا صعيدا طيبا فامسحوا بوجوهكم وأيديكم إن الله كان عفوا غفورا(43) } النساء

يقول القول

{ وقالت اليهود ليست النصارى على شيء وقالت النصارى ليست اليهود على شيء وهم يتلون الكتاب كذلك قال الذين لا يعلمون مثل قولهم فالله يحكم بينهم يوم القيامة فيما كانوا فيه يختلفون(113) } البقرة

{ وقال الذين لا يعلمون لولا يكلمنا الله أو تأتينا آية كذلك قال الذين من قبلهم مثل قولهم تشابهت قلوبهم قد بينا الآيات لقوم يوقنون(118) } البقرة

قولهم بأفواههم

{ ما جعل الله لرجل من قلبين في جوفه وما جعل أزواجكم اللائي تظاهرون منهن أمهاتكم وما جعل أدعياءكم أبناءكم ذلكم قولكم بأفواهكم والله يقول الحق وهو يهدي السبيل(4) } الأحزاب

{ وقالت اليهود عزير ابن الله وقالت النصارى المسيح ابن الله ذلك قولهم بأفواههم يضاهئون قول الذين كفروا من قبل قاتلهم الله أنى يؤفكون(30) } التوبة

يلفظ القول

{ ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد(18) } ق

يلقي القول

{ وإذا رأى الذين أشركوا شركاءهم قالوا ربنا هؤلاء شركاؤنا الذين كنا ندعو من دونك فألقوا إليهم القول إنكم لكاذبون (86) } النحل

يوصل القول

{ ولقد وصلنا لهم القول لعلهم يتذكرون (51) } القصص

يرجع القول

{ وقال الذين كفروا لن نؤمن بهذا القرآن ولا بالذي بين يديه ولو ترى إذ الظالمون موقوفون عند ربهم يرجع بعضهم إلى بعض القول يقول الذين استضعفوا للذين استكبروا لولا أنتم لكنا مؤمنين(31) } سبأ

{ أفلا يرون ألا يرجع إليهم قولا ولا يملك لهم ضرا ولا نفعا(89) } طه

يسبق بالقول

{ لا يسبقونه بالقول وهم بأمره يعملون(27) } الأنبياء

 

يخضع بالقول

{ يانساء النبي لستن كأحد من النساء إن اتقيتن فلا تخضعن بالقول فيطمع الذي في قلبه مرض وقلن قولا معروفا(32) } الأحزاب

لحن القول

{ ولو نشاء لأريناكهم فلعرفتهم بسيماهم ولتعرفنهم في لحن القول والله يعلم أعمالكم (30) } محمد

يلوي القول

{ من الذين هادوا يحرفون الكلم عن مواضعه ويقولون سمعنا وعصينا واسمع غير مسمع وراعنا ليا بألسنتهم وطعنا في الدين ولو أنهم قالوا سمعنا وأطعنا واسمع وانظرنا لكان خيرا لهم وأقوم ولكن لعنهم الله بكفرهم فلا يؤمنون إلا قليلا(46) } النساء

أسر القول

{ سواء منكم من أسر القول ومن جهر به ومن هو مستخف بالليل وسارب بالنهار(10) } الرعد

{ وأسروا قولكم أو اجهروا به إنه عليم بذات الصدور(13) } الملك

يجهر بالقول

{ وإن تجهر بالقول فإنه يعلم السر وأخفى(7) } طه

{ إنه يعلم الجهر من القول ويعلم ما تكتمون(110) } الأنبياء

دون الجهر من القول

{ واذكر ربك في نفسك تضرعا وخيفة ودون الجهر من القول بالغدو والآصال ولا تكن من الغافلين(205) } الأعراف

{ ياأيها الذين آمنوا لا ترفعوا أصواتكم فوق صوت النبي ولا تجهروا له بالقول كجهر بعضكم لبعض أن تحبط أعمالكم وأنتم لا تشعرون(2) } الحجرات

يبيت القول

{ ويقولون طاعة فإذا برزوا من عندك بيت طائفة منهم غير الذي تقول والله يكتب ما يبيتون فأعرض عنهم وتوكل على الله وكفى بالله وكيلا(81) } النساء

{ يستخفون من الناس ولا يستخفون من الله وهو معهم إذ يبيتون ما لا يرضى من القول وكان الله بما يعملون محيطا(108) } النساء

يعلم القول

{ قال ربي يعلم القول في السماء والأرض وهو السميع العليم(4) } الأنبياء

 

يبدل القول

{ فبدل الذين ظلموا قولا غير الذي قيل لهم فأنزلنا على الذين ظلموا رجزا من السماء بما كانوا يفسقون(59) } البقرة

{ فبدل الذين ظلموا منهم قولا غير الذي قيل لهم فأرسلنا عليهم رجزا من السماء بما كانوا يظلمون(162)} الأعراف

 

{ ما يبدل القول لدي وما أنا بظلام للعبيد(29) } ق

قول ثابت

{ يثبت الله الذين آمنوا بالقول الثابت في الحياة الدنيا وفي الآخرة ويضل الله الظالمين ويفعل الله ما يشاء(27) } إبراهيم

 

القول الظاهر

{ أفمن هو قائم على كل نفس بما كسبت وجعلوا لله شركاء قل سموهم أم تنبئونه بما لا يعلم في الأرض أم بظاهر من القول بل زين للذين كفروا مكرهم وصدوا عن السبيل ومن يضلل الله فما له من هاد(33) } الرعد

أنواع القول بحسب طريقة محتواه ومضمونه

قول الحق

{ قال فالحق والحق أقول (84) } ص

{ وهو الذي خلق السماوات والأرض بالحق ويوم يقول كن فيكون قوله الحق وله الملك يوم ينفخ في الصور عالم الغيب والشهادة وهو الحكيم الخبير(73) } الأنعام

 

{ ذلك عيسى ابن مريم قول الحق الذي فيه يمترون (34) } مريم

 

{ ياأهل الكتاب لا تغلوا في دينكم ولا تقولوا على الله إلا الحق إنما المسيح عيسى ابن مريم رسول الله وكلمته ألقاها إلى مريم وروح منه فآمنوا بالله ورسله ولا تقولوا ثلاثة انتهوا خيرا لكم إنما الله إله واحد سبحانه أن يكون له ولد له ما في السماوات وما في الأرض وكفى بالله وكيلا(171) } النساء

{ فخلف من بعدهم خلف ورثوا الكتاب يأخذون عرض هذا الأدنى ويقولون سيغفر لنا وإن يأتهم عرض مثله يأخذوه ألم يؤخذ عليهم ميثاق الكتاب أن لا يقولوا على الله إلا الحق ودرسوا ما فيه والدار الآخرة خير للذين يتقون أفلا تعقلون(169) } الأعراف

قول غير الحق

{ ومن أظلم ممن افترى على الله كذبا أو قال أوحي إلي ولم يوح إليه شيء ومن قال سأنزل مثل ما أنزل الله ولو ترى إذ الظالمون في غمرات الموت والملائكة باسطوا أيديهم أخرجوا أنفسكم اليوم تجزون عذاب الهون بما كنتم تقولون على الله غير الحق وكنتم عن آياته تستكبرون(93) } الأنعام

قول ما لا يعلم : غير الحق

{ وإذا فعلوا فاحشة قالوا وجدنا عليها آباءنا والله أمرنا بها قل إن الله لا يأمر بالفحشاء أتقولون على الله ما لا تعلمون (28) } الأعراف

{ وقالوا لن تمسنا النار إلا أياما معدودة قل أاتخذتم عند الله عهدا فلن يخلف الله عهده أم تقولون على الله ما لا تعلمون (80) } البقرة

{ قالوا اتخذ الله ولدا سبحانه هو الغني له ما في السماوات وما في الأرض إن عندكم من سلطان بهذا أتقولون على الله ما لا تعلمون(68) } يونس

{ إنما يأمركم بالسوء والفحشاء وأن تقولوا على الله ما لا تعلمون (169) } البقرة

 

{ قال موسى أتقولون للحق لما جاءكم أسحر هذا ولا يفلح الساحرون ولا يحزنك قولهم إن العزة لله جميعا هو السميع العليم(65) } يونس

يقول غير الحق

{ ياأيها الذين آمنوا إذا ضربتم في سبيل الله فتبينوا ولا تقولوا لمن ألقى إليكم السلام لست مؤمنا تبتغون عرض الحياة الدنيا فعند الله مغانم كثيرة كذلك كنتم من قبل فمن الله عليكم فتبينوا إن الله كان بما تعملون خبيرا(94) } النساء

{ ولا تقولوا لمن يقتل في سبيل الله أموات بل أحياء ولكن لا تشعرون(154) } البقرة

قول مختلف

قول فصل

{ إنكم لفي قول مختلف (8) } الذاريات

{ إنه لقول فصل (13) } الطارق

قول الإثم

{ لولا ينهاهم الربانيون والأحبار عن قولهم الإثم وأكلهم السحت لبئس ما كانوا يصنعون(63) } المائدة

السوء من القول

المنكر من  القول

{ لا يحب الله الجهر بالسوء من القول إلا من ظلم وكان الله سميعا عليما(148) } النساء

{ وهدوا إلى الطيب من القول وهدوا إلى صراط الحميد(24) } الحج

{ الذين يظاهرون منكم من نسائهم ما هن أمهاتهم إن أمهاتهم إلا اللائي ولدنهم وإنهم ليقولون منكرا من القول وزورا وإن الله لعفو غفور(2) } المجادلة

قول أف

تأفف

{ وقضى ربك ألا تعبدوا إلا إياه وبالوالدين إحسانا إما يبلغن عندك الكبر أحدهما أو كلاهما فلا تقل لهما أف ولا تنهرهما وقل لهما قولا كريما(23) } الإسراء

{ والذي قال لوالديه أف لكما أتعدانني أن أخرج وقد خلت القرون من قبلي وهما يستغيثان الله ويلك آمن إن وعد الله حق فيقول ما هذا إلا أساطير الأولين(17) } الأحقاف

{ أف لكم ولما تعبدون من دون الله أفلا تعقلون(67)} الأنبياء

الزور من القول

{ الذين يظاهرون منكم من نسائهم ما هن أمهاتهم إن أمهاتهم إلا اللائي ولدنهم وإنهم ليقولون منكرا من القول وزورا وإن الله لعفو غفور(2) } المجادلة

{ ذلك ومن يعظم حرمات الله فهو خير له عند ربه وأحلت لكم الأنعام إلا ما يتلى عليكم فاجتنبوا الرجس من الأوثان واجتنبوا قول الزور(30) } الحج

قول معروف

{ قول معروف ومغفرة خير من صدقة يتبعها أذى والله غني حليم(263) } البقرة

{ طاعة وقول معروف فإذا عزم الأمر فلو صدقوا الله لكان خيرا لهم(21) } محمد

{ ولا تؤتوا السفهاء أموالكم التي جعل الله لكم قياما وارزقوهم فيها واكسوهم وقولوا لهم قولا معروفا (5) } النساء

{ وإذا حضر القسمة أولوا القربى واليتامى والمساكين فارزقوهم منه وقولوا لهم قولا معروفا (8) } النساء

{ ولا جناح عليكم فيما عرضتم به من خطبة النساء أو أكننتم في أنفسكم علم الله أنكم ستذكرونهن ولكن لا تواعدوهن سرا إلا أن تقولوا قولا معروفا ولا تعزموا عقدة النكاح حتى يبلغ الكتاب أجله واعلموا أن الله يعلم ما في أنفسكم فاحذروه واعلموا أن الله غفور حليم (235) } البقرة

{  يانساء النبي لستن كأحد من النساء إن اتقيتن فلا تخضعن بالقول فيطمع الذي في قلبه مرض وقلن قولا معروفا (32) } الأحزاب

قول حسن

{ وإذ أخذنا ميثاق بني إسرائيل لا تعبدون إلا الله وبالوالدين إحسانا وذي القربى واليتامى والمساكين وقولوا للناس حسنا وأقيموا الصلاة وآتوا الزكاة ثم توليتم إلا قليلا منكم وأنتم معرضون(83) } البقرة

 

أحسن قولاً

أحسن القول

{ ومن أحسن قولا ممن دعا إلى الله وعمل صالحا وقال إنني من المسلمين(33) } فصلت

{ الذين يستمعون القول فيتبعون أحسنه أولئك الذين هداهم الله وأولئك هم أولوا الألباب (18) } الزمر

قول سديد

 

 

{ ياأيها الذين آمنوا اتقوا الله وقولوا قولا سديدا(70) } الأحزاب

{ وليخش الذين لو تركوا من خلفهم ذرية ضعافا خافوا عليهم فليتقوا الله وليقولوا قولا سديدا (9) } النساء

قول بليغ

{ أولئك الذين يعلم الله ما في قلوبهم فأعرض عنهم وعظهم وقل لهم في أنفسهم قولا بليغا(63) } النساء

قول كريم

{ وقضى ربك ألا تعبدوا إلا إياه وبالوالدين إحسانا إما يبلغن عندك الكبر أحدهما أو كلاهما فلا تقل لهما أف ولا تنهرهما وقل لهما قولا كريما(23) } الإسراء

قول ميسور

{ وإما تعرضن عنهم ابتغاء رحمة من ربك ترجوها فقل لهم قولا ميسورا(28) } الإسراء

قول ثقيل

{ إنا سنلقي عليك قولا ثقيلا (5) } المزمل

 

قول عظيم

{ أفأصفاكم ربكم بالبنين واتخذ من الملائكة إناثا إنكم لتقولون قولا عظيما(40) } الإسراء

قول لين

{ فقولا له قولا لينا لعله يتذكر أو يخشى(44) } طه

{ فأتياه فقولا إنا رسولا ربك فأرسل معنا بني إسرائيل ولا تعذبهم قد جئناك بآية من ربك والسلام على من اتبع الهدى (47) } طه

قول حطة

وإذ قيل لهم اسكنوا هذه القرية وكلوا منها حيث شئتم وقولوا حطة وادخلوا الباب سجدا نغفر لكم خطيئاتكم سنزيد المحسنين(161) } الأعراف

قول صدق

{ والذين آمنوا وعملوا الصالحات سندخلهم جنات تجري من تحتها الأنهار خالدين فيها أبدا وعد الله حقا ومن أصدق من الله قيلا (122) } النساء

قول كذب

{ ومن أهل الكتاب من إن تأمنه بقنطار يؤده إليك ومنهم من إن تأمنه بدينار لا يؤده إليك إلا ما دمت عليه قائما ذلك بأنهم قالوا ليس علينا في الأميين سبيل ويقولون على الله الكذب وهم يعلمون(75) } آل عمران

{ وإن منهم لفريقا يلوون ألسنتهم بالكتاب لتحسبوه من الكتاب وما هو من الكتاب ويقولون هو من عند الله وما هو من عند الله ويقولون على الله الكذب وهم يعلمون (78) } آل عمران

 

{ ما لهم به من علم ولا لآبائهم كبرت كلمة تخرج من أفواههم إن يقولون إلا كذبا(5) } الكهف

{ وأنا ظننا أن لن تقول الإنس والجن على الله كذبا(5) } الجن

قول سلام

{ إلا قيلا سلاما سلاما (26) } الواقعة

{ سلام قولا من رب رحيم (58) } يس

قول أقوم

{ إن ناشئة الليل هي أشد وطئا وأقوم قيلا (6) } المزمل

ارتكاس المتلقي لقول القائل

يستمع القول

{ الذين يستمعون القول فيتبعون أحسنه أولئك الذين هداهم الله وأولئك هم أولوا الألباب(18) } الزمر

{ وإذا رأيتهم تعجبك أجسامهم وإن يقولوا تسمع لقولهم كأنهم خشب مسندة يحسبون كل صيحة عليهم هم العدو فاحذرهم قاتلهم الله أنى يؤفكون(4) } المنافقون

يسمع القول

{ لقد سمع الله قول الذين قالوا إن الله فقير ونحن أغنياء سنكتب ما قالوا وقتلهم الأنبياء بغير حق ونقول ذوقوا عذاب الحريق (181) } آل عمران

{ قد سمع الله قول التي تجادلك في زوجها وتشتكي إلى الله والله يسمع تحاوركما إن الله سميع بصير(1) } المجادلة

يفقه القول

{ حتى إذا بلغ بين السدين وجد من دونهما قوما لا يكادون يفقهون قولا (93) } الكهف

{ يفقهوا قولي (28) } طه

يدبر القول

 

يرقب القول

{ أفلم يدبروا القول أم جاءهم ما لم يأت آباءهم الأولين (68) } المؤمنون

{ قال يبنؤم لا تأخذ بلحيتي ولا برأسي إني خشيت أن تقول فرقت بين بني إسرائيل ولم ترقب قولي(94) } طه

يحزنك قولهم

{ قال موسى أتقولون للحق لما جاءكم أسحر هذا ولا يفلح الساحرون ولا يحزنك قولهم إن العزة لله جميعا هو السميع العليم(65) } يونس

{ فلا يحزنك قولهم إنا نعلم ما يسرون وما يعلنون(76) } يس

يرضى من القول

{ يستخفون من الناس ولا يستخفون من الله وهو معهم إذ يبيتون ما لا يرضى من القول وكان الله بما يعملون محيطا(108) } النساء

{ يومئذ لا تنفع الشفاعة إلا من أذن له الرحمان ورضي له قولا(109) } طه

يعجب بالقول

{ ومن الناس من يعجبك قوله في الحياة الدنيا ويشهد الله على ما في قلبه وهو ألد الخصام(204) } البقرة

{ وإن تعجب فعجب قولهم أئذا كنا ترابا أئنا لفي خلق جديد أولئك الذين كفروا بربهم وأولئك الأغلال في أعناقهم وأولئك أصحاب النار هم فيها خالدون(5) } الرعد

يعلم القول

{ قال ربي يعلم القول في السماء والأرض وهو السميع العليم(4) } الأنبياء

{ ياأيها الذين آمنوا لا تقربوا الصلاة وأنتم سكارى حتى تعلموا ما تقولون ولا جنبا إلا عابري سبيل حتى تغتسلوا وإن كنتم مرضى أو على سفر أو جاء أحد منكم من الغائط أو لامستم النساء فلم تجدوا ماء فتيمموا صعيدا طيبا فامسحوا بوجوهكم وأيديكم إن الله كان عفوا غفورا(43) } النساء

مصير ونتائج القول

يقع القول

{ وإذا وقع القول عليهم أخرجنا لهم دابة من الأرض تكلمهم أن الناس كانوا بآياتنا لا يوقنون(82) } النمل

{ ووقع القول عليهم بما ظلموا فهم لا ينطقون (85) } النمل

يحق القول

 

{ لقد حق القول على أكثرهم فهم لا يؤمنون (7) } يس

{ لينذر من كان حيا ويحق القول على الكافرين (70) } يس

{ فحق علينا قول ربنا إنا لذائقون(31) } الصافات

{ وقيضنا لهم قرناء فزينوا لهم ما بين أيديهم وما خلفهم وحق عليهم القول في أمم قد خلت من قبلهم من الجن والإنس إنهم كانوا خاسرين (25) } فصلت

{ أولئك الذين حق عليهم القول في أمم قد خلت من قبلهم من الجن والإنس إنهم كانوا خاسرين (18) } الأحقاف

{ وإذا أردنا أن نهلك قرية أمرنا مترفيها ففسقوا فيها فحق عليها القول فدمرناها تدميرا (16) } الإسراء

{ قال الذين حق عليهم القول ربنا هؤلاء الذين أغوينا أغويناهم كما غوينا تبرأنا إليك ما كانوا إيانا يعبدون(63) } القصص

{ ولو شئنا لآتينا كل نفس هداها ولكن حق القول مني لأملأن جهنم من الجنة والناس أجمعين (13) } السجدة

يسبق عليه القول

{ حتى إذا جاء أمرنا وفار التنور قلنا احمل فيها من كل زوجين اثنين وأهلك إلا من سبق عليه القول ومن آمن وما آمن معه إلا قليل(40) } هود

{ فأوحينا إليه أن اصنع الفلك بأعيننا ووحينا فإذا جاء أمرنا وفار التنور فاسلك فيها من كل زوجين اثنين وأهلك إلا من سبق عليه القول منهم ولا تخاطبني في الذين ظلموا إنهم مغرقون(27) } المؤمنون

 

{ إنما قولنا لشيء إذا أردناه أن نقول له كن فيكون (40) } النحل

 

{ قالوا ياهود ما جئتنا ببينة وما نحن بتاركي آلهتنا عن قولك وما نحن لك بمؤمنين(53) } هود

ثانياً - الكلام

الكلام : وهو تحويل القول إلى أصوات سماعية أو رموز بصرية يمكن سماعها أو مشاهدتها تعبر عن هذا القول

أشكال الكلام

(1) من حيث طريقة التشكيل

1) نطق ( بكم ) 2)  لفظ  3) رمز – أشار  4)– كتب الكتابة – سطر- التسطير 5) أوحى

(2) من حيث شدة الصوت

1) الصوت 2) صمت 3) سكت  4)  همس – 5) خفت  6) يخشع الصوت 7) يغض الصوت 8)  يرفع الصوت

9) يستفزز بالصوت 10) صيحة

(3) من حيث طابع الصوت

ألقى - قرأ – أملى – تلا يتلو التلاوة – رتَّل  الترتيل – مكاء – اللحن – الخضوع

(4) من حيث نمط توجيه الكلام إلى المخاطب

ألقى - أسر – أخفى - – كتم - جهر– أعلن

(5) من حيث الغرض من الكلام الموجه إلى المخاطب

أ – نقل معلومات : حَدَّث - أخبر – أنبأ –  قَصَّ

ب – طلب مشاركة : خاطب –  سأل – دعا - نادى – اشتكى – صرخ

ج – توجيه للقيام بفعل : نهى – أمر

(6) من حيث التشارك في الكلام بين أكثر من متكلم

ناجى نجوى - جادل – حاور -

(7) من حيث تأثير الكلام على المخاطب

أجاب جواب استجاب –

(5) من حيث  وضوح الدلالة أو المعنى

اللغة أو اللسان - البلاغ – البيان  – الفصاحة– التحريف – الشعر - اللحن

 

الكلام والكلمات

التكلم التكليم

الكلمة والكلمات والكلام والكَلِم

الكلمة :  : تركيب رمزي  : صوتي أو حركي بإشارة ، أو كتابي بشكل صورة يرمز لمعنى أو عدد من المعاني التي يحويها قول ما ويتألف من عدد من المفردات كثر أم قل ( ثلاثة مفردات - اثنان من المفردات ) ، كل مفردة منها تكون على شكل أصوات لفظية أو رموز يمكن سماعها أو مشاهدتها ، والتي تعبر عن هذا القول والتي يمكن أن تستخدم لنقل معاني القول من كائن إلى آخر

الكلمات : أكثر من كلمة = مجموعة الكلمات سواء كانت مرسلة للتبادل أم لا

الكلام : الكلمات المرسلة للتبادل : وهو تحويل القول إلى أصوات أو رموز يمكن سماعها أو مشاهدتها تعبر عن هذا القول ويستخدم لنقل معاني القول من كائن إلى آخر

التكلم : هو تبادل الكلام أي بين متكلمين

الكلم : كلام محدود ومقصود بذاته

1 - التكلم :

أ - تكلم البشر :

التكلم هو تبادل الكلام أي تبادل المعاني بين متكلمين ( إرجاع القول )

{ واتخذ قوم موسى من بعده من حليهم عجلا جسدا له خوار ألم يروا أنه لا يكلمهم ولا يهديهم سبيلا اتخذوه وكانوا ظالمين(148) } الأعراف

{ أفلا يرون ألا يرجع إليهم قولا ولا يملك لهم ضرا ولا نفعا(89)} هود

يبدأ عادة بسن معينة

في المهد صبيا لا يتكلم  البشر عادة

{ فأشارت إليه قالوا كيف نكلم من كان في المهد صبيا(29) } مريم

 

إلا استثناء

{ ويكلم الناس في المهد وكهلا ومن الصالحين(46) } آل عمران

{ إذ قال الله ياعيسى ابن مريم اذكر نعمتي عليك وعلى والدتك إذ أيدتك بروح القدس تكلم الناس في المهد وكهلا وإذ علمتك الكتاب والحكمة والتوراة والإنجيل وإذ تخلق من الطين كهيئة الطير بإذني فتنفخ فيها فتكون طيرا بإذني وتبرئ الأكمه والأبرص بإذني وإذ تخرج الموتى بإذني وإذ كففت بني إسرائيل عنك إذ جئتهم بالبينات فقال الذين كفروا منهم إن هذا إلا سحر مبين(110) } المائدة

من  الممكن أن يكون الكلام

كلاماً عادياُ

مثال

{ وقال الملك ائتوني به أستخلصه لنفسي فلما كلمه قال إنك اليوم لدينا مكين أمين(54) } يوسف

{ ولولا إذ سمعتموه قلتم ما يكون لنا أن نتكلم بهذا سبحانك هذا بهتان عظيم(16) } النور

عبر النطق

البشر ينطقون

{ فورب السماء والأرض إنه لحق مثل ما أنكم تنطقون(23) } الذاريات

{ وما ينطق عن الهوى(3) } النجم

أو رمزاً وإشارة

رمزا

 

أشارت

{ قال رب اجعل لي آية قال آيتك ألا تكلم الناس ثلاثة أيام إلا رمزا واذكر ربك كثيرا وسبح بالعشي والإبكار(41) } آل عمران

{ فأشارت إليه قالوا كيف نكلم من كان في المهد صبيا(29) } مريم

 

القول هنا بالإشارة

{ قال رب اجعل لي آية قال آيتك ألا تكلم الناس ثلاث ليال سويا(10) } مريم

{ فكلي واشربي وقري عينا فإما ترين من البشر أحدا فقولي إني نذرت للرحمان صوما فلن أكلم اليوم إنسيا(26) } مريم

الموتى لا يتكلمون عادة

 

{ ولو أننا نزلنا إليهم الملائكة وكلمهم الموتى وحشرنا عليهم كل شيء قبلا ما كانوا ليؤمنوا إلا أن يشاء الله ولكن أكثرهم يجهلون(111) } الأنعام

{ ولو أن قرآنا سيرت به الجبال أو قطعت به الأرض أو كلم به الموتى بل لله الأمر جميعا أفلم ييئس الذين آمنوا أن لو يشاء الله لهدى الناس جميعا ولا يزال الذين كفروا تصيبهم بما صنعوا قارعة أو تحل قريبا من دارهم حتى يأتي وعد الله إن الله لا يخلف الميعاد(31) } الرعد

الحيوان ينطق

بمنطق خاص

{ وورث سليمان داوود وقال ياأيها الناس علمنا منطق الطير وأوتينا من كل شيء إن هذا لهو الفضل المبين(16) } النمل

{ حتى إذا أتوا على وادي النمل قالت نملة ياأيها النمل ادخلوا مساكنكم لا يحطمنكم سليمان وجنوده وهم لا يشعرون (18) فتبسم ضاحكا من قولها وقال رب أوزعني أن أشكر نعمتك التي أنعمت علي وعلى والدي وأن أعمل صالحا ترضاه وأدخلني برحمتك في عبادك الصالحين (19) وتفقد الطير فقال ما لي لا أرى الهدهد أم كان من الغائبين (20) لأعذبنه عذابا شديدا أو لأذبحنه أو ليأتيني بسلطان مبين(21) فمكث غير بعيد فقال أحطت بما لم تحط به وجئتك من سبإ بنبإ يقين(22) { النمل

الجماد لا ينطق بالحالة العادية

 

{ فراغ إلى آلهتهم فقال ألا تأكلون(91) ما لكم لا تنطقون(92) } الصافات

{ قال بل فعله كبيرهم هذا فاسألوهم إن كانوا ينطقون(63) } الأنبياء

{ ثم نكسوا على رءوسهم لقد علمت ما هؤلاء ينطقون(65) } الأنبياء

ولكن ينطق  بشروط خاصة

- منها القيامة

الكتاب ينطق

{ ولا نكلف نفسا إلا وسعها ولدينا كتاب ينطق بالحق وهم لا يظلمون(62) } المؤمنون

{ هذا كتابنا ينطق عليكم بالحق إنا كنا نستنسخ ما كنتم تعملون(29) } الحاثية

أعضاء البشر تنطق بشكل مستقل عن إرادة صاحبها

{ حتى إذا ما جاءوها شهد عليهم سمعهم وأبصارهم وجلودهم بما كانوا يعملون(20) }

{ وقالوا لجلودهم لم شهدتم علينا قالوا أنطقنا الله الذي أنطق كل شيء وهو خلقكم أول مرة وإليه ترجعون(21) وما كنتم تستترون أن يشهد عليكم سمعكم ولا أبصاركم ولا جلودكم ولكن ظننتم أن الله لا يعلم كثيرا مما تعملون(22) } فصلت

- ومنها العلم - سلطانا فهو يتكلم

- معجزة دابة الأرض

- بالعلم

{ وإذا وقع القول عليهم أخرجنا لهم دابة من الأرض تكلمهم أن الناس كانوا بآياتنا لا يوقنون(82) } النمل

{ أم أنزلنا عليهم سلطانا فهو يتكلم بما كانوا به يشركون(35) } الروم

( سلطان = قدرة علمية = أثارة من علم )

{ قل أرأيتم ما تدعون من دون الله أروني ماذا خلقوا من الأرض أم لهم شرك في السماوات ائتوني بكتاب من قبل هذا أو أثارة من علم إن كنتم صادقين(4) } الأحقاف

{ هؤلاء قومنا اتخذوا من دونه آلهة لولا يأتون عليهم بسلطان بين فمن أظلم ممن افترى على الله كذبا(15) } الكهف

{ قالوا اتخذ الله ولدا سبحانه هو الغني له ما في السماوات وما في الأرض إن عندكم من سلطان بهذا أتقولون على الله ما لا تعلمون(68) } يونس

{ قالت رسلهم أفي الله شك فاطر السماوات والأرض يدعوكم ليغفر لكم من ذنوبكم ويؤخركم إلى أجل مسمى قالوا إن أنتم إلا بشر مثلنا تريدون أن تصدونا عما كان يعبد آباؤنا فأتونا بسلطان مبين(10) } إبراهيم

- ومنها دجل بدون علم حقيقي : لا يكلمهم

 

{ واتخذ قوم موسى من بعده من حليهم عجلا جسدا له خوار ألم يروا أنه لا يكلمهم ولا يهديهم سبيلا اتخذوه وكانوا ظالمين(148) } الأعراف

التكلم يوم القيامة

التكلم بإذن الله

ويسمح فقط للصواب

{ يوم يأت لا تكلم نفس إلا بإذنه فمنهم شقي وسعيد(105) } هود

{ يوم يقوم الروح والملائكة صفا لا يتكلمون إلا من أذن له الرحمان وقال صوابا(38) } النبأ

بعض الناس لا يؤذن لهم بالتكلم

{ قال اخسئوا فيها ولا تكلموني(108) } المؤمنون

{ اليوم نختم على أفواههم وتكلمنا أيديهم وتشهد أرجلهم بما كانوا يكسبون(65) } يس

ولا حتى بالنطق

{ هذا يوم لا ينطقون(35) } المرسلات

{ ووقع القول عليهم بما ظلموا فهم لا ينطقون(85) } النمل

ب - تكليم الله

شروط تكليم الله للبشر

{ وقال الذين لا يعلمون لولا يكلمنا الله أو تأتينا آية كذلك قال الذين من قبلهم مثل قولهم تشابهت قلوبهم قد بينا الآيات لقوم يوقنون(118) } البقرة

{ وما كان لبشر أن يكلمه الله إلا وحيا أو من وراء حجاب أو يرسل رسولا فيوحي بإذنه ما يشاء إنه علي حكيم(51) } الشورى

الله كلم بعض الرسل

{ تلك الرسل فضلنا بعضهم على بعض منهم من كلم الله ورفع بعضهم درجات وآتينا عيسى ابن مريم البينات وأيدناه بروح القدس ولو شاء الله ما اقتتل الذين من بعدهم من بعد ما جاءتهم البينات ولكن اختلفوا فمنهم من آمن ومنهم من كفر ولو شاء الله ما اقتتلوا ولكن الله يفعل ما يريد(253) } البقرة

{ ورسلا قد قصصناهم عليك من قبل ورسلا لم نقصصهم عليك وكلم الله موسى تكليما (164) } النساء

تكليم الله لموسى

{ ولما جاء موسى لميقاتنا وكلمه ربه قال رب أرني أنظر إليك قال لن تراني ولكن انظر إلى الجبل فإن استقر مكانه فسوف تراني فلما تجلى ربه للجبل جعله دكا وخر موسى صعقا فلما أفاق قال سبحانك تبت إليك وأنا أول المؤمنين(143) } الأعراف

{ قال ياموسى إني اصطفيتك على الناس برسالاتي وبكلامي فخذ ما آتيتك وكن من الشاكرين (144) } الأعراف

الله يكلم بعض الناس ولا يكلم بعضهم الآخر يوم القيامة

 

{ إن الذين يكتمون ما أنزل الله من الكتاب ويشترون به ثمنا قليلا أولئك ما يأكلون في بطونهم إلا النار ولا يكلمهم الله يوم القيامة ولا يزكيهم ولهم عذاب أليم(174) } البقرة

{ إن الذين يشترون بعهد الله وأيمانهم ثمنا قليلا أولئك لا خلاق لهم في الآخرة ولا يكلمهم الله ولا ينظر إليهم يوم القيامة ولا يزكيهم ولهم عذاب أليم(77) } آل عمران

بعض الناس لا يؤذن لهم بالكلام

{ قال اخسئوا فيها ولا تكلموني(108) } المؤمنون

{ اليوم نختم على أفواههم وتكلمنا أيديهم وتشهد أرجلهم بما كانوا يكسبون(65) } يس

2 - الكلمة والكلمات والكلام والكلم

(1) الكلمة : تركيب رمزي  صوتي أو حركي بإشارة ، أو كتابي بشكل صورة يرمز لمعنى أو عدد من المعاني التي يحويها قول ما

1 - مجموعة معاني : كل معنى منها مركب من عدد من المفردات اللفظية

كلمة سواء  :

(1) ألا نعبد إلا الله  (2) ولا نشرك به شيئا

(3) ولا يتخذ بعضنا بعضا أربابا من دون الله

{ قل ياأهل الكتاب تعالوا إلى كلمة سواء بيننا وبينكم ألا نعبد إلا الله ولا نشرك به شيئا ولا يتخذ بعضنا بعضا أربابا من دون الله فإن تولوا فقولوا اشهدوا بأنا مسلمون(64) } آل عمران

 

كلمة باقية :

إنني براء مما تعبدون إلا الذي فطرني فإنه سيهديني

{ وإذ قال إبراهيم لأبيه وقومه إنني براء مما تعبدون(26)إلا الذي فطرني فإنه سيهديني (27) وجعلها كلمة باقية في عقبه لعلهم يرجعون(28) } الزخرف

2 - معني واحد : مركب من عدد من المفردات اللفظية كثر أم قل

- ثلاثة مفردات

اتخذ الله ولدا

{ وينذر الذين قالوا اتخذ الله ولدا(4) ما لهم به من علم ولا لآبائهم كبرت كلمة تخرج من أفواههم إن يقولون إلا كذبا(5) } الكهف

- اثنان من المفردات

رب ارجعوني

{ حتى إذا جاء أحدهم الموت قال رب ارجعوني(99) لعلي أعمل صالحا فيما تركت كلا إنها كلمة هو قائلها ومن ورائهم برزخ إلى يوم يبعثون (100) } المؤمنون

أمثلة :

كلمة طيبة

 

كلمة خبيثة

{ ألم ترى كيف ضرب الله مثلا كلمة طيبة كشجرة طيبة أصلها ثابت وفرعها في السماء (24) } إبراهيم

{ ومثل كلمة خبيثة كشجرة خبيثة اجتثت من فوق الأرض ما لها من قرار(26) } إبراهيم

كلمة الكفر ( مجموع معاني الكفر )

 

 

كلمة التقوى (مجموع معاني التقوى)

{ يحلفون بالله ما قالوا ولقد قالوا كلمة الكفر وكفروا بعد إسلامهم وهموا بما لم ينالوا وما نقموا إلا أن أغناهم الله ورسوله من فضله فإن يتوبوا يكن خيرا لهم وإن يتولوا يعذبهم الله عذابا أليما في الدنيا والآخرة وما لهم في الأرض من ولي ولا نصير(74) } التوبة

{ إذ جعل الذين كفروا في قلوبهم الحمية حمية الجاهلية فأنزل الله سكينته على رسوله وعلى المؤمنين وألزمهم كلمة التقوى وكانوا أحق بها وأهلها وكان الله بكل شيء عليما(26) } الفتح

كلمة الذين كفروا

( رمز الكفر )

كلمة الله

( رمز الإيمان)

{ إلا تنصروه فقد نصره الله إذ أخرجه الذين كفروا ثاني اثنين إذ هما في الغار إذ يقول لصاحبه لا تحزن إن الله معنا فأنزل الله سكينته عليه وأيده بجنود لم تروها وجعل كلمة الذين كفروا السفلى وكلمة الله هي العليا والله عزيز حكيم(40) } التوبة

(2) الكلمات : أكثر من كلمة = مجموعة الكلمات سواء كانت مرسلة للتبادل أم لا

كلمات الله

الكتاب الأزلي فيه  كل شيء عن الوجود وهو كلمات الله وهي ثابتة لا مبدل لها وأوحي منها قسم إلى النبي (ص) على شكل قرآن

كلمات الله هي في كتابه الذي أوحى منه إلى رسوله محمد على شكل قرآن :

مفصلاً وبالحق وتمت كلمته صدقاً وعدلاً فيه

ولا مبدل لها(لكلماته)

{ واتل ما أوحي إليك من كتاب ربك لا مبدل لكلماته ولن تجد من دونه ملتحدا(27) } الكهف

{ أفغير الله أبتغي حكما وهو الذي أنزل إليكم الكتاب مفصلا والذين آتيناهم الكتاب يعلمون أنه منزل من ربك بالحق فلا تكونن من الممترين(114) وتمت كلمة ربك صدقا وعدلا لا مبدل لكلماته وهو السميع العليم(115) } الأنعام

ليست كل كلمات الله التي في الكتاب الأزلي قد أوحيت إلى النبي على شكل قرآن وإنما جزء منها فقط

عظم كلمات الله

ما نفدت كلمات الله

العلم الإلهي المدون بالكتاب الأزلي لا ريب فيه

{ قل لو كان البحر مدادا لكلمات ربي لنفد البحر قبل أن تنفد كلمات ربي ولو جئنا بمثله مددا (109) } الكهف

{ ولو أنما في الأرض من شجرة أقلام والبحر يمده من بعده سبعة أبحر ما نفدت كلمات الله إن الله عزيز حكيم(27) } لقمان

أوحي منها إلى النبي

{ واتل ما أوحي إليك من كتاب ربك لا مبدل لكلماته ولن تجد من دونه ملتحدا(27) } الكهف

كلمات الله لآدم

كلمات الله لإبراهيم

(وحيه من الكتاب)

{ فتلقى آدم من ربه كلمات فتاب عليه إنه هو التواب الرحيم(37) } غالبقرة

{ وإذ ابتلى إبراهيم ربه بكلمات فأتمهن قال إني جاعلك للناس إماما قال ومن ذريتي قال لا ينال عهدي الظالمين(124) } البقرة

عيسى كلمة من الله :

 

 

 

 

 

 

أي قدراً مقدراً أن يولد من دون أب

{ إذ قالت الملائكة يامريم إن الله يبشرك بكلمة منه اسمه المسيح عيسى ابن مريم وجيها في الدنيا والآخرة ومن المقربين(45) } آل عمران

{ ياأهل الكتاب لا تغلوا في دينكم ولا تقولوا على الله إلا الحق إنما المسيح عيسى ابن مريم رسول الله وكلمته ألقاها إلى مريم وروح منه فآمنوا بالله ورسله ولا تقولوا ثلاثة انتهوا خيرا لكم إنما الله إله واحد سبحانه أن يكون له ولد له ما في السماوات وما في الأرض وكفى بالله وكيلا(171) } النساء

{ فنادته الملائكة وهو قائم يصلي في المحراب أن الله يبشرك بيحيى مصدقا بكلمة من الله وسيدا وحصورا ونبيا من الصالحين(39) } آل عمران

{ إن مثل عيسى عند الله كمثل آدم خلقه من تراب ثم قال له كن فيكون(59) } آل عمران

- كلمات الله لمحمد (ص) : يؤمن بالله وكلماته (في القرآن)

- كلمات الله لمريم في كتبه : وصدقت بكلمات ربها وكتبه

- يحيى مصدق بتقدير الله لعيسى

{ قل ياأيها الناس إني رسول الله إليكم جميعا الذي له ملك السماوات والأرض لا إله إلا هو يحي ويميت فآمنوا بالله ورسوله النبي الأمي الذي يؤمن بالله وكلماته واتبعوه لعلكم تهتدون(158) } الأعراف

{ ومريم ابنت عمران التي أحصنت فرجها فنفخنا فيه من روحنا وصدقت بكلمات ربها وكتبه وكانت من القانتين(12) } التحريم

{ فنادته الملائكة وهو قائم يصلي في المحراب أن الله يبشرك بيحيى مصدقا بكلمة من الله وسيدا وحصورا ونبيا من الصالحين(39) } آل عمران

 

لا مبدل لكلمات الله :

كلمات الله في الكتاب الأزلي عن سنة الله وقوانينه

{ ولقد كذبت رسل من قبلك فصبروا على ما كذبوا وأوذوا حتى أتاهم نصرنا ولا مبدل لكلمات الله ولقد جاءك من نبإ المرسلين(34) } الأنعام

{ وتمت كلمة ربك صدقا وعدلا لا مبدل لكلماته وهو السميع العليم(115) ؤ الأنعام

{ واتل ما أوحي إليك من كتاب ربك لا مبدل لكلماته ولن تجد من دونه ملتحدا(27) } الكهف

{ لهم البشرى في الحياة الدنيا وفي الآخرة لا تبديل لكلمات الله ذلك هو الفوز العظيم(64) } يونس

يحق الحق بكلماته :

كلمات الله في كتابه الأزلي عن ماقدر من ما كان وما سيكون

{ وإذ يعدكم الله إحدى الطائفتين أنها لكم وتودون أن غير ذات الشوكة تكون لكم ويريد الله أن يحق الحق بكلماته ويقطع دابر الكافرين(7) } الأنفال

{ أم يقولون افترى على الله كذبا فإن يشأ الله يختم على قلبك ويمح الله الباطل ويحق الحق بكلماته إنه عليم بذات الصدور(24) } الشورى

{ ويحق الله الحق بكلماته ولو كره المجرمون(82) } يونس

أمثلة على كلمات الله التي لا مبدل لها :

(1) كلمة ربك الحسنى على بعض البشر : قاعدة نصر الرسل وأولياء الله والبشرى في الدنيا والآخرة بعد الصبر على التكذيب والأذى

{ ولقد كذبت رسل من قبلك فصبروا على ما كذبوا وأوذوا حتى أتاهم نصرنا ولا مبدل لكلمات الله ولقد جاءك من نبإ المرسلين(34) } الأنعام

{ ألا إن أولياء الله لا خوف عليهم ولا هم يحزنون(62)الذين آمنوا وكانوا يتقون(63) لهم البشرى في الحياة الدنيا وفي الآخرة لا تبديل لكلمات الله ذلك هو الفوز العظيم(64) } يونس

مثال بني إسرائيل

{ وأورثنا القوم الذين كانوا يستضعفون مشارق الأرض ومغاربها التي باركنا فيها وتمت كلمة ربك الحسنى على بني إسرائيل بما صبروا ودمرنا ما كان يصنع فرعون وقومه وما كانوا يعرشون(137) } الأعراف

(2) كلمة العذاب

{ولو شاء ربك لجعل الناس أمة واحدة ولا يزالون مختلفين(118) إلا من رحم ربك ولذلك خلقهم وتمت كلمة ربك لأملأن جهنم من الجنة والناس أجمعين (119) } هود

{ أفمن حق عليه كلمة العذاب أفأنت تنقذ من في النار(19) } الزمر

أن بعض الناس لن يؤمنوا

وهم الفاسقون

{ إن الذين حقت عليهم كلمة ربك لا يؤمنون(96) } يونس

{ كذلك حقت كلمة ربك على الذين فسقوا أنهم لا يؤمنون(33) } يونس

 

وهم الذين يصيرون كافرين ويستحقون العذاب في النار

{ وكذلك حقت كلمة ربك على الذين كفروا أنهم أصحاب النار(6) } غافر

{ وسيق الذين كفروا إلى جهنم زمرا حتى إذا جاءوها فتحت أبوابها وقال لهم خزنتها ألم يأتكم رسل منكم يتلون عليكم آيات ربكم وينذرونكم لقاء يومكم هذا قالوا بلى ولكن حقت كلمة العذاب على الكافرين(71) } الزمر

وأن القرار والحساب مؤجل

وأن الناس سيبقون دوماً في شك مريب من حقيقة ذلك

{ ولقد آتينا موسى الكتاب فاختلف فيه ولولا كلمة سبقت من ربك لقضي بينهم وإنهم لفي شك منه مريب(110) } هود

{ ولقد آتينا موسى الكتاب فاختلف فيه ولولا كلمة سبقت من ربك لقضي بينهم وإنهم لفي شك منه مريب(45) } فصلت

 

{ وما كان الناس إلا أمة واحدة فاختلفوا ولولا كلمة سبقت من ربك لقضي بينهم فيما فيه يختلفون(19) } يونس

{ وما تفرقوا إلا من بعد ما جاءهم العلم بغيا بينهم ولولا كلمة سبقت من ربك إلى أجل مسمى لقضي بينهم وإن الذين أورثوا الكتاب من بعدهم لفي شك منه مريب(14) } الشورى

 

{ أم لهم شركاء شرعوا لهم من الدين ما لم يأذن به الله ولولا كلمة الفصل لقضي بينهم وإن الظالمين لهم عذاب أليم(21) } الشورى

{وكذلك نجزي من أسرف ولم يؤمن بآيات ربه ولعذاب الآخرة أشد وأبقى(127)أفلم يهد لهم كم أهلكنا قبلهم من القرون يمشون في مساكنهم إن في ذلك لآيات لأولي النهى(128) ولولا كلمة سبقت من ربك لكان لزاما وأجل مسمى(129) } طه

{ ولقد سبقت كلمتنا لعبادنا المرسلين(171) إنهم لهم المنصورون(172)وإن جندنا لهم الغالبون (173) فتول عنهم حتى حين(174)وأبصرهم فسوف يبصرون(175)أفبعذابنا يستعجلون (176) فإذا نزل بساحتهم فساء صباح المنذرين(177)} الصافات

(3) الكلام : الكلمات المرسلة للتبادل

كلام الله

القرآن كلام الله المرسل للبشر

{ أفتطمعون أن يؤمنوا لكم وقد كان فريق منهم يسمعون كلام الله ثم يحرفونه من بعد ما عقلوه وهم يعلمون(75) } البقرة

{ وإن أحد من المشركين استجارك فأجره حتى يسمع كلام الله ثم أبلغه مأمنه ذلك بأنهم قوم لا يعلمون(6) } التوبة

قوانين الله  في الكتاب الأزلي كلام الله المرسل للبشر

{ سيقول المخلفون إذا انطلقتم إلى مغانم لتأخذوها ذرونا نتبعكم يريدون أن يبدلوا كلام الله قل لن تتبعونا كذلكم قال الله من قبل فسيقولون بل تحسدوننا بل كانوا لا يفقهون إلا قليلا (15) } الفتح

التوراة الأصلية المرسلة والتي سمعها وحرفها اليهود هي كلام الله

المرسل إليهم

{ أفتطمعون أن يؤمنوا لكم وقد كان فريق منهم يسمعون كلام الله ثم يحرفونه من بعد ما عقلوه وهم يعلمون(75) } البقرة

{ من الذين هادوا يحرفون الكلم عن مواضعه ويقولون سمعنا وعصينا واسمع غير مسمع وراعنا ليا بألسنتهم وطعنا في الدين ولو أنهم قالوا سمعنا وأطعنا واسمع وانظرنا لكان خيرا لهم وأقوم ولكن لعنهم الله بكفرهم فلا يؤمنون إلا قليلا(46) } النساء

{ فبما نقضهم ميثاقهم لعناهم وجعلنا قلوبهم قاسية يحرفون الكلم عن مواضعه ونسوا حظا مما ذكروا به ولا تزال تطلع على خائنة منهم إلا قليلا منهم فاعف عنهم واصفح إن الله يحب المحسنين(13) } المائدة

{ ياأيها الرسول لا يحزنك الذين يسارعون في الكفر من الذين قالوا آمنا بأفواههم ولم تؤمن قلوبهم ومن الذين هادوا سماعون للكذب سماعون لقوم آخرين لم يأتوك يحرفون الكلم من بعد مواضعه يقولون إن أوتيتم هذا فخذوه وإن لم تؤتوه فاحذروا ومن يرد الله فتنته فلن تملك له من الله شيئا أولئك الذين لم يرد الله أن يطهر قلوبهم لهم في الدنيا خزي ولهم في الآخرة عذاب عظيم(41) } المائدة

(4)  الكلم : كلام محدود ومقصود بذاته

كلم طيب

{ من كان يريد العزة فلله العزة جميعا إليه يصعد الكلم الطيب والعمل الصالح يرفعه والذين يمكرون السيئات لهم عذاب شديد ومكر أولئك هو يبور(10) } فاطر

كلم الكتاب المكتوب

{ من الذين هادوا يحرفون الكلم عن مواضعه ويقولون سمعنا وعصينا واسمع غير مسمع وراعنا ليا بألسنتهم وطعنا في الدين ولو أنهم قالوا سمعنا وأطعنا واسمع وانظرنا لكان خيرا لهم وأقوم ولكن لعنهم الله بكفرهم فلا يؤمنون إلا قليلا(46) } النساء

{ فبما نقضهم ميثاقهم لعناهم وجعلنا قلوبهم قاسية يحرفون الكلم عن مواضعه ونسوا حظا مما ذكروا به ولا تزال تطلع على خائنة منهم إلا قليلا منهم فاعف عنهم واصفح إن الله يحب المحسنين(13) } المائدة

كلم الكتاب المقروء

{ ياأيها الرسول لا يحزنك الذين يسارعون في الكفر من الذين قالوا آمنا بأفواههم ولم تؤمن قلوبهم ومن الذين هادوا سماعون للكذب سماعون لقوم آخرين لم يأتوك يحرفون الكلم من بعد مواضعه يقولون إن أوتيتم هذا فخذوه وإن لم تؤتوه فاحذروا ومن يرد الله فتنته فلن تملك له من الله شيئا أولئك الذين لم يرد الله أن يطهر قلوبهم لهم في الدنيا خزي ولهم في الآخرة عذاب عظيم(41)  } المائدة

{ { أفتطمعون أن يؤمنوا لكم وقد كان فريق منهم يسمعون كلام الله ثم يحرفونه من بعد ما عقلوه وهم يعلمون(75) } البقرة

أشكال الكلام

(1) من حيث طريقة التشكيل

(2) من حيث شدة الصوت

(3) من حيث طابع الصوت

(4) من حيث توجيه الكلام إلى المخاطب

(5) من حيث  وضوح الدلالة أو المعنى

 

(1) من حيث طريقة التشكيل

1) نطق ( بكم ) 2) خسئ  3)  لفظ  4) رمز – أشار  5)– كتب الكتابة – سطر- التسطير 6) أوحى

1 – النطق – الأبكم - البكم

نَطَقَ – يَنْطِقُ : يُخْرِج أصواتاً ترمز إلى معنى القول

أنطق : جعله يخرج أصواتاً ترمز إلى معنى القول

منطق : الترميز الخاص الذي تنتظم وفقه الأصوات لتعبر عن معنى القول

نَطَقَ – يَنْطِقُ :

الناس عادة ينطقون

{ فورب السماء والأرض إنه لحق مثل ما أنكم تنطقون(23) } الذاريات

{ وما ينطق عن الهوى(3)} النجم

الأصنام لا تنطق

{ قال بل فعله كبيرهم هذا فاسألوهم إن كانوا ينطقون(63) } الأنبياء

{ ثم نكسوا على رءوسهم لقد علمت ما هؤلاء ينطقون(65) } الأنبياء

{ فراغ إلى آلهتهم فقال ألا تأكلون(91) ما لكم لا تنطقون(92) } الصافات

الكتاب الحفيظ الذي تسجل عليه أعمال الناس ينطق

{ ولا نكلف نفسا إلا وسعها ولدينا كتاب ينطق بالحق وهم لا يظلمون(62) } المؤمنو ن

{ هذا كتابنا ينطق عليكم بالحق إنا كنا نستنسخ ما كنتم تعملون(29) } الجاثية

الكفار لا ينطقون في الآخرة

{ ووقع القول عليهم بما ظلموا فهم لا ينطقون(85) } النمل

{ هذا يوم لا ينطقون(35) } المرسلات

منطق

 

{ وورث سليمان داوود وقال ياأيها الناس علمنا منطق الطير وأوتينا من كل شيء إن هذا لهو الفضل المبين(16) } النمل

أنطق

{ وقالوا لجلودهم لم شهدتم علينا قالوا أنطقنا الله الذي أنطق كل شيء وهو خلقكم أول مرة وإليه ترجعون(21) } فصلت

2 -  أبكم – بكم : من لا يسمع فلا يعلم النطق

 

{ وضرب الله مثلا رجلين أحدهما أبكم لا يقدر على شيء وهو كل على مولاه أينما يوجه لا يأت بخير هل يستوي هو ومن يأمر بالعدل وهو على صراط مستقيم(76) } النحل

 

{ صم بكم عمي فهم لا يرجعون (18) } البقرة

{ والذين كذبوا بآياتنا صم وبكم في الظلمات من يشأ الله يضلله ومن يشأ يجعله على صراط مستقيم(39) } الأنعام

 

{ إن شر الدواب عند الله الصم البكم الذين لا يعقلون(22) } الأنفال

{ ومثل الذين كفروا كمثل الذي ينعق بما لا يسمع إلا دعاء ونداء صم بكم عمي فهم لا يعقلون(171) } البقرة

 

{ ومن يهد الله فهو المهتدي ومن يضلل فلن تجد لهم أولياء من دونه ونحشرهم يوم القيامة على وجوههم عميا وبكما وصما مأواهم جهنم كلما خبت زدناهم سعيرا(97) } الإسراء

3 -  خسئ – يخسأ – إخسأ  : يتوقف عن الحركة ومنها الكلام

خاسئ : صفة مشبهة باسم الفاعل من فعل " خسئ " : من لا يستطيع الحركة ومنها الكلام

خسئ – يخسأ – إخسأ

{ قال اخسئوا فيها ولا تكلموني(108) } المؤمنون

خاسئ

{ ولقد علمتم الذين اعتدوا منكم في السبت فقلنا لهم كونوا قردة خاسئين(65) } البقرة

{ فلما عتوا عن ما نهوا عنه قلنا لهم كونوا قردة خاسئين(166) } الأعراف

{ ثم ارجع البصر كرتين ينقلب إليك البصر خاسئا وهو حسير(4) } الملك

4 – اللفظ :

لفظ – يلفظ – لَفْظٌ : يقوم بتشكيل الأصوات التي نطقها ليعبر عن القول ، على شكل مقاطع صوتية ، كل مقطع يؤلف مجموعة أصوات منفصلة زمانياً عن المجموعة التي تليها

اللفظ  : وحدة مؤلفة من مجموعة من الأصوات تنوب وتقوم مقام معنى محدد

إن اجتماع عدد من الألفاظ المرتبة والمتتالية يمكن أن يؤدي معنى أكبر هو القول

 

{ إذ يتلقى المتلقيان عن اليمين وعن الشمال قعيد(17)ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد(18) } ق

5 – الإشارة والرمز

أشار - الإشارة : يقوم بحركة باستعمال الأيدي أو بأي شيء آخر تسير بطريقة فراغية محددة فترسم صورة تمثل معنى أو مدلول يقوم مقام اللفظ الصوتي

والرمز : هو الشكل الفراغي لمسار الحركة ( الصورة ) والذي يدل على معنى معين

{ فأشارت إليه قالوا كيف نكلم من كان في المهد صبيا(29) } مريم

 

{ قال رب اجعل لي آية قال آيتك ألا تكلم الناس ثلاثة أيام إلا رمزا واذكر ربك كثيرا وسبح بالعشي والإبكار(41) } آل عمران

6 – الكتابة والتسطير

الكتابة : كَتَبَ : صياغة معلومات برنامج عمل - زماني مكاني – تم أو سيتم تنفيذه في المستقبل  بشكل مادي رمزي على وسيلة تسجيل

أي هي تخصيص صورة يرسمها قلم ( الكتابة ) على مكان تسجيل ، لترمز هذه الصور إلى الألفاظ التي تمثل معاني القول

الله يكتب الكتب المقدسة

{ وكتبنا له في الألواح من كل شيء موعظة وتفصيلا لكل شيء فخذها بقوة وأمر قومك يأخذوا بأحسنها سأريكم دار الفاسقين(145) } الأعراف

{ ولقد كتبنا في الزبور من بعد الذكر أن الأرض يرثها عبادي الصالحون(105) } الأنبياء

{ ولما سكت عن موسى الغضب أخذ الألواح وفي نسختها هدى ورحمة للذين هم لربهم يرهبون(154) } الأعراف

{ الذين يتبعون الرسول النبي الأمي الذي يجدونه مكتوبا عندهم في التوراة والإنجيل يأمرهم بالمعروف وينهاهم عن المنكر ويحل لهم الطيبات ويحرم عليهم الخبائث ويضع عنهم إصرهم والأغلال التي كانت عليهم فالذين آمنوا به وعزروه ونصروه واتبعوا النور الذي أنزل معه أولئك هم المفلحون(157) } الأعراف

الذين يكتبون الكتاب المقدس بأيديهم

{ فويل للذين يكتبون الكتاب بأيديهم ثم يقولون هذا من عند الله ليشتروا به ثمنا قليلا فويل لهم مما كتبت أيديهم وويل لهم مما يكسبون(79) } البقرة

{ وقالوا أساطير الأولين اكتتبها فهي تملى عليه بكرة وأصيلا(5) } الفرقان

{ وما كنت تتلو من قبله من كتاب ولا تخطه بيمينك إذا لارتاب المبطلون(48) } العنكبوت

الناس يكتبون

الكتابة بالخط

تخطه بيمينك

{ وما كنت تتلو من قبله من كتاب ولا تخطه بيمينك إذا لارتاب المبطلون(48) } العنكبوت

الكتابة الناطقة : نسخة بالصوت والصورة للعمل

كتابنا ينطق نستنسخ

{ هذا كتابنا ينطق عليكم بالحق إنا كنا نستنسخ ما كنتم تعملون(29) } الجاثية

الناس يكتبون الكتب

الذين يكتبون الكتاب المقدس بأيديهم

{ فويل للذين يكتبون الكتاب بأيديهم ثم يقولون هذا من عند الله ليشتروا به ثمنا قليلا فويل لهم مما كتبت أيديهم وويل لهم مما يكسبون(79) } البقرة

{ وقالوا أساطير الأولين اكتتبها فهي تملى عليه بكرة وأصيلا(5) } الفرقان

{ وما كنت تتلو من قبله من كتاب ولا تخطه بيمينك إذا لارتاب المبطلون(48) } العنكبوت

العقود

{ ياأيها الذين آمنوا إذا تداينتم بدين إلى أجل مسمى فاكتبوه وليكتب بينكم كاتب بالعدل ولا يأب كاتب أن يكتب كما علمه الله فليكتب وليملل الذي عليه الحق وليتق الله ربه ولا يبخس منه شيئا فإن كان الذي عليه الحق سفيها أو ضعيفا أو لا يستطيع أن يمل هو فليملل وليه بالعدل واستشهدوا شهيدين من رجالكم فإن لم يكونا رجلين فرجل وامرأتان ممن ترضون من الشهداء أن تضل إحداهما فتذكر إحداهما الأخرى ولا يأب الشهداء إذا ما دعوا ولا تسأموا أن تكتبوه صغيرا أو كبيرا إلى أجله ذلكم أقسط عند الله وأقوم للشهادة وأدنى ألا ترتابوا إلا أن تكون تجارة حاضرة تديرونها بينكم فليس عليكم جناح ألا تكتبوها وأشهدوا إذا تبايعتم ولا يضار كاتب ولا شهيد وإن تفعلوا فإنه فسوق بكم واتقوا الله ويعلمكم الله والله بكل شيء عليم(282) } البقرة

{ وإن كنتم على سفر ولم تجدوا كاتبا فرهان مقبوضة فإن أمن بعضكم بعضا فليؤد الذي اؤتمن أمانته وليتق الله ربه ولا تكتموا الشهادة ومن يكتمها فإنه آثم قلبه والله بما تعملون عليم(283) } البقرة

{ وليستعفف الذين لا يجدون نكاحا حتى يغنيهم الله من فضله والذين يبتغون الكتاب مما ملكت أيمانكم فكاتبوهم إن علمتم فيهم خيرا وآتوهم من مال الله الذي آتاكم ولا تكرهوا فتياتكم على البغاء إن أردن تحصنا لتبتغوا عرض الحياة الدنيا ومن يكرهن فإن الله من بعد إكراههن غفور رحيم(33) } النزر

سطر – يسطر – مسطور : يستخدم أداة ( القلم) لترك أثر ( سطر – كتابة) على شكل رمز على ورق أو لوح

يستطر : يجعل الآخرين يسطرون رمزاً على لوح أو ورق نيلبة عنه

أسطورة – أساطير : رموز منقوشة على أوراق أو ألواح ( حجرية أو معدنية أو سيليكون) ترمز لقصص الأولين وأخبارهم ومعتقداتهم

 

{ وكل صغير وكبير مستطر(53) } القمر

{ ن والقلم وما يسطرون(1) } القلم

 

{ لقد وعدنا نحن وآباؤنا هذا من قبل إن هذا إلا أساطير الأولين(83) } المؤمنون

{ لقد وعدنا هذا نحن وآباؤنا من قبل إن هذا إلا أساطير الأولين(68) } النمل

 

{ إذا تتلى عليه آياتنا قال أساطير الأولين (15) } القلم

{ إذا تتلى عليه آياتنا قال أساطير الأولين (13) } المطففين

 

{ ومنهم من يستمع إليك وجعلنا على قلوبهم أكنة أن يفقهوه وفي آذانهم وقرا وإن يروا كل آية لا يؤمنوا بها حتى إذا جاءوك يجادلونك يقول الذين كفروا إن هذا إلا أساطير الأولين(25) }     الأنعام

{ وإذا تتلى عليهم آياتنا قالوا قد سمعنا لو نشاء لقلنا مثل هذا إن هذا إلا أساطير الأولين (31) } الأنفال

 

{ والذي قال لوالديه أف لكما أتعدانني أن أخرج وقد خلت القرون من قبلي وهما يستغيثان الله ويلك آمن إن وعد الله حق فيقول ما هذا إلا أساطير الأولين(17) } الأحقاف

{ وإذا قيل لهم ماذا أنزل ربكم قالوا أساطير الأولين(24) } النحل

 

{ وقالوا أساطير الأولين اكتتبها فهي تملى عليه بكرة وأصيلا(5) } الفرقان

7 – الوحي - أوحى

الوحي بمعنى إيصال المعنى بشكل رمزي : إما بالإشارة مثلا أو عن غير طريق الحواس

الوحي بمعنى إيصال المعنى بشكل رمزي بالإشارة مثلا

{ فخرج على قومه من المحراب فأوحى إليهم أن سبحوا بكرة وعشيا(11) } مريم

{ قال رب اجعل لي آية قال آيتك ألا تكلم الناس ثلاثة أيام إلا رمزا واذكر ربك كثيرا وسبح بالعشي والإبكار(41) } أل عمران

{ فأشارت إليه قالوا كيف نكلم من كان في المهد صبيا(29) } مؤيم

ما كان لبشر أن يكلمه الله إلا وحيا

{ وما كان لبشر أن يكلمه الله إلا وحيا أو من وراء حجاب أو يرسل رسولا فيوحي بإذنه ما يشاء إنه علي حكيم(51) } الشورى

 

{ ومن أظلم ممن افترى على الله كذبا أو قال أوحي إلي ولم يوح إليه شيء ومن قال سأنزل مثل ما أنزل الله ولو ترى إذ الظالمون في غمرات الموت والملائكة باسطوا أيديهم أخرجوا أنفسكم اليوم تجزون عذاب الهون بما كنتم تقولون على الله غير الحق وكنتم عن آياته تستكبرون(93)} الأنعام

{ وكذلك جعلنا لكل نبي عدوا شياطين الإنس والجن يوحي بعضهم إلى بعض زخرف القول غرورا ولو شاء ربك ما فعلوه فذرهم وما يفترون(112) } الأنعام

الوحي إلى الأتقياء

{ وإذ أوحيت إلى الحواريين أن آمنوا بي وبرسولي قالوا آمنا واشهد بأننا مسلمون(111) } المائدة

وحي الشياطين إلى أوليائهم من الإنس

{ وكذلك جعلنا لكل نبي عدوا شياطين الإنس والجن يوحي بعضهم إلى بعض زخرف القول غرورا ولو شاء ربك ما فعلوه فذرهم وما يفترون(112) } الأنعام

{ ولا تأكلوا مما لم يذكر اسم الله عليه وإنه لفسق وإن الشياطين ليوحون إلى أوليائهم ليجادلوكم وإن أطعتموهم إنكم لمشركون(121) } الأنعام

{ ومن أظلم ممن افترى على الله كذبا أو قال أوحي إلي ولم يوح إليه شيء ومن قال سأنزل مثل ما أنزل الله ولو ترى إذ الظالمون في غمرات الموت والملائكة باسطوا أيديهم أخرجوا أنفسكم اليوم تجزون عذاب الهون بما كنتم تقولون على الله غير الحق وكنتم عن آياته تستكبرون(93) } الأنعام

{ أكان للناس عجبا أن أوحينا إلى رجل منهم أن أنذر الناس وبشر الذين آمنوا أن لهم قدم صدق عند ربهم قال الكافرون إن هذا لساحر مبين(2) } يونس

الله أوحى القرآن

الله هو الذي يوحي

إليك وإلى الذين من قبلك

{ كذلك يوحي إليك وإلى الذين من قبلك الله العزيز الحكيم(3) } الشورى

{ ولقد أوحي إليك وإلى الذين من قبلك لئن أشركت ليحبطن عملك ولتكونن من الخاسرين (65) } الزمر

إنا أوحينا إليك كما أوحينا إلى نوح والنبيين من بعده

{ إنا أوحينا إليك كما أوحينا إلى نوح والنبيين من بعده وأوحينا إلى إبراهيم وإسماعيل وإسحاق ويعقوب والأسباط وعيسى وأيوب ويونس وهارون وسليمان وآتينا داوود زبورا(163) } النساء

{ شرع لكم من الدين ما وصى به نوحا والذي أوحينا إليك وما وصينا به إبراهيم وموسى وعيسى أن أقيموا الدين ولا تتفرقوا فيه كبر على المشركين ما تدعوهم إليه الله يجتبي إليه من يشاء ويهدي إليه من ينيب(13) } الشورى

 

{ والذي أوحينا إليك من الكتاب هو الحق مصدقا لما بين يديه إن الله بعباده لخبير بصير(31) } فاطر

{ ثم أوحينا إليك أن اتبع ملة إبراهيم حنيفا وما كان من المشركين(123) } النحل

 

{ وإن كادوا ليفتنونك عن الذي أوحينا إليك لتفتري علينا غيره وإذا لاتخذوك خليلا(73) } الإسراء

{ ولئن شئنا لنذهبن بالذي أوحينا إليك ثم لا تجد لك به علينا وكيلا(86) } الإسراء

 

{ إن يوحى إلي إلا أنما أنا نذير مبين(70) } ص

{ قل إنما يوحى إلي أنما إلهكم إله واحد فهل أنتم مسلمون(108) } الأنبياء

 

{ وكذلك أنزلناه قرآنا عربيا وصرفنا فيه من الوعيد لعلهم يتقون أو يحدث لهم ذكرا (113) فتعالى الله الملك الحق ولا تعجل بالقرآن من قبل أن يقضى إليك وحيه وقل رب زدني علما (114) }  طه

{ لا تحرك به لسانك لتعجل به(16)إن علينا جمعه وقرآنه(17)فإذا قرأناه فاتبع قرآنه (18) ثم إن علينا بيانه(19)} القيامة

قرآناً

 

روحاً

{ وكذلك أوحينا إليك قرآنا عربيا لتنذر أم القرى ومن حولها وتنذر يوم الجمع لا ريب فيه فريق في الجنة وفريق في السعير(7) } الشورى

{ وكذلك أوحينا إليك روحا من أمرنا ما كنت تدري ما الكتاب ولا الإيمان ولكن جعلناه نورا نهدي به من نشاء من عبادنا وإنك لتهدي إلى صراط مستقيم(52) } الشورى

هذا القرآن

من الحكمة

من الكتاب

{ الر تلك آيات الكتاب المبين(1) إنا أنزلناه قرآنا عربيا لعلكم تعقلون (2) نحن نقص عليك أحسن القصص بما أوحينا إليك هذا القرآن وإن كنت من قبله لمن الغافلين (3) } يوسف

{ والذي أوحينا إليك من الكتاب هو الحق مصدقا لما بين يديه إن الله بعباده لخبير بصير(31) } فاطر

{ ذلك مما أوحى إليك ربك من الحكمة ولا تجعل مع الله إلها آخر فتلقى في جهنم ملوما مدحورا(39) } الإسراء

 

{ إن هو إلا وحي يوحى(4) } النجم

{ فأوحى إلى عبده ما أوحى(10) } النجم

من أنباء الغيب

{ ذلك من أنباء الغيب نوحيه إليك وما كنت لديهم إذ يلقون أقلامهم أيهم يكفل مريم وما كنت لديهم إذ يختصمون(44) } آل عمران

{ ذلك من أنباء الغيب نوحيه إليك وما كنت لديهم إذ أجمعوا أمرهم وهم يمكرون(102) } يوسف

{ تلك من أنباء الغيب نوحيها إليك ما كنت تعلمها أنت ولا قومك من قبل هذا فاصبر إن العاقبة للمتقين(49) } هود

وما أرسلنا من قبلك إلا رجالا نوحي إليهم

{ وما أرسلنا من قبلك إلا رجالا نوحي إليهم فاسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون(43) } النحل

{ وما أرسلنا قبلك إلا رجالا نوحي إليهم فاسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون(7) } الأنبياء

من أهل القرى

 

أنه لا إله إلا أنا فاعبدوني

{ وما أرسلنا من قبلك إلا رجالا نوحي إليهم من أهل القرى أفلم يسيروا في الأرض فينظروا كيف كان عاقبة الذين من قبلهم ولدار الآخرة خير للذين اتقوا أفلا تعقلون(109) } يوسف

{ وما أرسلنا من قبلك من رسول إلا نوحي إليه أنه لا إله إلا أنا فاعبدوني(25) } الأنبياء

الوحي إلى الرسل

{ وجعلناهم أئمة يهدون بأمرنا وأوحينا إليهم فعل الخيرات وإقامة الصلاة وإيتاء الزكاة وكانوا لنا عابدين(73) } الأنبياء

{ وقال الذين كفروا لرسلهم لنخرجنكم من أرضنا أو لتعودن في ملتنا فأوحى إليهم ربهم لنهلكن الظالمين(13) } إبراهيم

بشر مثلكم

يوحى إلي أنما إلهكم إله واحد

{ قل إنما أنا بشر مثلكم يوحى إلي أنما إلهكم إله واحد فمن كان يرجوا لقاء ربه فليعمل عملا صالحا ولا يشرك بعبادة ربه أحدا(110) } الكهف

{ قل إنما أنا بشر مثلكم يوحى إلي أنما إلهكم إله واحد فاستقيموا إليه واستغفروه وويل للمشركين(6) } فصلت

{ قل إنما يوحى إلي أنما إلهكم إله واحد فهل أنتم مسلمون(108) } الأنبياء

أنما أنا نذير مبين

{ إن يوحى إلي إلا أنما أنا نذير مبين(70) } ص

{ قل أي شيء أكبر شهادة قل الله شهيد بيني وبينكم وأوحي إلي هذا القرآن لأنذركم به ومن بلغ أئنكم لتشهدون أن مع الله آلهة أخرى قل لا أشهد قل إنما هو إله واحد وإنني بريء مما تشركون(19) } الأنعام

لتنذر أم القرى ومن حولها

لأنذركم به ومن بلغ

{ وكذلك أوحينا إليك قرآنا عربيا لتنذر أم القرى ومن حولها وتنذر يوم الجمع لا ريب فيه فريق في الجنة وفريق في السعير(7) } الشورى

{ قل أي شيء أكبر شهادة قل الله شهيد بيني وبينكم وأوحي إلي هذا القرآن لأنذركم به ومن بلغ أئنكم لتشهدون أن مع الله آلهة أخرى قل لا أشهد قل إنما هو إله واحد وإنني بريء مما تشركون(19)} الأنعام

وكذلك أوحينا إليك

{ وكذلك أوحينا إليك قرآنا عربيا لتنذر أم القرى ومن حولها وتنذر يوم الجمع لا ريب فيه فريق في الجنة وفريق في السعير(7) } الشورى

{ وكذلك أوحينا إليك روحا من أمرنا ما كنت تدري ما الكتاب ولا الإيمان ولكن جعلناه نورا نهدي به من نشاء من عبادنا وإنك لتهدي إلى صراط مستقيم(52) } الشورى

 

{ قل إنما أنذركم بالوحي ولا يسمع الصم الدعاء إذا ما ينذرون(45) } الأنبياء

{ أكان للناس عجبا أن أوحينا إلى رجل منهم أن أنذر الناس وبشر الذين آمنوا أن لهم قدم صدق عند ربهم قال الكافرون إن هذا لساحر مبين(2) } يونس

لئن أشركت ليحبطن عملك

{ ولقد أوحي إليك وإلى الذين من قبلك لئن أشركت ليحبطن عملك ولتكونن من الخاسرين (65) } الزمر

اتبع ما أوحي إليك من ربك

{ اتبع ما أوحي إليك من ربك لا إله إلا هو وأعرض عن المشركين(106) } الأنعام

{ واتبع ما يوحى إليك من ربك إن الله كان بما تعملون خبيرا(2) } الأحزاب

{ واتبع ما يوحى إليك واصبر حتى يحكم الله وهو خير الحاكمين(109) } يونس

{ فاستمسك بالذي أوحي إليك إنك على صراط مستقيم(43) } الزخرف

 

{ قل لا أقول لكم عندي خزائن الله ولا أعلم الغيب ولا أقول لكم إني ملك إن أتبع إلا ما يوحى إلي قل هل يستوي الأعمى والبصير أفلا تتفكرون(50) } الأنعام

{ قل ما كنت بدعا من الرسل وما أدري ما يفعل بي ولا بكم إن أتبع إلا ما يوحى إلي وما أنا إلا نذير مبين(9) } الأحقاف

 

{ وإذا تتلى عليهم آياتنا بينات قال الذين لا يرجون لقاءنا ائت بقرآن غير هذا أو بدله قل ما يكون لي أن أبدله من تلقاء نفسي إن أتبع إلا ما يوحى إلي إني أخاف إن عصيت ربي عذاب يوم عظيم(15) } يونس

{ وإذا لم تأتهم بآية قالوا لولا اجتبيتها قل إنما أتبع ما يوحى إلي من ربي هذا بصائر من ربكم وهدى ورحمة لقوم يؤمنون(203) } الأعراف

 

{ وإذا لم تأتهم بآية قالوا لولا اجتبيتها قل إنما أتبع ما يوحى إلي من ربي هذا بصائر من ربكم وهدى ورحمة لقوم يؤمنون(203) } الأعراف

{ وإذا تتلى عليهم آياتنا بينات قال الذين لا يرجون لقاءنا ائت بقرآن غير هذا أو بدله قل ما يكون لي أن أبدله من تلقاء نفسي إن أتبع إلا ما يوحى إلي إني أخاف إن عصيت ربي عذاب يوم عظيم(15)  } يوسف

 

{ قل إن ضللت فإنما أضل على نفسي وإن اهتديت فبما يوحي إلي ربي إنه سميع قريب (50) } سبأ

{ قل لا أجد في ما أوحي إلي محرما على طاعم يطعمه إلا أن يكون ميتة أو دما مسفوحا أو لحم خنزير فإنه رجس أو فسقا أهل لغير الله به فمن اضطر غير باغ ولا عاد فإن ربك غفور رحيم(145) } الأنعام

اتل ما أوحي إليك من كتاب ربك

{ واتل ما أوحي إليك من كتاب ربك لا مبدل لكلماته ولن تجد من دونه ملتحدا(27) } الكهف

{ اتل ما أوحي إليك من الكتاب وأقم الصلاة إن الصلاة تنهى عن الفحشاء والمنكر ولذكر الله أكبر والله يعلم ما تصنعون(45) } العنكبوت

 

{ كذلك أرسلناك في أمة قد خلت من قبلها أمم لتتلو عليهم الذي أوحينا إليك وهم يكفرون بالرحمان قل هو ربي لا إله إلا هو عليه توكلت وإليه متاب(30) } الرعد

 

{ فلعلك تارك بعض ما يوحى إليك وضائق به صدرك أن يقولوا لولا أنزل عليه كنز أو جاء معه ملك إنما أنت نذير والله على كل شيء وكيل(12) } غود

{ وإن كادوا ليفتنونك عن الذي أوحينا إليك لتفتري علينا غيره وإذا لاتخذوك خليلا (73) } الإسراء

 

{ قل أوحي إلي أنه استمع نفر من الجن فقالوا إنا سمعنا قرآنا عجبا(1) } الجن

وأوحينا إلى موسى وأخيه

 

{ وأنا اخترتك فاستمع لما يوحى(13) } طه

{ إنا قد أوحي إلينا أن العذاب على من كذب وتولى(48) } طه

 

{ وأوحينا إلى موسى وأخيه أن تبوأا لقومكما بمصر بيوتا واجعلوا بيوتكم قبلة وأقيموا الصلاة وبشر المؤمنين(87) } يونس

{ وأوحينا إلى موسى أن أسر بعبادي إنكم متبعون(52) } الشعراء

{ وأوحينا إلى موسى أن ألق عصاك فإذا هي تلقف ما يأفكون(117) } الأعراف

 

{ وقطعناهم اثنتي عشرة أسباطا أمما وأوحينا إلى موسى إذ استسقاه قومه أن اضرب بعصاك الحجر فانبجست منه اثنتا عشرة عينا قد علم كل أناس مشربهم وظللنا عليهم الغمام وأنزلنا عليهم المن والسلوى كلوا من طيبات ما رزقناكم وما ظلمونا ولكن كانوا أنفسهم يظلمون(160) } الأعراف

 

{ ولقد أوحينا إلى موسى أن أسر بعبادي فاضرب لهم طريقا في البحر يبسا لا تخاف دركا ولا تخشى(77) } طه

{ فأوحينا إلى موسى أن اضرب بعصاك البحر فانفلق فكان كل فرق كالطود العظيم(63) } الشعراء

إلى نوح

{ وأوحي إلى نوح أنه لن يؤمن من قومك إلا من قد آمن فلا تبتئس بما كانوا يفعلون (36) } هود

{ واصنع الفلك بأعيننا ووحينا ولا تخاطبني في الذين ظلموا إنهم مغرقون(37) } خود

{ فأوحينا إليه أن اصنع الفلك بأعيننا ووحينا فإذا جاء أمرنا وفار التنور فاسلك فيها من كل زوجين اثنين وأهلك إلا من سبق عليه القول منهم ولا تخاطبني في الذين ظلموا إنهم مغرقون(27) } المؤمنون

وأوحينا إليه ( يوسف)

{ فلما ذهبوا به وأجمعوا أن يجعلوه في غيابة الجب وأوحينا إليه لتنبئنهم بأمرهم هذا وهم لا يشعرون(15) } يوسف

الرسل

{ وقال الذين كفروا لرسلهم لنخرجنكم من أرضنا أو لتعودن في ملتنا فأوحى إليهم ربهم لنهلكن الظالمين(13) } إبراهيم

إلى أم موسى

{ إذ أوحينا إلى أمك ما يوحى(38) } طه

{ وأوحينا إلى أم موسى أن أرضعيه فإذا خفت عليه فألقيه في اليم ولا تخافي ولا تحزني إنا رادوه إليك وجاعلوه من المرسلين(7) } القصص

أتباع الرسل

{وجعلناهم أئمة يهدون بأمرنا وأوحينا إليهم فعل الخيرات وإقامة الصلاة وإيتاء الزكاة وكانوا لنا عابدين(73) } الأنبياء

{ وإذ أوحيت إلى الحواريين أن آمنوا بي وبرسولي قالوا آمنا واشهد بأننا مسلمون (111)} المائدة

الملائكة

{ إذ يوحي ربك إلى الملائكة أني معكم فثبتوا الذين آمنوا سألقي في قلوب الذين كفروا الرعب فاضربوا فوق الأعناق واضربوا منهم كل بنان(12) } الأنفال

الوحي إلى الجماد

السماوات والأرض

بمعنى وضع النظام ( الأمر ) الذي يسير عليه

{ فقضاهن سبع سماوات في يومين وأوحى في كل سماء أمرها وزينا السماء الدنيا بمصابيح وحفظا ذلك تقدير العزيز العليم(12) } فصلت

{ بأن ربك أوحى لها(5) } الزلزلة

الحيوان : النحل

{ وأوحى ربك إلى النحل أن اتخذي من الجبال بيوتا ومن الشجر ومما يعرشون(68) }

النحل

تابع أشكال الكلام :

(2) من حيث شدة الصوت

1) الصوت 2) صمت 3) سكت  4)  همس – 5) خفت  6) يخشع الصوت 7) يغض الصوت 8)  يرفع الصوت

9) يجلب بالصوت 10) يستفزز بالصوت 11) صيحة

1) الصوت

الصوت : ما تتحسسه الأذن بتأثير الأمواج الاهتزازية الحركية الناجمة عن تحريك الهواء بفعل عامل إصدار هذه الأمواج من حنجرة أو أجسام وترية أو صلبة أو نفخية إلخ ،

يرفع الصوت

 

{ ياأيها الذين آمنوا لا ترفعوا أصواتكم فوق صوت النبي ولا تجهروا له بالقول كجهر بعضكم لبعض أن تحبط أعمالكم وأنتم لا تشعرون(2) } الحجرات

يغض الصوت

{ واقصد في مشيك واغضض من صوتك إن أنكر الأصوات لصوت الحمير(19) } لقمان

{ إن الذين يغضون أصواتهم عند رسول الله أولئك الذين امتحن الله قلوبهم للتقوى لهم مغفرة وأجر عظيم(3) } الحجرات

يخشع الصوت

{ يومئذ يتبعون الداعي لا عوج له وخشعت الأصوات للرحمان فلا تسمع إلا همسا(108) } طه

يستفزز بالصوت

{ واستفزز من استطعت منهم بصوتك وأجلب عليهم بخيلك ورجلك وشاركهم في الأموال والأولاد وعدهم وما يعدهم الشيطان إلا غرورا(64) } الإسراء

2) الصمت

صمت : لا ينطق ولا يلفظ القول

صامت – صامتون : يبقي القول في داخل النفس بدون نطق أو لفظ

 

{ وإن تدعوهم إلى الهدى لا يتبعوكم سواء عليكم أدعوتموهم أم أنتم صامتون(193) }  الأعراف

3) سكت - السكوت : توقف في الفعل بعد تقدمه ( وهو هنا توقف عن الاستمرار في النطق واللفظ والكلام)

 

{ ولما سكت عن موسى الغضب أخذ الألواح وفي نسختها هدى ورحمة للذين هم لربهم يرهبون(154) } الأعراف

4) الهمس

همس – همساً : يتكلم بصوت خفيض للغاية لا يسمعه المتلقي إلا إذا اقترب المتكلم من أذن المتلقي

 

{ يومئذ يتبعون الداعي لا عوج له وخشعت الأصوات للرحمان فلا تسمع إلا همسا(108) } طه

5) خفت

خَافَتَ – يُخافِتُ : نبادل فعل " خفت "  بين أكثر من فاعل

خَفَتَ : يخفض شدة الصوت إلى درجة أعلى بقليل من الهمس

تخافَتَ – يَتَخافتُ – يتخافتون : طلب من الآخرين أن يتبادلوا فعل " خَفَتَ "

خَافَتَ – يُخافِتُ

 

{ قل ادعوا الله أو ادعوا الرحمان أيا ما تدعوا فله الأسماء الحسنى ولا تجهر بصلاتك ولا تخافت بها وابتغ بين ذلك سبيلا(110) } الإسراء

تخافَتَ – يَتَخافتُ - يتخافتون

 

{ يتخافتون بينهم إن لبثتم إلا عشرا(103) } طه

{ فانطلقوا وهم يتخافتون (23) } القلم

6 ) يخشع بالصوت

7) يغض الصوت

غض : خفض من الشدة والحدة :

في الصوت جعله منخفضاً لطيفاً ،

غض الصوت

{ واقصد في مشيك واغضض من صوتك إن أنكر الأصوات لصوت الحمير(19)} لقمان

{ إن الذين يغضون أصواتهم عند رسول الله أولئك الذين امتحن الله قلوبهم للتقوى لهم مغفرة وأجر عظيم(3)} الحجرات

8) يرفع الصوت

رفع – يرفع : يؤثر على الشيء بقوة تؤدي إلى تحركه وانتقاله من موضع يعتبر تحت إلى موقع يعتبر فوق ، وذلك نسبة لمرجع للمقارنة

وبالنسبة للصوت : يجعله أعلى من الحد الوسطي الذي يعتبر طبيعياً

يرفع الصوت

 

{ ياأيها الذين آمنوا لا ترفعوا أصواتكم فوق صوت النبي ولا تجهروا له بالقول كجهر بعضكم لبعض أن تحبط أعمالكم وأنتم لا تشعرون(2) } الحجرات

{ إن الذين يغضون أصواتهم عند رسول الله أولئك الذين امتحن الله قلوبهم للتقوى لهم مغفرة وأجر عظيم(3) } الحجرات

9) جلب – يجلب - اجلب

جَلَبَ- يجلب : يصدر صوتاً عالياً يدعو فيه الآخر للنفرة والتجمع ، كم في العرف الشائع كلمات : " هيا – هلم – اركض – يللا "

اجلب : فعل امر من " جَلَبَ " : اصرخ صريخاً فيه حماس واستفزاز ودعوة

اجلب عليهم بخيلك ورجلك : اصرخ بهم عبر اتباعك ممن يركبون الخيل أو على ارجلهم حاثاً إياهم على التجمع والاندفاع والسوق إلى ما تريد

جاء في التفسير : اجلب : اجمع ، وأصل الإجلاب : السوق بجلبة من السائق ، والجلبة : الأصوات

جلب

 

{ واستفزز من استطعت منهم بصوتك وأجلب عليهم بخيلك ورجلك وشاركهم في الأموال والأولاد وعدهم وما يعدهم الشيطان إلا غرورا(64) } الإسراء

10) يستفزز بالصوت

صوت متغير الشدة والطابع بغرض لاستفزاز السامع

{ واستفزز من استطعت منهم بصوتك وأجلب عليهم بخيلك ورجلك وشاركهم في الأموال والأولاد وعدهم وما يعدهم الشيطان إلا غرورا(64) } الإسراء

جاء في التفسير معنى يستفزونك

استفزز : استجهل واستخفف

يستفزونك " يستخفونك

يستفزهم من الأرض : يخرجهم

هناك معنى في العامية الشائعة يستخدم فيه فعل : فَزَّ - فِز : بمعنى القيام والوقوف النشط والتحرك من الاستلقاء

وإذا قبلنا أن معنى يستفز : أي يجعله يفز : أي يقوم ويقف مستنفراً متحفزاً فإن المعنى يستقيم في المواضع الثلاثة السابقة

فيصبح معنى يستفز : يجعله يفز : أي يتحرش به بالكلام أو الصوت أوالأذى والإثارة بهدف جعل الآخر يتصرف بعنف ونشاط ويخرج عن هدوئه واتزانه

والاستفزاز الصوتي : هو التحرش والإثارة بتغيير نبرة وطابع الصوت ليصبح الصوت مغيظاً أو مهيجاً أو مثيراً ، فيتصرف السامع بعنف ونشاط وغيظ وغضب ويخرج عن هدوئه واتزانه

 

{ وإن كادوا ليستفزونك من الأرض ليخرجوك منها وإذا لا يلبثون خلافك إلا قليلا(76) } الإسراء

{ فأراد أن يستفزهم من الأرض فأغرقناه ومن معه جميعا(103) } الإسراء

 

{ واستفزز من استطعت منهم بصوتك وأجلب عليهم بخيلك ورجلك وشاركهم في الأموال والأولاد وعدهم وما يعدهم الشيطان إلا غرورا(64) } افسراء

11) الصيحة :

صوت شديد قد يكون من الممكن سماعه ، له فعل مؤثر حركياً : يبعث من رقاد الموت – ينذر برعب شر قادم – يقتل الأحياء ويدمر البيوت والقرى

{ يوم يسمعون الصيحة بالحق ذلك يوم الخروج (42) } ق

{ إن كانت إلا صيحة واحدة فإذا هم جميع لدينا محضرون (53) } يس

 

{ وإذا رأيتهم تعجبك أجسامهم وإن يقولوا تسمع لقولهم كأنهم خشب مسندة يحسبون كل صيحة عليهم هم العدو فاحذرهم قاتلهم الله أنى يؤفكون(4) } المنافقون

 

{ وما أنزلنا على قومه من بعده من جند من السماء وما كنا منزلين (28) إن كانت إلا صيحة واحدة فإذا هم خامدون (29) } يس

{ إن كانت إلا صيحة واحدة فإذا هم جميع لدينا محضرون (53) } يس

 

{ ما ينظرون إلا صيحة واحدة تأخذهم وهم يخصمون (49) } يس

{ وما ينظر هؤلاء إلا صيحة واحدة ما لها من فواق (15) } ص

 

{ وأخذ الذين ظلموا الصيحة فأصبحوا في ديارهم جاثمين (67) } هود

{ ولما جاء أمرنا نجينا شعيبا والذين آمنوا معه برحمة منا وأخذت الذين ظلموا الصيحة فأصبحوا في ديارهم جاثمين (94) } هود

 

{ فكلا أخذنا بذنبه فمنهم من أرسلنا عليه حاصبا ومنهم من أخذته الصيحة ومنهم من خسفنا به الأرض ومنهم من أغرقنا وما كان الله ليظلمهم ولكن كانوا أنفسهم يظلمون (40) } العنكبوت

{ فأخذتهم الصيحة بالحق فجعلناهم غثاء فبعدا للقوم الظالمين(41) } المؤمنون

 

{ فأخذتهم الصيحة مشرقين (73) } الحجر

{ وكانوا ينحتون من الجبال بيوتا آمنين (82) فأخذتهم الصيحة مصبحين (83) } الحجر

 

{ آنا أرسلنا عليهم صيحة واحدة فكانوا كهشيم المحتظر(31) } القمر

 

12) يصخ بالصوت

صاخة : اسم فاعل مؤنث صفة مشبهة من " صَخَّ – يَصخُ " الأسماع : يصمها بصوت شديد : يصدر صوتاً شديداً يصم الآذان لشدته

صاخة

 

{ فإذا جاءت الصاخة(33) } عبس

 

(3) من حيث طابع الصوت

1) قرأ   2) أملى 3) تلا يتلو التلاوة  4) رتَّل  الترتيل  5) يخشع الصوت 6) يستفزز بالصوت  7) يخضع بالقول   8) مكاء  9) تصدية  10) يخور  11) زنيم

1) قرأ

قرأ – القراءة : التعرف على مدلول محتوى كتاب مكتوب بمقارنته مع خلفية ذاكرة متعلمة مسبقاً

ويتضح هنا أن القراءة لا يفترض أن تكون بصوت يسمع

القراءة في الدنيا

 

{ أو يكون لك بيت من زخرف أو ترقى في السماء ولن نؤمن لرقيك حتى تنزل علينا كتابا نقرؤه قل سبحان ربي هل كنت إلا بشرا رسولا(93) } الإسراء

{ فقرأه عليهم ما كانوا به مؤمنين(199) } الشعراء

القراءة في الآخرة

 

{ اقرأ كتابك كفى بنفسك اليوم عليك حسيبا(14) } الإسراء

{ يوم ندعو كل أناس بإمامهم فمن أوتي كتابه بيمينه فأولئك يقرءون كتابهم ولا يظلمون فتيلا(71) }الإسراء

{ فأما من أوتي كتابه بيمينه فيقول هاؤم اقرءوا كتابي(19) } الجاثية

2) أملى

مَلَّ – يُمِلُّ : ينطق كلاماً بصوت مسموع ليسمع به امرؤ آخر ليكتب ما يسمع

أُمْليَ – يُملى : فعل مبني للمجهول من " مَلَّ – يُمِلُّ "

مِلَّة : الكلام المكتوب الذي أملي : الشريعة والتعاليم والإرشادات والنظم الموروثة المكتوبة عن السابقين

مَلَّ – يُمِلُّ

{ ياأيها الذين آمنوا إذا تداينتم بدين إلى أجل مسمى فاكتبوه وليكتب بينكم كاتب بالعدل ولا يأب كاتب أن يكتب كما علمه الله فليكتب وليملل الذي عليه الحق وليتق الله ربه ولا يبخس منه شيئا فإن كان الذي عليه الحق سفيها أو ضعيفا أو لا يستطيع أن يمل هو فليملل وليه بالعدل واستشهدوا شهيدين من رجالكمفإن لم يكونا رجلين فرجل وامرأتان ممن ترضون من الشهداء أن تضل إحداهما فتذكر إحداهما الأخرى ولا يأب الشهداء إذا ما دعوا ولا تسأموا أن تكتبوه صغيرا أو كبيرا إلى أجله ذلكم أقسط عند الله وأقوم للشهادة وأدنى ألا ترتابوا إلا أن تكون تجارة حاضرة تديرونها بينكم فليس عليكم جناح ألا تكتبوها وأشهدوا إذا تبايعتم ولا يضار كاتب ولا شهيد وإن تفعلوا فإنه فسوق بكمواتقوا الله ويعلمكم الله والله بكل شيء عليم(282)} البقرة

أُمْليَ - يُملى

{ وقالوا أساطير الأولين اكتتبها فهي تملى عليه بكرة وأصيلا(5) } الفرقان

ملة

{ قال الملأ الذين استكبروا من قومه لنخرجنك ياشعيب والذين آمنوا معك من قريتنا أو لتعودن في ملتنا قال أولو كنا كارهين(88)} الأعراف

{ وقال الذين كفروا لرسلهم لنخرجنكم من أرضنا أو لتعودن في ملتنا فأوحى إليهم ربهم لنهلكن الظالمين(13)} ابراهيم

{ إنهم إن يظهروا عليكم يرجموكم أو يعيدوكم في ملتهم ولن تفلحوا إذا أبدا(20)} الكهف

{ قد افترينا على الله كذبا إن عدنا في ملتكم بعد إذ نجانا الله منها وما يكون لنا أن نعود فيها إلا أن يشاء الله ربنا وسع ربنا كل شيء علما على الله توكلنا ربنا افتح بيننا وبين قومنا بالحق وأنت خير الفاتحين(89)} الأعراف

{ ولن ترضى عنك اليهود ولا النصارى حتى تتبع ملتهم قل إن هدى الله هو الهدى ولئن اتبعت أهواءهم بعد الذي جاءك من العلم ما لك من الله من ولي ولا نصير(120)} البقرة

{ وقالوا كونوا هودا أو نصارى تهتدوا قل بل ملة إبراهيم حنيفا وما كان من المشركين (135)} البقرة

{ وقالوا كونوا هودا أو نصارى تهتدوا قل بل ملة إبراهيم حنيفا وما كان من المشركين (135)} البقرة

{ ثم أوحينا إليك أن اتبع ملة إبراهيم حنيفا وما كان من المشركين(123)} النحل

{ قل صدق الله فاتبعوا ملة إبراهيم حنيفا وما كان من المشركين(95)} آل عمران

{ قل إنني هداني ربي إلى صراط مستقيم دينا قيما ملة إبراهيم حنيفا وما كان من المشركين(161)} الأنعام

{ ومن يرغب عن ملة إبراهيم إلا من سفه نفسه ولقد اصطفيناه في الدنيا وإنه في الآخرة لمن الصالحين(130)} البقرة

{ ومن أحسن دينا ممن أسلم وجهه لله وهو محسن واتبع ملة إبراهيم حنيفا واتخذ الله إبراهيم خليلا(125)} النساء

{ وجاهدوا في الله حق جهاده هو اجتباكم وما جعل عليكم في الدين من حرج ملة أبيكم إبراهيم هو سماكم المسلمين من قبل وفي هذا ليكون الرسول شهيدا عليكم وتكونوا شهداء على الناس فأقيموا الصلاة وآتوا الزكاة واعتصموا بالله هو مولاكم فنعم المولى ونعم النصير(78)} الحج

{ ما سمعنا بهذا في الملة الآخرة إن هذا إلا اختلاق(7)} ص

{ قال لا يأتيكما طعام ترزقانه إلا نبأتكما بتأويله قبل أن يأتيكما ذلكما مما علمني ربي إني تركت ملة قوم لا يؤمنون بالله وهم بالآخرة هم كافرون(37)} يوسف

{ واتبعت ملة آبائي إبراهيم وإسحاق ويعقوب ما كان لنا أن نشرك بالله من شيء ذلك من فضل الله علينا وعلى الناس ولكن أكثر الناس لا يشكرون(38)} يوسف

3)  تلا- يتلو-  التلاوة

استقصاء كلمة يتلو

يتلو : تفيد نطق (من الذاكرة أو قراءة ): نص لغوي مكتوب أو محفوظ ، مع صفة الإعادة والتكرار وبصوت عالي لإسماع الآخرين أو لإسماع نفسه

يتلو ( بدون تعدي لحرف جر "على") لإسماع نفسه

يتلو( مع تعدي لحرف الجر "على")  : لإسماع الآخرين

يتلو تفرق عن كلمة يلي : يأتي بعد شيء محدد

ملاحظة : هناك تأويل للقاديانيين للفظ : "يتلوه" في آية 17 من سورة هود ، بأن هذا دليل على أنه سيأتي نبي بعد محمد ( يتلوه : يأتي بعده ،  شاهد منه : نبي من آله من آل النبي  : { أرسلناك شاهداً  } )

بينما من الواضح أن يتلوه أي يتلو القرآن : ينطقه بصوت واضح ، بقرينة ما جاء بعده : { ومن قبله كتاب موسى } وواضح أم الضمير في " من قبله " يعود على القرآن

 

{ أفمن كان على بينة من ربه ويتلوه شاهد منه ومن قبله كتاب موسى إماما ورحمة أولئك يؤمنون به ومن يكفر به من الأحزاب فالنار موعده فلا تكن في مرية منه إنه الحق من ربك ولكن أكثر الناس لا يؤمنون(17) } هود

{ إن الذين يتلون كتاب الله وأقاموا الصلاة وأنفقوا مما رزقناهم سرا وعلانية يرجون تجارة لن تبور(29) } فاطر

هذا التأويل خاطئ لأن يتلو  جاءت دوماً من التلاوة : بمعنى نطق ما يقرأ

بينما كان يفترض استعمال لفظ يليه : بمعنى أقرب ما يأتي بعده ، لو كان المقصود أن يأتي بعده

يلي : أقرب ما يأتي بعد شيء محدد

 

{ ياأيها الذين آمنوا قاتلوا الذين يلونكم من الكفار وليجدوا فيكم غلظة واعلموا أن الله مع المتقين(123) } التوبة

 

{ والقمر إذا تلاها(2) } الشمس

 

{ فلما أسلما وتله للجبين(103) } الصافات

ملاحظة راتب : القمر إذا تلاها :

لا يمكن للقمر أن يتلو الشمس بمعنى يقرأ الشمس بصوت عالٍ، ولذلك فالمعنى يستقيم حين القول بأن تلاها هنا بمعنى أقرب ما أتى بعدها

وهنا أقول أن أصل الكلمة اللغوي هو : القمر إذا تلاها : من فعل يلي : أقرب ما يأتي بعد

ويبدو أن هناك حرف صوتي من فعل " يلي " قد حذف واستعمل بدلاً منه حرف آخر لصعوبة النطق

فالمفترض أن يكون اللفظ : والقمر إذا  ( يليها ) في الحاضر ، وتلاها بدلاً من ألاها  في الماضي .

ولا يستعمل  ولم يستعمل  لفظ  يتلو بمعنى يأتي بعد في كل القرآن يرجى ملاحظة ذلك في هذا البحث

يلوها أو يليها أو يلاها

أصل الفعل : ؟ ألي ، ولي ، يلي ، تلي ؟؟؟

الله يتلو القرآن

 

{ تلك آيات الله نتلوها عليك بالحق وإنك لمن المرسلين(252) } البقرة

{ تلك آيات الله نتلوها عليك بالحق وما الله يريد ظلما للعالمين(108) } آل عمران

{ تلك آيات الله نتلوها عليك بالحق فبأي حديث بعد الله وآياته يؤمنون(6) } الحاثية

{ ذلك نتلوه عليك من الآيات والذكر الحكيم(58) } أل عمران

 

{ نتلو عليك من نبإ موسى وفرعون بالحق لقوم يؤمنون(3) } القصص

الرسول يتلو

 

{ واتل عليهم نبأ ابني آدم بالحق إذ قربا قربانا فتقبل من أحدهما ولم يتقبل من الآخر قال لأقتلنك قال إنما يتقبل الله من المتقين(27) } المائدة

{ واتل عليهم نبأ الذي آتيناه آياتنا فانسلخ منها فأتبعه الشيطان فكان من الغاوين(175) }الأعراف

 

{ واتل عليهم نبأ نوح إذ قال لقومه ياقوم إن كان كبر عليكم مقامي وتذكيري بآيات الله فعلى الله توكلت فأجمعوا أمركم وشركاءكم ثم لا يكن أمركم عليكم غمة ثم اقضوا إلي ولا تنظروني(71)}يونس

{ واتل عليهم نبأ إبراهيم(69) } الشعراء

 

{ ويسألونك عن ذي القرنين قل سأتلو عليكم منه ذكرا(83) } الكهف

{ قل تعالوا أتل ما حرم ربكم عليكم ألا تشركوا به شيئا وبالوالدين إحسانا ولا تقتلوا أولادكم من إملاق نحن نرزقكم وإياهم ولا تقربوا الفواحش ما ظهر منها وما بطن ولا تقتلوا النفس التي حرم الله إلا بالحق ذلكم وصاكم به لعلكم تعقلون(151) } الأنعام

 

{ واتل ما أوحي إليك من كتاب ربك لا مبدل لكلماته ولن تجد من دونه ملتحدا(27) } الكهف

{ اتل ما أوحي إليك من الكتاب وأقم الصلاة إن الصلاة تنهى عن الفحشاء والمنكر ولذكر الله أكبر والله يعلم ما تصنعون(45) } العنكبوت

 

{ كذلك أرسلناك في أمة قد خلت من قبلها أمم لتتلو عليهم الذي أوحينا إليك وهم يكفرون بالرحمان قل هو ربي لا إله إلا هو عليه توكلت وإليه متاب(30) } الرعد

{ قل لو شاء الله ما تلوته عليكم ولا أدراكم به فقد لبثت فيكم عمرا من قبله أفلا تعقلون (16) } يونس

 

{ ولكنا أنشأنا قرونا فتطاول عليهم العمر وما كنت ثاويا في أهل مدين تتلوا عليهم آياتنا ولكنا كنا مرسلين } القصص

{ وما كنت تتلو من قبله من كتاب ولا تخطه بيمينك إذا لارتاب المبطلون(48) } العنكبوت

 

{ وأن أتلو القرآن فمن اهتدى فإنما يهتدي لنفسه ومن ضل فقل إنما أنا من المنذرين(92) } النمل

{ وما تكون في شأن وما تتلوا منه من قرآن ولا تعملون من عمل إلا كنا عليكم شهودا إذ تفيضون فيه وما يعزب عن ربك من مثقال ذرة في الأرض ولا في السماء ولا أصغر من ذلك ولا أكبر إلا في كتاب مبين(61) } يونس

 

{ ربنا وابعث فيهم رسولا منهم يتلو عليهم آياتك ويعلمهم الكتاب والحكمة ويزكيهم إنك أنت العزيز الحكيم(129) { البقرة

{ كما أرسلنا فيكم رسولا منكم يتلو عليكم آياتنا ويزكيكم ويعلمكم الكتاب والحكمة ويعلمكم ما لم تكونوا تعلمون(151)} البقرة

 

{ لقد من الله على المؤمنين إذ بعث فيهم رسولا من أنفسهم يتلوا عليهم آياته ويزكيهم ويعلمهم الكتاب والحكمة وإن كانوا من قبل لفي ضلال مبين(164) } آل عمران

{ رهو الذي بعث في الأميين رسولا منهم يتلو عليهم آياته ويزكيهم ويعلمهم الكتاب والحكمة وإن كانوا من قبل لفي ضلال مبين(2) } الجمعة

 

{ رسولا يتلو عليكم آيات الله مبينات ليخرج الذين آمنوا وعملوا الصالحات من الظلمات إلى النور ومن يؤمن بالله ويعمل صالحا يدخله جنات تجري من تحتها الأنهار خالدين فيها أبدا قد أحسن الله له رزقا(11) } الطلاق

{ وما كان ربك مهلك القرى حتى يبعث في أمها رسولا يتلوا عليهم آياتنا وما كنا مهلكي القرى إلا وأهلها ظالمون(59) }  القصص

{ رسول من الله يتلوا صحفا مطهرة (2) } البينة

المؤمنون من أهل الكتاب وغيرهم يتلون القرآن

 

{ أفمن كان على بينة من ربه ويتلوه شاهد منه ومن قبله كتاب موسى إماما ورحمة أولئك يؤمنون به ومن يكفر به من الأحزاب فالنار موعده فلا تكن في مرية منه إنه الحق من ربك ولكن أكثر الناس لا يؤمنون(17) } هود

{ إن الذين يتلون كتاب الله وأقاموا الصلاة وأنفقوا مما رزقناهم سرا وعلانية يرجون تجارة لن تبور(29) } فاطر

أهل الكتاب يتلون

ما نزل عليهم من الكتاب

{ الذين آتيناهم الكتاب يتلونه حق تلاوته أولئك يؤمنون به ومن يكفر به فأولئك هم الخاسرون(121) } البقرة

{ ليسوا سواء من أهل الكتاب أمة قائمة يتلون آيات الله آناء الليل وهم يسجدون(113) } آل عمران

 

{ أتأمرون الناس بالبر وتنسون أنفسكم وأنتم تتلون الكتاب أفلا تعقلون(44) } } البقرة

{ وقالت اليهود ليست النصارى على شيء وقالت النصارى ليست اليهود على شيء وهم يتلون الكتاب كذلك قال الذين لا يعلمون مثل قولهم فالله يحكم بينهم يوم القيامة فيما كانوا فيه يختلفون(113) } البقرة

والتوراة

{ كل الطعام كان حلا لبني إسرائيل إلا ما حرم إسرائيل على نفسه من قبل أن تنزل التوراة قل فأتوا بالتوراة فاتلوها إن كنتم صادقين(93) } آل عمران

القرآن والكتاب يتلى على شكل آيات على :

الذين أنعم الله عليهم

الذين أوتوا العلم من قبله

{ أولئك الذين أنعم الله عليهم من النبيين من ذرية آدم وممن حملنا مع نوح ومن ذرية إبراهيم وإسرائيل وممن هدينا واجتبينا إذا تتلى عليهم آيات الرحمان خروا سجدا وبكيا(58) } مريم

{ قل آمنوا به أو لا تؤمنوا إن الذين أوتوا العلم من قبله إذا يتلى عليهم يخرون للأذقان سجدا(107) } الإسراء

المؤمنين

 

آل بيت النبي

{ وكيف تكفرون وأنتم تتلى عليكم آيات الله وفيكم رسوله ومن يعتصم بالله فقد هدي إلى صراط مستقيم(101)} آل عمران

{ واذكرن ما يتلى في بيوتكن من آيات الله والحكمة إن الله كان لطيفا خبيرا(34) } الأحزاب

الذين آمنوا

{ ياأيها الذين آمنوا أوفوا بالعقود أحلت لكم بهيمة الأنعام إلا ما يتلى عليكم غير محلي الصيد وأنتم حرم إن الله يحكم ما يريد(1) } المائدة

{ ذلك ومن يعظم حرمات الله فهو خير له عند ربه وأحلت لكم الأنعام إلا ما يتلى عليكم فاجتنبوا الرجس من الأوثان واجتنبوا قول الزور(30) } الحج

 

{ ويستفتونك في النساء قل الله يفتيكم فيهن وما يتلى عليكم في الكتاب في يتامى النساء اللاتي لا تؤتونهن ما كتب لهن وترغبون أن تنكحوهن والمستضعفين  من الولدان وأن تقوموا لليتامى بالقسط وما تفعلوا من خير فإن الله كان به عليما(127) } النساء

{ أولم يكفهم أنا أنزلنا عليك الكتاب يتلى عليهم إن في ذلك لرحمة وذكرى لقوم يؤمنون (51) } العنكبوت

 

{ إنما المؤمنون الذين إذا ذكر الله وجلت قلوبهم وإذا تليت عليهم آياته زادتهم إيمانا وعلى ربهم يتوكلون(2) } الأنفال

{ وإذا يتلى عليهم قالوا آمنا به إنه الحق من ربنا إنا كنا من قبله مسلمين(53) } القصص

يتلى على غير المؤمنين

 

{ إذا تتلى عليه آياتنا قال أساطير الأولين (15) } القلم

{ إذا تتلى عليه آياتنا قال أساطير الأولين (13)} المطففين

 

{ وإذا تتلى عليهم آياتنا قالوا قد سمعنا لو نشاء لقلنا مثل هذا إن هذا إلا أساطير الأولين (31) } الأنفال

 

{ وإذا تتلى عليه آياتنا ولى مستكبرا كأن لم يسمعها كأن في أذنيه وقرا فبشره بعذاب أليم(7) } لقمان

{ يسمع آيات الله تتلى عليه ثم يصر مستكبرا كأن لم يسمعها فبشره بعذاب أليم(8) } الجاثية

 

وإذا تتلى عليهم آياتنا بينات قال الذين لا يرجون لقاءنا ائت بقرآن غير هذا أو بدله قل ما يكون لي أن أبدله من تلقاء نفسي إن أتبع إلا ما يوحى إلي إني أخاف إن عصيت ربي عذاب يوم عظيم(15) } يونس

{ وإذا تتلى عليهم آياتنا بينات قالوا ما هذا إلا رجل يريد أن يصدكم عما كان يعبد آباؤكم وقالوا ما هذا إلا إفك مفترى وقال الذين كفروا للحق لما جاءهم إن هذا إلا سحر مبين(43) }  سبأ

 

{ وإذا تتلى عليهم آياتنا بينات قال الذين كفروا للذين آمنوا أي الفريقين خير مقاما وأحسن نديا(73) } مريم

{ وإذا تتلى عليهم آياتنا بينات تعرف في وجوه الذين كفروا المنكر يكادون يسطون بالذين يتلون عليهم آياتنا قل أفأنبئكم بشر من ذلكم النار وعدها الله الذين كفروا وبئس المصير(72) } الحج

 

{ وإذا تتلى عليهم آياتنا بينات ما كان حجتهم إلا أن قالوا ائتوا بآبائنا إن كنتم صادقين (25) } الحاثية

{ وإذا تتلى عليهم آياتنا بينات قال الذين كفروا للحق لما جاءهم هذا سحر مبين(7) } الأحقاف

 

{ قد كانت آياتي تتلى عليكم فكنتم على أعقابكم تنكصون(66) } المؤمنون

{ ألم تكن آياتي تتلى عليكم فكنتم بها تكذبون(105) } المؤمنون

 

{ وسيق الذين كفروا إلى جهنم زمرا حتى إذا جاءوها فتحت أبوابها وقال لهم خزنتها ألم يأتكم رسل منكم يتلون عليكم آيات ربكم وينذرونكم لقاء يومكم هذا قالوا بلى ولكن حقت كلمة العذاب على الكافرين(71) } الزمر

{ وأما الذين كفروا أفلم تكن آياتي تتلى عليكم فاستكبرتم وكنتم قوما مجرمين(31) } الجاثية

تتلوه الملائكة وتلقيه

تتلوه الملائكة وتلقيه

{ فالتاليات ذكرا(3) } الصافات

{ فالملقيات ذكرا(5) } المرسلات

الشياطين تتلو

الشياطين تتلو

 

 

 

{ واتبعوا ما تتلو الشياطين على ملك سليمان وما كفر سليمان ولكن الشياطين كفروا يعلمون الناس السحر وما أنزل على الملكين ببابل هاروت وماروت وما يعلمان من أحد حتى يقولا إنما نحن فتنة فلا تكفر فيتعلمون منهما ما يفرقون به بين المرء وزوجه وما هم بضارين به من أحد إلا بإذن الله ويتعلمون ما يضرهم ولا ينفعهم ولقد علموا لمن اشتراه ما له في الآخرة من خلاق ولبئس ما شروا به أنفسهم لو كانوا يعلمون(102) } البقرة

4) رتل - ترتيلاً

ملاحظة : يستخدم لفظ " رَتْلُ " بمعنى مجموعة من الأشياء المتشابهة مصفوفة ومرتبة خلف بعضها بشكل طابور أو صف طويل منتظم

وقد ورد في التفاسير أن معنى رَتِّل : إقرأ بتمهل ، وأن الله رَتَّل : أي أنزله آية بعد آية مبيناً موضحاً : أي بتمهل وترتيب وبيان

وقد بينا أن معنى  يتلو : تفيد نطق (من الذاكرة أو قراءة ): نص لغوي مكتوب أو محفوظ ، مع صفة الإعادة والتكرار وبصوت عالي لإسماع الآخرين أو لإسماع نفسه

لذا نقترح أن نبني معنى وحيد من كل ما ذكر لمعنى رتل كما يلي

رَتَّل : يتلو ولكن بشكل يحافظ فيه على الترتيب اللفظي الدقيق ، لكي يمكن سماع كل مقاطعه اللفظية بوضوح تام : وهو نفس معنى " التجويد " المتعارف عليه

وأن الله قد رتل القرآن : أي أنزله مرتلاً : أي مجوداً

 

 

{ أو زد عليه ورتل القرآن ترتيلا(4) } المزمل

{ وقال الذين كفروا لولا نزل عليه القرآن جملة واحدة كذلك لنثبت به فؤادك ورتلناه ترتيلا (32) } الفرقان

5) يخشع الصوت : بوتيرة واحدة ، غير متغير الشدة والطابع

يخشع  :

في الجماد ( غير الأحياء) : (1) هامد ( بدون اهتزاز + بدون تغير في الحجم )

+ (2) ليس قاسياً ( قابل للتصدع والتشقق +  قابل للهبوط )

2 - في الأحياء : نفس الكائن (1) هامدة = ليس فيها تضارب وتنافر في ما تقبله على أنه صحيح ( تقبل

الإيمان بالله بدون صراع بين القبول والرفض = الاطمئنان)

{ يومئذ يتبعون الداعي لا عوج له وخشعت الأصوات للرحمان فلا تسمع إلا همسا(108) } طه

6) يستفزز بالصوت : صوت متغير الشدة والطابع بغرض لاستفزاز السامع

{ واستفزز من استطعت منهم بصوتك وأجلب عليهم بخيلك ورجلك وشاركهم في الأموال والأولاد وعدهم وما يعدهم الشيطان إلا غرورا(64) } الإسراء

جاء في التفسير معنى يستفزونك

استفزز : استجهل واستخفف

يستفزونك " يستخفونك

يستفزهم من الأرض : يخرجهم

هناك معنى في العامية الشائعة يستخدم فيه فعل : فَزَّ - فِز : بمعنى القيام والوقوف النشط والتحرك من الاستلقاء

وإذا قبلنا أن معنى يستفز : أي يجعله يفز : أي يقوم ويقف مستنفراً متحفزاً فإن المعنى يستقيم في المواضع الثلاثة السابقة

فيصبح معنى يستفز : يجعله يفز : أي يتحرش به بالكلام أو الصوت أوالأذى والإثارة بهدف جعل الآخر يتصرف بعنف ونشاط ويخرج عن هدوئه واتزانه

والاستفزاز الصوتي : هو التحرش والإثارة بتغيير نبرة وطابع الصوت ليصبح الصوت مغيظاً أو مهيجاً أو مثيراً ، فيتصرف السامع بعنف ونشاط وغيظ وغضب ويخرج عن هدوئه واتزانه

 

{ وإن كادوا ليستفزونك من الأرض ليخرجوك منها وإذا لا يلبثون خلافك إلا قليلا(76) } الإسراء

{ فأراد أن يستفزهم من الأرض فأغرقناه ومن معه جميعا(103) } الإسراء

 

{ واستفزز من استطعت منهم بصوتك وأجلب عليهم بخيلك ورجلك وشاركهم في الأموال والأولاد وعدهم وما يعدهم الشيطان إلا غرورا(64) } افسراء

7) يخضع بالقول : الخضوع

خضع : يبدي مظاهر قبوله لسلطة آمرة أعلى منه

وهي هنا شكل الصوت الذي يظهر من خلاله اللطف والرضا والقبول

خاضع : من يخضع

 

{ يانساء النبي لستن كأحد من النساء إن اتقيتن فلا تخضعن بالقول فيطمع الذي في قلبه مرض وقلن قولا معروفا(32)} الأحزاب

 

{  نشأ ننزل عليهم من السماء آية فظلت أعناقهم لها خاضعين (4) } الأحزاب

(8) لوى – يلوي - لي اللسان

لوى – يَلْوي – يلوون : يغير وضعية الشيء من حال الاستقامة والسواء إلى حالة الميلان والإعوجاج

لَيّ – ليا : يغير وضعية الشيء من حال الاستقامة والسواء إلى حالة الميلان والإعوجاج

وهي هنا في الكلام : تغيير وضعيةالكلام من كلام مستقيم عادي إلى كلام معوج ومائل ( يمكن لذلك أن يكون بزيادة أو إنقاص زمن نطق بعض الحروف الصوتية ليصير بطريقةتشابه الترتيل والتلحين عند قراءة الكتاب المقدس عندهم

 

لي اللسان للإيحاء بالصدق

{ وإن منهم لفريقا يلوون ألسنتهم بالكتاب لتحسبوه من الكتاب وما هو من الكتاب ويقولون هو من عند الله وما هو من عند الله ويقولون على الله الكذب وهم يعلمون (78) } آل عمران

{ من الذين هادوا يحرفون الكلم عن مواضعه ويقولون سمعنا وعصينا واسمع غير مسمع وراعنا ليا بألسنتهم وطعنا في الدين ولو أنهم قالوا سمعنا وأطعنا واسمع وانظرنا لكان خيرا لهم وأقوم ولكن لعنهم الله بكفرهم فلا يؤمنون إلا قليلا (46) } النساء

9) مكاء

مكاء : صفير

 

{ وما كان صلاتهم عند البيت إلا مكاء وتصدية فذوقوا العذاب بما كنتم تكفرون(35) } الأنفال

10) تصدية : تصفيق : جعل أحد الكفين يصد الكف الآخر فيظهر صوت التصفيق

 

{ وما كان صلاتهم عند البيت إلا مكاء وتصدية فذوقوا العذاب بما كنتم تكفرون(35) } الأنفال

11) يخور  : صوت يشبه صوت البقر

 

{ واتخذ قوم موسى من بعده من حليهم عجلا جسدا له خوار ألم يروا أنه لا يكلمهم ولا يهديهم سبيلا اتخذوه وكانوا ظالمين(148) } الأعراف

{ فأخرج لهم عجلا جسدا له خوار فقالوا هذا إلهكم وإله موسى فنسي(88) } طه

12) زنيم

الزنيم : من له ونمتان في حلقه : أي يتكلم بخنة من حلقه وأنفه وهو شائع بمن يكذبون ويحاولون جعل الناس يصدقونهم

 

{ ولا تطع كل حلاف مهين(10)هماز مشاء بنميم(11)مناع للخير معتد أثيم(12)عتل بعد ذلك زنيم(13)أن كان ذا مال وبنين(14)إذا تتلى عليه آياتنا قال أساطير الأولين(15) } القلم

 

 

(4) من حيث نمط توجيه الكلام إلى المخاطب

من حيث مقدار وطريقة نقل المعلومات الواردة في القول والتي يريد إفشاءها

1) كتم      2) أخفى      3) أسر      4) جهر      5) أعلن  6) عَرَّض

1) كتم – يكتم

كتم – يكتم : يتشكل القول في النفس ولكن يبقيه صاحبه بكامله في النفس دون أن يشكل منه شيئاً على شكل نطق أو لفظ أو كلمات أو إشارة

 

{ قال ياآدم أنبئهم بأسمائهم فلما أنبأهم بأسمائهم قال ألم أقل لكم إني أعلم غيب السماوات والأرض وأعلم ما تبدون وما كنتم تكتمون (33) } البقرة

{ إنه يعلم الجهر من القول ويعلم ما تكتمون (110) } الأنبياء

 

{ ما على الرسول إلا البلاغ والله يعلم ما تبدون وما تكتمون (99) } المائدة

{ ليس عليكم جناح أن تدخلوا بيوتا غير مسكونة فيها متاع لكم والله يعلم ما تبدون وما تكتمون(29) } النور

 

{ وليعلم الذين نافقوا وقيل لهم تعالوا قاتلوا في سبيل الله أو ادفعوا قالوا لو نعلم قتالا لاتبعناكم هم للكفر يومئذ أقرب منهم للإيمان يقولون بأفواههم ما ليس في قلوبهم والله أعلم بما يكتمون (167) } آل عمران

{ وإذا جاءوكم قالوا آمنا وقد دخلوا بالكفر وهم قد خرجوا به والله أعلم بما كانوا يكتمون (61) } المائدة

 

{ وإذ قتلتم نفسا فادارأتم فيها والله مخرج ما كنتم تكتمون (72) } البقرة

 

{ يومئذ يود الذين كفروا وعصوا الرسول لو تسوى بهم الأرض ولا يكتمون الله حديثا (42) } النساء

 

 

{ الذين آتيناهم الكتاب يعرفونه كما يعرفون أبناءهم وإن فريقا منهم ليكتمون الحق وهم يعلمون (146) } البقرة

 

{ ولا تلبسوا الحق بالباطل وتكتموا الحق وأنتم تعلمون(42) } البقرة

{ ياأهل الكتاب لم تلبسون الحق بالباطل وتكتمون الحق وأنتم تعلمون(71) } آل عمران

 

{ إن الذين يكتمون ما أنزلنا من البينات والهدى من بعد ما بيناه للناس في الكتاب أولئك يلعنهم الله ويلعنهم اللاعنون(159) } البقرة

{ إن الذين يكتمون ما أنزل الله من الكتاب ويشترون به ثمنا قليلا أولئك ما يأكلون في بطونهم إلا النار ولا يكلمهم الله يوم القيامة ولا يزكيهم ولهم عذاب أليم(174) } البقرة

 

{ وإذ أخذ الله ميثاق الذين أوتوا الكتاب لتبيننه للناس ولا تكتمونه فنبذوه وراء ظهورهم واشتروا به ثمنا قليلا فبئس ما يشترون(187) } آل عمران

{ أم تقولون إن إبراهيم وإسماعيل وإسحاق ويعقوب والأسباط كانوا هودا أو نصارى قل أأنتم أعلم أم الله ومن أظلم ممن كتم شهادة عنده من الله وما الله بغافل عما تعملون(140) } البقرة

 

{ الذين يبخلون ويأمرون الناس بالبخل ويكتمون ما آتاهم الله من فضله وأعتدنا للكافرين عذابا مهينا(37) } النساء

 

{ وإن كنتم على سفر ولم تجدوا كاتبا فرهان مقبوضة فإن أمن بعضكم بعضا فليؤد الذي اؤتمن أمانته وليتق الله ربه ولا تكتموا الشهادة ومن يكتمها فإنه آثم قلبه والله بما تعملون عليم(283) } البقرة

{ ياأيها الذين آمنوا شهادة بينكم إذا حضر أحدكم الموت حين الوصية اثنان ذوا عدل منكم أو آخران من غيركم إن أنتم ضربتم في الأرض فأصابتكم مصيبة الموت تحبسونهما من بعد الصلاة فيقسمان بالله إن ارتبتم لا نشتري به ثمنا ولو كان ذا قربى ولا نكتم شهادة الله إنا إذا لمن الآثمين (106) } المائدة

 

{ والمطلقات يتربصن بأنفسهن ثلاثة قروء ولا يحل لهن أن يكتمن ما خلق الله في أرحامهن إن كن يؤمن بالله واليوم الآخر وبعولتهن أحق بردهن في ذلك إن أرادوا إصلاحا ولهن مثل الذي عليهن بالمعروف وللرجال عليهن درجة والله عزيز حكيم(228) } البقرة

 

{ وقال رجل مؤمن من آل فرعون يكتم إيمانه أتقتلون رجلا أن يقول ربي الله وقد جاءكم بالبينات من ربكم وإن يك كاذبا فعليه كذبه وإن يك صادقا يصبكم بعض الذي يعدكم إن الله لا يهدي من هو مسرف كذاب(28) } غافر

2) أخفى - يخفي الصوت ( القول) ( أكنَّ )

خفي – يخفى : في منبه سمعي أو بصري يكون شدة الصوت أو الإضاءة والصورة في حدها الأدنى بحيث يصعب تمييزها وتبينها

وهي ضد جهر - يجهر

خفية : حال من الفعل " خفي "

خَفَيّ – خفياً : صفة للشيء الذي يكون المنبه السمعي والبصري الصادر عنه في حده الأدنى

أخفى – يخفي : يجعل المنبه السمعي والبصري في حده الأدنى بحيث يصعب تمييزه

استخفى : خفض وقلل من الصوت والضوء الصادر عنه بحيث صار من الصعب تمييزه

 

الفرق بين الإخفاء والإسرار : الإخفاء هو تخفيض شدة الصوت أو وضوح الصورة ، بينما الإسرار هو التعمية بتغيير معالم الصوت أو الصورة بحيث لا تصل إلا لمن هم مرادون بالوصول دون غيرهم

 

1 - الإخفاء

1) إخفاء القول

 

{ وإن تجهر بالقول فإنه يعلم السر وأخفى(7) } طه

{ إلا ما شاء الله إنه يعلم الجهر وما يخفى(7) } الأعلى

2) إخفاء الدعاء

 

{ قل من ينجيكم من ظلمات البر والبحر تدعونه تضرعا وخفية لئن أنجانا من هذه لنكونن من الشاكرين(63) } الأنعام

{ ادعوا ربكم تضرعا وخفية إنه لا يحب المعتدين(55) } الأعراف

3) إخفاء النداء

 

{ إذ نادى ربه نداء خفيا(3) } مريم

4) إخفاء المعلومات والنوايا والمشاعر ( وهي قول داخل النفس)

ما يخفون وما يعلنون

 

{ ألا يسجدوا لله الذي يخرج الخبء في السماوات والأرض ويعلم ما تخفون وما تعلنون(25)} النمل

{ ياأيها الذين آمنوا لا تتخذوا عدوي وعدوكم أولياء تلقون إليهم بالمودة وقد كفروا بما جاءكم من الحق يخرجون الرسول وإياكم أن تؤمنوا بالله ربكم إن كنتم خرجتم جهادا في سبيلي وابتغاء مرضاتي تسرون إليهم بالمودة وأنا أعلم بما أخفيتم وما أعلنتم ومن يفعله منكم فقد ضل سواء السبيل(1) } الممتحنة

{ ربنا إنك تعلم ما نخفي وما نعلن وما يخفى على الله من شيء في الأرض ولا في السماء(38) } إبراهيم

ما يبدون وما يخفون

 

يعلمه

{ إن تبدوا شيئا أو تخفوه فإن الله كان بكل شيء عليما(54) } الأحزاب

{ قل إن تخفوا ما في صدوركم أو تبدوه يعلمه الله ويعلم ما في السماوات وما في الأرض والله على كل شيء قدير(29) } آل عمران

ما تخفي الصدور

{ يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور(19) } غافر

{ قل إن تخفوا ما في صدوركم أو تبدوه يعلمه الله ويعلم ما في السماوات وما في الأرض والله على كل شيء قدير(29) } آل عمران

يحاسبهم به

{ لله ما في السماوات وما في الأرض وإن تبدوا ما في أنفسكم أو تخفوه يحاسبكم به الله فيغفر لمن يشاء ويعذب من يشاء والله على كل شيء قدير(284) } البقرة

 

{ إن تبدوا الصدقات فنعما هي وإن تخفوها وتؤتوها الفقراء فهو خير لكم ويكفر عنكم من سيئاتكم والله بما تعملون خبير(271) } البقرة

{ إن تبدوا خيرا أو تخفوه أو تعفوا عن سوء فإن الله كان عفوا قديرا(149)} النساء

يخفون في أنفسهم

تخفي الصدور

 

{ ياأيها الذين آمنوا لا تتخذوا بطانة من دونكم لا يألونكم خبالا ودوا ما عنتم قد بدت البغضاء من أفواههم وما تخفي صدورهم أكبر قد بينا لكم الآيات إن كنتم تعقلون (118) } آل عمران

{ ثم أنزل عليكم من بعد الغم أمنة نعاسا يغشى طائفة منكم وطائفة قد أهمتهم أنفسهم يظنون بالله غير الحق ظن الجاهلية يقولون هل لنا من الأمر من شيء قل إن الأمر كله لله يخفون في أنفسهم ما لا يبدون لك يقولون لو كان لنا من الأمر شيء ما قتلنا هاهنا قل لو كنتم في بيوتكم لبرز الذين كتب عليهم القتل إلى مضاجعهم وليبتلي الله ما في صدوركم وليمحص ما في قلوبكم والله عليم بذات الصدور(154) } آل عمران

 

{ وإذ تقول للذي أنعم الله عليه وأنعمت عليه أمسك عليك زوجك واتق الله وتخفي في نفسك ما الله مبديه وتخشى الناس والله أحق أن تخشاه فلما قضى زيد منها وطرا زوجناكها لكي لا يكون على المؤمنين حرج في أزواج أدعيائهم إذا قضوا منهن وطرا وكان أمر الله مفعولا(37) } الأحزاب

 

{ بل بدا لهم ما كانوا يخفون من قبل ولو ردوا لعادوا لما نهوا عنه وإنهم لكاذبون (28) } الأنعام




 

3) أَسَرَّ – يُسِرُّ

أَسَرَّ – يُسِرُّ  : يعمل على المعلومات المتعلقة بعمل أو بشيء ما فيجعلها غير ظاهرة للآخرين ،  بإخفائها عن سمعهم أو بصرهم ، ويكون الإخفاء إما داخل النفس أو خارجها بعد أن تكون قد صدرت خارج النفس

إسرار : مصدر  فعل " أسرَّ "

سِرٌّ – السر : الشيء أو المعلومة التي وقع عليها فعل " أسرَّ " : المعلومة أو الشيء المخفي عن بصر وسمع الآخرين

سراً : بشكل سري : يقوم بالفعل أو بنقل المعلومة بحيث لا تصل معلوماتها إلى جهة أخرى غير مرغوبة

السرائر : المكان الذي يخبأ وتخفى فيه الأشياء والمعلومات عن الآخرين

 

الفرق بين الإخفاء والإسرار : الإخفاء هو تخفيض شدة الصوت أو وضوح الصورة ، بينما الإسرار هو التعمية بتغيير معالم الصوت أو الصورة بحيث لا تصل إلا لمن هم مرادون بالوصول دون غيرهم

 

أَسَرَّ – يُسِرُّ

المعلومات والنوايا

{ يعلم ما في السماوات والأرض ويعلم ما تسرون وما تعلنون والله عليم بذات الصدور(4) } التغابن

{ ألا إنهم يثنون صدورهم ليستخفوا منه ألا حين يستغشون ثيابهم يعلم ما يسرون وما يعلنون إنه عليم بذات الصدور(5) } هود

 

{ وجاءت سيارة فأرسلوا واردهم فأدلى دلوه قال يابشرى هذا غلام وأسروه بضاعة والله عليم بما يعملون(19) } يوسف

 

{ أولا يعلمون أن الله يعلم ما يسرون وما يعلنون(77) } البقرة

{ والله يعلم ما تسرون وما تعلنون(19) } النحل

{ لا جرم أن الله يعلم ما يسرون وما يعلنون إنه لا يحب المستكبرين(23) } النحل

{ فلا يحزنك قولهم إنا نعلم ما يسرون وما يعلنون(76) } يس

 

والمشاعر

{ قالوا إن يسرق فقد سرق أخ له من قبل فأسرها يوسف في نفسه ولم يبدها لهم قال أنتم شر مكانا والله أعلم بما تصفون(77) } يوسف

{ ياأيها الذين آمنوا لا تتخذوا عدوي وعدوكم أولياء تلقون إليهم بالمودة وقد كفروا بما جاءكم من الحق يخرجون الرسول وإياكم أن تؤمنوا بالله ربكم إن كنتم خرجتم جهادا في سبيلي وابتغاء مرضاتي تسرون إليهم بالمودة وأنا أعلم بما أخفيتم وما أعلنتم ومن يفعله منكم فقد ضل سواء السبيل(1) } الممتحنة

المشاعر

{ وقال الذين استضعفوا للذين استكبروا بل مكر الليل والنهار إذ تأمروننا أن نكفر بالله ونجعل له أندادا وأسروا الندامة لما رأوا العذاب وجعلنا الأغلال في أعناق الذين كفروا هل يجزون إلا ما كانوا يعملون(33) } سبأ

{ ولو أن لكل نفس ظلمت ما في الأرض لافتدت به وأسروا الندامة لما رأوا العذاب وقضي بينهم بالقسط وهم لا يظلمون(54) } يونس

 

{  فترى الذين في قلوبهم مرض يسارعون فيهم يقولون نخشى أن تصيبنا دائرة فعسى الله أن يأتي بالفتح أو أمر من عنده فيصبحوا على ما أسروا في أنفسهم نادمين(52) } المائدة

{ ذلك بأنهم قالوا للذين كرهوا ما نزل الله سنطيعكم في بعض الأمر والله يعلم إسرارهم(26) } محمد

القول

{ سواء منكم من أسر القول ومن جهر به ومن هو مستخف بالليل وسارب بالنهار(10) } الرعد

{ وأسروا قولكم أو اجهروا به إنه عليم بذات الصدور(13) } الملك

النجوى

{ فتنازعوا أمرهم بينهم وأسروا النجوى(62) } طه

{ لاهية قلوبهم وأسروا النجوى الذين ظلموا هل هذا إلا بشر مثلكم أفتأتون السحر وأنتم تبصرون(3) } الأنبياء

الحديث

{ وإذ أسر النبي إلى بعض أزواجه حديثا فلما نبأت به وأظهره الله عليه عرف بعضه وأعرض عن بعض فلما نبأها به قالت من أنبأك هذا قال نبأني العليم الخبير(3) } التحريم

 

الدعوة

{ ثم إني أعلنت لهم وأسررت لهم إسرارا (9) } نوح

سِرٌّ - السر

السر مقابل الجهر

{ وهو الله في السماوات وفي الأرض يعلم سركم وجهركم ويعلم ما تكسبون(3) } الأنعام

السر مقابل الخفي

{ تجهر بالقول فإنه يعلم السر وأخفى(7) } طه

{ قل أنزله الذي يعلم السر في السماوات والأرض إنه كان غفورا رحيما(6) } الفرقان

السر مقابل النجوى

{ ألم يعلموا أن الله يعلم سرهم ونجواهم وأن الله علام الغيوب(78) } التوبة

{ أم يحسبون أنا لا نسمع سرهم ونجواهم بلى ورسلنا لديهم يكتبون(80) } الزخرف

السرائر : الجزء من النفس الذي تحفظ فيه الأسرار

 

{ يوم تبلى السرائر(9) } الطارق

4) جهر - الجهر

جهر – يجهر - اجهروا : في منبه سمعي أو بصري ، يرفع شدة الصوت أو الضوء بحيث يصبح الصوت أوالضوء عالي الشدة يمكن استقباله بسهولة بالسمع أو البصر

جهراً  -  الجهر : اسم فعل " جهر "

جهارا : حال من فعل " جهر " وهو يخصص للصوت فقط : أي برفع شدة الصوت

جهرة : حال من فعل " جهر " وهو يخصص للصورة والضوء فقط : أي برفع شدة وضوح وإضاءة الصورة

 

1) الجهر بالقول

يجهر

 

{ وأسروا قولكم أو اجهروا به إنه عليم بذات الصدور(13) } الملك

{ سواء منكم من أسر القول ومن جهر به ومن هو مستخف بالليل وسارب بالنهار(10) } الرعد

 

{ وإن تجهر بالقول فإنه يعلم السر وأخفى(7) } طه

{ إلا ما شاء الله إنه يعلم الجهر وما يخفى(7) } الأعلى

 

{ وهو الله في السماوات وفي الأرض يعلم سركم وجهركم ويعلم ما تكسبون(3) } الأنعام

{ إنه يعلم الجهر من القول ويعلم ما تكتمون (110) } الأنبياء

 

{ ياأيها الذين آمنوا لا ترفعوا أصواتكم فوق صوت النبي ولا تجهروا له بالقول كجهر بعضكم لبعض أن تحبط أعمالكم وأنتم لا تشعرون(2) } الحجرات

{ قل ادعوا الله أو ادعوا الرحمان أيا ما تدعوا فله الأسماء الحسنى ولا تجهر بصلاتك ولا تخافت بها وابتغ بين ذلك سبيلا(110) } الإسراء

 

{ لا يحب الله الجهر بالسوء من القول إلا من ظلم وكان الله سميعا عليما(148) } النساء

{ واذكر ربك في نفسك تضرعا وخيفة ودون الجهر من القول بالغدو والآصال ولا تكن من الغافلين(205) } الأعراف

2) الجهر بالدعاء

جهارا

{ ثم إني دعوتهم جهارا (8) } نوح

5) أعلن – الإعلان

أَعْلَنَ – يُعْلِنُ : ضد أَسَرَّ وأخفى : : يعمل على المعلومات المتعلقة بعمل أو بشيء ما فيجعلها ظاهرة للآخرين   في متناول سمعهم أو بصرهم

علانية : حال من " أعلن "

أَعْلَنَ – يُعْلِنُ

 

{ أولا يعلمون أن الله يعلم ما يسرون وما يعلنون (77) } البقرة

{ والله يعلم ما تسرون وما تعلنون(19) } النحل

 

{ ألا إنهم يثنون صدورهم ليستخفوا منه ألا حين يستغشون ثيابهم يعلم ما يسرون وما يعلنون إنه عليم بذات الصدور(5)} هود

{ يعلم ما في السماوات والأرض ويعلم ما تسرون وما تعلنون والله عليم بذات الصدور(4) } التغابن

 

{ لا جرم أن الله يعلم ما يسرون وما يعلنون إنه لا يحب المستكبرين(23) } النحل

{ فلا يحزنك قولهم إنا نعلم ما يسرون وما يعلنون (76) } يس

 

{ ثم إني أعلنت لهم وأسررت لهم إسرارا (9) } نوح

أعلن ضد أَخفى :

 

{ ألا يسجدوا لله الذي يخرج الخبء في السماوات والأرض ويعلم ما تخفون وما تعلنون (25) } النمل

{ ياأيها الذين آمنوا لا تتخذوا عدوي وعدوكم أولياء تلقون إليهم بالمودة وقد كفروا بما جاءكم من الحق يخرجون الرسول وإياكم أن تؤمنوا بالله ربكم إن كنتم خرجتم جهادا في سبيلي وابتغاء مرضاتي تسرون إليهم بالمودة وأنا أعلم بما أخفيتم وما أعلنتم ومن يفعله منكم فقد ضل سواء السبيل(1) } الممتحنة

{ ربنا إنك تعلم ما نخفي وما نعلن وما يخفى على الله من شيء في الأرض ولا في السماء(38) } إبراهيم

 

 

{ وإن ربك ليعلم ما تكن صدورهم وما يعلنون (74) } النمل

{ وربك يعلم ما تكن صدورهم وما يعلنون (69) } القصص

6) عَرَّض

عَرْض (عرضها) : البعد الذي يأتي بالدرجة الثانية من حيث المقدار والذي نكيل فيه أبعاد مكونة مادية

حيث يكون الطول : هو البعد ذو المقدار الأكبر على سطح المكون ، والعرض هو المقدار الأقل منه  مباشرة ، ثم السمك وهو المقدار الأقل من بين الأبعاد الثلاثة ، والقطر هو البعد الأكبر بين أبعد نقطتين على أسطح المكون

عَرَضَ – يَعْرِضً – عَرْضاً : يضع الشيء بحيث يتبين عرضه للناظر ( أي نسبة لطوله) ، وهو ما يعني ظهور معظم سطح الشيء للرؤيا والنظر

عَرَّض – عرضتم : المبالغة في عرض أمر أو شيء

{ ولا جناح عليكم فيما عرضتم به من خطبة النساء أو أكننتم في أنفسكم علم الله أنكم ستذكرونهن ولكن لا تواعدوهن سرا إلا أن تقولوا قولا معروفا ولا تعزموا عقدة النكاح حتى يبلغ الكتاب أجله واعلموا أن الله يعلم ما في أنفسكم فاحذروه واعلموا أن الله غفور حليم(235)} البقرة

عًرْضَة

{ ولا تجعلوا الله عرضة لأيمانكم أن تبروا وتتقوا وتصلحوا بين الناس والله سميع عليم(224)} البقرة

(5) من حيث الغرض من الكلام الموجه إلى المخاطب

أ – نقل معلومات : 1) ألقى – 2) يتلقى – 3) حَدَّث – 4) أخبر – 5) أنبأ –  6) قَصَّ

ب – طلب مشاركة : 1) خاطب –  2) سأل – 3) دعا – 4) نادى – 5) اشتكى – 6) صرخ

ج – توجيه للقيام بفعل : 1) نهى – 2) أمر

 

أ – نقل معلومات :

1) ألقى – 2) يتلقى – 3) حَدَّث – 4) أخبر – 5) أنبأ –  6) قَصَّ 7) زعم

 

1) ألقى :

ألقى – يُلْقي : حرَّك شيئاً من مكانه ووجهه لكي يلتقي بشيء أو كائن آخر : حركه من مكانه متوجهاً إلى هدف حيث يصل إليه ويتواجد معه

1) ألقى شيئاً ( بدون بيان على ماذا أو إلى ماذا) ( المدلول السابق)

2) ألقى شيئاً ( إلى شيء) إليه : جعل الشيء يتحرك إلى شيء آخر ليلتقي به : ليصل إليه ويتواجد قربه

وهنا في القول والكلام جعل معنى القول يتحرك ليصل إلى آخر أي إلى سمعه ووعيه وذلك عبر الكلام

ألقى الذكر

{ أؤلقي الذكر عليه من بيننا بل هو كذاب أشر(25)} القمر

{ فالملقيات ذكرا (5)} المرسلات

ألقى القول

{ وإذا رأى الذين أشركوا شركاءهم قالوا ربنا هؤلاء شركاؤنا الذين كنا ندعو من دونك فألقوا إليهم القول إنكم لكاذبون (86)} النحل

{ إنا سنلقي عليك قولا ثقيلا (5)} المزمل

ألقى الشيطان ( قولاً ) في أمنية الرسول أو النبي قبل محمد (ص)

{ وما أرسلنا من قبلك من رسول ولا نبي إلا إذا تمنى ألقى الشيطان في أمنيته فينسخ الله ما يلقي الشيطان ثم يحكم الله آياته والله عليم حكيم(52)} الحج

{ ليجعل ما يلقي الشيطان فتنة للذين في قلوبهم مرض والقاسية قلوبهم وإن الظالمين لفي شقاق بعيد(53)} الحج

 

 

{ إذ تلقونه بألسنتكم وتقولون بأفواهكم ما ليس لكم به علم وتحسبونه هينا وهو عند الله عظيم(15)} النور

 

{ قالوا ما أخلفنا موعدك بملكنا ولكنا حملنا أوزارا من زينة القوم فقذفناها فكذلك ألقى السامري (87)} طه

ألقى كلمته إلى

{ ياأهل الكتاب لا تغلوا في دينكم ولا تقولوا على الله إلا الحق إنما المسيح عيسى ابن مريم رسول الله وكلمته ألقاها إلى مريم وروح منه فآمنوا بالله ورسله ولا تقولوا ثلاثة انتهوا خيرا لكم إنما الله إله واحد سبحانه أن يكون له ولد له ما في السماوات وما في الأرض وكفى بالله وكيلا(171)} النساء

ألقى معاذيره

{ ولو ألقى معاذيره (15)} القيامة

ألقى السمع : حرك السمع من اتجاه نحو اتجاه آخر ليلتقي بالكلام الصادر

ألقى السمع

{ يلقون السمع وأكثرهم كاذبون(223)} الشعراء

{ إن في ذلك لذكرى لمن كان له قلب أو ألقى السمع وهو شهيد (37)} ق

2) يتلقى

تَلَقّى – يَتَلَقّى : يقف في مكانه ليستقبل متحرك يتحرك نحوه ويصل إليه ويتواجد قربه

يتلقى الكلمات :  هنا المتحرك الذي يستقبله هو الكلمات

 

{ فتلقى آدم من ربه كلمات فتاب عليه إنه هو التواب الرحيم(37)} البقرة

{ وإنك لتلقى القرآن من لدن حكيم عليم (6)} النمل

{ إذ يتلقى المتلقيان عن اليمين وعن الشمال قعيد (17)} ق

3) حَدَّث - حديث

حَدَثَ  - يَحْدُث : يقع الفعل في زمن قريب جداً لزمن روايته

أحدث – يُحْدِثُ : يأتي بفعل في زمن قريب جداً من زمن الرواية

حَدًّثَ – يُحَدِّث : يسرد تفاصيل فعل وقع قبل زمن الرواية

الحديث – الأحاديث : تفاصيل فعل حدث قبل زمن الرواية

الحديث بين البشر

بين الله والناس :

في الدنيا

 

في الآخرة

{ أينما تكونوا يدركم الموت ولو كنتم في بروج مشيدة وإن تصبهم حسنة يقولوا هذه من عند الله وإن تصبهم سيئة يقولوا هذه من عندك قل كل من عند الله فمال هؤلاء القوم لا يكادون يفقهون حديثا (78) } النساء

{ يومئذ يود الذين كفروا وعصوا الرسول لو تسوى بهم الأرض ولا يكتمون الله حديثا (42) } النساء

بين النبي وأزواجه

 

 

بين النبي والناس

 

 

{ وإذ أسر النبي إلى بعض أزواجه حديثا فلما نبأت به وأظهره الله عليه عرف بعضه وأعرض عن بعض فلما نبأها به قالت من أنبأك هذا قال نبأني العليم الخبير(3) } التحريم

{ ياأيها الذين آمنوا لا تدخلوا بيوت النبي إلا أن يؤذن لكم إلى طعام غير ناظرين إناه ولكن إذا دعيتم فادخلوا فإذا طعمتم فانتشروا ولا مستأنسين لحديث إن ذلكم كان يؤذي النبي فيستحي منكم والله لا يستحي من الحق وإذا سألتموهن متاعا فاسألوهن من وراء حجاب ذلكم أطهر لقلوبكم وقلوبهن وما كان لكم أن تؤذوا رسول الله ولا أن تنكحوا أزواجه من بعده أبدا إن ذلكم كان عند الله عظيما(53) } الأحزاب

بين الناس ( لهو الحديث)

{ ومن الناس من يشتري لهو الحديث ليضل عن سبيل الله بغير علم ويتخذها هزوا أولئك لهم عذاب مهين(6) } لقمان

{ وقد نزل عليكم في الكتاب أن إذا سمعتم آيات الله يكفر بها ويستهزأ بها فلا تقعدوا معهم حتى يخوضوا في حديث غيره إنكم إذا مثلهم إن الله جامع المنافقين والكافرين في جهنم جميعا (140) } النساء

{ وإذا رأيت الذين يخوضون في آياتنا فأعرض عنهم حتى يخوضوا في حديث غيره وإما ينسينك الشيطان فلا تقعد بعد الذكرى مع القوم الظالمين(68)} الأنعام

أنواع الحديث

لهو الحديث

 

أحسن الحديث

{ ومن الناس من يشتري لهو الحديث ليضل عن سبيل الله بغير علم ويتخذها هزوا أولئك لهم عذاب مهين(6) } لقمان

{ الله نزل أحسن الحديث كتابا متشابها مثاني تقشعر منه جلود الذين يخشون ربهم ثم تلين جلودهم وقلوبهم إلى ذكر الله ذلك هدى الله يهدي به من يشاء ومن يضلل الله فما له من هاد (23) } الزمر

حديث الله :

الأصدق

{ والذين آمنوا وعملوا الصالحات سندخلهم جنات تجري من تحتها الأنهار خالدين فيها أبدا وعد الله حقا ومن أصدق من الله قيلا(122) } النساء

{ الله لا إله إلا هو ليجمعنكم إلى يوم القيامة لا ريب فيه ومن أصدق من الله حديثا(87) } النساء

الأحسن

{ الله نزل أحسن الحديث كتابا متشابها مثاني تقشعر منه جلود الذين يخشون ربهم ثم تلين جلودهم وقلوبهم إلى ذكر الله ذلك هدى الله يهدي به من يشاء ومن يضلل الله فما له من هاد (23) } الزمر

{ ومن الناس من يشتري لهو الحديث ليضل عن سبيل الله بغير علم ويتخذها هزوا أولئك لهم عذاب مهين(6) } لقمان

وهو موجود على شكل آيات في هذا القرآن وآيات في هذا الوجود

بعد الله وآياته

{ تلك آيات الله نتلوها عليك بالحق فبأي حديث بعد الله وآياته يؤمنون(6) } الجاثية

 

الوجود

 

القرآن

{ أولم ينظروا في ملكوت السماوات والأرض وما خلق الله من شيء وأن عسى أن يكون قد اقترب أجلهم فبأي حديث بعده يؤمنون(185)}الأعراف

{ فبأي حديث بعده يؤمنون(50) } المرسلات

صادق

 

ومعجز

{ لقد كان في قصصهم عبرة لأولي الألباب ما كان حديثا يفترى ولكن تصديق الذي بين يديه وتفصيل كل شيء وهدى ورحمة لقوم يؤمنون(111) } يوسف

{ فليأتوا بحديث مثله إن كانوا صادقين(34) } الطور

{ أفمن هذا الحديث تعجبون(59) } النجم

{ أفبهذا الحديث أنتم مدهنون(81) } الواقعة

{ فذرني ومن يكذب بهذا الحديث سنستدرجهم من حيث لا يعلمون(44) } القلم

{ فلعلك باخع نفسك على آثارهم إن لم يؤمنوا بهذا الحديث أسفا(6) } الكهف

هذا القرآن حديث : لأنه يحدث عن السابقين

{ وهل أتاك حديث موسى(9) } طه

{ هل أتاك حديث موسى(15) } النازعات

{ هل أتاك حديث ضيف إبراهيم المكرمين(24) } الذاريات

{ هل أتاك حديث الجنود(17) } البروج

{ هل أتاك حديث الغاشية(1) } الغاشية

موقف غير المؤمنين من حديث الله

الخوض في حديث الله

{ وقد نزل عليكم في الكتاب أن إذا سمعتم آيات الله يكفر بها ويستهزأ بها فلا تقعدوا معهم حتى يخوضوا في حديث غيره إنكم إذا مثلهم إن الله جامع المنافقين والكافرين في جهنم جميعا (140) } النساء

{ وإذا رأيت الذين يخوضون في آياتنا فأعرض عنهم حتى يخوضوا في حديث غيره وإما ينسينك الشيطان فلا تقعد بعد الذكرى مع القوم الظالمين(68)} الأنعام

العجب

مدهنون

{ أفمن هذا الحديث تعجبون(59) } النجم

{ أفبهذا الحديث أنتم مدهنون(81) } الواقعة

عدم الإيمان

{ تلك آيات الله نتلوها عليك بالحق فبأي حديث بعد الله وآياته يؤمنون(6) } الجاثية

{ فلعلك باخع نفسك على آثارهم إن لم يؤمنوا بهذا الحديث أسفا(6) } الكهف

 

{ أولم ينظروا في ملكوت السماوات والأرض وما خلق الله من شيء وأن عسى أن يكون قد اقترب أجلهم فبأي حديث بعده يؤمنون(185)}الأعراف

{ فبأي حديث بعده يؤمنون(50) } المرسلات

التكذيب

{ فذرني ومن يكذب بهذا الحديث سنستدرجهم من حيث لا يعلمون(44) } القلم

الموقف من المكذبين بحديث الله

لا تبخع نفسك

ذرني ( الله ) لهم

{ فلعلك باخع نفسك على آثارهم إن لم يؤمنوا بهذا الحديث أسفا(6) } الكهف

{ فذرني ومن يكذب بهذا الحديث سنستدرجهم من حيث لا يعلمون(44) } القلم

فأعرض عنهم حتى يخوضوا في حديث غيره

{ وقد نزل عليكم في الكتاب أن إذا سمعتم آيات الله يكفر بها ويستهزأ بها فلا تقعدوا معهم حتى يخوضوا في حديث غيره إنكم إذا مثلهم إن الله جامع المنافقين والكافرين في جهنم جميعا (140) } النساء

{ وإذا رأيت الذين يخوضون في آياتنا فأعرض عنهم حتى يخوضوا في حديث غيره وإما ينسينك الشيطان فلا تقعد بعد الذكرى مع القوم الظالمين(68)} الأنعام

الأحاديث

أحلام

{ وكذلك يجتبيك ربك ويعلمك من تأويل الأحاديث ويتم نعمته عليك وعلى آل يعقوب كما أتمها على أبويك من قبل إبراهيم وإسحاق إن ربك عليم حكيم(6) } يوسف

{ وقال الذي اشتراه من مصر لامرأته أكرمي مثواه عسى أن ينفعنا أو نتخذه ولدا وكذلك مكنا ليوسف في الأرض ولنعلمه من تأويل الأحاديث والله غالب على أمره ولكن أكثر الناس لا يعلمون(21) } يوسف

{ رب قد آتيتني من الملك وعلمتني من تأويل الأحاديث فاطر السماوات والأرض أنت ولي في الدنيا والآخرة توفني مسلما وألحقني بالصالحين(101) } يوسف

قصص تاريخية أو أسطورية

{ ثم أرسلنا رسلنا تترى كل ما جاء أمة رسولها كذبوه فأتبعنا بعضهم بعضا وجعلناهم أحاديث فبعدا لقوم لا يؤمنون(44) } المؤمنون

{ فقالوا ربنا باعد بين أسفارنا وظلموا أنفسهم فجعلناهم أحاديث ومزقناهم كل ممزق إن في ذلك لآيات لكل صبار شكور(19) } سبأ

يُحَدِّث

 

{ وإذا لقوا الذين آمنوا قالوا آمنا وإذا خلا بعضهم إلى بعض قالوا أتحدثونهم بما فتح الله عليكم ليحاجوكم به عند ربكم أفلا تعقلون(76) } البقرة

{ يومئذ تحدث أخبارها(4) } الزلزلة

 

{ وأما بنعمة ربك فحدث(11) } الضحى

4) أخبر

أخبر : نقل له خبراً

خبر – أخبار : معلومات عن شيء أو كائن لا تصل عن طريق الحواس وإنما عن طريق نقل المعلومات بوسائل أخرى

خبراً : أحاط خبراً : جمع كامل المعلومات عن شيء أو كائن من جميع مصادرها

خبير : من تتجمع عنده الأخبار فيكون مطلعاً على كل ما غاب عن الآخرين

خبر - أخبار

ينبأ بالخبر

 

 

 

يبلو الخبر

{ يعتذرون إليكم إذا رجعتم إليهم قل لا تعتذروا لن نؤمن لكم قد نبأنا الله من أخباركم وسيرى الله عملكم ورسوله ثم تردون إلى عالم الغيب والشهادة فينبئكم بما كنتم تعملون(94) } التوبة

{ ولنبلونكم حتى نعلم المجاهدين منكم والصابرين ونبلو أخباركم (31) } محمد

يأتي بخبر

{ إذ قال موسى لأهله إني آنست نارا سآتيكم منها بخبر أو آتيكم بشهاب قبس لعلكم تصطلون(7) } النمل

{ فلما قضى موسى الأجل وسار بأهله آنس من جانب الطور نارا قال لأهله امكثوا إني آنست نارا لعلي آتيكم منها بخبر أو جذوة من النار لعلكم تصطلون(29) } القصص

يحدث بخبر

{ يومئذ تحدث أخبارها (4) } الزلزلة

خبراً

يحط خبراً

{ وكيف تصبر على ما لم تحط به خبرا(68) } الكهف

{ كذلك وقد أحطنا بما لديه خبرا(91) } الكهف

5) أنبأ

نَبَّأ - ينبئ – نبأ : أوصل إلى آخر معلومة لم تكن معلومة لديه

أّنبأ : طلب من  آخر أن يوصل إلى آخرين معلومة  لم تكن معلومة لديهم

استنبأ – يستنبئ : طلب أن توصل إليه معلومة لم تكن معلومة لديه

نبأ : معلومة غير معروفة لدى شخص يتلقاها من موصل للمعلومات لتصبح معلومة لديه

نبي – نبيون : من نبَّأ – ينبَّئ : من يُنّبَّئ : من يتقل نَبَّأ  : من يوصل إلى آخر معلومة لم تكن معلومة لديه

نبيء – أنبياء : من أنبأ - يُنْبئ : من يطلب من آخر أن يوصل إلى آخرين معلومة  لم تكن معلومة لديهم

نَبَّأ - ينبئ نبأ :

1 الله ينبئ :

أ - في الدنيا

أخباركم

{ يعتذرون إليكم إذا رجعتم إليهم قل لا تعتذروا لن نؤمن لكم قد نبأنا الله من أخباركم وسيرى الله عملكم ورسوله ثم تردون إلى عالم الغيب والشهادة فينبئكم بما كنتم تعملون(94) } التوبة

بما في قلوبهم

{ يحذر المنافقون أن تنزل عليهم سورة تنبئهم بما في قلوبهم قل استهزئوا إن الله مخرج ما تحذرون(64) } التوبة

ينبئ الرسول

{ إن تدعوهم لا يسمعوا دعاءكم ولو سمعوا ما استجابوا لكم ويوم القيامة يكفرون بشرككم ولا ينبئك مثل خبير (14) } فاطر

{ وإذ أسر النبي إلى بعض أزواجه حديثا فلما نبأت به وأظهره الله عليه عرف بعضه وأعرض عن بعض فلما نبأها به قالت من أنبأك هذا قال نبأني العليم الخبير (3) } التحريم

ب - في الآخرة

إلى الله مرجعكم جميعا فينبئكم بما كنتم فيه تختلفون

بما كنتم فيه تختلفون

{ وأنزلنا إليك الكتاب بالحق مصدقا لما بين يديه من الكتاب ومهيمنا عليه فاحكم بينهم بما أنزل الله ولا تتبع أهواءهم عما جاءك من الحق لكل جعلنا منكم شرعة ومنهاجا ولو شاء الله لجعلكم أمة واحدة ولكن ليبلوكم في ما آتاكم فاستبقوا الخيرات إلى الله مرجعكم جميعا فينبئكم بما كنتم فيه تختلفون (48) } المائدة

{ قل أغير الله أبغي ربا وهو رب كل شيء ولا تكسب كل نفس إلا عليها ولا تزر وازرة وزر أخرى ثم إلى ربكم مرجعكم فينبئكم بما كنتم فيه تختلفون (164) } الأنعام

إلى الله مرجعكم جميعا فينبئكم بما كنتم تعملون

ولا تزر وازرة وزر أخرى

{ ياأيها الذين آمنوا عليكم أنفسكم لا يضركم من ضل إذا اهتديتم إلى الله مرجعكم جميعا فينبئكم بما كنتم تعملون (105) } المائدة

{ إن تكفروا فإن الله غني عنكم ولا يرضى لعباده الكفر وإن تشكروا يرضه لكم ولا تزر وازرة وزر أخرى ثم إلى ربكم مرجعكم فينبئكم بما كنتم تعملون إنه عليم بذات الصدور(7) } الزمر

ويعلم

{ وهو الذي يتوفاكم بالليل ويعلم ما جرحتم بالنهار ثم يبعثكم فيه ليقضى أجل مسمى ثم إليه مرجعكم ثم ينبئكم بما كنتم تعملون (60) } الأنعام

{ ألا إن لله ما في السماوات والأرض قد يعلم ما أنتم عليه ويوم يرجعون إليه فينبئهم بما عملوا والله بكل شيء عليم(64) } النور

 

{ ولا تسبوا الذين يدعون من دون الله فيسبوا الله عدوا بغير علم كذلك زينا لكل أمة عملهم ثم إلى ربهم مرجعهم فينبئهم بما كانوا يعملون (108) ]} الأنعام

{ إن الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعا لست منهم في شيء إنما أمرهم إلى الله ثم ينبئهم بما كانوا يفعلون (159) } الأنعام

{ فلما أنجاهم إذا هم يبغون في الأرض بغير الحق ياأيها الناس إنما بغيكم على أنفسكم متاع الحياة الدنيا ثم إلينا مرجعكم فننبئكم بما كنتم تعملون (23) } يونس

{ ومن كفر فلا يحزنك كفره إلينا مرجعهم فننبئهم بما عملوا إن الله عليم بذات الصدور(23) } لقمان

 

{ ووصينا الإنسان بوالديه حسنا وإن جاهداك لتشرك بي ما ليس لك به علم فلا تطعهما إلي مرجعكم فأنبئكم بما كنتم تعملون (8) } العنكبوت

{ وإن جاهداك على أن تشرك بي ما ليس لك به علم فلا تطعهما وصاحبهما في الدنيا معروفا واتبع سبيل من أناب إلي ثم إلي مرجعكم فأنبئكم بما كنتم تعملون (15) } لقمان

 

{ وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون وستردون إلى عالم الغيب والشهادة فينبئكم بما كنتم تعملون (105) } التوبة

{ يعتذرون إليكم إذا رجعتم إليهم قل لا تعتذروا لن نؤمن لكم قد نبأنا الله من أخباركم وسيرى الله عملكم ورسوله ثم تردون إلى عالم الغيب والشهادة فينبئكم بما كنتم تعملون (94) } التوبة

 

{ قل إن الموت الذي تفرون منه فإنه ملاقيكم ثم تردون إلى عالم الغيب والشهادة فينبئكم بما كنتم تعملون (8) } الجمعة

{ يعتذرون إليكم إذا رجعتم إليهم قل لا تعتذروا لن نؤمن لكم قد نبأنا الله من أخباركم وسيرى الله عملكم ورسوله ثم تردون إلى عالم الغيب والشهادة فينبئكم بما كنتم تعملون (94) } التوبة

 

{ يوم يبعثهم الله جميعا فينبئهم بما عملوا أحصاه الله ونسوه والله على كل شيء شهيد(6) } المجادلة

{ زعم الذين كفروا أن لن يبعثوا قل بلى وربي لتبعثن ثم لتنبؤن بما عملتم وذلك على الله يسير(7) } التغابن

 

{ ومن الذين قالوا إنا نصارى أخذنا ميثاقهم فنسوا حظا مما ذكروا به فأغرينا بينهم العداوة والبغضاء إلى يوم القيامة وسوف ينبئهم الله بما كانوا يصنعون(14) } المائدة

{ ألم ترى أن الله يعلم ما في السماوات وما في الأرض ما يكون من نجوى ثلاثة إلا هو رابعهم ولا خمسة إلا هو سادسهم ولا أدنى من ذلك ولا أكثر إلا هو معهم أين ما كانوا ثم ينبئهم بما عملوا يوم القيامة إن الله بكل شيء عليم(7) } المجادلة

{ ينبأ الإنسان يومئذ بما قدم وأخر (13) } القيامة

{ ولئن أذقناه رحمة منا من بعد ضراء مسته ليقولن هذا لي وما أظن الساعة قائمة ولئن رجعت إلى ربي إن لي عنده للحسنى فلننبئن الذين كفروا بما عملوا ولنذيقنهم من عذاب غليظ(50) } فصلت

2 الرسل - الرسول ينبئ الناس

عن الله

{ نبئ عبادي أني أنا الغفور الرحيم (49) } الحجر

عن حقيقة الآخرة

{ وقال الذين كفروا هل ندلكم على رجل ينبئكم إذا مزقتم كل ممزق إنكم لفي خلق جديد (7) } سبأ

عن المصير في الآخرة

{ وإذا تتلى عليهم آياتنا بينات تعرف في وجوه الذين كفروا المنكر يكادون يسطون بالذين يتلون عليهم آياتنا قل أفأنبئكم بشر من ذلكم النار وعدها الله الذين كفروا وبئس المصير(72) } الحج

{ قل هل أنبئكم بشر من ذلك مثوبة عند الله من لعنه الله وغضب عليه وجعل منهم القردة والخنازير وعبد الطاغوت أولئك شر مكانا وأضل عن سواء السبيل (60) } المائدة

 

{ قل أؤنبئكم بخير من ذلكم للذين اتقوا عند ربهم جنات تجري من تحتها الأنهار خالدين فيها وأزواج مطهرة ورضوان من الله والله بصير بالعباد(15) } آل عمران

{ قل هل أنبئكم بشر من ذلك مثوبة عند الله من لعنه الله وغضب عليه وجعل منهم القردة والخنازير وعبد الطاغوت أولئك شر مكانا وأضل عن سواء السبيل (60) } المائدة

عن كتب الله

{ أم لم ينبأ بما في صحف موسى(36) } النجم

على من تنزل الشياطين

بالأخسرين أعمالا

{ هل أنبئكم على من تنزل الشياطين (221) } الشعراء

{ قل هل ننبئكم بالأخسرين أعمالا (103) } الكهف

عن رسل الله

{ ونبئهم عن ضيف إبراهيم (51) } الحجر

بمعجزة

{ ونبئهم أن الماء قسمة بينهم كل شرب محتضر(28) } القمر

بما تأكلون وما تدخرون في بيوتكم

{ ورسولا إلى بني إسرائيل أني قد جئتكم بآية من ربكم أني أخلق لكم من الطين كهيئة الطير فأنفخ فيه فيكون طيرا بإذن الله وأبرئ الأكمه والأبرص وأحي الموتى بإذن الله وأنبئكم بما تأكلون وما تدخرون في بيوتكم إن في ذلك لآية لكم إن كنتم مؤمنين(49) } آل عمران

بأمرهم

{ فلما ذهبوا به وأجمعوا أن يجعلوه في غيابة الجب وأوحينا إليه لتنبئنهم بأمرهم هذا وهم لا يشعرون (15) } يوسف

بالتأويل

{ قال لا يأتيكما طعام ترزقانه إلا نبأتكما بتأويله قبل أن يأتيكما ذلكما مما علمني ربي إني تركت ملة قوم لا يؤمنون بالله وهم بالآخرة هم كافرون(37) } يوسف

{ وقال الذي نجا منهما وادكر بعد أمة أنا أنبئكم بتأويله فأرسلوني(45) } يوسف

 

{ ودخل معه السجن فتيان قال أحدهما إني أراني أعصر خمرا وقال الآخر إني أراني أحمل فوق رأسي خبزا تأكل الطير منه نبئنا بتأويله إنا نراك من المحسنين (36) } يوسف

{ قال هذا فراق بيني وبينك سأنبئك بتأويل ما لم تستطع عليه صبرا (78) } الكهف

حديثاُ

{ وإذ أسر النبي إلى بعض أزواجه حديثا فلما نبأت به وأظهره الله عليه عرف بعضه وأعرض عن بعض فلما نبأها به قالت من أنبأك هذا قال نبأني العليم الخبير (3) } التحريم

الناس ينبئون

أ - ينبئون الله

أتنبئون الله بما لا يعلم

{ ويعبدون من دون الله ما لا يضرهم ولا ينفعهم ويقولون هؤلاء شفعاؤنا عند الله قل أتنبئون الله بما لا يعلم في السماوات ولا في الأرض سبحانه وتعالى عما يشركون(18) } يونس

{ أفمن هو قائم على كل نفس بما كسبت وجعلوا لله شركاء قل سموهم أم تنبئونه بما لا يعلم في الأرض أم بظاهر من القول بل زين للذين كفروا مكرهم وصدوا عن السبيل ومن يضلل الله فما له من هاد(33) } الرعد

ب ينبئون الرسول

{ إن تدعوهم لا يسمعوا دعاءكم ولو سمعوا ما استجابوا لكم ويوم القيامة يكفرون بشرككم ولا ينبئك مثل خبير (14) } فاطر

{ وإذ أسر النبي إلى بعض أزواجه حديثا فلما نبأت به وأظهره الله عليه عرف بعضه وأعرض عن بعض فلما نبأها به قالت من أنبأك هذا قال نبأني العليم الخبير (3) } التحريم

 

{ ثمانية أزواج من الضأن اثنين ومن المعز اثنين قل أالذكرين حرم أم الأنثيين أما اشتملت عليه أرحام الأنثيين نبئوني بعلم إن كنتم صادقين(143) } الأنعام

نبأ – أنباء

الأنباء

ما فيه مزدجر

{ ولقد جاءهم من الأنباء ما فيه مزدجر(4) } القمر

{ فعميت عليهم الأنباء يومئذ فهم لا يتساءلون(66) } القصص

{ يحسبون الأحزاب لم يذهبوا وإن يأت الأحزاب يودوا لو أنهم بادون في الأعراب يسألون عن أنبائكم ولو كانوا فيكم ما قاتلوا إلا قليلا(20) } الأحزاب

 

القرآن

{ قل هو نبأ عظيم(67) } ص

{ عن النبإ العظيم (2) } النبأ

 

{ لكل نبإ مستقر وسوف تعلمون (67) } الأنعام

{ ولتعلمن نبأه بعد حين (88) } ص

ما كانوا به يستهزئون

{فقد كذبوا بالحق لما جاءهم فسوف يأتيهم أنباء ما كانوا به يستهزئون (5) } الأنعام

{ فقد كذبوا فسيأتيهم أنباء ما كانوا به يستهزئون (6) } الشعراء

أنباء الغيب

{ ذلك من أنباء الغيب نوحيه إليك وما كنت لديهم إذ يلقون أقلامهم أيهم يكفل مريم وما كنت لديهم إذ يختصمون(44) } آل عمران

{ ذلك من أنباء الغيب نوحيه إليك وما كنت لديهم إذ أجمعوا أمرهم وهم يمكرون (102) } يوسف

 

{ تلك من أنباء الغيب نوحيها إليك ما كنت تعلمها أنت ولا قومك من قبل هذا فاصبر إن العاقبة للمتقين(49) } هود

أنباء القرى

{ ذلك من أنباء القرى نقصه عليك منها قائم وحصيد(100) } هود

{ تلك القرى نقص عليك من أنبائها ولقد جاءتهم رسلهم بالبينات فما كانوا ليؤمنوا بما كذبوا من قبل كذلك يطبع الله على قلوب الكافرين(101) } الأعراف

نبأ الذين كفروا من قبل

{ ألم يأتكم نبأ الذين كفروا من قبل فذاقوا وبال أمرهم ولهم عذاب أليم(5) } التغابن

نبأ الذين من قبلهم

{ ألم يأتهم نبأ الذين من قبلهم قوم نوح وعاد وثمود وقوم إبراهيم وأصحاب مدين والمؤتفكات أتتهم رسلهم بالبينات فما كان الله ليظلمهم ولكن كانوا أنفسهم يظلمون(70) } التوبة

{ ألم يأتكم نبأ الذين من قبلكم قوم نوح وعاد وثمود والذين من بعدهم لا يعلمهم إلا الله جاءتهم رسلهم بالبينات فردوا أيديهم في أفواههم وقالوا إنا كفرنا بما أرسلتم به وإنا لفي شك مما تدعوننا إليه مريب(9) } إبراهيم

أنباء ما قد سبق

{ نحن نقص عليك نبأهم بالحق إنهم فتية آمنوا بربهم وزدناهم هدى(13) } الكهف

{ كذلك نقص عليك من أنباء ما قد سبق وقد آتيناك من لدنا ذكرا(99) } طه

أنباء الرسل

{ ولقد كذبت رسل من قبلك فصبروا على ما كذبوا وأوذوا حتى أتاهم نصرنا ولا مبدل لكلمات الله ولقد جاءك من نبإ المرسلين (34) } الأنعام

{ وكلا نقص عليك من أنباء الرسل ما نثبت به فؤادك وجاءك في هذه الحق وموعظة وذكرى للمؤمنين(120) } هود

نبأ ابني آدم

نبأ الذي آتيناه آياتنا

{ واتل عليهم نبأ ابني آدم بالحق إذ قربا قربانا فتقبل من أحدهما ولم يتقبل من الآخر قال لأقتلنك قال إنما يتقبل الله من المتقين(27) } المائدة

{ واتل عليهم نبأ الذي آتيناه آياتنا فانسلخ منها فأتبعه الشيطان فكان من الغاوين (175) } الأعراف

نبأ نوح

نبأ إبراهيم

{ واتل عليهم نبأ نوح إذ قال لقومه ياقوم إن كان كبر عليكم مقامي وتذكيري بآيات الله فعلى الله توكلت فأجمعوا أمركم وشركاءكم ثم لا يكن أمركم عليكم غمة ثم اقضوا إلي ولا تنظروني(71) } يونس

{ واتل عليهم نبأ إبراهيم (69) } الشعراء

نبإ موسى وفرعون

{ نتلو عليك من نبإ موسى وفرعون بالحق لقوم يؤمنون(3) } القصص

 

سليمان

{ فمكث غير بعيد فقال أحطت بما لم تحط به وجئتك من سبإ بنبإ يقين (22) } النمل

داوود

{ وهل أتاك نبأ الخصم إذ تسوروا المحراب (21) } ص

طريقة وصول الأنباء

جاء بنبأ

{ ياأيها الذين آمنوا إن جاءكم فاسق بنبإ فتبينوا أن تصيبوا قوما بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين(6) } الحجرات

{ فمكث غير بعيد فقال أحطت بما لم تحط به وجئتك من سبإ بنبإ يقين (22) } النمل

 

{ ولقد جاءهم من الأنباء ما فيه مزدجر(4) } القمر

يأتي بنبأ

{ وهل أتاك نبأ الخصم إذ تسوروا المحراب (21) } ص

 

{ ألم يأتكم نبأ الذين كفروا من قبل فذاقوا وبال أمرهم ولهم عذاب أليم(5) } التغابن

 

{ ألم يأتهم نبأ الذين من قبلهم قوم نوح وعاد وثمود وقوم إبراهيم وأصحاب مدين والمؤتفكات أتتهم رسلهم بالبينات فما كان الله ليظلمهم ولكن كانوا أنفسهم يظلمون(70) } التوبة

{ ألم يأتكم نبأ الذين من قبلكم قوم نوح وعاد وثمود والذين من بعدهم لا يعلمهم إلا الله جاءتهم رسلهم بالبينات فردوا أيديهم في أفواههم وقالوا إنا كفرنا بما أرسلتم به وإنا لفي شك مما تدعوننا إليه مريب(9) } إبراهيم

 

{فقد كذبوا بالحق لما جاءهم فسوف يأتيهم أنباء ما كانوا به يستهزئون (5) } الأنعام

{ فقد كذبوا فسيأتيهم أنباء ما كانوا به يستهزئون (6) } الشعراء

يتلو نبأ

{ نتلو عليك من نبإ موسى وفرعون بالحق لقوم يؤمنون(3) } القصص

 

 

{ واتل عليهم نبأ ابني آدم بالحق إذ قربا قربانا فتقبل من أحدهما ولم يتقبل من الآخر قال لأقتلنك قال إنما يتقبل الله من المتقين(27) } المائدة

{ واتل عليهم نبأ الذي آتيناه آياتنا فانسلخ منها فأتبعه الشيطان فكان من الغاوين (175) } الأعراف

 

{ واتل عليهم نبأ نوح إذ قال لقومه ياقوم إن كان كبر عليكم مقامي وتذكيري بآيات الله فعلى الله توكلت فأجمعوا أمركم وشركاءكم ثم لا يكن أمركم عليكم غمة ثم اقضوا إلي ولا تنظروني(71) } يونس

{ واتل عليهم نبأ إبراهيم (69) } الشعراء

يقص

{ ذلك من أنباء القرى نقصه عليك منها قائم وحصيد(100) } هود

{ تلك القرى نقص عليك من أنبائها ولقد جاءتهم رسلهم بالبينات فما كانوا ليؤمنوا بما كذبوا من قبل كذلك يطبع الله على قلوب الكافرين(101) } الأعراف

يوحي

{ ذلك من أنباء الغيب نوحيه إليك وما كنت لديهم إذ يلقون أقلامهم أيهم يكفل مريم وما كنت لديهم إذ يختصمون(44) } آل عمران

{ ذلك من أنباء الغيب نوحيه إليك وما كنت لديهم إذ أجمعوا أمرهم وهم يمكرون (102) } يوسف

 

{ تلك من أنباء الغيب نوحيها إليك ما كنت تعلمها أنت ولا قومك من قبل هذا فاصبر إن العاقبة للمتقين(49) } هود

يسألون

{ يحسبون الأحزاب لم يذهبوا وإن يأت الأحزاب يودوا لو أنهم بادون في الأعراب يسألون عن أنبائكم ولو كانوا فيكم ما قاتلوا إلا قليلا(20) } الأحزاب

عميت

{ فعميت عليهم الأنباء يومئذ فهم لا يتساءلون(66) } القصص

أنبأ

 

{ وعلم آدم الأسماء كلها ثم عرضهم على الملائكة فقال أنبئوني بأسماء هؤلاء إن كنتم صادقين(31) } البقرة

{ قال ياآدم أنبئهم بأسمائهم فلما أنبأهم بأسمائهم قال ألم أقل لكم إني أعلم غيب السماوات والأرض وأعلم ما تبدون وما كنتم تكتمون(33) } البقرة

نَبَّأ - أنْبأ

{ وإذ أسر النبي إلى بعض أزواجه حديثا فلما نبأت به وأظهره الله عليه عرف بعضه وأعرض عن بعض فلما نبأها به قالت من أنبأك هذا قال نبأني العليم الخبير (3) } التحريم

يستنبئونك

{ ويستنبئونك أحق هو قل إي وربي إنه لحق وما أنتم بمعجزين(53) } يونس

6) قَصَّ

قص – يقص – قصصنا : يعيد ترتيب جملة من الأحداث ، وينقل ذلك لآخر

القصص : جملة الأحداث التي تم إعادة ترتيبها ثم نقلت لآخر

قصصاً – على آثاره قصصاً : يعيد ترتيب أحداث مرور كائن بالتعرف على آثاره وينقل ذلك لآخر

القِصاص : ( اقتص) : يعيد تنفيذ جملة من الأفعال التي وقعت عليه ، علىمن أوقعها عليه

1 - الله يقص في القرآن :

الحق

{ قل إني على بينة من ربي وكذبتم به ما عندي ما تستعجلون به إن الحكم إلا لله يقص الحق وهو خير الفاصلين(57) } الأنعام

{ إن هذا لهو القصص الحق وما من إله إلا الله وإن الله لهو العزيز الحكيم(62) } آل عمران

أحسن القصص

 

{ نحن نقص عليك أحسن القصص بما أوحينا إليك هذا القرآن وإن كنت من قبله لمن الغافلين(3) } يوسف

{ إن هذا القرآن يقص على بني إسرائيل أكثر الذي هم فيه يختلفون(76) } النمل

قصص الرسل

{ ورسلا قد قصصناهم عليك من قبل ورسلا لم نقصصهم عليك وكلم الله موسى تكليما (164) } النساء

{ ولقد أرسلنا رسلا من قبلك منهم من قصصنا عليك ومنهم من لم نقصص عليك وما كان لرسول أن يأتي بآية إلا بإذن الله فإذا جاء أمر الله قضي بالحق وخسر هنالك المبطلون(78) } غافر

أنباء الرسل

{ وكلا نقص عليك من أنباء الرسل ما نثبت به فؤادك وجاءك في هذه الحق وموعظة وذكرى للمؤمنين(120) } هود

{ كذلك نقص عليك من أنباء ما قد سبق وقد آتيناك من لدنا ذكرا(99) } طه

أنباء المؤمنين

{ نحن نقص عليك نبأهم بالحق إنهم فتية آمنوا بربهم وزدناهم هدى(13) } الكهف

أنباء القرى

{ تلك القرى نقص عليك من أنبائها ولقد جاءتهم رسلهم بالبينات فما كانوا ليؤمنوا بما كذبوا من قبل كذلك يطبع الله على قلوب الكافرين(101) } الأغراف

{ ذلك من أنباء القرى نقصه عليك منها قائم وحصيد(100) } هود

شريعة الذين هادوا

{ وعلى الذين هادوا حرمنا ما قصصنا عليك من قبل وما ظلمناهم ولكن كانوا أنفسهم يظلمون(118) } النحل

(2) في الآخرة : فلنقصن عليهم بعلم وما كنا غائبين

 

{ فلنقصن عليهم بعلم وما كنا غائبين(7) } الأعراف

الرسل تقص

 

{ يامعشر الجن والإنس ألم يأتكم رسل منكم يقصون عليكم آياتي وينذرونكم لقاء يومكم هذا قالوا شهدنا على أنفسنا وغرتهم الحياة الدنيا وشهدوا على أنفسهم أنهم كانوا كافرين(130) } الأنعام

{ يابني آدم إما يأتينكم رسل منكم يقصون عليكم آياتي فمن اتقى وأصلح فلا خوف عليهم ولا هم يحزنون(35) } الأعراف

قصص العبرة

{ فجاءته إحداهما تمشي على استحياء قالت إن أبي يدعوك ليجزيك أجر ما سقيت لنا فلما جاءه وقص عليه القصص قال لا تخف نجوت من القوم الظالمين(25) } القصص

{ ولو شئنا لرفعناه بها ولكنه أخلد إلى الأرض واتبع هواه فمثله كمثل الكلب إن تحمل عليه يلهث أو تتركه يلهث ذلك مثل القوم الذين كذبوا بآياتنا فاقصص القصص لعلهم يتفكرون (176) } الأغراف

{ لقد كان في قصصهم عبرة لأولي الألباب ما كان حديثا يفترى ولكن تصديق الذي بين يديه وتفصيل كل شيء وهدى ورحمة لقوم يؤمنون(111) } يوسف

 

{ قال يابني لا تقصص رؤياك على إخوتك فيكيدوا لك كيدا إن الشيطان للإنسان عدو مبين(5) } يوسف

القصص

قصص القرآن

الحق

 

أحسن القصص

{ إن هذا لهو القصص الحق وما من إله إلا الله وإن الله لهو العزيز الحكيم(62) } آل عمران

{ نحن نقص عليك أحسن القصص بما أوحينا إليك هذا القرآن وإن كنت من قبله لمن الغافلين (3) } يوسف

تفكر

 

 

عبرة

{ ولو شئنا لرفعناه بها ولكنه أخلد إلى الأرض واتبع هواه فمثله كمثل الكلب إن تحمل عليه يلهث أو تتركه يلهث ذلك مثل القوم الذين كذبوا بآياتنا فاقصص القصص لعلهم يتفكرون (176) } الأغراف

{ لقد كان في قصصهم عبرة لأولي الألباب ما كان حديثا يفترى ولكن تصديق الذي بين يديه وتفصيل كل شيء وهدى ورحمة لقوم يؤمنون(111) } يوسف

القصص

 

{ فجاءته إحداهما تمشي على استحياء قالت إن أبي يدعوك ليجزيك أجر ما سقيت لنا فلما جاءه وقص عليه القصص قال لا تخف نجوت من القوم الظالمين(25) } القصص

 

{ قال يابني لا تقصص رؤياك على إخوتك فيكيدوا لك كيدا إن الشيطان للإنسان عدو مبين(5) } يوسف

على آثارهما قصصا

 

{ قال ذلك ما كنا نبغ فارتدا على آثارهما قصصا(64) } الكهف

{ وقالت لأخته قصيه فبصرت به عن جنب وهم لا يشعرون(11) } القصص

7) زعم

زَعَمَ – زعمتم : يقول قولاً لم يتأكد صوابه أو صواب نسبه لصاحبه ومع ذلك يصر على صواب قوله

زَعْم – بزعمهم : القول الذي لم يتأكد صوابه أو صواب نسبته لصاحبه ومع ذلك يصر على صواب قوله

زعيم : من يقوم بفعل " زَعَم " : من يصر على صواب قوله ، دون إمكانيةالمتلقي التأكد من ذلك

زَعَمَ – زعمتم

زعم ( متعدية لإسم)

الذين كنتم تزعمون

{ ويوم نحشرهم جميعا ثم نقول للذين أشركوا أين شركاؤكم الذين كنتم تزعمون(22) } الأنعام

 

{ ويوم يناديهم فيقول أين شركائي الذين كنتم تزعمون (62) } القصص

{ ويوم يناديهم فيقول أين شركائي الذين كنتم تزعمون (74) } القصص

الذين زعمتم

{ ويوم يقول نادوا شركائي الذين زعمتم فدعوهم فلم يستجيبوا لهم وجعلنا بينهم موبقا(52) } الكهف

{ ولقد جئتمونا فرادى كما خلقناكم أول مرة وتركتم ما خولناكم وراء ظهوركم وما نرى معكم شفعاءكم الذين زعمتم أنهم فيكم شركاء لقد تقطع بينكم وضل عنكم ما كنتم تزعمون(94) } الأنعام

 

{ قل ادعوا الذين زعمتم من دونه فلا يملكون كشف الضر عنكم ولا تحويلا(56) } الإسراء

{ قل ادعوا الذين زعمتم من دون الله لا يملكون مثقال ذرة في السماوات ولا في الأرض وما لهم فيهما من شرك وما له منهم من ظهير(22) } سبأ

 

{ قل ياأيها الذين هادوا إن زعمتم أنكم أولياء لله من دون الناس فتمنوا الموت إن كنتم صادقين (6) } الجمعة

يزعم ( متعدية لفعل)

 

{ ألم تر إلى الذين يزعمون أنهم آمنوا بما أنزل إليك وما أنزل من قبلك يريدون أن يتحاكموا إلى الطاغوت وقد أمروا أن يكفروا به ويريد الشيطان أن يضلهم ضلالا بعيدا(60) } النساء

 

{ وعرضوا على ربك صفا لقد جئتمونا كما خلقناكم أول مرة بل زعمتم ألن نجعل لكم موعدا (48) } الكهف

{ زعم الذين كفروا أن لن يبعثوا قل بلى وربي لتبعثن ثم لتنبؤن بما عملتم وذلك على الله يسير(7) } التغابن

 

{ أو تسقط السماء كما زعمت علينا كسفا أو تأتي بالله والملائكة قبيلا(92) } الإسراء

زَعْم - بزعمهم

 

{ وجعلوا لله مما ذرأ من الحرث والأنعام نصيبا فقالوا هذا لله بزعمهم وهذا لشركائنا فما كان لشركائهم فلا يصل إلى الله وما كان لله فهو يصل إلى شركائهم ساء ما يحكمون(136) } الأنعام

{ وقالوا هذه أنعام وحرث حجر لا يطعمها إلا من نشاء بزعمهم وأنعام حرمت ظهورها وأنعام لا يذكرون اسم الله عليها افتراء عليه سيجزيهم بما كانوا يفترون(138)  } الأنعام

زعيم

 

{ قالوا نفقد صواع الملك ولمن جاء به حمل بعير وأنا به زعيم (72) } يوسف

{ سلهم أيهم بذلك زعيم (40) } القلم

 

8) وصف

تَصِفُ – يصف – يصفون : يقول كلاماً مختلقاً ليس له أصل في الواقع بل هو من مجرد الخيال والوهم

الوصف - وصفهم : الكلام الذي لا يستند إلى واقع بل إلى خيال ووهم

تَصِفُ يصف - يصفون

 

{ وجعلوا لله شركاء الجن وخلقهم وخرقوا له بنين وبنات بغير علم سبحانه وتعالى عما يصفون (100) } الأنعام

{ سبحان ربك رب العزة عما يصفون (180) } الصافات

 

{ ما اتخذ الله من ولد وما كان معه من إله إذا لذهب كل إله بما خلق ولعلا بعضهم على بعض سبحان الله عما يصفون (91) } المؤمنون

{ سبحان الله عما يصفون (159) } الصافات

 

{ لو كان فيهما آلهة إلا الله لفسدتا فسبحان الله رب العرش عما يصفون (22) } الأنبياء

{ سبحان رب السماوات والأرض رب العرش عما يصفون (82) } الزخرف

 

{ ادفع بالتي هي أحسن السيئة نحن أعلم بما يصفون (96) } المؤمنون

{ قالوا إن يسرق فقد سرق أخ له من قبل فأسرها يوسف في نفسه ولم يبدها لهم قال أنتم شر مكانا والله أعلم بما تصفون (77) } يوسف

 

{ قال رب احكم ‎بالحق وربنا الرحمان المستعان على ما تصفون (112) } الأنبياء

{ وجاءوا على قميصه بدم كذب قال بل سولت لكم أنفسكم أمرا فصبر جميل والله المستعان على ما تصفون (18) } يوسف

 

{ ويجعلون لله ما يكرهون وتصف ألسنتهم الكذب أن لهم الحسنى لا جرم أن لهم النار وأنهم مفرطون(62) } النحل

{ ولا تقولوا لما تصف ألسنتكم الكذب هذا حلال وهذا حرام لتفتروا على الله الكذب إن الذين يفترون على الله الكذب لا يفلحون(116) } النحل

 

{ وقالوا ما في بطون هذه الأنعام خالصة لذكورنا ومحرم على أزواجنا وإن يكن ميتة فهم فيه شركاء سيجزيهم وصفهم إنه حكيم عليم(139) } الأنعام

{ بل نقذف بالحق على الباطل فيدمغه فإذا هو زاهق ولكم الويل مما تصفون (18) } الأنبياء

وصفهم

 

{ وقالوا ما في بطون هذه الأنعام خالصة لذكورنا ومحرم على أزواجنا وإن يكن ميتة فهم فيه شركاء سيجزيهم وصفهم إنه حكيم عليم(139) } الأنعام

 

9) اختلق

اختلاق : تكوين شيء لم يكن موجوداً بالأصل بتغيير مكونات شيء آخر دون القصد المباشر ، ( وهنا قد يخصص التعبير للقضايا الفكرية )

اختلاق

 

{ ما سمعنا بهذا في الملة الآخرة إن هذا إلا اختلاق (7) } ص

10) صدق

صَدَق – صدْق : نقل معلومة من موضع إلى موضع بدون أي تغيير في المحتوى والمدلول

الكذب : نقل معلومة من موضع إلى موضع مع بعض التغيير في المحتوى والمدلول

صَدَّق – تَصْديق - مُصَدِّق : قبول عملية نقل معلومة ما على أنها صادقة ( صادقة = خالية من أي تغيير في المحتوى أو المدلول)

كَذَّب - تكذيب : عدم قبول عملية نقل معلومة ما على أنها صادقة ( صادقة = خالية من أي تغيير في المحتوى أو المدلول)

صَدَق الله

 

{ ولما رأى المؤمنون الأحزاب قالوا هذا ما وعدنا الله ورسوله وصدق الله ورسوله وما زادهم إلا إيمانا وتسليما(22) } الأحزاب

{ لقد صدق الله رسوله الرؤيا بالحق لتدخلن المسجد الحرام إن شاء الله آمنين محلقين رءوسكم ومقصرين لا تخافون فعلم ما لم تعلموا فجعل من دون ذلك فتحا قريبا(27) } الفتح

 

{ قل صدق الله فاتبعوا ملة إبراهيم حنيفا وما كان من المشركين(95) } آل عمران

{ ولما رأى المؤمنون الأحزاب قالوا هذا ما وعدنا الله ورسوله وصدق الله ورسوله وما زادهم إلا إيمانا وتسليما(22) } الأحزاب

صدق وعده

{ ولقد صدقكم الله وعده إذ تحسونهم بإذنه حتى إذا فشلتم وتنازعتم في الأمر وعصيتم من بعد ما أراكم ما تحبون منكم من يريد الدنيا ومنكم من يريد الآخرة ثم صرفكم عنهم ليبتليكم ولقد عفا عنكم والله ذو فضل على المؤمنين(152) } آل عمران

{ وقالوا الحمد لله الذي صدقنا وعده وأورثنا الأرض نتبوأ من الجنة حيث نشاء فنعم أجر العاملين(74) } الزمر

 

{ ثم صدقناهم الوعد فأنجيناهم ومن نشاء وأهلكنا المسرفين(9) } الأنبياء

{ قالوا ياويلنا من بعثنا من مرقدنا هذا ما وعد الرحمان وصدق المرسلون(52) } يس

صَدَق المرسلون

 

{ قالوا ياويلنا من بعثنا من مرقدنا هذا ما وعد الرحمان وصدق المرسلون(52) } يس

{ بل جاء بالحق وصدق المرسلين(37) } الصافات

 

{ قالوا نريد أن نأكل منها وتطمئن قلوبنا ونعلم أن قد صدقتنا ونكون عليها من الشاهدين(113) } المائدة

من المؤمنين صادقون وكاذبون

 

{ ليس البر أن تولوا وجوهكم قبل المشرق والمغرب ولكن البر من آمن بالله واليوم الآخر والملائكة والكتاب والنبيين وآتى المال على حبه ذوي القربى واليتامى والمساكين وابن السبيل والسائلين وفي الرقاب وأقام الصلاة وآتى الزكاة والموفون بعهدهم إذا عاهدوا والصابرين في البأساء والضراء وحين البأس أولئك الذين صدقوا وأولئك هم المتقون (177) } البقرة

{ من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا(23) } الأحزاب

{ طاعة وقول معروف فإذا عزم الأمر فلو صدقوا الله لكان خيرا لهم(21) } محمد

 

{ ولقد فتنا الذين من قبلهم فليعلمن الله الذين صدقوا وليعلمن الكاذبين (3) } العنكبوت

{ عفا الله عنك لم أذنت لهم حتى يتبين لك الذين صدقوا وتعلم الكاذبين(43) } التوبة

 

{ فمن أظلم ممن كذب على الله وكذب بالصدق إذ جاءه أليس في جهنم مثوى للكافرين(32) } الومر

{ والذي جاء بالصدق وصدق به أولئك هم المتقون(33) } الزمر

الناس يصدقون ويكذبون

 

{ قال هي راودتني عن نفسي وشهد شاهد من أهلها إن كان قميصه قد من قبل فصدقت وهو من الكاذبين(26) } يوسف

{ قال سننظر أصدقت أم كنت من الكاذبين (27) } النمل

صَدَّق

 

{ وأخي هارون هو أفصح مني لسانا فأرسله معي ردءا يصدقني إني أخاف أن يكذبوني(34) } القصص

{ ومريم ابنت عمران التي أحصنت فرجها فنفخنا فيه من روحنا وصدقت بكلمات ربها وكتبه وكانت من القانتين(12) } التحريم

 

{ وصدق بالحسنى(6) } الليل

{ فلا صدق ولا صلى(31) } القيامة

 

{ نحن خلقناكم فلولا تصدقون(57) } ىلواقعة

{ والذين يصدقون بيوم الدين(26) } المعارج

 

{ ولقد صدق عليهم إبليس ظنه فاتبعوه إلا فريقا من المؤمنين(20) } سبأ

{ قد صدقت الرؤيا إنا كذلك نجزي المحسنين(105) } الصافات

 

{ والذي جاء بالصدق وصدق به أولئك هم المتقون(33) } الزمر

صِدْق

 

{ فمن أظلم ممن كذب على الله وكذب بالصدق إذ جاءه أليس في جهنم مثوى للكافرين(32) } الومر

{ والذي جاء بالصدق وصدق به أولئك هم المتقون(33) } الزمر

 

{ أكان للناس عجبا أن أوحينا إلى رجل منهم أن أنذر الناس وبشر الذين آمنوا أن لهم قدم صدق عند ربهم قال الكافرون إن هذا لساحر مبين(2) } يونس

{ في مقعد صدق عند مليك مقتدر(55) } القمر

 

{ ولقد بوأنا بني إسرائيل مبوأ صدق ورزقناهم من الطيبات فما اختلفوا حتى جاءهم العلم إن ربك يقضي بينهم يوم القيامة فيما كانوا فيه يختلفون(93) } يونس

 

{ ووهبنا لهم من رحمتنا وجعلنا لهم لسان صدق عليا(50) } مريم

{ واجعل لي لسان صدق في الآخرين(84) } ى الشعراء

 

{ وقل رب أدخلني مدخل صدق وأخرجني مخرج صدق واجعل لي من لدنك سلطانا نصيرا(80) } الإسراء

 

{ وتمت كلمة ربك صدقا وعدلا لا مبدل لكلماته وهو السميع العليم(115) } الأنعام

 

{ أولئك الذين نتقبل عنهم أحسن ما عملوا ونتجاوز عن سيئاتهم في أصحاب الجنة وعد الصدق الذي كانوا يوعدون(16) } الأحقاف

{ إنما توعدون لصادق (5) } الذاريات

صادق

الله صادق

 

{ وأتيناك بالحق وإنا لصادقون (64) } الحجر

{ وعلى الذين هادوا حرمنا كل ذي ظفر ومن البقر والغنم حرمنا عليهم شحومهما إلا ما حملت ظهورهما أو الحوايا أو ما اختلط بعظم ذلك جزيناهم ببغيهم وإنا لصادقون(146) } الأنعام

وعد الله صادق – إسماعيل صادق الوعد

 

{ إنما توعدون لصادق (5) } الذاريات

{ واذكر في الكتاب إسماعيل إنه كان صادق الوعد وكان رسولا نبيا(54) } مريم

المؤمنون صادقون

 

{ ياأيها الذين آمنوا اتقوا الله وكونوا مع الصادقين(119) } التوبة

 

 

{ إنما المؤمنون الذين آمنوا بالله ورسوله ثم لم يرتابوا وجاهدوا بأموالهم وأنفسهم في سبيل الله أولئك هم الصادقون (15) } الحجرات

{ للفقراء المهاجرين الذين أخرجوا من ديارهم وأموالهم يبتغون فضلا من الله ورضوانا وينصرون الله ورسوله أولئك هم الصادقون(8) } الحشر

 

{ الصابرين والصادقين والقانتين والمنفقين والمستغفرين بالأسحار(17) } آل عمران

{ قال الله هذا يوم ينفع الصادقين صدقهم لهم جنات تجري من تحتها الأنهار خالدين فيها أبدا رضي الله عنهم ورضوا عنه ذلك الفوز العظيم(119) } المائدة

 

{ ليسأل الصادقين عن صدقهم وأعد للكافرين عذابا أليما(8) } الأحزاب

{ ليجزي الله الصادقين بصدقهم ويعذب المنافقين إن شاء أو يتوب عليهم إن الله كان غفورا رحيما(24) } الأحزاب

الكافرون والمنافقون غير صادقين

 

{ ليسأل الصادقين عن صدقهم وأعد للكافرين عذابا أليما(8) } الأحزاب

{ ليجزي الله الصادقين بصدقهم ويعذب المنافقين إن شاء أو يتوب عليهم إن الله كان غفورا رحيما(24) } الأحزاب

إثبات الصدق والكذب

اليمين

{ والذين يرمون أزواجهم ولم يكن لهم شهداء إلا أنفسهم فشهادة أحدهم أربع شهادات بالله إنه لمن الصادقين (6) } النور

{ والخامسة أن غضب الله عليها إن كان من الصادقين (9) } النور

الدليل بالمحاكمة

{ قالوا ياأبانا إنا ذهبنا نستبق وتركنا يوسف عند متاعنا فأكله الذئب وما أنت بمؤمن لنا ولو كنا صادقين(17) } يوسف

{ وإن كان قميصه قد من دبر فكذبت وهو من الصادقين(27) } يوسف

الاعتراف

{ قال ما خطبكن إذ راودتن يوسف عن نفسه قلن حاش لله ما علمنا عليه من سوء قالت امرأة العزيز الآن حصحص الحق أنا راودته عن نفسه وإنه لمن الصادقين(51) } يوسف

التحقق

{ واسأل القرية التي كنا فيها والعير التي أقبلنا فيها وإنا لصادقون(82) ؤ يوسف

{ قالوا تقاسموا بالله لنبيتنه وأهله ثم لنقولن لوليه ما شهدنا مهلك أهله وإنا لصادقون(49) } النمل

إنه لمن الصادقين

{ والذين يرمون أزواجهم ولم يكن لهم شهداء إلا أنفسهم فشهادة أحدهم أربع شهادات بالله إنه لمن الصادقين (6) } النور

{ قال ما خطبكن إذ راودتن يوسف عن نفسه قلن حاش لله ما علمنا عليه من سوء قالت امرأة العزيز الآن حصحص الحق أنا راودته عن نفسه وإنه لمن الصادقين(51) } يوسف

إنا لصادقون

 

{ وأتيناك بالحق وإنا لصادقون (64) } الحجر

{ وعلى الذين هادوا حرمنا كل ذي ظفر ومن البقر والغنم حرمنا عليهم شحومهما إلا ما حملت ظهورهما أو الحوايا أو ما اختلط بعظم ذلك جزيناهم ببغيهم وإنا لصادقون(146) } الأنعام

 

{ واسأل القرية التي كنا فيها والعير التي أقبلنا فيها وإنا لصادقون(82) ؤ يوسف

{ قالوا تقاسموا بالله لنبيتنه وأهله ثم لنقولن لوليه ما شهدنا مهلك أهله وإنا لصادقون(49) } النمل

لو كانوا صادقين إن يك صادقاً

{ قالوا ياأبانا إنا ذهبنا نستبق وتركنا يوسف عند متاعنا فأكله الذئب وما أنت بمؤمن لنا ولو كنا صادقين(17) } يوسف

{ وقال رجل مؤمن من آل فرعون يكتم إيمانه أتقتلون رجلا أن يقول ربي الله وقد جاءكم بالبينات من ربكم وإن يك كاذبا فعليه كذبه وإن يك صادقا يصبكم بعض الذي يعدكم إن الله لا يهدي من هو مسرف كذاب(28) } غافر

إن كنتم صادقين : من غير المؤمنين إلى المؤمنين

 

{ ويقولون متى هذا الوعد إن كنتم صادقين(48) } يونس

{ ويقولون متى هذا الوعد إن كنتم صادقين(38) } الأنبياء

{ ويقولون متى هذا الوعد إن كنتم صادقين (71) } النمل

{ ويقولون متى هذا الوعد إن كنتم صادقين(29) } سبا

{ ويقولون متى هذا الوعد إن كنتم صادقين(48) } يس

{ ويقولون متى هذا الوعد إن كنتم صادقين(25) } الملك

 

{ ويقولون متى هذا الفتح إن كنتم صادقين(28) } السجدة

 

{ فأتوا بآبائنا إن كنتم صادقين (36) } الدخان

{ وإذا تتلى عليهم آياتنا بينات ما كان حجتهم إلا أن قالوا ائتوا بآبائنا إن كنتم صادقين (25) } الجاثية

إن كنت من الصادقين  من غير المؤمنين إلى المؤمنين

 

{ قالوا أجئتنا لنعبد الله وحده ونذر ما كان يعبد آباؤنا فأتنا بما تعدنا إن كنت من الصادقين (70) } الأعراف

{ قالوا أجئتنا لتأفكنا عن آلهتنا فأتنا بما تعدنا إن كنت من الصادقين(22) } الأحقاف

 

{ قالوا يانوح قد جادلتنا فأكثرت جدالنا فأتنا بما تعدنا إن كنت من الصادقين(32) } هود

 

{وقال موسى يافرعون إني رسول من رب العالمين(104) حقيق على أن لا أقول على الله إلا الحق قد جئتكم ببينة من ربكم فأرسل معي بني إسرائيل(105) قال إن كنت جئت بآية فأت بها إن كنت من الصادقين(106) } الأعراف

{ قال أولو جئتك بشيء مبين(30) قال فأت به إن كنت من الصادقين(31) } الشعراء

 

{ إذ قال لهم شعيب ألا تتقون(177) } { فأسقط علينا كسفا من السماء إن كنت من الصادقين (187) } الشعراء

{ أئنكم لتأتون الرجال وتقطعون السبيل وتأتون في ناديكم المنكر فما كان جواب قومه إلا أن

قالوا ائتنا بعذاب الله إن كنت من الصادقين(29) } العنكبوت

 

{ ما أنت إلا بشر مثلنا فأت بآية إن كنت من الصادقين (154) } الشعراء

{ لو ما تأتينا بالملائكة إن كنت من الصادقين(7) } الحجر

إن كنتم صادقين : من المؤمنين إلى غير المؤمنين

 

{ أمن يبدأ الخلق ثم يعيده ومن يرزقكم من السماء والأرض أئله مع الله قل هاتوا برهانكم إن كنتم صادقين (64) } النمل

{ ترجعونها إن كنتم صادقين (87) } الواقعة

 

{ قل أرأيتكم إن أتاكم عذاب الله أو أتتكم الساعة أغير الله تدعون إن كنتم صادقين(40) } الأنعام

{ إن الذين تدعون من دون الله عباد أمثالكم فادعوهم فليستجيبوا لكم إن كنتم صادقين(194) } الأعراف

 

{ أم يقولون افتراه قل فأتوا بسورة مثله وادعوا من استطعتم من دون الله إن كنتم صادقين(38) } يونس

{ أم يقولون افتراه قل فأتوا بعشر سور مثله مفتريات وادعوا من استطعتم من دون الله إن كنتم صادقين(13) } هود

 

{ وإن كنتم في ريب مما نزلنا على عبدنا فأتوا بسورة من مثله وادعوا شهداءكم من دون الله إن كنتم صادقين (23) } البقرة

 

 

{ قل فأتوا بكتاب من عند الله هو أهدى منهما أتبعه إن كنتم صادقين(49) } القصص

{ قل أرأيتم ما تدعون من دون الله أروني ماذا خلقوا من الأرض أم لهم شرك في السماوات ائتوني بكتاب من قبل هذا أو أثارة من علم إن كنتم صادقين(4) } الأحقاف

 

{ فأتوا بكتابكم إن كنتم صادقين (157) } الصافات

{ كل الطعام كان حلا لبني إسرائيل إلا ما حرم إسرائيل على نفسه من قبل أن تنزل التوراة قل فأتوا بالتوراة فاتلوها إن كنتم صادقين (93) } آل عمران

 

{ قل إن كانت لكم الدار الآخرة عند الله خالصة من دون الناس فتمنوا الموت إن كنتم صادقين (94) } البقرة

{ قل ياأيها الذين هادوا إن زعمتم أنكم أولياء لله من دون الناس فتمنوا الموت إن كنتم صادقين (6) } الجمعة

 

{ وعلم آدم الأسماء كلها ثم عرضهم على الملائكة فقال أنبئوني بأسماء هؤلاء إن كنتم صادقين (31) } البقرة

{ ثمانية أزواج من الضأن اثنين ومن المعز اثنين قل أالذكرين حرم أم الأنثيين أما اشتملت عليه أرحام الأنثيين نبئوني بعلم إن كنتم صادقين (143) } الأنعام

 

{ وقالوا لن يدخل الجنة إلا من كان هودا أو نصارى تلك أمانيهم قل هاتوا برهانكم إن كنتم صادقين (111) } البقرة

{ الذين قالوا إن الله عهد إلينا ألا نؤمن لرسول حتى يأتينا بقربان تأكله النار قل قد جاءكم رسل من قبلي بالبينات وبالذي قلتم فلم قتلتموهم إن كنتم صادقين (183) } آل عمران

 

{ الذين قالوا لإخوانهم وقعدوا لو أطاعونا ما قتلوا قل فادرءوا عن أنفسكم الموت إن كنتم صادقين (168) } آل عمران

{ يمنون عليك أن أسلموا قل لا تمنوا علي إسلامكم بل الله يمن عليكم أن هداكم للإيمان إن كنتم صادقين (17) } الحجرات

11) كذب

كذب

كذب - يكذب : ضد صدق – يصدق : يصف أو يسمي شيئاً ما باسم أو وصف بحيث يدل على مسمى ومحتوى وتركيب معين بحيث لا يطابق بل يختلف عن المحتوى والوصف الحقيقي له

كاذب :  ضد صادق : من يقوم بفعل الكذب

كَذِبً : ضد صدق : الوصف أو الاسم الذي يدل على محتوى وتركيب لا يطابق المحتوى والتركيب الحقيقي

كِذَّاب

كَذَّب – يُكَذِّب – تكذيب ضد صَدَّق يُصَدِّق – تصديق : يعتبر الوصف أو الاسم الذي يدل على محتوى وتركيب ما ، لا يطابق المحتوى والتركيب الحقيقي .

مكذب : من يقوم بفعل التكذيب

يقول كذباً

{ ما لهم به من علم ولا لآبائهم كبرت كلمة تخرج من أفواههم إن يقولون إلا كذبا (5)} الكهف

{ وأنا ظننا أن لن تقول الإنس والجن على الله كذبا(5)} الجن

كَذِبً

{ وجاءوا على قميصه بدم كذب قال بل سولت لكم أنفسكم أمرا فصبر جميل والله المستعان على ما تصفون (18)} يوسف

كذابا

{ لا يسمعون فيها لغوا ولا كذابا (35)} النبأ

كاذب - كاذبون

كانوا كاذبين

{ قالوا فما جزاؤه إن كنتم كاذبين(74)} يوسف

{ ليبين لهم الذي يختلفون فيه وليعلم الذين كفروا أنهم كانوا كاذبين (39)} النحل

كان من الكاذبين

{ والخامسة أن لعنة الله عليه إن كان من الكاذبين(7)} النور

{ قال سننظر أصدقت أم كنت من الكاذبين(27)} النمل

{ ويدرأ عنها العذاب أن تشهد أربع شهادات بالله إنه لمن الكاذبين(8)} النور

{ قال هي راودتني عن نفسي وشهد شاهد من أهلها إن كان قميصه قد من قبل فصدقت وهو من الكاذبين(26)} يوسف

إنهم لكاذبون

{ بل بدا لهم ما كانوا يخفون من قبل ولو ردوا لعادوا لما نهوا عنه وإنهم لكاذبون (28) } الأنعام

{ وإذا رأى الذين أشركوا شركاءهم قالوا ربنا هؤلاء شركاؤنا الذين كنا ندعو من دونك فألقوا إليهم القول إنكم لكاذبون(86)} النحل

إنهم لكاذبون

{ وقال الذين كفروا للذين آمنوا اتبعوا سبيلنا ولنحمل خطاياكم وما هم بحاملين من خطاياهم من شيء إنهم لكاذبون (12)} العنكبوت

{ ولد الله وإنهم لكاذبون(152)} الصافات

{ فمن حاجك فيه من بعد ما جاءك من العلم فقل تعالوا ندع أبناءنا وأبناءكم ونساءنا ونساءكم وأنفسنا وأنفسكم ثم نبتهل فنجعل لعنة الله على الكاذبين (61)} آل عمران

{ لولا جاءوا عليه بأربعة شهداء فإذ لم يأتوا بالشهداء فأولئك عند الله هم الكاذبون (13)} النور

{ يلقون السمع وأكثرهم كاذبون(223)} الشعراء

{ ألا لله الدين الخالص والذين اتخذوا من دونه أولياء ما نعبدهم إلا ليقربونا إلى الله زلفى إن الله يحكم بينهم في ما هم فيه يختلفون إن الله لا يهدي من هو كاذب كفار(3)} الزمر

{ وقال رجل مؤمن من آل فرعون يكتم إيمانه أتقتلون رجلا أن يقول ربي الله وقد جاءكم بالبينات من ربكم وإن يك كاذبا فعليه كذبه وإن يك صادقا يصبكم بعض الذي يعدكم إن الله لا يهدي من هو مسرف كذاب(28)} غافر

{ ليس لوقعتها كاذبة (2)} الواقعة

{ ناصية كاذبة خاطئة(16)} العلق

{ بل أتيناهم بالحق وإنهم لكاذبون(90)} المؤمنون

{ وياقوم اعملوا على مكانتكم إني عامل سوف تعلمون من يأتيه عذاب يخزيه ومن هو كاذب وارتقبوا إني معكم رقيب(93)} هود

{ فعقروها فقال تمتعوا في داركم ثلاثة أيام ذلك وعد غير مكذوب (65)} هود

كَذَبَ

{ وإن كان قميصه قد من دبر فكذبت وهو من الصادقين(27)} يوسف

{ ما كذب الفؤاد ما رأى(11)} النجم

كذبوا الله  - كذبوا على الله - كذبوا على ربهم

{ وجاء المعذرون من الأعراب ليؤذن لهم وقعد الذين كذبوا الله ورسوله سيصيب الذين كفروا منهم عذاب أليم(90) { التوبة

{ ويوم القيامة ترى الذين كذبوا على الله وجوههم مسودة أليس في جهنم مثوى للمتكبرين(60)} الزمر

{ فمن أظلم ممن كذب على الله وكذب بالصدق إذ جاءه أليس في جهنم مثوى للكافرين (32)} الزمر

{ ومن أظلم ممن افترى على الله كذبا أولئك يعرضون على ربهم ويقول الأشهاد هؤلاء الذين كذبوا على ربهم ألا لعنة الله على الظالمين(18)} هود

يفتري الكذب

{ إنما يفتري الكذب الذين لا يؤمنون بآيات الله وأولئك هم الكاذبون(105)} النحل

افترى على الله الكذب

{ ويجعلون لله ما يكرهون وتصف ألسنتهم الكذب أن لهم الحسنى لا جرم أن لهم النار وأنهم مفرطون(62)} النحل

{ ولا تقولوا لما تصف ألسنتكم الكذب هذا حلال وهذا حرام لتفتروا على الله الكذب إن الذين يفترون على الله الكذب لا يفلحون(116)} النحل

{ ولا تقولوا لما تصف ألسنتكم الكذب هذا حلال وهذا حرام لتفتروا على الله الكذب إن الذين يفترون على الله الكذب لا يفلحون(116)} النحل

{ قال لهم موسى ويلكم لا تفتروا على الله كذبا فيسحتكم بعذاب وقد خاب من افترى   (61)} طه

{ ولا تقولوا لما تصف ألسنتكم الكذب هذا حلال وهذا حرام لتفتروا على الله الكذب إن الذين يفترون على الله الكذب لا يفلحون(116)} النحل

{ قل إن الذين يفترون على الله الكذب لا يفلحون(69)} يونس

{ انظر كيف يفترون على الله الكذب وكفى به إثما مبينا(50)} النساء

{ ما جعل الله من بحيرة ولا سائبة ولا وصيلة ولا حام ولكن الذين كفروا يفترون على الله الكذب وأكثرهم لا يعقلون(103)} المائدة

{ فمن أظلم ممن كذب على الله وكذب بالصدق إذ جاءه أليس في جهنم مثوى للكافرين (32)} الزمر

{ ومن أظلم ممن افترى على الله كذبا أولئك يعرضون على ربهم ويقول الأشهاد هؤلاء الذين كذبوا على ربهم ألا لعنة الله على الظالمين(18)} هود

{ فمن افترى على الله الكذب من بعد ذلك فأولئك هم الظالمون(94)} آل عمران

{ ومن أظلم ممن افترى على الله كذبا أولئك يعرضون على ربهم ويقول الأشهاد هؤلاء الذين كذبوا على ربهم ألا لعنة الله على الظالمين(18)} هود

{ ومن أظلم ممن افترى على الله كذبا أو قال أوحي إلي ولم يوح إليه شيء ومن قال سأنزل مثل ما أنزل الله ولو ترى إذ الظالمون في غمرات الموت والملائكة باسطوا أيديهم أخرجوا أنفسكم اليوم تجزون عذاب الهون بما كنتم تقولون على الله غير الحق وكنتم عن آياته تستكبرون(93)} الأنعام

{ هؤلاء قومنا اتخذوا من دونه آلهة لولا يأتون عليهم بسلطان بين فمن أظلم ممن افترى على الله كذبا (15)} الكهف

{ ومن الإبل اثنين ومن البقر اثنين قل أالذكرين حرم أم الأنثيين أما اشتملت عليه أرحام الأنثيين أم كنتم شهداء إذ وصاكم الله بهذا فمن أظلم ممن افترى على الله كذبا ليضل الناس بغير علم إن الله لا يهدي القوم الظالمين(144)} الأنعام

{ ومن أظلم ممن افترى على الله الكذب وهو يدعى إلى الإسلام والله لا يهدي القوم الظالمين (7)} الصف

{ فمن أظلم ممن كذب على الله وكذب بالصدق إذ جاءه أليس في جهنم مثوى للكافرين (32)} الزمر

{ ومن أظلم ممن افترى على الله كذبا أو كذب بالحق لما جاءه أليس في جهنم مثوى للكافرين (68)} العنكبوت

قد افترينا على الله كذبا إن عدنا في ملتكم بعد إذ نجانا الله منها وما يكون لنا أن نعود فيها إلا أن يشاء الله ربنا وسع ربنا كل شيء علما على الله توكلنا ربنا افتح بيننا وبين قومنا بالحق وأنت خير الفاتحين(89)} الأعراف

{ وما ظن الذين يفترون على الله الكذب يوم القيامة إن الله لذو فضل على الناس ولكن أكثرهم لا يشكرون(60)} يونس

{ أافترى على الله كذبا أم به جنة بل الذين لا يؤمنون بالآخرة في العذاب والضلال البعيد(8)} سبأ

{ إن هو إلا رجل افترى على الله كذبا وما نحن له بمؤمنين(38)} المؤمنون

{ أم يقولون افترى على الله كذبا فإن يشأ الله يختم على قلبك ويمح الله الباطل ويحق الحق بكلماته إنه عليم بذات الصدور(24)} الشورى

يُكَذِّب تكذيب

{ وكذبوا واتبعوا أهواءهم وكل أمر مستقر(3)} القمر

{ وتجعلون رزقكم أنكم تكذبون(82)} الواقعة

 

ب – طلب مشاركة : 1) خاطب –  2) سأل – 3) دعا – 4) نادى – 5) اشتكى – 6) صرخ

1) خاطب

خَطَبَ – خُطْبة : توجه بالكلام إلى آخر راجياً الحصول منه على شيء عن طيب خاطر

خَطْب : اسم فعل " خَطَبَ "

خاطَبَ : بالغ بفعل  " خَطَب "

خِطاب : اسم فعل " خاطب "

خطبة

 

{ ولا جناح عليكم فيما عرضتم به من خطبة النساء أو أكننتم في أنفسكم علم الله أنكم ستذكرونهن ولكن لا تواعدوهن سرا إلا أن تقولوا قولا معروفا ولا تعزموا عقدة النكاح حتى يبلغ الكتاب أجله واعلموا أن الله يعلم ما في أنفسكم فاحذروه واعلموا أن الله غفور حليم(235) } البقرة

 

خطب

{ قال فما خطبكم أيها المرسلون (57) } الحجر

{ قال فما خطبكم أيها المرسلون (31) } الذاريات

 

{ قال ما خطبكن إذ راودتن يوسف عن نفسه قلن حاش لله ما علمنا عليه من سوء قالت امرأة العزيز الآن حصحص الحق أنا راودته عن نفسه وإنه لمن الصادقين(51) } يوسف

{ قال فما خطبك ياسامري (95) } طه

{ ولما ورد ماء مدين وجد عليه أمة من الناس يسقون ووجد من دونهم امرأتين تذودان قال ما خطبكما قالتا لا نسقي حتى يصدر الرعاء وأبونا شيخ كبير(23)} القصص

خاطب

{ واصنع الفلك بأعيننا ووحينا ولا تخاطبني في الذين ظلموا إنهم مغرقون(37) } هود

{ فأوحينا إليه أن اصنع الفلك بأعيننا ووحينا فإذا جاء أمرنا وفار التنور فاسلك فيها من كل زوجين اثنين وأهلك إلا من سبق عليه القول منهم ولا تخاطبني في الذين ظلموا إنهم مغرقون (27) } المؤمنون

 

{ وعباد الرحمان الذين يمشون على الأرض هونا وإذا خاطبهم الجاهلون قالوا سلاما (63) } الفرقان

الخطاب

 

{ إن هذا أخي له تسع وتسعون نعجة ولي نعجة واحدة فقال أكفلنيها وعزني في الخطاب (23) } ص

{ رب السماوات والأرض وما بينهما الرحمان لا يملكون منه خطابا (37) } النبأ

{ وشددنا ملكه وآتيناه الحكمة وفصل الخطاب (20) } ص

2) سأل

سأل بمعنى : طلب استحضار ( وتحصيل وحيازة ) معلومة أو شيء مادي من موقع إلى موقع

أولاً - طلب استحضار ( تحصيل وحيازة ) معلومة

ثانياً - طلب استحضار ( تحصيل وحيازة ) شيء مادي من موقع إلى موقع

سؤلك : الشيء المادي أو المعلومة التي يطلب استحضارها ( تحصيلها وحيازتها ) من موقع إلى موقع

السائل : من يسأل

 

أولاً - السؤال بطلب  استحضار وحيازة معلومة

1 - الله عز وجل يسأل أو لا يسأل

الله عز وجل لا يسأل ( لا يسألون :أثناء التجمع للحساب)

 

{ قال إنما أوتيته على علم عندي أولم يعلم أن الله قد أهلك من قبله من القرون من هو أشد منه قوة وأكثر جمعا ولا يسأل عن ذنوبهم المجرمون(78) } القصص

{ فيومئذ لا يسأل عن ذنبه إنس ولا جان(39) } الرحمن

 

{ قل لا تسألون عما أجرمنا ولا نسأل عما تعملون(25) } سبأ

 

{ إنا أرسلناك بالحق بشيرا ونذيرا ولا تسأل عن أصحاب الجحيم(119) } البقرة

 

{ تلك أمة قد خلت لها ما كسبت ولكم ما كسبتم ولا تسألون عما كانوا يعملون(134) } البقرة

{ تلك أمة قد خلت لها ما كسبت ولكم ما كسبتم ولا تسألون عما كانوا يعملون(141) } البقرة

الله عز وجل  يسأل : (يسألون : أثناء الحساب)

 

{ لا يسأل عما يفعل وهم يسألون(23) ؤ الأنبياء

 

{ فلنسألن الذين أرسل إليهم ولنسألن المرسلين(6) } الأعراف

{ فوربك لنسألنهم أجمعين(92) } الحجر

 

{ ليسأل الصادقين عن صدقهم وأعد للكافرين عذابا أليما(8) } الأحزاب

{ وقفوهم إنهم مسئولون (24) } الصافات

{ وجعلوا الملائكة الذين هم عباد الرحمان إناثا أشهدوا خلقهم ستكتب شهادتهم ويسألون (19) } الزخرف

 

{ وإذا الموءودة سئلت (8) } التكوير

{ ليسأل الصادقين عن صدقهم وأعد للكافرين عذابا أليما(8) } الأحزاب

{ ثم لتسألن يومئذ عن النعيم (8) } التكاثر

 

{ ويجعلون لما لا يعلمون نصيبا مما رزقناهم تالله لتسألن عما كنتم تفترون(56) } النحل

{ وليحملن أثقالهم وأثقالا مع أثقالهم وليسألن يوم القيامة عما كانوا يفترون(13) } العنكبوت

 

{ ولو شاء الله لجعلكم أمة واحدة ولكن يضل من يشاء ويهدي من يشاء ولتسألن عما كنتم تعملون(93) } النحل

{ وإنه لذكر لك ولقومك وسوف تسألون(44) } الزخرف

 

{ ولا تقربوا مال اليتيم إلا بالتي هي أحسن حتى يبلغ أشده وأوفوا بالعهد إن العهد كان مسئولا (34) } الإسراء

{ ولا تقف ما ليس لك به علم إن السمع والبصر والفؤاد كل أولئك كان عنه مسئولا (36) } الإسراء

 

{ ولقد كانوا عاهدوا الله من قبل لا يولون الأدبار وكان عهد الله مسئولا(15) } الأحزاب

{ لهم فيها ما يشاءون خالدين كان على ربك وعدا مسئولا(16) } الفرقان

2 – الناس يسألون

(1) الناس يسألون الله

 

{ ياأيها الذين آمنوا لا تسألوا عن أشياء إن تبد لكم تسؤكم وإن تسألوا عنها حين ينزل القرآن تبد لكم عفا الله عنها والله غفور حليم(101) } المائدة

{ قد سألها قوم من قبلكم ثم أصبحوا بها كافرين(102) } المائدة

 

{ قال يانوح إنه ليس من أهلك إنه عمل غير صالح فلا تسألني ما ليس لك به علم إني أعظك أن تكون من الجاهلين (46) } هود

{ قال رب إني أعوذ بك أن أسألك ما ليس لي به علم وإلا تغفر لي وترحمني أكن من الخاسرين(47) } هود

(2)  الناس يسألون الرسول محد (ص) عن معلومة

عن الكتب السابقة

{ يود الذين كفروا من أهل الكتاب ولا المشركين أن ينزل عليكم من خير من ربكم والله يختص برحمته من يشاء والله ذو الفضل العظيم(105)ما ننسخ من آية أو ننسها نأت بخير منها أو مثلها ألم تعلم أن الله على كل شيء قدير(106)ألم تعلم أن الله له ملك السماوات والأرض وما لكم من دون الله من ولي ولا نصير(107) أم تريدون أن تسألوا رسولكم كما سئل موسى من قبل ومن يتبدل الكفر بالإيمان فقد ضل سواء السبيل(108) } البقرة

{ يسألك أهل الكتاب أن تنزل عليهم كتابا من السماء فقد سألوا موسى أكبر من ذلك فقالوا أرنا الله جهرة فأخذتهم الصاعقة بظلمهم ثم اتخذوا العجل من بعد ما جاءتهم البينات فعفونا عن ذلك وآتينا موسى سلطانا مبينا(153) } النساء

عن الغيب الذي يمكن معرفته : الروح

الجبال

ذي القرنين

{ ويسألونك عن الروح قل الروح من أمر ربي وما أوتيتم من العلم إلا قليلا(85) } اإسراء

{ ويسألونك عن الجبال فقل ينسفها ربي نسفا (105) } طه

{ ويسألونك عن ذي القرنين قل سأتلو عليكم منه ذكرا (83) } الكهف

{ وإذا سألك عبادي عني فإني قريب أجيب دعوة الداعي إذا دعاني فليستجيبوا لي وليؤمنوا بي لعلهم يرشدون(186) } البقرة

عن الغيب الذي لايمكن معرفته : الساعة

{ يسألونك عن الساعة أيان مرساها قل إنما علمها عند ربي لا يجليها لوقتها إلا هو ثقلت في السماوات والأرض لا تأتيكم إلا بغتة يسألونك كأنك حفي عنها قل إنما علمها عند الله ولكن أكثر الناس لا يعلمون(187) } الأعراف

{ يسألونك عن الساعة أيان مرساها(42) } النازعات

{ يسألك الناس عن الساعة قل إنما علمها عند الله وما يدريك لعل الساعة تكون قريبا(63) } الأحزاب

عن أمور تشريعية المواقيت

{ يسألونك عن الأهلة قل هي مواقيت للناس والحج وليس البر بأن تأتوا البيوت من ظهورها ولكن البر من اتقى وأتوا البيوت من أبوابها واتقوا الله لعلكم تفلحون(189) } البقرة

{ يسألونك عن الشهر الحرام قتال فيه قل قتال فيه كبير وصد عن سبيل الله وكفر به والمسجد الحرام وإخراج أهله منه أكبر عند الله والفتنة أكبر من القتل ولا يزالون يقاتلونكم حتى يردوكم عن دينكم إن استطاعوا ومن يرتدد منكم عن دينه فيمت وهو كافر فأولئك حبطت أعمالهم في الدنيا والآخرة وأولئك أصحاب النار هم فيها خالدون(217) } البقرة

النساء

{ في الدنيا والآخرة ويسألونك عن اليتامى قل إصلاح لهم خير وإن تخالطوهم فإخوانكم والله يعلم المفسد من المصلح ولو شاء الله لأعنتكم إن الله عزيز حكيم(220) } البقرة

{ ويسألونك عن المحيض قل هو أذى فاعتزلوا النساء في المحيض ولا تقربوهن حتى طهرن فإذا تطهرن فأتوهن من حيث أمركم الله إن الله يحب التوابين ويحب المتطهرين (222) } البقرة

الأنفال

{ يسألونك عن الأنفال قل الأنفال لله والرسول فاتقوا الله وأصلحوا ذات بينكم وأطيعوا الله ورسوله إن كنتم مؤمنين(1) } الأنفال

 

الطعام

{ يسألونك ماذا أحل لهم قل أحل لكم الطيبات وما علمتم من الجوارح مكلبين تعلمونهن مما علمكم الله فكلوا مما أمسكن عليكم واذكروا اسم الله عليه واتقوا الله إن الله سريع الحساب(4) } المائدة

{ يسألونك عن الخمر والميسر قل فيهما إثم كبير ومنافع للناس وإثمهما أكبر من نفعهما ويسألونك ماذا ينفقون قل العفو كذلك يبين الله لكم الآيات لعلكم تتفكرون(219) } البقرة

المال

{ يسألونك عن الخمر والميسر قل فيهما إثم كبير ومنافع للناس وإثمهما أكبر من نفعهما ويسألونك ماذا ينفقون قل العفو كذلك يبين الله لكم الآيات لعلكم تتفكرون(219) } البقرة

{ يسألونك ماذا ينفقون قل ما أنفقتم من خير فللوالدين والأقربين واليتامى والمساكين وابن السبيل وما تفعلوا من خير فإن الله به عليم(215) } البقرة

الرسول محمد يسأل

- غير المؤمنين

(1) عن معلومة

من خلقهم

{ ولئن سألتهم من خلقهم ليقولن الله فأنى يؤفكون (87) } الزخرف

{ ولئن سألتهم من خلق السماوات والأرض وسخر الشمس والقمر ليقولن الله فأنا يؤفكون(61) } العنكبوت

من خلق السموات والأرض

{ ولئن سألتهم من خلق السماوات والأرض ليقولن الله قل الحمد لله بل أكثرهم لا يعلمون(25) } لقمان

{ ولئن سألتهم من خلق السماوات والأرض ليقولن الله قل أفرأيتم ما تدعون من دون الله إن أرادني الله بضر هل هن كاشفات ضره أو أرادني برحمة هل هن ممسكات رحمته قل حسبي الله عليه يتوكل المتوكلون(38) } الزمر

من خلق وسخر الشمس والقمر

{ ولئن سألتهم من خلق السماوات والأرض وسخر الشمس والقمر ليقولن الله فأنا يؤفكون(61) } العنكبوت

{ ولئن سألتهم من خلق السماوات والأرض ليقولن الله قل الحمد لله بل أكثرهم لا يعلمون(25) } لقمان

{ ولئن سألتهم من خلق السماوات والأرض ليقولن خلقهن العزيز العليم(9) } الزخرف

من نزل من السماء ماء

{ ولئن سألتهم من نزل من السماء ماء فأحيا به الأرض من بعد موتها ليقولن الله قل الحمد لله بل أكثرهم لا يعقلون(63) } العنكبوت

(2) عن تفسير

 

{ ولئن سألتهم ليقولن إنما كنا نخوض ونلعب قل أبالله وآياته ورسوله كنتم تستهزئون(65) } التوبة

الرسول محمد يسأل

- المؤمنين

خبيراً

 

من أرسلنا من قبلك

{ الذي خلق السماوات والأرض وما بينهما في ستة أيام ثم استوى على العرش الرحمان فاسأل به خبيرا(59) } الفرقان

{ واسأل من أرسلنا من قبلك من رسلنا أجعلنا من دون الرحمان آلهة يعبدون(45) } الزخرف

الذين يقرءون الكتاب من قبلك

{ فإن كنت في شك مما أنزلنا إليك فاسأل الذين يقرءون الكتاب من قبلك لقد جاءك الحق من ربك فلا تكونن من الممترين(94) } يونس

{ أم لكم كتاب فيه تدرسون (37) إن لكم فيه لما يتخيرون (38) أم لكم أيمان علينا بالغة إلى يوم القيامة إن لكم لما تحكمون (39) سلهم أيهم بذلك زعيم (40) } القلم

سل بني إسرائيل

{ سل بني إسرائيل كم آتيناهم من آية بينة ومن يبدل نعمة الله من بعد ما جاءته فإن الله شديد العقاب(211) } البقرة

{ ولقد آتينا موسى تسع آيات بينات فاسأل بني إسرائيل إذ جاءهم فقال له فرعون إني لأظنك ياموسى مسحورا (101) } الإسراء

 

{ واسألهم عن القرية التي كانت حاضرة البحر إذ يعدون في السبت إذ تأتيهم حيتانهم يوم سبتهم شرعا ويوم لا يسبتون لا تأتيهم كذلك نبلوهم بما كانوا يفسقون(163) } الأعراف

الرسول والمؤمنون يسألون

فاسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون

{ وما أرسلنا قبلك إلا رجالا نوحي إليهم فاسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون(7) } الأنبياء

{ وما أرسلنا من قبلك إلا رجالا نوحي إليهم فاسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون (43)  النحل

غير المؤمنين يسألون

الفتنة من المنافقين

{ ولو دخلت عليهم من أقطارها ثم سئلوا الفتنة لآتوها وما تلبثوا بها إلا يسيرا(14) } الأحزاب

الناس عموماً يسألون أو لا يسألون بعضهم بعضاً ( يتساءلون)

السؤال عن معلومة

عن تفسير حدث غامض

{ قال فإن اتبعتني فلا تسألني عن شيء حتى أحدث لك منه ذكرا (70) } الكهف

{ قال إن سألتك عن شيء بعدها فلا تصاحبني قد بلغت من لدني عذرا (76) } الكهف

عن المدة الزمنية

{ وكذلك بعثناهم ليتساءلوا بينهم قال قائل منهم كم لبثتم قالوا لبثنا يوما أو بعض يوم قالوا ربكم أعلم بما لبثتم فابعثوا أحدكم بورقكم هذه إلى المدينة فلينظر أيها أزكى طعاما فليأتكم برزق منه وليتلطف ولا يشعرن بكم أحدا(19) } الكهف

{ قالوا لبثنا يوما أو بعض يوم فاسأل العادين(113) } المؤمنون

عن تفاصيل حدث ما

{ وقال الملك ائتوني به فلما جاءه الرسول قال ارجع إلى ربك فاسأله ما بال النسوة اللاتي قطعن أيديهن إن ربي بكيدهن عليم(50) } يوسف

{ واسأل القرية التي كنا فيها والعير التي أقبلنا فيها وإنا لصادقون(82) } يوسف

عن أنباء

{ يحسبون الأحزاب لم يذهبوا وإن يأت الأحزاب يودوا لو أنهم بادون في الأعراب يسألون عن أنبائكم ولو كانوا فيكم ما قاتلوا إلا قليلا(20) } الأحزاب

{ لا تركضوا وارجعوا إلى ما أترفتم فيه ومساكنكم لعلكم تسألون(13) } الأنبياء

عن فاعل فعل ما

{ قال بل فعله كبيرهم هذا فاسألوهم إن كانوا ينطقون(63) } الأنبياء

 

يتساءلون ( في الدنيا )

{ عم يتساءلون(1) } النبأ

{ سأل سائل بعذاب واقع (1) } المعارج

{ يسأل أيان يوم القيامة(6) ؤ القيامة

{ يسألون أيان يوم الدين(12) } الذاريات

لا يتساءلون ( يوم البعث والنشور )

 

{ فإذا نفخ في الصور فلا أنساب بينهم يومئذ ولا يتساءلون(101) } المؤمنون

{ فعميت عليهم الأنباء يومئذ فهم لا يتساءلون(66) } القصص

 

{ ولا يسأل حميم حميما(10) } المعارج

يتساءلون ( في الجنة والنار بعد الحساب والسوق)

 

{ وأقبل بعضهم على بعض يتساءلون (25) قالوا إنا كنا قبل في أهلنا مشفقين(26) فمن الله علينا ووقانا عذاب السموم(27) } الطور

{ فأقبل بعضهم على بعض يتساءلون(50) قال قائل منهم إني كان لي قرين(51)يقول أئنك لمن المصدقين(52)أئذا متنا وكنا ترابا وعظاما أئنا لمدينون(53)قال هل أنتم مطلعون(54)فاطلع فرآه في سواء الجحيم(55) } الصافات

{ وأقبل بعضهم على بعض يتساءلون (27) قالوا إنكم كنتم تأتوننا عن اليمين(28)قالوا بل لم تكونوا مؤمنين(29)} الصافات

{ إلا أصحاب اليمين (39) في جنات يتساءلون (40) عن المجرمين (41) ما سلككم في سقر (42) قالوا لم أنك من المصلين(43) }المدثر

خزنة النار يسألون : سألهم خزنتها ( في النار )

 

{ تكاد تميز من الغيظ كلما ألقي فيها فوج سألهم خزنتها ألم يأتكم نذير(8) } الملك

 

ثانياً - السؤال بطلب  استحضار وحيازة شيء مادي من موقع إلى موقع

السؤال بمعنى طلب الحصول على شيء مادي

من الله :

 

{ يسأله من في السماوات والأرض كل يوم هو في شأن(29) } الرحمن

{ وآتاكم من كل ما سألتموه وإن تعدوا نعمة الله لا تحصوها إن الإنسان لظلوم كفار(34) } إبراهيم

{ ولا تتمنوا ما فضل الله به بعضكم على بعض للرجال نصيب مما اكتسبوا وللنساء نصيب مما اكتسبن واسألوا الله من فضله إن الله كان بكل شيء عليما(32) } النساء

 

{ وأمر أهلك بالصلاة واصطبر عليها لا نسألك رزقا نحن نرزقك والعاقبة للتقوى(132) } طه

 

{ إنما الحياة الدنيا لعب ولهو وإن تؤمنوا وتتقوا يؤتكم أجوركم ولا يسألكم أموالكم (36) } محمد

{ إن يسألكموها فيحفكم تبخلوا ويخرج أضغانكم(37) } محمد

طلب الأمور المادية من الآخرين باستخدام جاه الله

{ ياأيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة وخلق منها زوجها وبث منهما رجالا كثيرا ونساء واتقوا الله الذي تتساءلون به والأرحام إن الله كان عليكم رقيبا(1) } النساء

من الناس :

أجر

{ وما أسألكم عليه من أجر إن أجري إلا على رب العالمين (109) } الشعراء

{ وما أسألكم عليه من أجر إن أجري إلا على رب العالمين (127) } الشعراء

{ وما أسألكم عليه من أجر إن أجري إلا على رب العالمين(145) } الشعراء

{ وما أسألكم عليه من أجر إن أجري إلا على رب العالمين(164) } الشعراء

{ وما أسألكم عليه من أجر إن أجري إلا على رب العالمين(180) } الشعراء

{ وما تسألهم عليه من أجر إن هو إلا ذكر للعالمين(104) } يوسف

 

{ قل ما أسألكم عليه من أجر إلا من شاء أن يتخذ إلى ربه سبيلا(57) } الفرقان

{ قل ما أسألكم عليه من أجر وما أنا من المتكلفين(86) } ص

 

{ وياقوم لا أسألكم عليه مالا إن أجري إلا على الله وما أنا بطارد الذين آمنوا إنهم ملاقو ربهم ولكني أراكم قوما تجهلون(29) } هود

{ ياقوم لا أسألكم عليه أجرا إن أجري إلا على الذي فطرني أفلا تعقلون(51) } هود

 

{ ذلك الذي يبشر الله عباده الذين آمنوا وعملوا الصالحات قل لا أسألكم عليه أجرا إلا المودة في القربى ومن يقترف حسنة نزد له فيها حسنا إن الله غفور شكور(23) } الشورى

{ أولئك الذين هدى الله فبهداهم اقتده قل لا أسألكم عليه أجرا إن هو إلا ذكرى للعالمين (90) } الأنعام

 

{ فإن توليتم فما سألتكم من أجر إن أجري إلا على الله وأمرت أن أكون من المسلمين(72) } يونس

{ قل ما سألتكم من أجر فهو لكم إن أجري إلا على الله وهو على كل شيء شهيد(47) } سبأ

 

{ أم تسألهم أجرا فهم من مغرم مثقلون(40) } الطور

{ أم تسألهم أجرا فهم من مغرم مثقلون(46) } القلم

 

{ اتبعوا من لا يسألكم أجرا وهم مهتدون (21) } يس

{ وما تسألهم عليه من أجر إن هو إلا ذكر للعالمين(104) } يوسف

خراج

{ أم تسألهم خرجا فخراج ربك خير وهو خير الرازقين(72) } المؤمنون

النفقة

{ ياأيها الذين آمنوا إذا جاءكم المؤمنات مهاجرات فامتحنوهن الله أعلم بإيمانهن فإن علمتموهن مؤمنات فلا ترجعوهن إلى الكفار لا هن حل لهم ولا هم يحلون لهن وآتوهم ما أنفقوا ولا جناح عليكم أن تنكحوهن إذا آتيتموهن أجورهن ولا تمسكوا بعصم الكوافر واسألوا ما أنفقتم وليسألوا ما أنفقوا ذلكم حكم الله يحكم بينكم والله عليم حكيم(10) } الممتخنة

الطعام

 

 

 

 

{ وإذ قلتم ياموسى لن نصبر على طعام واحد فادع لنا ربك يخرج لنا مما تنبت الأرض من بقلها وقثائها وفومها وعدسها وبصلها قال أتستبدلون الذي هو أدنى بالذي هو خير اهبطوا مصرا فإن لكم ما سألتم وضربت عليهم الذلة والمسكنة وباءوا بغضب من الله ذلك بأنهم كانوا يكفرون بآيات الله ويقتلون النبيين بغير الحق ذلك بما عصوا وكانوا يعتدون(61) } البقرة

النعجة

{ قال لقد ظلمك بسؤال نعجتك إلى نعاجه وإن كثيرا من الخلطاء ليبغي بعضهم على بعض إلا الذين آمنوا وعملوا الصالحات وقليل ما هم وظن داوود أنما فتناه فاستغفر ربه وخر راكعا وأناب(24) } ص

متاع

{ ياأيها الذين آمنوا لا تدخلوا بيوت النبي إلا أن يؤذن لكم إلى طعام غير ناظرين إناه ولكن إذا دعيتم فادخلوا فإذا طعمتم فانتشروا ولا مستأنسين لحديث إن ذلكم كان يؤذي النبي فيستحي منكم والله لا يستحي من الحق وإذا سألتموهن متاعا فاسألوهن من وراء حجاب ذلكم أطهر لقلوبكم وقلوبهن وما كان لكم أن تؤذوا رسول الله ولا أن تنكحوا أزواجه من بعده أبدا إن ذلكم كان عند الله عظيما(53) } الأحزاب

شؤون دنيوية

{قال رب اشرح لي صدري(25)ويسر لي أمري(26)واحلل عقدة من لساني(27)يفقهوا قولي(28)واجعل لي وزيرا من أهلي(29)هارون أخي(30)اشدد به أزري(31)وأشركه في أمري(32)كي نسبحك كثيرا(33)ونذكرك كثيرا(34)إنك كنت بنا بصيرا(35) قال قد أوتيت سؤلك ياموسى (36) } طه

السائل :

(1) طالب الحصول على شيء مادي

(2) طالب الحصول على معلومة

(1) طالب الحصول على شيء مادي

 

{ وفي أموالهم حق للسائل والمحروم(19) } الذاريات

{والذين في أموالهم حق معلوم(24) للسائل والمحروم(25) } المعارج

 

{ ليس البر أن تولوا وجوهكم قبل المشرق والمغرب ولكن البر من آمن بالله واليوم الآخر والملائكة والكتاب والنبيين وآتى المال على حبه ذوي القربى واليتامى والمساكين وابن السبيل والسائلين وفي الرقاب وأقام الصلاة وآتى الزكاة والموفون بعهدهم إذا عاهدوا والصابرين في البأساء والضراء وحين البأس أولئك الذين صدقوا وأولئك هم المتقون(177) } البقرة

{ للفقراء الذين أحصروا في سبيل الله لا يستطيعون ضربا في الأرض يحسبهم الجاهل أغنياء من التعفف تعرفهم بسيماهم لا يسألون الناس إلحافا وما تنفقوا من خير فإن الله به عليم(273) } البقرة

{ وأما السائل فلا تنهر(10) } الضحى

(2) طالب الحصول على معلومة

{ لقد كان في يوسف وإخوته آيات للسائلين(7) } يوسف

{ وجعل فيها رواسي من فوقها وبارك فيها وقدر فيها أقواتها في أربعة أيام سواء للسائلين (10) } فصلت

منقول من

(10) الرسول يجيب على الأسئلة

الناس يسألون الرسول محد (ص)

أ – عن معلومة

عن الكتب السابقة

{ يود الذين كفروا من أهل الكتاب ولا المشركين أن ينزل عليكم من خير من ربكم والله يختص برحمته من يشاء والله ذو الفضل العظيم(105)ما ننسخ من آية أو ننسها نأت بخير منها أو مثلها ألم تعلم أن الله على كل شيء قدير(106)ألم تعلم أن الله له ملك السماوات والأرض وما لكم من دون الله من ولي ولا نصير(107) أم تريدون أن تسألوا رسولكم كما سئل موسى من قبل ومن يتبدل الكفر بالإيمان فقد ضل سواء السبيل(108) } البقرة

{ يسألك أهل الكتاب أن تنزل عليهم كتابا من السماء فقد سألوا موسى أكبر من ذلك فقالوا أرنا الله جهرة فأخذتهم الصاعقة بظلمهم ثم اتخذوا العجل من بعد ما جاءتهم البينات فعفونا عن ذلك وآتينا موسى سلطانا مبينا(153) } النساء

عن الغيب الذي يمكن معرفته : الروح

الجبال

ذي القرنين

{ ويسألونك عن الروح قل الروح من أمر ربي وما أوتيتم من العلم إلا قليلا(85) } اإسراء

{ ويسألونك عن الجبال فقل ينسفها ربي نسفا (105) } طه

{ ويسألونك عن ذي القرنين قل سأتلو عليكم منه ذكرا (83) } الكهف

{ وإذا سألك عبادي عني فإني قريب أجيب دعوة الداعي إذا دعاني فليستجيبوا لي وليؤمنوا بي لعلهم يرشدون(186) } البقرة

عن الغيب الذي لايمكن معرفته : الساعة

{ يسألونك عن الساعة أيان مرساها قل إنما علمها عند ربي لا يجليها لوقتها إلا هو ثقلت في السماوات والأرض لا تأتيكم إلا بغتة يسألونك كأنك حفي عنها قل إنما علمها عند الله ولكن أكثر الناس لا يعلمون(187) } الأعراف

{ يسألونك عن الساعة أيان مرساها(42) } النازعات

{ يسألك الناس عن الساعة قل إنما علمها عند الله وما يدريك لعل الساعة تكون قريبا(63) } الأحزاب

عن أمور تشريعية المواقيت

{ يسألونك عن الأهلة قل هي مواقيت للناس والحج وليس البر بأن تأتوا البيوت من ظهورها ولكن البر من اتقى وأتوا البيوت من أبوابها واتقوا الله لعلكم تفلحون(189) } البقرة

{ يسألونك عن الشهر الحرام قتال فيه قل قتال فيه كبير وصد عن سبيل الله وكفر به والمسجد الحرام وإخراج أهله منه أكبر عند الله والفتنة أكبر من القتل ولا يزالون يقاتلونكم حتى يردوكم عن دينكم إن استطاعوا ومن يرتدد منكم عن دينه فيمت وهو كافر فأولئك حبطت أعمالهم في الدنيا والآخرة وأولئك أصحاب النار هم فيها خالدون(217) } البقرة

النساء

{ في الدنيا والآخرة ويسألونك عن اليتامى قل إصلاح لهم خير وإن تخالطوهم فإخوانكم والله يعلم المفسد من المصلح ولو شاء الله لأعنتكم إن الله عزيز حكيم(220) } البقرة

{ ويسألونك عن المحيض قل هو أذى فاعتزلوا النساء في المحيض ولا تقربوهن حتى طهرن فإذا تطهرن فأتوهن من حيث أمركم الله إن الله يحب التوابين ويحب المتطهرين (222) } البقرة

الأنفال

{ يسألونك عن الأنفال قل الأنفال لله والرسول فاتقوا الله وأصلحوا ذات بينكم وأطيعوا الله ورسوله إن كنتم مؤمنين(1) } الأنفال

 

الطعام

{ يسألونك ماذا أحل لهم قل أحل لكم الطيبات وما علمتم من الجوارح مكلبين تعلمونهن مما علمكم الله فكلوا مما أمسكن عليكم واذكروا اسم الله عليه واتقوا الله إن الله سريع الحساب(4) } المائدة

{ يسألونك عن الخمر والميسر قل فيهما إثم كبير ومنافع للناس وإثمهما أكبر من نفعهما ويسألونك ماذا ينفقون قل العفو كذلك يبين الله لكم الآيات لعلكم تتفكرون(219) } البقرة

المال

{ يسألونك عن الخمر والميسر قل فيهما إثم كبير ومنافع للناس وإثمهما أكبر من نفعهما ويسألونك ماذا ينفقون قل العفو كذلك يبين الله لكم الآيات لعلكم تتفكرون(219) } البقرة

{ يسألونك ماذا ينفقون قل ما أنفقتم من خير فللوالدين والأقربين واليتامى والمساكين وابن السبيل وما تفعلوا من خير فإن الله به عليم(215) } البقرة

3) دعا

يدعو : يطلب للحضور بهدف المشاركة أو المساعدة بشأن ما

الدعاء : طلب الحضور  بهدف المشاركة أو المساعدة بشأن ما

الدعوة  : توجيه الدعاء : توجيه (طلب الحضور للمشاركة أو المساعدة في شأن ما) باتجاه معين

الدعوة إلى الله : توجيه الداعين بالتوجه بالدعاء (طلب الحضور  بهدف المشاركة أو المساعدة بشأن ما) إلى الله

الدعوة إلى الله ورسوله : توجيه الداعين بالتوجه بالدعاء (طلب الحضور  بهدف المشاركة أو المساعدة بشأن ما) إلى الله ورسوله

الدعاء : كلام منطوق مسموع ( بطلب الحضور للمساعدة أو المشاركة بشأن ما)

الناس عموماً يدعون (يدعو بمعنى يطلب للحضور أو للمساعدة)

أولاً  - يدعون الله

ثانياً – الناس يدعون من هم دون الله (طلب الحضور  بهدف المشاركة أو المساعدة بشأن ما)

ثالثاً – يدعون مع الله آخرين (طلب الحضور  بهدف المشاركة أو المساعدة بشأن ما) من آخرين سوى الله

رابعاً – يدعون بعضهم بعضاَ

الأدعياء : من دعاه( = طلبه للحضور للمساعدة بشأن ما ،) باسم غير صحيح – ينسبه إليه

دعواهم

يدّعون – يدّعي :

يدعو

الناس يدعون

1 - يدعون الله

له دعوة الحق

{ له دعوة الحق والذين يدعون من دونه لا يستجيبون لهم بشيء إلا كباسط كفيه إلى الماء ليبلغ فاه وما هو ببالغه وما دعاء الكافرين إلا في ضلال(14) } الرعد

 

أ يدعون الله في الدنيا

الحاجات التي يدعو الناس الله من أجلها

ادع لنا ربك

(1) يبين لنا ما هي

{ قالوا ادع لنا ربك يبين لنا ما هي قال إنه يقول إنها بقرة لا فارض ولا بكر عوان بين ذلك فافعلوا ما تؤمرون(68) } البقرة

{ قالوا ادع لنا ربك يبين لنا ما هي إن البقر تشابه علينا وإنا إن شاء الله لمهتدون(70) } البقرة

 

 

(2) يخرج لنا مما تنبت الأرض

{ قالوا ادع لنا ربك يبين لنا ما لونها قال إنه يقول إنها بقرة صفراء فاقع لونها تسر الناظرين(69) } البقرة

{وإذ قلتم ياموسى لن نصبر على طعام واحد فادع لنا ربك يخرج لنا مما تنبت الأرض من بقلها وقثائها وفومها وعدسها وبصلها قال أتستبدلون الذي هو أدنى بالذي هو خير اهبطوا مصرا فإن لكم ما سألتم وضربت عليهم الذلة والمسكنة وباءوا بغضب من الله ذلك بأنهم كانوا يكفرون بآيات الله ويقتلون النبيين بغير الحق ذلك بما عصوا وكانوا يعتدون(61) } البقرة

(3) كشفت عنا الرجز

{ ولما وقع عليهم الرجز قالوا ياموسى ادع لنا ربك بما عهد عندك لئن كشفت عنا الرجز لنؤمنن لك ولنرسلن معك بني إسرائيل(134) } الأعراف

{ وقالوا ياأيها الساحر ادع لنا ربك بما عهد عندك إننا لمهتدون(49) } الزخرف

ليدع ربه

(4)  النصرة

{ وقال فرعون ذروني أقتل موسى وليدع ربه إني أخاف أن يبدل دينكم أو أن يظهر في الأرض الفساد(26) }  غافر

دعا ربه

( النصرة)

{ فدعا ربه أن هؤلاء قوم مجرمون(22) } الدخان

{ فدعا ربه أني مغلوب فانتصر(10) } القمر

(5) الولادة بسلام

{ هو الذي خلقكم من نفس واحدة وجعل منها زوجها ليسكن إليها فلما تغشاها حملت حملا خفيفا فمرت به فلما أثقلت دعوا الله ربهما لئن آتيتنا صالحا لنكونن من الشاكرين(189) } الأعراف

(6) كشف الضر

{ وإذا مس الإنسان ضر دعا ربه منيبا إليه ثم إذا خوله نعمة منه نسي ما كان يدعو إليه من قبل وجعل لله أندادا ليضل عن سبيله قل تمتع بكفرك قليلا إنك من أصحاب النار (8)  الزمر

{ وإذا مس الناس ضر دعوا ربهم منيبين إليه ثم إذا أذاقهم منه رحمة إذا فريق منهم بربهم يشركون(33) } الروم

دعانا

كشف الضر

{ وإذا مس الإنسان الضر دعانا لجنبه أو قاعدا أو قائما فلما كشفنا عنه ضره مر كأن لم يدعنا إلى ضر مسه كذلك زين للمسرفين ما كانوا يعملون(12) }يونس

{ فإذا مس الإنسان ضر دعانا ثم إذا خولناه نعمة منا قال إنما أوتيته على علم بل هي فتنة ولكن أكثرهم لا يعلمون(49) ؤ الزمر

دعوا الله

(7) الضر في البحر

 

{ وإذا مسكم الضر في البحر ضل من تدعون إلا إياه فلما نجاكم إلى البر أعرضتم وكان الإنسان كفورا(67) } الإسراء

{ بل إياه تدعون فيكشف ما تدعون إليه إن شاء وتنسون ما تشركون(41) } الأنعام

1 -  ريح عاصف

 

{ هو الذي يسيركم في البر والبحر حتى إذا كنتم في الفلك وجرين بهم بريح طيبة وفرحوا بها جاءتها ريح عاصف وجاءهم الموج من كل مكان وظنوا أنهم أحيط بهم دعوا الله مخلصين له الدين لئن أنجيتنا من هذه لنكونن من الشاكرين(22) } يونس

 

2 – الموج من كل مكان

{ وإذا غشيهم موج كالظلل دعوا الله مخلصين له الدين فلما نجاهم إلى البر فمنهم مقتصد وما يجحد بآياتنا إلا كل ختار كفور(32) } لقمان

{ هو الذي يسيركم في البر والبحر حتى إذا كنتم في الفلك وجرين بهم بريح طيبة وفرحوا بها جاءتها ريح عاصف وجاءهم الموج من كل مكان وظنوا أنهم أحيط بهم دعوا الله مخلصين له الدين لئن أنجيتنا من هذه لنكونن من الشاكرين(22) } يونس

3 – ظلمات البر والبحر

{ قل من ينجيكم من ظلمات البر والبحر تدعونه تضرعا وخفية لئن أنجانا من هذه لنكونن من الشاكرين(63) } الأنعام

{ فإذا ركبوا في الفلك دعوا الله مخلصين له الدين فلما نجاهم إلى البر إذا هم يشركون (65) } العتكبوت

دعوا الله مخلصين له الدين

{ فإذا ركبوا في الفلك دعوا الله مخلصين له الدين فلما نجاهم إلى البر إذا هم يشركون (65) } العتكبوت

{ قل أمر ربي بالقسط وأقيموا وجوهكم عند كل مسجد وادعوه مخلصين له الدين كما بدأكم تعودون(29) } الأعراف

(8) بالشر

{ ويدع الإنسان بالشر دعاءه بالخير وكان الإنسان عجولا(11) }  الإسراء

{ وإذا أنعمنا على الإنسان أعرض ونأى بجانبه وإذا مسه الشر فذو دعاء عريض(51) } فصلت

(9) الخير

{ لا يسأم الإنسان من دعاء الخير وإن مسه الشر فيئوس قنوط(49) } فصلت

(10) طلب الذرية

{ قال رب إني وهن العظم مني واشتعل الرأس شيبا ولم أكن بدعائك رب شقيا(4) } مريم

{ وأعتزلكم وما تدعون من دون الله وأدعو ربي عسى ألا أكون بدعاء ربي شقيا(48) } مريم

ووهبنا له يحيى وأصلحنا له زوجه

{ هنالك دعا زكريا ربه قال رب هب لي من لدنك ذرية طيبة إنك سميع الدعاء(38) } } آل عمران

{ فاستجبنا له ووهبنا له يحيى وأصلحنا له زوجه إنهم كانوا يسارعون في الخيرات ويدعوننا رغبا ورهبا وكانوا لنا خاشعين(90) } الأنبياء

وهب لي على الكبر إسماعيل وإسحاق

{ الحمد لله الذي وهب لي على الكبر إسماعيل وإسحاق إن ربي لسميع الدعاء(39) } إبراهيم

(11)  اجعلني مقيم الصلاة

{ رب اجعلني مقيم الصلاة ومن ذريتي ربنا وتقبل دعاء(40) } إبراهيم

(12) يجيب المضطر إذا دعاه ويكشف السوء ويجعلكم خلفاء الأرض

{ أمن يجيب المضطر إذا دعاه ويكشف السوء ويجعلكم خلفاء الأرض أئله مع الله قليلا ما تذكرون(62) } النمل

{ قل أرأيتكم إن أتاكم عذاب الله أو أتتكم الساعة أغير الله تدعون إن كنتم صادقين(40) } الأنعام

ربنا اطمس على أموالهم واشدد على قلوبهم

رب اشرح لي صدري

ويسر لي أمري واحلل عقدة من لساني يفقهوا قولي واجعل لي وزيرا من أهلي هارون أخي

{وقال موسى ربنا إنك آتيت فرعون وملأه زينة وأموالا في الحياة الدنيا ربنا ليضلوا عن سبيلك ربنا اطمس على أموالهم واشدد على قلوبهم فلا يؤمنوا حتى يروا العذاب الأليم(88) قال قد أجيبت دعوتكما فاستقيما ولا تتبعان سبيل الذين لا يعلمون(89) } يونس

{ قال رب اشرح لي صدري(25)ويسر لي أمري(26)واحلل عقدة من لساني(27)يفقهوا قولي(28)واجعل لي وزيرا من أهلي(29)هارون أخي(30)اشدد به أزري(31)وأشركه في أمري(32)كي نسبحك كثيرا(33)ونذكرك كثيرا(34)إنك كنت بنا بصيرا(35) قال قد أوتيت سؤلك ياموسى(36) }طه

صفات عملية دعاء الله

(1) فادعوا الله مخلصين له الدين

{ فادعوا الله مخلصين له الدين ولو كره الكافرون(14) }  غافر

{ هو الحي لا إله إلا هو فادعوه مخلصين له الدين الحمد لله رب العالمين(65) }  غافر

{ قل أمر ربي بالقسط وأقيموا وجوهكم عند كل مسجد وادعوه مخلصين له الدين كما بدأكم تعودون(29) } الأعراف

حتى إذا كنتم في الفلك

{ هو الذي يسيركم في البر والبحر حتى إذا كنتم في الفلك وجرين بهم بريح طيبة وفرحوا بها جاءتها ريح عاصف وجاءهم الموج من كل مكان وظنوا أنهم أحيط بهم دعوا الله مخلصين له الدين لئن أنجيتنا من هذه لنكونن من الشاكرين(22) } يونس

{ فإذا ركبوا في الفلك دعوا الله مخلصين له الدين فلما نجاهم إلى البر إذا هم يشركون (65) } العتكبوت

2 – الموج من كل مكان

{ وإذا غشيهم موج كالظلل دعوا الله مخلصين له الدين فلما نجاهم إلى البر فمنهم مقتصد وما يجحد بآياتنا إلا كل ختار كفور(32) } لقمان

{ هو الذي يسيركم في البر والبحر حتى إذا كنتم في الفلك وجرين بهم بريح طيبة وفرحوا بها جاءتها ريح عاصف وجاءهم الموج من كل مكان وظنوا أنهم أحيط بهم دعوا الله مخلصين له الدين لئن أنجيتنا من هذه لنكونن من الشاكرين(22) } يونس

(2) تضرعا وخفية

{ ادعوا ربكم تضرعا وخفية إنه لا يحب المعتدين(55) } الأعراف

{ قل من ينجيكم من ظلمات البر والبحر تدعونه تضرعا وخفية لئن أنجانا من هذه لنكونن من الشاكرين(63) } الأنعام

(3) يبتغون إلى ربهم الوسيلة أيهم أقرب ويرجون رحمته ويخافون عذابه

{ أولئك الذين يدعون يبتغون إلى ربهم الوسيلة أيهم أقرب ويرجون رحمته ويخافون عذابه إن عذاب ربك كان محذورا(57) } الإسراء

(4) ادعوه خوفا وطمعا

{ ولا تفسدوا في الأرض بعد إصلاحها وادعوه خوفا وطمعا إن رحمة الله قريب من المحسنين(56) } الأعراف

{ تتجافى جنوبهم عن المضاجع يدعون ربهم خوفا وطمعا ومما رزقناهم ينفقون(16) } السحدة

(5) ولله الأسماء الحسنى فادعوه بها

{ ولله الأسماء الحسنى فادعوه بها وذروا الذين يلحدون في أسمائه سيجزون ما كانوا يعملون(180) } الأعراف

{ قل ادعوا الله أو ادعوا الرحمان أيا ما تدعوا فله الأسماء الحسنى ولا تجهر بصلاتك ولا تخافت بها وابتغ بين ذلك سبيلا(110) } الإسراء

(6) يدعون ربهم بالغداة والعشي يريدون وجهه

{ ولا تطرد الذين يدعون ربهم بالغداة والعشي يريدون وجهه ما عليك من حسابهم من شيء وما من حسابك عليهم من شيء فتطردهم فتكون من الظالمين(52) } الأنعام

{ واصبر نفسك مع الذين يدعون ربهم بالغداة والعشي يريدون وجهه ولا تعد عيناك عنهم تريد زينة الحياة الدنيا ولا تطع من أغفلنا قلبه عن ذكرنا واتبع هواه وكان أمره فرطا(28) } الكهف

(7) ولا أشرك به أحدا

{ قل إنما أدعو ربي ولا أشرك به أحدا(20) } الجن

 

(8) ندعوه إنه هو البر الرحيم

{ إنا كنا من قبل ندعوه إنه هو البر الرحيم(28) } الطور

 

(9) ولم أكن بدعائك رب شقيا

{ قال رب إني وهن العظم مني واشتعل الرأس شيبا ولم أكن بدعائك رب شقيا(4) } مريم

{ وأعتزلكم وما تدعون من دون الله وأدعو ربي عسى ألا أكون بدعاء ربي شقيا(48) } مريم

غير المستحب من طرق الدعاء

عجولا

فذو دعاء عريض

{ ويدع الإنسان بالشر دعاءه بالخير وكان الإنسان عجولا(11) }  الإسراء

{ وإذا أنعمنا على الإنسان أعرض ونأى بجانبه وإذا مسه الشر فذو دعاء عريض(51) } فصلت

{ وأنه لما قام عبد الله يدعوه كادوا يكونون عليه لبدا(19) } الجن

نتائج دعاء  الله على الداعي

1- في الدنيا

له دعوة الحق

{ له دعوة الحق والذين يدعون من دونه لا يستجيبون لهم بشيء إلا كباسط كفيه إلى الماء ليبلغ فاه وما هو ببالغه وما دعاء الكافرين إلا في ضلال(14) } الرعد

ولم أكن بدعائك رب شقيا

{ قال رب إني وهن العظم مني واشتعل الرأس شيبا ولم أكن بدعائك رب شقيا(4) } مريم

{ وأعتزلكم وما تدعون من دون الله وأدعو ربي عسى ألا أكون بدعاء ربي شقيا(48) } مريم

أستجب لكم

{ وقال ربكم ادعوني أستجب لكم إن الذين يستكبرون عن عبادتي سيدخلون جهنم داخرين (60) }  غافر

{ وإذا سألك عبادي عني فإني قريب أجيب دعوة الداعي إذا دعاني فليستجيبوا لي وليؤمنوا بي لعلهم يرشدون(186) } البقرة

إن ربي لسميع الدعاء

وتقبل دعاء

{ الحمد لله الذي وهب لي على الكبر إسماعيل وإسحاق إن ربي لسميع الدعاء(39) } إبراهيم

{ هنالك دعا زكريا ربه قال رب هب لي من لدنك ذرية طيبة إنك سميع الدعاء(38) } } آل عمران

{ رب اجعلني مقيم الصلاة ومن ذريتي ربنا وتقبل دعاء(40) } إبراهيم

يجيب المضطر إذا دعاه ويكشف السوء ويجعلكم خلفاء الأرض

{ أمن يجيب المضطر إذا دعاه ويكشف السوء ويجعلكم خلفاء الأرض أئله مع الله قليلا ما تذكرون(62) } النمل

{ قل أرأيتكم إن أتاكم عذاب الله أو أتتكم الساعة أغير الله تدعون إن كنتم صادقين(40) } الأنعام

ووهبنا له يحيى وأصلحنا له زوجه

{ هنالك دعا زكريا ربه قال رب هب لي من لدنك ذرية طيبة إنك سميع الدعاء(38) } } آل عمران

{ فاستجبنا له ووهبنا له يحيى وأصلحنا له زوجه إنهم كانوا يسارعون في الخيرات ويدعوننا رغبا ورهبا وكانوا لنا خاشعين(90) } الأنبياء

{ قال قد أجيبت دعوتكما فاستقيما ولا تتبعان سبيل الذين لا يعلمون(89) } يونس

وهب لي على الكبر إسماعيل وإسحاق

{ الحمد لله الذي وهب لي على الكبر إسماعيل وإسحاق إن ربي لسميع الدعاء(39) } إبراهيم

{ رب اجعلني مقيم الصلاة ومن ذريتي ربنا وتقبل دعاء(40) } إبراهيم

ب  -الناس يدعون الله  في الآخرة

1 - المؤمنين

 

{ دعواهم فيها سبحانك اللهم وتحيتهم فيها سلام وآخر دعواهم أن الحمد لله رب العالمين (10) } يونس

 

{ لهم فيها فاكهة ولهم ما يدعون(57) } بيس

{ نحن أولياؤكم في الحياة الدنيا وفي الآخرة ولكم فيها ما تشتهي أنفسكم ولكم فيها ما تدعون(31) } فصلت

 

{ متكئين فيها يدعون فيها بفاكهة كثيرة وشراب(51) } ص

{ يدعون فيها بكل فاكهة آمنين(55) }  الدخان

2 غير المؤمنين

 

{ وقال الذين في النار لخزنة جهنم ادعوا ربكم يخفف عنا يوما من العذاب(49) }  غافر

{ قالوا أو لم تك تأتيكم رسلكم بالبينات قالوا بلى قالوا فادعوا وما دعاء الكافرين إلا في ضلال(50) }  غافر

 

{ وإذا ألقوا منها مكانا ضيقا مقرنين دعوا هنالك ثبورا(13) } الفرقان

{ فسوف يدعو ثبورا(11) } الإنشقاق

 

{ لا تدعوا اليوم ثبورا واحدا وادعوا ثبورا كثيرا(14) } الفرقان

 

{ قل ما يعبأ بكم ربي لولا دعاؤكم فقد كذبتم فسوف يكون لزاما(77) }الفرقان

{ ذلكم بأنه إذا دعي الله وحده كفرتم وإن يشرك به تؤمنوا فالحكم لله العلي الكبير(12) } غافر

 

{ وأنذر الناس يوم يأتيهم العذاب فيقول الذين ظلموا ربنا أخرنا إلى أجل قريب نجب دعوتك ونتبع الرسل أولم تكونوا أقسمتم من قبل ما لكم من زوال(44) } إبراهيم

 

 

{ فلما رأوه زلفة سيئت وجوه الذين كفروا وقيل هذا الذي كنتم به تدعون (27) } الملك

2 الناس يدعون من هم دون الله (طلب الحضور  بهدف المشاركة أو المساعدة بشأن ما)

ماذا خلقوا من الأرض أم لهم شرك في السماوات

{ قل أرأيتم شركاءكم الذين تدعون من دون الله أروني ماذا خلقوا من الأرض أم لهم شرك في السماوات أم آتيناهم كتابا فهم على بينة منه بل إن يعد الظالمون بعضهم بعضا إلا غرورا(40) } فاطر

{ قل أرأيتم ما تدعون من دون الله أروني ماذا خلقوا من الأرض أم لهم شرك في السماوات ائتوني بكتاب من قبل هذا أو أثارة من علم إن كنتم صادقين(4) } الأحقاف

لا يخلقون شيئا وهم يخلقون

{ ياأيها الناس ضرب مثل فاستمعوا له إن الذين تدعون من دون الله لن يخلقوا ذبابا ولو اجتمعوا له وإن يسلبهم الذباب شيئا لا يستنقذوه منه ضعف الطالب والمطلوب(73) } الحج

{ والذين يدعون من دون الله لا يخلقون شيئا وهم يخلقون(20) } النحل

ما يملكون من قطمير

لا يملكون مثقال ذرة في السماوات ولا في الأرض

{ يولج الليل في النهار ويولج النهار في الليل وسخر الشمس والقمر كل يجري لأجل مسمى ذلكم الله ربكم له الملك والذين تدعون من دونه ما يملكون من قطمير(13) } فاطر

{ قل ادعوا الذين زعمتم من دون الله لا يملكون مثقال ذرة في السماوات ولا في الأرض وما لهم فيهما من شرك وما له منهم من ظهير(22) ؤ سبأ

وما له منهم من ظهير

دونه لا يستطيعون نصركم

{ قل ادعوا الذين زعمتم من دون الله لا يملكون مثقال ذرة في السماوات ولا في الأرض وما لهم فيهما من شرك وما له منهم من ظهير(22) ؤ سبأ

{ والذين تدعون من دونه لا يستطيعون نصركم ولا أنفسهم ينصرون(197) } الأعراف

لا يسمعوا دعاءكم

{ قال هل يسمعونكم إذ تدعون(72) } الشعراء

{ إن تدعوهم لا يسمعوا دعاءكم ولو سمعوا ما استجابوا لكم ويوم القيامة يكفرون بشرككم ولا ينبئك مثل خبير(14) } فاطر

ولو سمعوا ما استجابوا لكم

{ إن تدعوهم لا يسمعوا دعاءكم ولو سمعوا ما استجابوا لكم ويوم القيامة يكفرون بشرككم ولا ينبئك مثل خبير(14) } فاطر

{ إن الذين تدعون من دون الله عباد أمثالكم فادعوهم فليستجيبوا لكم إن كنتم صادقين (194) } الأعراف

لا يستجيبون لهم بشيء

{ ومن أضل ممن يدعو من دون الله من لا يستجيب له إلى يوم القيامة وهم عن دعائهم غافلون(5) } الأحقاف

{ له دعوة الحق والذين يدعون من دونه لا يستجيبون لهم بشيء إلا كباسط كفيه إلى الماء ليبلغ فاه وما هو ببالغه وما دعاء الكافرين إلا في ضلال(14) } الرعد

فلا يملكون كشف الضر عنكم ولا تحويلا

{ قل ادعوا الذين زعمتم من دونه فلا يملكون كشف الضر عنكم ولا تحويلا(56) } الإسراء

{ ولئن سألتهم من خلق السماوات والأرض ليقولن الله قل أفرأيتم ما تدعون من دون الله إن أرادني الله بضر هل هن كاشفات ضره أو أرادني برحمة هل هن ممسكات رحمته قل حسبي الله عليه يتوكل المتوكلون(38) } الزمر

فما أغنت عنهم آلهتهم التي يدعون من دون الله من شيء لما جاء أمر ربك

{ أأتخذ من دونه آلهة إن يردني الرحمان بضر لا تغن عني شفاعتهم شيئا ولا ينقذوني (23) إني إذا لفي ضلال مبين(24) } يس

{ وما ظلمناهم ولكن ظلموا أنفسهم فما أغنت عنهم آلهتهم التي يدعون من دون الله من شيء لما جاء أمر ربك وما زادوهم غير تتبيب(101) } هود

ولا يملك الذين يدعون من دونه الشفاعة

{ ولا يملك الذين يدعون من دونه الشفاعة إلا من شهد بالحق وهم يعلمون(86) }  الزخرف

{ أأتخذ من دونه آلهة إن يردني الرحمان بضر لا تغن عني شفاعتهم شيئا ولا ينقذوني (23) إني إذا لفي ضلال مبين(24) } يس

لا يقضون بشيء

لا يستجيبون لهم بشيء

{ والله يقضي بالحق والذين يدعون من دونه لا يقضون بشيء إن الله هو السميع البصير (20) }  غافر

{ له دعوة الحق والذين يدعون من دونه لا يستجيبون لهم بشيء إلا كباسط كفيه إلى الماء ليبلغ فاه وما هو ببالغه وما دعاء الكافرين إلا في ضلال(14) } الرعد

وأن ما يدعون من دونه الباطل

{ ذلك بأن الله هو الحق وأن ما يدعون من دونه الباطل وأن الله هو العلي الكبير(30) } لقمان

{ ذلك بأن الله هو الحق وأن ما يدعون من دونه هو الباطل وأن الله هو العلي الكبير(62) } الحج

ما لا ينفعنا ولا يضرنا

{ قل أندعو من دون الله ما لا ينفعنا ولا يضرنا ونرد على أعقابنا بعد إذ هدانا الله كالذي استهوته الشياطين في الأرض حيران له أصحاب يدعونه إلى الهدى ائتنا قل إن هدى الله هو الهدى وأمرنا لنسلم لرب العالمين(71) } الأنعام

{ ولا تدع من دون الله ما لا ينفعك ولا يضرك فإن فعلت فإنك إذا من الظالمين(106) } يونس

ما لا يضره وما لا ينفعه

ضره أقرب من نفعه

{ يدعوا من دون الله ما لا يضره وما لا ينفعه ذلك هو الضلال البعيد(12) } الحج

{ يدعوا لمن ضره أقرب من نفعه لبئس المولى ولبئس العشير(13) } الحج

بعلاً

إناثاً

من ئيء

 

{ أتدعون بعلا وتذرون أحسن الخالقين(125) } الصافات

{ إن يدعون من دونه إلا إناثا وإن يدعون إلا شيطانا مريدا(117) } النساء

{ إن الله يعلم ما يدعون من دونه من شيء وهو العزيز الحكيم(42) } العتكبوت

{ ولا تسبوا الذين يدعون من دون الله فيسبوا الله عدوا بغير علم كذلك زينا لكل أمة عملهم ثم إلى ربهم مرجعهم فينبئهم بما كانوا يعملون(108) } الأنعام

{ ألا إن لله من في السماوات ومن في الأرض وما يتبع الذين يدعون من دون الله شركاء إن يتبعون إلا الظن وإن هم إلا يخرصون(66) } يونس

{ ذلكم بأنه إذا دعي الله وحده كفرتم وإن يشرك به تؤمنوا فالحكم لله العلي الكبير(12) } غافر

نهيت أن أعبد الذين تدعون من دون الله

{ قل إني نهيت أن أعبد الذين تدعون من دون الله لما جاءني البينات من ربي وأمرت أن أسلم لرب العالمين(66) }  غافر

{ قل إني نهيت أن أعبد الذين تدعون من دون الله قل لا أتبع أهواءكم قد ضللت إذا وما أنا من المهتدين(56)} الأنعام

3 الناس يدعون مع الله آخرين (طلب الحضور  بهدف المشاركة أو المساعدة بشأن ما) من آخرين سوى الله

(1) مع الله إلها آخر

{ فلا تدع مع الله إلها آخر فتكون من المعذبين(213) } الشعراء

{ ولا تدع مع الله إلها آخر لا إله إلا هو كل شيء هالك إلا وجهه له الحكم وإليه ترجعون(88) }  القصص

 

{ ومن يدع مع الله إلها آخر لا برهان له به فإنما حسابه عند ربه إنه لا يفلح الكافرون (117) } المؤمنون

{ وأن المساجد لله فلا تدعوا مع الله أحدا(18)  } الجن

 

{ والذين لا يدعون مع الله إلها آخر ولا يقتلون النفس التي حرم الله إلا بالحق ولا يزنون ومن يفعل ذلك يلق أثاما(68) } الفرقان

{ وربطنا على قلوبهم إذ قاموا فقالوا ربنا رب السماوات والأرض لن ندعو من دونه إلها لقد قلنا إذا شططا(14) }  الكهف

للرحمان ولد

{ أن دعوا للرحمان ولدا (91) } مريم

4 الناس يدعون بعضهم بعضاً

 

{ فجاءته إحداهما تمشي على استحياء قالت إن أبي يدعوك ليجزيك أجر ما سقيت لنا فلما جاءه وقص عليه القصص قال لا تخف نجوت من القوم الظالمين(25) } القصص

 

{ ياأيها الذين آمنوا لا تدخلوا بيوت النبي إلا أن يؤذن لكم إلى طعام غير ناظرين إناه ولكن إذا دعيتم فادخلوا فإذا طعمتم فانتشروا ولا مستأنسين لحديث إن ذلكم كان يؤذي النبي فيستحي منكم والله لا يستحي من الحق وإذا سألتموهن متاعا فاسألوهن من وراء حجاب ذلكم أطهر لقلوبكم وقلوبهن وما كان لكم أن تؤذوا رسول الله ولا أن تنكحوا أزواجه من بعده أبدا إن ذلكم كان عند الله عظيما(53) } الأحزاب

ثالثاً - الدعوة إلى الله : توجيه الداعين بالتوجه بالدعاء (طلب الحضور  بهدف المشاركة أو المساعدة بشأن ما) إلى الله

داعي الله

{ ياقومنا أجيبوا داعي الله وآمنوا به يغفر لكم من ذنوبكم ويجركم من عذاب أليم(31) } الأحقاف

{ ومن لا يجب داعي الله فليس بمعجز في الأرض وليس له من دونه أولياء أولئك في ضلال مبين(32) } الأحقاف

1-  الرسول يدعو

(1) إلى الله - ادع إلى ربك

 

{ لكل أمة جعلنا منسكا هم ناسكوه فلا ينازعنك في الأمر وادع إلى ربك إنك لعلى هدى مستقيم(67) } الحج

{ ولا يصدنك عن آيات الله بعد إذ أنزلت إليك وادع إلى ربك ولا تكونن من المشركين (87) }  القصص

دعا إلى الله

{ ومن أحسن قولا ممن دعا إلى الله وعمل صالحا وقال إنني من المسلمين(33) } فصلت

{ وداعيا إلى الله بإذنه وسراجا منيرا(46) } الأحزاب

 

{ قل هذه سبيلي أدعو إلى الله على بصيرة أنا ومن اتبعني وسبحان الله وما أنا من المشركين (108) } يوسف

{ والذين آتيناهم الكتاب يفرحون بما أنزل إليك ومن الأحزاب من ينكر بعضه قل إنما أمرت أن أعبد الله ولا أشرك به إليه أدعو وإليه مآب(36) } الرعد

(2) إلى سبيل الله

 

{ ادع إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة وجادلهم بالتي هي أحسن إن ربك هو أعلم بمن ضل عن سبيله وهو أعلم بالمهتدين(125) } النحل

{ شرع لكم من الدين ما وصى به نوحا والذي أوحينا إليك وما وصينا به إبراهيم وموسى وعيسى أن أقيموا الدين ولا تتفرقوا فيه كبر على المشركين ما تدعوهم إليه الله يجتبي إليه من يشاء ويهدي إليه من ينيب(13)وما تفرقوا إلا من بعد ما جاءهم العلم بغيا بينهم ولولا كلمة سبقت من ربك إلى أجل مسمى لقضي بينهم وإن الذين أورثوا الكتاب من بعدهم لفي شك منه مريب(14) فلذلك فادع واستقم كما أمرت ولا تتبع أهواءهم وقل آمنت بما أنزل الله من كتاب وأمرت لأعدل بينكم الله ربنا وربكم لنا أعمالنا ولكم أعمالكم لا حجة بيننا وبينكم الله يجمع بيننا وإليه المصير(15) } الشورى

إلى صراط مستقيم

{ وإنك لتدعوهم إلى صراط مستقيم(73) } المؤمنون

(3) دعاكم لما يحييكم

 

 

{ ياأيها الذين آمنوا استجيبوا لله وللرسول إذا دعاكم لما يحييكم واعلموا أن الله يحول بين المرء وقلبه وأنه إليه تحشرون(24) } الأنفال

(4) لتؤمنوا بربكم

 

{ وما لكم لا تؤمنون بالله والرسول يدعوكم لتؤمنوا بربكم وقد أخذ ميثاقكم إن كنتم مؤمنين(8) } الحديد

{ إن الذين كفروا ينادون لمقت الله أكبر من مقتكم أنفسكم إذ تدعون إلى الإيمان فتكفرون (10) }  غافر

(5) إلى الهدى

 

{ ومن أظلم ممن افترى على الله الكذب وهو يدعى إلى الإسلام والله لا يهدي القوم الظالمين (7) } الصف

{ ومن أظلم ممن ذكر بآيات ربه فأعرض عنها ونسي ما قدمت يداه إنا جعلنا على قلوبهم أكنة أن يفقهوه وفي آذانهم وقرا وإن تدعهم إلى الهدى فلن يهتدوا إذا أبدا(57) } الكهف

 

{ وإن تدعوهم إلى الهدى لا يتبعوكم سواء عليكم أدعوتموهم أم أنتم صامتون(193) } الأعراف

{ وإن تدعوهم إلى الهدى لا يسمعوا وتراهم ينظرون إليك وهم لا يبصرون(198) } الأعراف

(6) تدعون لتنفقوا في سبيل الله

(7) إلى قوم أولي بأس شديد تقاتلونهم أو يسلمون

 

{ هاأنتم هؤلاء تدعون لتنفقوا في سبيل الله فمنكم من يبخل ومن يبخل فإنما يبخل عن نفسه والله الغني وأنتم الفقراء وإن تتولوا يستبدل قوما غيركم ثم لا يكونوا أمثالكم(38) }محمد

{ قل للمخلفين من الأعراب ستدعون إلى قوم أولي بأس شديد تقاتلونهم أو يسلمون فإن تطيعوا يؤتكم الله أجرا حسنا وإن تتولوا كما توليتم من قبل يعذبكم عذابا أليما(16) } الفتح

2 - الرسل يدعون

نوح

{ قال رب إني دعوت قومي ليلا ونهارا (5) } نوح

{ فلم يزدهم دعائي إلا فرارا (6) } نوح

{ وإني كلما دعوتهم لتغفر لهم جعلوا أصابعهم في آذانهم واستغشوا ثيابهم وأصروا واستكبروا استكبارا (7) } نوح

{ ثم إني دعوتهم جهارا(8) } نوح

صالح

{ قالوا ياصالح قد كنت فينا مرجوا قبل هذا أتنهانا أن نعبد ما يعبد آباؤنا وإننا لفي شك مما تدعونا إليه مريب(62) } هود

{ ألم يأتكم نبأ الذين من قبلكم قوم نوح وعاد وثمود والذين من بعدهم لا يعلمهم إلا الله جاءتهم رسلهم بالبينات فردوا أيديهم في أفواههم وقالوا إنا كفرنا بما أرسلتم به وإنا لفي شك مما تدعوننا إليه مريب (9) } إبراهيم

لتغفر لهم

{ قالت رسلهم أفي الله شك فاطر السماوات والأرض يدعوكم ليغفر لكم من ذنوبكم ويؤخركم إلى أجل مسمى قالوا إن أنتم إلا بشر مثلنا تريدون أن تصدونا عما كان يعبد آباؤنا فأتونا بسلطان مبين(10) } إبراهيم

{ وإني كلما دعوتهم لتغفر لهم جعلوا أصابعهم في آذانهم واستغشوا ثيابهم وأصروا واستكبروا استكبارا (7) } نوح

3 الدعاة يدعون

(1) الدعوة إلى الله ورسوله : توجيه الداعين بالتوجه بالدعاء (طلب الحضور  بهدف المشاركة أو المساعدة بشأن ما) إلى الله ورسوله

ليحكم بينهم

{ وإذا دعوا إلى الله ورسوله ليحكم بينهم إذا فريق منهم معرضون(48) } النور

{ إنما كان قول المؤمنين إذا دعوا إلى الله ورسوله ليحكم بينهم أن يقولوا سمعنا وأطعنا وأولئك هم المفلحون(51) } النور

(2) يدعون إلى كتاب الله : توجيه الداعين بالتوجه بالدعاء (طلب الحضور  بهدف المشاركة أو المساعدة بشأن ما) إلى كتاب الله

ليحكم بينهم

{ ألم ترى إلى الذين أوتوا نصيبا من الكتاب يدعون إلى كتاب الله ليحكم بينهم ثم يتولى فريق منهم وهم معرضون(23) } آل عمران

(3) إلى الإسلام إلى الهدى

 

{ ومن أظلم ممن افترى على الله الكذب وهو يدعى إلى الإسلام والله لا يهدي القوم الظالمين (7) } الصف

{ ومن أظلم ممن ذكر بآيات ربه فأعرض عنها ونسي ما قدمت يداه إنا جعلنا على قلوبهم أكنة أن يفقهوه وفي آذانهم وقرا وإن تدعهم إلى الهدى فلن يهتدوا إذا أبدا(57) } الكهف

 

{ وإن تدعوهم إلى الهدى لا يتبعوكم سواء عليكم أدعوتموهم أم أنتم صامتون(193) } الأعراف

{ وإن تدعوهم إلى الهدى لا يسمعوا وتراهم ينظرون إليك وهم لا يبصرون(198) } الأعراف

4 - الصالحون يدعون

إلى النجاة

أدعوكم إلى العزيز الغفار

{ وياقوم ما لي أدعوكم إلى النجاة وتدعونني إلى النار(41) }  غافر

{ تدعونني لأكفر بالله وأشرك به ما ليس لي به علم وأنا أدعوكم إلى العزيز الغفار(42) } غافر

{ لا جرم أنما تدعونني إليه ليس له دعوة في الدنيا ولا في الآخرة وأن مردنا إلى الله وأن المسرفين هم أصحاب النار(43) }  غافر

5 - المؤمنون لا يدعون

 

{ فلا تهنوا وتدعوا إلى السلم وأنتم الأعلون والله معكم ولن يتركم أعمالكم(35) } محمد

6 - غير المؤمنين يدعون

إلى النار

{ وجعلناهم أئمة يدعون إلى النار ويوم القيامة لا ينصرون(41) }  القصص

{ وياقوم ما لي أدعوكم إلى النجاة وتدعونني إلى النار(41) }  غافر

{ ئولا تنكحوا المشركات حتى يؤمن ولأمة مؤمنة خير من مشركة ولو أعجبتكم ولا تنكحوا المشركين حتى يؤمنوا ولعبد مؤمن خير من مشرك ولو أعجبكم أولئك يدعون إلى النار والله يدعو إلى الجنة والمغفرة بإذنه ويبين آياته للناس لعلهم يتذكرون(221) } البقرة

لأكفر بالله وأشرك به ما ليس لي به علم

{ تدعونني لأكفر بالله وأشرك به ما ليس لي به علم وأنا أدعوكم إلى العزيز الغفار(42) } غافر

{ لا جرم أنما تدعونني إليه ليس له دعوة في الدنيا ولا في الآخرة وأن مردنا إلى الله وأن المسرفين هم أصحاب النار(43) }  غافر

إلى الفاحشة

{ قال رب السجن أحب إلي مما يدعونني إليه وإلا تصرف عني كيدهن أصب إليهن وأكن من الجاهلين(33) } يوسف

موقف غير المؤمنين من دعوة الرسل إلى الله

قلوبنا في أكنة مما تدعونا إليه وفي آذاننا وقر ومن بيننا وبينك حجاب

كبر على المشركين

{ وقالوا قلوبنا في أكنة مما تدعونا إليه وفي آذاننا وقر ومن بيننا وبينك حجاب فاعمل إننا عاملون(5) } فصلت

{ شرع لكم من الدين ما وصى به نوحا والذي أوحينا إليك وما وصينا به إبراهيم وموسى وعيسى أن أقيموا الدين ولا تتفرقوا فيه كبر على المشركين ما تدعوهم إليه الله يجتبي إليه من يشاء ويهدي إليه من ينيب(13) } الشورى

الظلم

فلن يهتدوا

{ ومن أظلم ممن افترى على الله الكذب وهو يدعى إلى الإسلام والله لا يهدي القوم الظالمين (7) } الصف

{ ومن أظلم ممن ذكر بآيات ربه فأعرض عنها ونسي ما قدمت يداه إنا جعلنا على قلوبهم أكنة أن يفقهوه وفي آذانهم وقرا وإن تدعهم إلى الهدى فلن يهتدوا إذا أبدا(57) } الكهف

لا يتبعوكم

لا يسمعوا

{ وإن تدعوهم إلى الهدى لا يتبعوكم سواء عليكم أدعوتموهم أم أنتم صامتون(193) } الأعراف

{ وإن تدعوهم إلى الهدى لا يسمعوا وتراهم ينظرون إليك وهم لا يبصرون(198) } الأعراف

 

{ في الحميم ثم في النار يسجرون(72) ثم قيل لهم أين ما كنتم تشركون(73) من دون الله قالوا ضلوا عنا بل لم نكن ندعو من قبل شيئا كذلك يضل الله الكافرين (74) }  غافر

{ فمن أظلم ممن افترى على الله كذبا أو كذب بآياته أولئك ينالهم نصيبهم من الكتاب حتى إذا جاءتهم رسلنا يتوفونهم قالوا أين ما كنتم تدعون من دون الله قالوا ضلوا عنا وشهدوا على أنفسهم أنهم كانوا كافرين(37) }

 

{إليه يرد علم الساعة وما تخرج من ثمرات من أكمامها وما تحمل من أنثى ولا تضع إلا بعلمه ويوم يناديهم أين شركائي قالوا آذناك ما منا من شهيد(47) وضل عنهم ما كانوا يدعون من قبل وظنوا ما لهم من محيص(48) } فصلت

{ ويوم يقول نادوا شركائي الذين زعمتم فدعوهم فلم يستجيبوا لهم وجعلنا بينهم موبقا (52) } الكهف

{ فليدع ناديه (17) } العلق

 

{ وقيل ادعوا شركاءكم فدعوهم فلم يستجيبوا لهم ورأوا العذاب لو أنهم كانوا يهتدون (64) }  القصص

{ وإذا رأى الذين أشركوا شركاءهم قالوا ربنا هؤلاء شركاؤنا الذين كنا ندعو من دونك فألقوا إليهم القول إنكم لكاذبون(86) } النحل

 

{ ألهم أرجل يمشون بها أم لهم أيد يبطشون بها أم لهم أعين يبصرون بها أم لهم آذان يسمعون بها قل ادعوا شركاءكم ثم كيدوني فلا تنظروني(195) } الأعراف

 

{ وأنذر الناس يوم يأتيهم العذاب فيقول الذين ظلموا ربنا أخرنا إلى أجل قريب نجب دعوتك ونتبع الرسل أولم تكونوا أقسمتم من قبل ما لكم من زوال(44) } إبراهيم

7 - الناس عموماً يدعون (يدعو بمعنى يطلب للحضور أو للمساعدة)

 

{ يقولون افتراه قل فأتوا بعشر سور مثله مفتريات وادعوا من استطعتم من دون الله إن كنتم صادقين(13) } هود

{ أم يقولون افتراه قل فأتوا بسورة مثله وادعوا من استطعتم من دون الله إن كنتم صادقين(38) } يونس

{ وإن كنتم في ريب مما نزلنا على عبدنا فأتوا بسورة من مثله وادعوا شهداءكم من دون الله إن كنتم صادقين(23) } البقرة

 

{ وإذ قال إبراهيم رب أرني كيف تحي الموتى قال أولم تؤمن قال بلى ولكن ليطمئن قلبي قال فخذ أربعة من الطير فصرهن إليك ثم اجعل على كل جبل منهن جزءا ثم ادعهن يأتينك سعيا واعلم أن الله عزيز حكيم(260) } البقرة

{ ياأيها الذين آمنوا إذا تداينتم بدين إلى أجل مسمى فاكتبوه وليكتب بينكم كاتب بالعدل ولا يأب كاتب أن يكتب كما علمه الله فليكتب وليملل الذي عليه الحق وليتق الله ربه ولا يبخس منه شيئا فإن كان الذي عليه الحق سفيها أو ضعيفا أو لا يستطيع أن يمل هو فليملل وليه بالعدل واستشهدوا شهيدين من رجالكم فإن لم يكونا رجلين فرجل وامرأتان ممن ترضون من الشهداء أن تضل إحداهما فتذكر إحداهما الأخرى ولا يأب الشهداء إذا ما دعوا ولا تسأموا أن تكتبوه صغيرا أو كبيرا إلى أجله ذلكم أقسط عند الله وأقوم للشهادة وأدنى ألا ترتابوا إلا أن تكون تجارة حاضرة تديرونها بينكم فليس عليكم جناح ألا تكتبوها وأشهدوا إذا تبايعتم ولا يضار كاتب ولا شهيد وإن تفعلوا فإنه فسوق بكم واتقوا الله ويعلمكم الله والله بكل شيء عليم(282) } البقرة

{ فمن حاجك فيه من بعد ما جاءك من العلم فقل تعالوا ندع أبناءنا وأبناءكم ونساءنا ونساءكم وأنفسنا وأنفسكم ثم نبتهل فنجعل لعنة الله على الكاذبين(61) } آل عمران

{ إذ تصعدون ولا تلوون على أحد والرسول يدعوكم في أخراكم فأثابكم غما بغم لكيلا تحزنوا على ما فاتكم ولا ما أصابكم والله خبير بما تعملون(153) } آل عمران

8 - الشيطان يدعو

 

{ وقال الشيطان لما قضي الأمر إن الله وعدكم وعد الحق ووعدتكم فأخلفتكم وما كان لي عليكم من سلطان إلا أن دعوتكم فاستجبتم لي فلا تلوموني ولوموا أنفسكم ما أنا بمصرخكم وما أنتم بمصرخي إني كفرت بما أشركتموني من قبل إن الظالمين لهم عذاب أليم(22) } إبراهيم

 

{ وإذا قيل لهم اتبعوا ما أنزل الله قالوا بل نتبع ما وجدنا عليه آباءنا أولو كان الشيطان يدعوهم إلى عذاب السعير(21) } لقمان

{ إن الشيطان لكم عدو فاتخذوه عدوا إنما يدعو حزبه ليكونوا من أصحاب السعير(6) } فاطر

الدعاء : كلام منطوق مسموع ( بطلب الحضور للمساعدة أو المشاركة بشأن ما)

 

{ فإنك لا تسمع الموتى ولا تسمع الصم الدعاء إذا ولوا مدبرين(52) } الروم

{ إنك لا تسمع الموتى ولا تسمع الصم الدعاء إذا ولوا مدبرين (80) }النمل

 

{ قل إنما أنذركم بالوحي ولا يسمع الصم الدعاء إذا ما ينذرون(45) } الأنبياء

{ ومثل الذين كفروا كمثل الذي ينعق بما لا يسمع إلا دعاء ونداء صم بكم عمي فهم لا يعقلون(171) } البقرة

 

{ رب اجعلني مقيم الصلاة ومن ذريتي ربنا وتقبل دعاء(40) } إبراهيم

 

{ الحمد لله الذي وهب لي على الكبر إسماعيل وإسحاق إن ربي لسميع الدعاء(39) } إبراهيم

{ هنالك دعا زكريا ربه قال رب هب لي من لدنك ذرية طيبة إنك سميع الدعاء(38) } } آل عمران

 

{ قال رب إني وهن العظم مني واشتعل الرأس شيبا ولم أكن بدعائك رب شقيا(4) } مريم

{ وأعتزلكم وما تدعون من دون الله وأدعو ربي عسى ألا أكون بدعاء ربي شقيا(48) } مريم

 

{ ويدع الإنسان بالشر دعاءه بالخير وكان الإنسان عجولا(11) }  الإسراء

{ لا يسأم الإنسان من دعاء الخير وإن مسه الشر فيئوس قنوط(49) } فصلت

 

{ وإذا أنعمنا على الإنسان أعرض ونأى بجانبه وإذا مسه الشر فذو دعاء عريض(51) } فصلت

 

{ قل ما يعبأ بكم ربي لولا دعاؤكم فقد كذبتم فسوف يكون لزاما(77) }الفرقان

{ قالوا أو لم تك تأتيكم رسلكم بالبينات قالوا بلى قالوا فادعوا وما دعاء الكافرين إلا في ضلال(50) }  غافر

 

 

{ فلم يزدهم دعائي إلا فرارا (6) } نوح

 

{ لا تجعلوا دعاء الرسول بينكم كدعاء بعضكم بعضا قد يعلم الله الذين يتسللون منكم لواذا فليحذر الذين يخالفون عن أمره أن تصيبهم فتنة أو يصيبهم عذاب أليم(63) } النور

الأدعياء : من دعاه ( = طلبه للحضور للمساعدة بشأن ما ،) باسم غير صحيح – ينسبه إليه

 

{ وإذ تقول للذي أنعم الله عليه وأنعمت عليه أمسك عليك زوجك واتق الله وتخفي في نفسك ما الله مبديه وتخشى الناس والله أحق أن تخشاه فلما قضى زيد منها وطرا زوجناكها لكي لا يكون على المؤمنين حرج في أزواج أدعيائهم إذا قضوا منهن وطرا وكان أمر الله مفعولا(37) } الأحزاب

{ ما جعل الله لرجل من قلبين في جوفه وما جعل أزواجكم اللائي تظاهرون منهن أمهاتكم وما جعل أدعياءكم أبناءكم ذلكم قولكم بأفواهكم والله يقول الحق وهو يهدي السبيل(4) } الأحزاب

{ ادعوهم لآبائهم هو أقسط عند الله فإن لم تعلموا آباءهم فإخوانكم في الدين ومواليكم وليس عليكم جناح فيما أخطأتم به ولكن ما تعمدت قلوبكم وكان الله غفورا رحيما(5) } الأحزاب

دعوة

له دعوة الحق

{ له دعوة الحق والذين يدعون من دونه لا يستجيبون لهم بشيء إلا كباسط كفيه إلى الماء ليبلغ فاه وما هو ببالغه وما دعاء الكافرين إلا في ضلال(14) } الرعد

{ ومن آياته أن تقوم السماء والأرض بأمره ثم إذا دعاكم دعوة من الأرض إذا أنتم تخرجون(25) } الروم

نجب دعوتك

{ وأنذر الناس يوم يأتيهم العذاب فيقول الذين ظلموا ربنا أخرنا إلى أجل قريب نجب دعوتك ونتبع الرسل أولم تكونوا أقسمتم من قبل ما لكم من زوال(44) } إبراهيم

{ قال قد أجيبت دعوتكما فاستقيما ولا تتبعان سبيل الذين لا يعلمون(89) } يونس

دعواهم

 

{ فما كان دعواهم إذ جاءهم بأسنا إلا أن قالوا إنا كنا ظالمين(5) } الأعراف

{ فما زالت تلك دعواهم حتى جعلناهم حصيدا خامدين(15) } الأنبياء

 

{ دعواهم فيها سبحانك اللهم وتحيتهم فيها سلام وآخر دعواهم أن الحمد لله رب العالمين(10) } يونس

الداعي

 

 

{ يومئذ يتبعون الداعي لا عوج له وخشعت الأصوات للرحمان فلا تسمع إلا همسا (108) } طه

{ فتول عنهم يوم يدع الداعي إلى شيء نكر(6) } القمر

{ مهطعين إلى الداعي يقول الكافرون هذا يوم عسر(8) } القمر

 

 

{ وداعيا إلى الله بإذنه وسراجا منيرا(46) } الأحزاب

داعي الله

{ ياقومنا أجيبوا داعي الله وآمنوا به يغفر لكم من ذنوبكم ويجركم من عذاب أليم(31) } الأحقاف

{ ومن لا يجب داعي الله فليس بمعجز في الأرض وليس له من دونه أولياء أولئك في ضلال مبين(32) } الأحقاف





يَدْعون

 

{ متكئين فيها يدعون فيها بفاكهة كثيرة وشراب(51) } ص

{ يدعون فيها بكل فاكهة آمنين (55)} الدخان

يَدَّعون

 

{ لهم فيها فاكهة ولهم ما يدعون(57) } يس

{ نحن أولياؤكم في الحياة الدنيا وفي الآخرة ولكم فيها ما تشتهي أنفسكم ولكم فيها ما تدعون (31) } فصلت

4) نادى

نادى – ينادي : ينطق كلاماً بصوت مسموع يعبر عن قول فيه طلب فعل شيء لصالح المنادي

نادوا  فعل أمر من " نادى "

منادي : من ينادي

نداء : اسم فعل من : نادى " : الكلام المنطوق بصوت مسموع يعبر عن قول فيه طلب فعل شيء لصالح المنادي

ندي – نديا : من يقع عليه فعل نادى

تنادى : تبادل فعل" نادى "

التنادي : اسم فعل " تنادى "

نادي : جمع من الأفراد يتنادون للطلب كل من الآخر فعل مشترك بينهم

 

نادى – ينادي

الله عز وجل ينادي

آدم وزوجه

 

{ فدلاهما بغرور فلما ذاقا الشجرة بدت لهما سوآتهما وطفقا يخصفان عليهما من ورق الجنة وناداهما ربهما ألم أنهكما عن تلكما الشجرة وأقل لكما إن الشيطان لكما عدو مبين(22) } الأعراف

موسى

 

{ وناديناه من جانب الطور الأيمن وقربناه نجيا(52) } مريم

{ وما كنت بجانب الطور إذ نادينا ولكن رحمة من ربك لتنذر قوما ما أتاهم من نذير من قبلك لعلهم يتذكرون(46) } القصص

 

{ وإذ نادى ربك موسى أن ائت القوم الظالمين (10) } الشعراء

{ إذ ناداه ربه بالوادي المقدس طوى (16) } النازعات

 

{ فلما أتاها نودي ياموسى (11) } طه

{ فلما جاءها نودي أن بورك من في النار ومن حولها وسبحان الله رب العالمين(8) } النمل

{ فلما أتاها نودي من شاطئ الوادي الأيمن في البقعة المباركة من الشجرة أن ياموسى إني أنا الله رب العالمين(30) } القصص

إبراهيم

 

{ وناديناه أن ياإبراهيم (104) } الصافات

الكفار يوم القيامة

 

{ ويوم يناديهم فيقول أين شركائي الذين كنتم تزعمون(62) } القصص

{ ويوم يناديهم فيقول أين شركائي الذين كنتم تزعمون (74) } القصص

 

{ إليه يرد علم الساعة وما تخرج من ثمرات من أكمامها وما تحمل من أنثى ولا تضع إلا بعلمه ويوم يناديهم أين شركائي قالوا آذناك ما منا من شهيد (47) } فصلت

{ ويوم يناديهم فيقول ماذا أجبتم المرسلين (65) } القصص

الملائكة تنادي

في الدنيا

 

{ فنادته الملائكة وهو قائم يصلي في المحراب أن الله يبشرك بيحيى مصدقا بكلمة من الله وسيدا وحصورا ونبيا من الصالحين(39) } آل عمران

{ فناداها من تحتها ألا تحزني قد جعل ربك تحتك سريا(24) } مريم

في الآخرة

 

{ واستمع يوم يناد المنادي من مكان قريب (41) } ق

{ ولو جعلناه قرآن أعجميا لقالوا لولا فصلت آياته أأعجمي وعربي قل هو للذين آمنوا هدى وشفاء والذين لا يؤمنون في آذانهم وقر وهو عليهم عمى أولئك ينادون من مكان بعيد (44) } فصلت

 

{ ونزعنا ما في صدورهم من غل تجري من تحتهم الأنهار وقالوا الحمد لله الذي هدانا لهذا وما كنا لنهتدي لولا أن هدانا الله لقد جاءت رسل ربنا بالحق ونودوا أن تلكم الجنة أورثتموها بما كنتم تعملون (43) } الأعراف

 

{ إن الذين كفروا ينادون لمقت الله أكبر من مقتكم أنفسكم إذ تدعون إلى الإيمان فتكفرون (10) } غافر

{ ولو جعلناه قرآن أعجميا لقالوا لولا فصلت آياته أأعجمي وعربي قل هو للذين آمنوا هدى وشفاء والذين لا يؤمنون في آذانهم وقر وهو عليهم عمى أولئك ينادون من مكان بعيد (44) } فصلت

الناس ينادون

في الدنيا

نوح

ابنه

 

 

ربه

{ وهي تجري بهم في موج كالجبال ونادى نوح ابنه وكان في معزل يابني اركب معنا ولا تكن مع الكافرين(42) } هود

{ ونادى نوح ربه فقال رب إن ابني من أهلي وإن وعدك الحق وأنت أحكم الحاكمين(45) } هود

ربه

{ ونوحا إذ نادى من قبل فاستجبنا له فنجيناه وأهله من الكرب العظيم(76) } الأنبياء

{ ولقد نادانا نوح فلنعم المجيبون (75) } الصافات

زكريا

ربه

{ إذ نادى ربه نداء خفيا (3) } مريم

{ وزكريا إذ نادى ربه رب لا تذرني فردا وأنت خير الوارثين(89) } الأنبياء

أيوب

ربه

{ وأيوب إذ نادى ربه أني مسني الضر وأنت أرحم الراحمين(83) } ألنبياء

{ واذكر عبدنا أيوب إذ نادى ربه أني مسني الشيطان بنصب وعذاب (41) } ص

ذا النون

ربه

{ وذا النون إذ ذهب مغاضبا فظن أن لن نقدر عليه فنادى في الظلمات أن لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين(87) } الأنبياء

{ فاصبر لحكم ربك ولا تكن كصاحب الحوت إذ نادى وهو مكظوم (48) } القلم

الدعاة إلى الله ينادون

 

{ ربنا إننا سمعنا مناديا ينادي للإيمان أن آمنوا بربكم فآمنا ربنا فاغفر لنا ذنوبنا وكفر عنا سيئاتنا وتوفنا مع الأبرار(193) } آل عمران

 

المؤذنون ينادون

{ وإذا ناديتم إلى الصلاة اتخذوها هزوا ولعبا ذلك بأنهم قوم لا يعقلون(58) } المائدة

{ ياأيها الذين آمنوا إذا نودي للصلاة من يوم الجمعة فاسعوا إلى ذكر الله وذروا البيع ذلكم خير لكم إن كنتم تعلمون(9) } الجمعة

المؤمنون الجاهلون ينادون

 

{ إن الذين ينادونك من وراء الحجرات أكثرهم لا يعقلون(4) } الحجرات

المجرمون ينادون

 

{ فنادوا صاحبهم فتعاطى فعقر(29) } القلم

فرعون نادى

 

{ ونادى فرعون في قومه قال ياقوم أليس لي ملك مصر وهذه الأنهار تجري من تحتي أفلا تبصرون(51) } الزخرف

{ فحشر فنادى (23) } النازعات

الكفار حين يرون عذاب الله في الدنيا

 

{ كم أهلكنا من قبلهم من قرن فنادوا ولات حين مناص (3) } ص

الناس يوم القيامة ينادون

أصحاب الجنة ينادون

{ ونادى أصحاب الجنة أصحاب النار أن قد وجدنا ما وعدنا ربنا حقا فهل وجدتم ما وعد ربكم حقا قالوا نعم فأذن مؤذن بينهم أن لعنة الله على الظالمين(44) } الأعراف

{ ينادونهم ألم نكن معكم قالوا بلى ولكنكم فتنتم أنفسكم وتربصتم وارتبتم وغرتكم الأماني حتى جاء أمر الله وغركم بالله الغرور(14) } الحديد

أصحاب النار ينادون أصحاب الجنة

{ ونادى أصحاب النار أصحاب الجنة أن أفيضوا علينا من الماء أو مما رزقكم الله قالوا إن الله حرمهما على الكافرين(50) } الأعراف

{ ينادونهم ألم نكن معكم قالوا بلى ولكنكم فتنتم أنفسكم وتربصتم وارتبتم وغرتكم الأماني حتى جاء أمر الله وغركم بالله الغرور(14) } الحديد

 

{ ونادوا يامالك ليقض علينا ربك قال إنكم ماكثون(77) } الزخرف

أصحاب الأعراف ينادون

{ وبينهما حجاب وعلى الأعراف رجال يعرفون كلا بسيماهم ونادوا أصحاب الجنة أن سلام عليكم لم يدخلوها وهم يطمعون(46) } الأعراف

{ ونادى أصحاب الأعراف رجالا يعرفونهم بسيماهم قالوا ما أغنى عنكم جمعكم وما كنتم تستكبرون(48) } الأعراف

نادوا

{ ويوم يقول نادوا شركائي الذين زعمتم فدعوهم فلم يستجيبوا لهم وجعلنا بينهم موبقا(52) } الكهف

منادي

 

{ ربنا إننا سمعنا مناديا ينادي للإيمان أن آمنوا بربكم فآمنا ربنا فاغفر لنا ذنوبنا وكفر عنا سيئاتنا وتوفنا مع الأبرار(193) } آل عمران

{ واستمع يوم يناد المنادي من مكان قريب (41) } ق

نداء

 

{ ومثل الذين كفروا كمثل الذي ينعق بما لا يسمع إلا دعاء ونداء صم بكم عمي فهم لا يعقلون(171) } البقرة

{ إذ نادى ربه نداء خفيا (3) } مريم

ندي - نديا

 

{ وإذا تتلى عليهم آياتنا بينات قال الذين كفروا للذين آمنوا أي الفريقين خير مقاما وأحسن نديا (73) } مريم

تنادى

 

{ فتنادوا مصبحين (21) } القلم

التنادي

 

{ وياقوم إني أخاف عليكم يوم التنادي (32) } غافر

نادي

 

{ أئنكم لتأتون الرجال وتقطعون السبيل وتأتون في ناديكم المنكر فما كان جواب قومه إلا أن قالوا ائتنا بعذاب الله إن كنت من الصادقين(29) } العنكبوت

 

{ فليدع ناديه (17) } العلق

5) شكا - اشتكى

شكا – يشكو : ينقل إلى آخر عبر الكلام ما يحس به من عدم رضا في نفسه طلباً للمساعدة والمشاركة

اشتكى – يشتكي : ينقل إلى آخر عبر الكلام ما يحس به من عدم رضا في نفسه طلباً للمساعدة والمشاركة وفيه معنى التأكيد والإلحاح في طلب المساعدة أكثر من فعل " شكا "

مشكاة : ؟

شكا - يشكو

{ قال إنما أشكو بثي وحزني إلى الله وأعلم من الله ما لا تعلمون(86) } يوسف

اشتكى - يشتكي

 

{ قد سمع الله قول التي تجادلك في زوجها وتشتكي إلى الله والله يسمع تحاوركما إن الله سميع بصير(1) } المجادلة

 

6) صرخ

يصطرخ : يرفع صوته بطلب الغوث والعون

مصرخ : من يستجيب للاصطراخ : من يغيث ويعين من يرفع صوته طلباً للغوث والعون

صريخ : الجماعة التي تستجيب لطلب الغوث والعون

يستصرخ : يطلب من آخر أن يصطرخ : أن يسعى بالحصول على من يغيث ويعين برفع صوته طلباً للغوث والعون

يصطرخ

 

{ وهم يصطرخون فيها ربنا أخرجنا نعمل صالحا غير الذي كنا نعمل أولم نعمركم ما يتذكر فيه من تذكر وجاءكم النذير فذوقوا فما للظالمين من نصير(37) } فاطر

مصرخ

 

{ وقال الشيطان لما قضي الأمر إن الله وعدكم وعد الحق ووعدتكم فأخلفتكم وما كان لي عليكم من سلطان إلا أن دعوتكم فاستجبتم لي فلا تلوموني ولوموا أنفسكم ما أنا بمصرخكم وما أنتم بمصرخي إني كفرت بما أشركتموني من قبل إن الظالمين لهم عذاب أليم(22) } إبراهيم

 

صريخ

 

{ وإن نشأ نغرقهم فلا صريخ لهم ولا هم ينقذون(43) } يس

 

يستصرخ :

 

{ فأصبح في المدينة خائفا يترقب فإذا الذي استنصره بالأمس يستصرخه قال له موسى إنك لغوي مبين(18) } القصص

 

ج – توجيه للقيام بفعل : 1) نهى – 2) أمر

1) نهى

نهى – ينهى : يقوم على جعل تحرك عمل من الأعمال يصل إلى التوقف التام

النهى : الجهة المسؤولة عن القرار في موضوع إيصال عمل من الأعمال إلى التوقف التام

انتهى – ينتهي : يصل تحرك عمل من الأعمال إلى التوقف التام

المنتهى : المكان الذي يصل فيه تحرك عمل من الأعمال إلى التوقف التام

يتناهى : فعل متبادل بين قائمين بعملين مختلفين بحيث يكون كل عمل منهما عامل وصول العمل الآخر إلى التوقف

نهى - ينهى

 

{ فوسوس لهما الشيطان ليبدي لهما ما ووري عنهما من سوآتهما وقال ما نهاكما ربكما عن هذه الشجرة إلا أن تكونا ملكين أو تكونا من الخالدين(20) } الأعراف

{ فدلاهما بغرور فلما ذاقا الشجرة بدت لهما سوآتهما وطفقا يخصفان عليهما من ورق الجنة وناداهما ربهما ألم أنهكما عن تلكما الشجرة وأقل لكما إن الشيطان لكما عدو مبين(22) } الأعراف

 

{ ما أفاء الله على رسوله من أهل القرى فلله وللرسول ولذي القربى واليتامى والمساكين وابن السبيل كي لا يكون دولة بين الأغنياء منكم وما آتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا واتقوا الله إن الله شديد العقاب(7) } الحشر

 

{ لولا ينهاهم الربانيون والأحبار عن قولهم الإثم وأكلهم السحت لبئس ما كانوا يصنعون (63) } المائدة

{ وأخذهم الربا وقد نهوا عنه وأكلهم أموال الناس بالباطل وأعتدنا للكافرين منهم عذابا أليما(161) } النساء

 

{ قل إني نهيت أن أعبد الذين تدعون من دون الله قل لا أتبع أهواءكم قد ضللت إذا وما أنا من المهتدين(56) } الأنعام

{ قل إني نهيت أن أعبد الذين تدعون من دون الله لما جاءني البينات من ربي وأمرت أن أسلم لرب العالمين (66) } غافر

 

{ قالوا ياصالح قد كنت فينا مرجوا قبل هذا أتنهانا أن نعبد ما يعبد آباؤنا وإننا لفي شك مما تدعونا إليه مريب(62) } هود

{ قال ياقوم أرأيتم إن كنت على بينة من ربي ورزقني منه رزقا حسنا وما أريد أن أخالفكم إلى ما أنهاكم عنه إن أريد إلا الإصلاح ما استطعت وما توفيقي إلا بالله عليه توكلت وإليه أنيب(88) } هود

 

{ فلما نسوا ما ذكروا به أنجينا الذين ينهون عن السوء وأخذنا الذين ظلموا بعذاب بئيس بما كانوا يفسقون(165) } الأعراف

{ فلولا كان من القرون من قبلكم أولوا بقية ينهون عن الفساد في الأرض إلا قليلا ممن أنجينا منهم واتبع الذين ظلموا ما أترفوا فيه وكانوا مجرمين(116) } هود

{ وأما من خاف مقام ربه ونهى النفس عن الهوى (40) } النازعات

 

{ لا ينهاكم الله عن الذين لم يقاتلوكم في الدين ولم يخرجوكم من دياركم أن تبروهم وتقسطوا إليهم إن الله يحب المقسطين(8) } الممتحنة

{ إنما ينهاكم الله عن الذين قاتلوكم في الدين وأخرجوكم من دياركم وظاهروا على إخراجكم أن تولوهم ومن يتولهم فأولئك هم الظالمون(9) } الممتحنة

 

{ أرأيت الذي ينهى (9) } العلق

{ قالوا أولم ننهك عن العالمين (70) } الحجر

 

 

{ ولتكن منكم أمة يدعون إلى الخير ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر وأولئك هم المفلحون(104) } آل عمران

{ كنتم خير أمة أخرجت للناس تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر وتؤمنون بالله ولو آمن أهل الكتاب لكان خيرا لهم منهم المؤمنون وأكثرهم الفاسقون(110) } آل عمران

 

{ ليسوا سواء من أهل الكتاب أمة قائمة يتلون آيات الله آناء الليل وهم يسجدون (113) يؤمنون بالله واليوم الآخر ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر ويسارعون في الخيرات وأولئك من الصالحين(114) } آل عمران

{ الذين يتبعون الرسول النبي الأمي الذي يجدونه مكتوبا عندهم في التوراة والإنجيل يأمرهم بالمعروف وينهاهم عن المنكر ويحل لهم الطيبات ويحرم عليهم الخبائث ويضع عنهم إصرهم والأغلال التي كانت عليهم فالذين آمنوا به وعزروه ونصروه واتبعوا النور الذي أنزل معه أولئك هم المفلحون(157) } الأعراف

 

{ المنافقون والمنافقات بعضهم من بعض يأمرون بالمنكر وينهون عن المعروف ويقبضون أيديهم نسوا الله فنسيهم إن المنافقين هم الفاسقون(67) } التوبة

{ والمؤمنون والمؤمنات بعضهم أولياء بعض يأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر ويقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة ويطيعون الله ورسوله أولئك سيرحمهم الله إن الله عزيز حكيم(71) } التوبة

 

{ التائبون العابدون الحامدون السائحون الراكعون الساجدون الآمرون بالمعروف والناهون عن المنكر والحافظون لحدود الله وبشر المؤمنين(112) } التوبة

{ الذين إن مكناهم في الأرض أقاموا الصلاة وآتوا الزكاة وأمروا بالمعروف ونهوا عن المنكر ولله عاقبة الأمور(41) } الحج

 

{ إن الله يأمر بالعدل والإحسان وإيتاء ذي القربى وينهى عن الفحشاء والمنكر والبغي يعظكم لعلكم تذكرون(90) } النحل

{ اتل ما أوحي إليك من الكتاب وأقم الصلاة إن الصلاة تنهى عن الفحشاء والمنكر ولذكر الله أكبر والله يعلم ما تصنعون (45) } العنكبوت

{ يابني أقم الصلاة وأمر بالمعروف وانه عن المنكر واصبر على ما أصابك إن ذلك من عزم الأمور(17) } لقمان

نُهي عن يُنْهى عن ينهوا عن

 

{ قل إني نهيت أن أعبد الذين تدعون من دون الله قل لا أتبع أهواءكم قد ضللت إذا وما أنا من المهتدين(56) } الأنعام

{ قل إني نهيت أن أعبد الذين تدعون من دون الله لما جاءني البينات من ربي وأمرت أن أسلم لرب العالمين (66) } غافر

 

{ وأخذهم الربا وقد نهوا عنه وأكلهم أموال الناس بالباطل وأعتدنا للكافرين منهم عذابا أليما(161) } النساء

{ فلما عتوا عن ما نهوا عنه قلنا لهم كونوا قردة خاسئين (166) } الأعراف

 

 

{ إن تجتنبوا كبائر ما تنهون عنه نكفر عنكم سيئاتكم وندخلكم مدخلا كريما(31) } النساء

{ بل بدا لهم ما كانوا يخفون من قبل ولو ردوا لعادوا لما نهوا عنه وإنهم لكاذبون (28) } الأنعام

{ وهم ينهون عنه وينأون عنه وإن يهلكون إلا أنفسهم وما يشعرون(26) } الأنعام

{ ألم ترى إلى الذين نهوا عن النجوى ثم يعودون لما نهوا عنه ويتناجون بالإثم والعدوان ومعصية الرسول وإذا جاءوك حيوك بما لم يحيك به الله ويقولون في أنفسهم لولا يعذبنا الله بما نقول حسبهم جهنم يصلونها فبئس المصير(8) } المجادلة

النهى

 

كلوا وارعوا أنعامكم إن في ذلك لآيات لأولي النهى (54) } طه

{ أفلم يهد لهم كم أهلكنا قبلهم من القرون يمشون في مساكنهم إن في ذلك لآيات لأولي النهى (128) } طه

يتناهى

 

{ كانوا لا يتناهون عن منكر فعلوه لبئس ما كانوا يفعلون(79) } المائدة

2) أمر :

أمْرٌ – أمور : الأمر : بمعنى  برنامج من التعليمات التي تحدد مسبقاً والتي يسير وفقها فعل ما للوصول إلى غايته

أَمَرَ - يَأْمُرً = يصدر الأمر : إصدار  برنامج من التعليمات التي تحدد مسبقاً ليسير وفقها فعل ما للوصول إلى غايته

يدبر الأمر : بناء وتشكيل برنامج من التعليمات التي تحدد مسبقاً ليسير وفقها فعل ما للوصول إلى غايته بحيث أن الأثر الناجم عن الفعل يعود فيؤثر ويفعل في الفعل نفسه ليعدله ويقومه ( التلقيم الراجع Feed Back mechanism )

يقضي الأمر : يصدر الأمر للتنفيذ ويضعه في التنفيذ والتحقق

أمارة : من تأمر

يأتمرون : يتشاورون ويتشاركون بهدف الوصول إلى أمر مشترك بينهم تجاه قضية ما

إمراً :

أمْرٌ – أمور

 

مخطط البحث  :

أولاً - الجهة المصدرة للأمر  - لمن له الأمر

1 - له الأمر – يرجع له الأمر - أمره

2 –  بأمرٍ مِنْ ( بموجب أمر من )

3 - مِنْ أمرِ كذا ( الأمر الذي صدر هو من واحد من مجموعة أوامر مصدرها كذا )

4- عن أمرِ ( ربه) : عن أمره : بمعنى وفق أو طبق أمره

5 - إلى أمرِ ( الله ) : إلى ما أمر به : إلى مضمون الأمر الصادر

ثانياً – تسلسل ومراحل صدور الأمر

أ – تسلسل ومراحل صدور الأمر الإلهي

(1) يحْدِثُ أمراً

(2) يقدر الأمر

(3) يدبر الأمر

(4) يقسم الأمر - يفرق الأمر

(5) ينزل الأمر

(6) يجيء الأمر : جاء أمر الله

(7) يأتي بالأمر : يأتي أمر الله

(8) يقضي الأمر – قضى أمراً – قضي الأمر

ب – تسلسل ومراحل صدور الأمر البشري

(1) : التسويل : سولت لكم أنفسكم أمرا

(2) تقليب الأمر : قلبوا لك الأمور

(3) التشاور في الأمر

(4) التنازع في الأمر – فرط الأمر – الأمر المريج

(5) الإجماع على الأمر - الغلبة على الأمر – تقطع الأمر - الخيرة من الأمر

(6) يبرم أمراً - يقطع أمراً

(7) يقضي الأمر

ثالثاً - أنواع الأمر

1) أمر يسير وأمر عسير

2) أمر رشيد – أمر رفيق

3) عزم الأمر

رابعاً - أنواع الجواب على الأمر

1) يعصي الأمر – يطيع الأمر

2) اتبع أمر كائن آخر – يفوض الأمر لآخر

3) يفعل الأمر - أمر الله مفعولا

4) أذاع الأمر : جاءهم أمر من الأمن أو الخوف أذاعوا به

خامساً - عاقبة الأمور – وبال الأمر

 

 

أولاً - الجهة المصدرة للأمر  - لمن له الأمر

1 - له الأمر – يرجع له الأمر - أمره

2 –  بأمرٍ مِنْ ( بموجب أمر من )

3 - مِنْ أمرِ كذا ( الأمر الذي صدر هو من واحد من مجموعة أوامر مصدرها كذا )

4- عن أمرِ ( ربه) : عن أمره : بمعنى وفق أو طبق أمره

5 - إلى أمرِ ( الله ) : إلى ما أمر به : إلى مضمون الأمر الصادر

(6) من حيث التشارك في الكلام بين أكثر من متكلم

1) ناجى نجوى - 2)  جادل – 3) حاور 4) يأتمرون

1) ناجى – تناجى - نجوى

ناجى – يناجي : يتبادل الكلام المنطوق مع آخرين حول أمور تهمهم جمعيعاً

النجوى "اسم فعل " ناجى "

نجيا : حال من فعل " ناجى " : الوضع الذي يكون فيه المرء في حالة استماع وتبادل كلام مع آخر

تناجى – يتناجى : يقوم بفعل " ناجى " بشكل متكرر ومعاود لفترة طويلة

ناجى - يناجي

{ ياأيها الذين آمنوا إذا ناجيتم الرسول فقدموا بين يدي نجواكم صدقة ذلك خير لكم وأطهر فإن لم تجدوا فإن الله غفور رحيم(12) } المجادلة

النجوى

{ لا خير في كثير من نجواهم إلا من أمر بصدقة أو معروف أو إصلاح بين الناس ومن يفعل ذلك ابتغاء مرضاة الله فسوف نؤتيه أجرا عظيما(114) } النساء

{ ألم يعلموا أن الله يعلم سرهم ونجواهم وأن الله علام الغيوب(78) } التوبة

{ أم يحسبون أنا لا نسمع سرهم ونجواهم بلى ورسلنا لديهم يكتبون(80) } الزخرف

{ ألم ترى أن الله يعلم ما في السماوات وما في الأرض ما يكون من نجوى ثلاثة إلا هو رابعهم ولا خمسة إلا هو سادسهم ولا أدنى من ذلك ولا أكثر إلا هو معهم أين ما كانوا ثم ينبئهم بما عملوا يوم القيامة إن الله بكل شيء عليم(7) } المجادلة

{ نحن أعلم بما يستمعون به إذ يستمعون إليك وإذ هم نجوى إذ يقول الظالمون إن تتبعون إلا رجلا مسحورا(47) } الإسراء

{ إنما النجوى من الشيطان ليحزن الذين آمنوا وليس بضارهم شيئا إلا بإذن الله وعلى الله فليتوكل المؤمنون(10) } المجادلة

{ ألم ترى إلى الذين نهوا عن النجوى ثم يعودون لما نهوا عنه ويتناجون بالإثم والعدوان ومعصية الرسول وإذا جاءوك حيوك بما لم يحيك به الله ويقولون في أنفسهم لولا يعذبنا الله بما نقول حسبهم جهنم يصلونها فبئس المصير(8) } المجادلة

{ ياأيها الذين آمنوا إذا ناجيتم الرسول فقدموا بين يدي نجواكم صدقة ذلك خير لكم وأطهر فإن لم تجدوا فإن الله غفور رحيم(12) } المجادلة

{ أأشفقتم أن تقدموا بين يدي نجواكم صدقات فإذ لم تفعلوا وتاب الله عليكم فأقيموا الصلاة وآتوا الزكاة وأطيعوا الله ورسوله والله خبير بما تعملون(13) } المجادلة

{ فتنازعوا أمرهم بينهم وأسروا النجوى (62) } طه

{ لاهية قلوبهم وأسروا النجوى الذين ظلموا هل هذا إلا بشر مثلكم أفتأتون السحر وأنتم تبصرون(3) } الأنبياء

نجيا

{ وناديناه من جانب الطور الأيمن وقربناه نجيا (52) } مريم

{ فلما استيئسوا منه خلصوا نجيا قال كبيرهم ألم تعلموا أن أباكم قد أخذ عليكم موثقا من الله ومن قبل ما فرطتم في يوسف فلن أبرح الأرض حتى يأذن لي أبي أو يحكم الله لي وهو خير الحاكمين(80) } يوسف

تناجى – يتناجى

{ ياأيها الذين آمنوا إذا تناجيتم فلا تتناجوا بالإثم والعدوان ومعصية الرسول وتناجوا بالبر والتقوى واتقوا الله الذي إليه تحشرون(9) } المجادلة

{ ألم ترى إلى الذين نهوا عن النجوى ثم يعودون لما نهوا عنه ويتناجون بالإثم والعدوان ومعصية الرسول وإذا جاءوك حيوك بما لم يحيك به الله ويقولون في أنفسهم لولا يعذبنا الله بما نقول حسبهم جهنم يصلونها فبئس المصير(8) } المجادلة

{ ياأيها الذين آمنوا إذا تناجيتم فلا تتناجوا بالإثم والعدوان ومعصية الرسول وتناجوا بالبر والتقوى واتقوا الله الذي إليه تحشرون(9) } المجادلة

2) جادل

جدل - الجدل : فعل الجدل من طرف واحد نحو طرف آخر لا يفعل الجدل :  بيان الصواب والخطأ في قضية ما باستعمال قواعد المنطق والتفكير والتعبير الكلامي .

جادل – جدال : فعل الجدل حين يكون بين فريقين كل منهما يشارك في بيان الصواب والخطأ في قضية ما باستعمال قواعد المنطق والتفكير والتعبير الكلامي .

جدل - الجدل

الإنسان من طبعه الجدل

{ ولقد صرفنا في هذا القرآن للناس من كل مثل وكان الإنسان أكثر شيء جدلا (54) } الكهف

{ وقالوا أآلهتنا خير أم هو ما ضربوه لك إلا جدلا بل هم قوم خصمون(58) } الزخرف

جادل - جدال

جدال

لا جدال في الحج

 

{ الحج أشهر معلومات فمن فرض فيهن الحج فلا رفث ولا فسوق ولا جدال في الحج وما تفعلوا من خير يعلمه الله وتزودوا فإن خير الزاد التقوى واتقوني ياأولي الألباب(197) } البقرة

 

{ قالوا يانوح قد جادلتنا فأكثرت جدالنا فأتنا بما تعدنا إن كنت من الصادقين(32) } هود

مواضيع جدال الإنسان

(1) الجدال بين غير المسلمين والمسلمين

 

{ ولا تأكلوا مما لم يذكر اسم الله عليه وإنه لفسق وإن الشياطين ليوحون إلى أوليائهم ليجادلوكم وإن أطعتموهم إنكم لمشركون(121) } الأنعام

{ وقالوا أآلهتنا خير أم هو ما ضربوه لك إلا جدلا بل هم قوم خصمون(58) } الزخرف

 

{ قالوا يانوح قد جادلتنا فأكثرت جدالنا فأتنا بما تعدنا إن كنت من الصادقين(32) } هود

أصول جدل غير المسلمين

- بالتي هي أحسن

- إلا الذين ظلموا منهم

 

{ ادع إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة وجادلهم بالتي هي أحسن إن ربك هو أعلم بمن ضل عن سبيله وهو أعلم بالمهتدين(125)} النحل

{ ولا تجادلوا أهل الكتاب إلا بالتي هي أحسن إلا الذين ظلموا منهم وقولوا آمنا بالذي أنزل إلينا وأنزل إليكم وإلهنا وإلهكم واحد ونحن له مسلمون(46) } العنكبوت

 

{ ولا تأكلوا مما لم يذكر اسم الله عليه وإنه لفسق وإن الشياطين ليوحون إلى أوليائهم ليجادلوكم وإن أطعتموهم إنكم لمشركون(121) } الأنعام

 

{ وإن جادلوك فقل الله أعلم بما تعملون(68) } الحج

مواضيع الجدل بين المسلمين وغير المسلمين

1 – الجدال في موضوع الإله

 

{ ويسبح الرعد بحمده والملائكة من خيفته ويرسل الصواعق فيصيب بها من يشاء وهم يجادلون في الله وهو شديد المحال(13) } الرعد

- بغير علم

 

 

{ ألم تروا أن الله سخر لكم ما في السماوات وما في الأرض وأسبغ عليكم نعمه ظاهرة وباطنة ومن الناس من يجادل في الله بغير علم ولا هدى ولا كتاب منير (20) } لقمان

{ ومن الناس من يجادل في الله بغير علم ولا هدى ولا كتاب منير(8) } الحج

- بغير علم  ويتبع الشيطان

{ ومن الناس من يجادل في الله بغير علم ويتبع كل شيطان مريد(3) كتب عليه أنه من تولاه فأنه يضله ويهديه إلى عذاب السعير(4)} الحج

الجدل في الأسماء ( الشركاء بدون معنى )

{ قال قد وقع عليكم من ربكم رجس وغضب أتجادلونني في أسماء سميتموها أنتم وآباؤكم ما نزل الله بها من سلطان فانتظروا إني معكم من المنتظرين(71) } الأعراف

{ وقالوا أآلهتنا خير أم هو ما ضربوه لك إلا جدلا بل هم قوم خصمون(58) } الزخرف

2 - الجدل في آيات الله

للجدل نهاية

{ ألم ترى إلى الذين يجادلون في آيات الله أنى يصرفون(69) } غافر

{ ويعلم الذين يجادلون في آياتنا ما لهم من محيص(35) } الشورى

الجدل بغير برهان سببه :

- الكبر

{ إن الذين يجادلون في آيات الله بغير سلطان أتاهم إن في صدورهم إلا كبر ما هم ببالغيه فاستعذ بالله إنه هو السميع البصير(56) } غافر

الذين يجادلون في آيات الله بغير سلطان أتاهم كبر مقتا عند الله وعند الذين آمنوا كذلك يطبع الله على كل قلب متكبر جبار(35) } غافر

- الكفر

{ ما يجادل في آيات الله إلا الذين كفروا فلا يغررك تقلبهم في البلاد(4)} غافر

{ ومنهم من يستمع إليك وجعلنا على قلوبهم أكنة أن يفقهوه وفي آذانهم وقرا وإن يروا كل آية لا يؤمنوا بها حتى إذا جاءوك يجادلونك يقول الذين كفروا إن هذا إلا أساطير الأولين(25) } الأنعام

3 - الجدل في الحق والباطل

{ وما نرسل المرسلين إلا مبشرين ومنذرين ويجادل الذين كفروا بالباطل ليدحضوا به الحق واتخذوا آياتي وما أنذروا هزوا(56) } الكهف

{ كذبت قبلهم قوم نوح والأحزاب من بعدهم وهمت كل أمة برسولهم ليأخذوه وجادلوا بالباطل ليدحضوا به الحق فأخذتهم فكيف كان عقاب(5) } غافر

{ يجادلونك في الحق بعد ما تبين كأنما يساقون إلى الموت وهم ينظرون(6) } الأنفال

(2) الجدال بين الناس عموماً

1) المجادلة دفاعا (المحاماة} مجادلة الله دفاعا

- عن الخونة

في الدنيا

 

{ ولا تجادل عن الذين يختانون أنفسهم إن الله لا يحب من كان خوانا أثيما(107) } النساء

{ هاأنتم هؤلاء جادلتم عنهم في الحياة الدنيا فمن يجادل الله عنهم يوم القيامة أم من يكون عليهم وكيلا(109) } النساء

ويوم القيامة

 

{ هاأنتم هؤلاء جادلتم عنهم في الحياة الدنيا فمن يجادل الله عنهم يوم القيامة أم من يكون عليهم وكيلا(109) } النساء

{ يوم تأتي كل نفس تجادل عن نفسها وتوفى كل نفس ما عملت وهم لا يظلمون  (111) } النحل

- عن قوم لوط

{ فلما ذهب عن إبراهيم الروع وجاءته البشرى يجادلنا في قوم لوط(74) } هود

2) الجدال في أمور تشريعية

لا جدل في الحج

 

{ الحج أشهر معلومات فمن فرض فيهن الحج فلا رفث ولا فسوق ولا جدال في الحج وما تفعلوا من خير يعلمه الله وتزودوا فإن خير الزاد التقوى واتقوني ياأولي الألباب(197) } البقرة

{ قد سمع الله قول التي تجادلك في زوجها وتشتكي إلى الله والله يسمع تحاوركما إن الله سميع بصير(1) } المجادلة

3) حاور

يحور ( حارَ – يَحورُ ) : يشعر أنه يحتاج لمن يحاوره في قضية ما

حيران : من يبحث عن من يحاوره في قضية ما

حاور – يحاور – يحاوره : يعرض ما لديه حين يشترك مع آخرفي بحث قضية تهم كليهما لبيان : الصواب من الخطأ أو الفائدة من الضرر أو وجه المتعة من الألم ،

تَحاوَرَ ، تَحاوُرٌ – تحاوركما : فعل " حاور  حينما نعني به الطرفين اللذين يشتركان في بحث قضية تهم كليهما لبيان الصواب من الخطأ ، الفائدة من الضرر أو المتعة من الألم

الحواريون : أصحاب عيسى ، الأتباع الذين يتحاورون مع رئيسهم

حور : الخلق الذي يخلق في الجنة ، ليكون رفيقاً يحاوره  المرء في الجنة

يحور

 

{ إنه كان في أهله مسرورا(13)إنه ظن أن لن يحور(14)بلى إن ربه كان به بصيرا(15) } الإنشقاق

حيران

 

{ قل أندعو من دون الله ما لا ينفعنا ولا يضرنا ونرد على أعقابنا بعد إذ هدانا الله كالذي استهوته الشياطين في الأرض حيران له أصحاب يدعونه إلى الهدى ائتنا قل إن هدى الله هو الهدى وأمرنا لنسلم لرب العالمين(71)} الأنعام

حاور – يحاور - يحاوره

يحاور

{ وكان له ثمر فقال لصاحبه وهو يحاوره أنا أكثر منك مالا وأعز نفرا(34) } الكهف

{ قال له صاحبه وهو يحاوره أكفرت بالذي خلقك من تراب ثم من نطفة ثم سواك رجلا(37) } الكهف

تحاور - تحاوركما

 

{ قد سمع الله قول التي تجادلك في زوجها وتشتكي إلى الله والله يسمع تحاوركما إن الله سميع بصير(1) } المجادلة

 

الحواريون

 

{ فلما أحس عيسى منهم الكفر قال من أنصاري إلى الله قال الحواريون نحن أنصار الله آمنا بالله واشهد بأنا مسلمون(52) } آل عمران

{ وإذ أوحيت إلى الحواريين أن آمنوا بي وبرسولي قالوا آمنا واشهد بأننا مسلمون(111) } المائدة

{ إذ قال الحواريون ياعيسى ابن مريم هل يستطيع ربك أن ينزل علينا مائدة من السماء قال اتقوا الله إن كنتم مؤمنين(112) } المائدة

{ ياأيها الذين آمنوا كونوا أنصار الله كما قال عيسى ابن مريم للحواريين من أنصاري إلى الله قال الحواريون نحن أنصار الله فآمنت طائفة من بني إسرائيل وكفرت طائفة فأيدنا الذين آمنوا على عدوهم فأصبحوا ظاهرين (14) } الصف

 

حور

 

{ كذلك وزوجناهم بحور عين(54) } الدخان

{ متكئين على سرر مصفوفة وزوجناهم بحور عين(20) } الطور

 

{ حور مقصورات في الخيام (72) } الرحمن

{ وحور عين (22) } الواقعة

(7) من حيث تأثير الكلام على المخاطب

أجاب جواب استجاب –  أطاع - عصى

 

1) أجاب جواب

أجاب – يُجيبُ – أجيبوا : الفعل الذي يصدر رداً على الكلام والخطاب الموجه من شخص لآخر

مجيب : من يقوم بفعل أجاب

جواب : الفعل الذي يصدر رداً على الكلام والخطاب الموجه من شخص لآخر

استجاب : إظهار فعل كرد على خطاب أو كلام

أجاب – يُجيبُ - أجيبوا

 

{ ياقومنا أجيبوا داعي الله وآمنوا به يغفر لكم من ذنوبكم ويجركم من عذاب أليم(31) } الأحقاف

{ ومن لا يجب داعي الله فليس بمعجز في الأرض وليس له من دونه أولياء أولئك في ضلال مبين(32) } الأحقاف

 

{ يوم يجمع الله الرسل فيقول ماذا أجبتم قالوا لا علم لنا إنك أنت علام الغيوب(109) } المائدة

{ ويوم يناديهم فيقول ماذا أجبتم المرسلين (65) } القصص

 

{ وأنذر الناس يوم يأتيهم العذاب فيقول الذين ظلموا ربنا أخرنا إلى أجل قريب نجب دعوتك ونتبع الرسل أولم تكونوا أقسمتم من قبل ما لكم من زوال(44) } إبراهيم

 

 

{ وإذا سألك عبادي عني فإني قريب أجيب دعوة الداعي إذا دعاني فليستجيبوا لي وليؤمنوا بي لعلهم يرشدون(186) } البقرة

{ أمن يجيب المضطر إذا دعاه ويكشف السوء ويجعلكم خلفاء الأرض أئله مع الله قليلا ما تذكرون(62) } النمل

 

{ قال قد أجيبت دعوتكما فاستقيما ولا تتبعان سبيل الذين لا يعلمون(89) } يونس

مجيب

 

{ وإلى ثمود أخاهم صالحا قال ياقوم اعبدوا الله ما لكم من إله غيره هو أنشأكم من الأرض واستعمركم فيها فاستغفروه ثم توبوا إليه إن ربي قريب مجيب (61) } هود

{ ولقد نادانا نوح فلنعم المجيبون (75) } الصافات

جواب

 

{ وما كان جواب قومه إلا أن قالوا أخرجوهم من قريتكم إنهم أناس يتطهرون(82) } الأعراف

{ فما كان جواب قومه إلا أن قالوا أخرجوا آل لوط من قريتكم إنهم أناس يتطهرون(56) } النمل

 

{ أئنكم لتأتون الرجال وتقطعون السبيل وتأتون في ناديكم المنكر فما كان جواب قومه إلا أن قالوا ائتنا بعذاب الله إن كنت من الصادقين (29) } العنكبوت

 

{ فما كان جواب قومه إلا أن قالوا اقتلوه أو حرقوه فأنجاه الله من النار إن في ذلك لآيات لقوم يؤمنون(24) } العنكبوت

استجاب

 

{ إنما يستجيب الذين يسمعون والموتى يبعثهم الله ثم إليه يرجعون(36) } الأنعام

 

 

{ إذ تستغيثون ربكم فاستجاب لكم أني ممدكم بألف من الملائكة مردفين(9) } الأنفال

{ وقال ربكم ادعوني أستجب لكم إن الذين يستكبرون عن عبادتي سيدخلون جهنم داخرين(60) } غافر

 

{ فاستجاب لهم ربهم أني لا أضيع عمل عامل منكم من ذكر أو أنثى بعضكم من بعض فالذين هاجروا وأخرجوا من ديارهم وأوذوا في سبيلي وقاتلوا وقتلوا لأكفرن عنهم سيئاتهم ولأدخلنهم جنات تجري من تحتها الأنهار ثوابا من عند الله والله عنده حسن الثواب(195) } آل عمران }

{ ويستجيب الذين آمنوا وعملوا الصالحات ويزيدهم من فضله والكافرون لهم عذاب شديد(26) } الشورى

 

{ فاستجاب له ربه فصرف عنه كيدهن إنه هو السميع العليم(34) } يوسف

{ ونوحا إذ نادى من قبل فاستجبنا له فنجيناه وأهله من الكرب العظيم(76) } الأنبياء

{ فاستجبنا له فكشفنا ما به من ضر وآتيناه أهله ومثلهم معهم رحمة من عندنا وذكرى للعابدين(84) } الأنبياء

{ فاستجبنا له ونجيناه من الغم وكذلك ننجي المؤمنين(88) } الأنبياء

{ فاستجبنا له ووهبنا له يحيى وأصلحنا له زوجه إنهم كانوا يسارعون في الخيرات ويدعوننا رغبا ورهبا وكانوا لنا خاشعين(90) } الأنبياء

 

 

{ وقال الشيطان لما قضي الأمر إن الله وعدكم وعد الحق ووعدتكم فأخلفتكم وما كان لي عليكم من سلطان إلا أن دعوتكم فاستجبتم لي فلا تلوموني ولوموا أنفسكم ما أنا بمصرخكم وما أنتم بمصرخي إني كفرت بما أشركتموني من قبل إن الظالمين لهم عذاب أليم(22) } إبراهيم

 

 

{ له دعوة الحق والذين يدعون من دونه لا يستجيبون لهم بشيء إلا كباسط كفيه إلى الماء ليبلغ فاه وما هو ببالغه وما دعاء الكافرين إلا في ضلال(14) } الرعد

{ ومن أضل ممن يدعو من دون الله من لا يستجيب له إلى يوم القيامة وهم عن دعائهم غافلون(5) } الأحقاف

 

{ ويوم يقول نادوا شركائي الذين زعمتم فدعوهم فلم يستجيبوا لهم وجعلنا بينهم موبقا (52) } الكهف

{ وقيل ادعوا شركاءكم فدعوهم فلم يستجيبوا لهم ورأوا العذاب لو أنهم كانوا يهتدون (64) } القصص

 

{ فإلم يستجيبوا لكم فاعلموا أنما أنزل بعلم الله وأن لا إله إلا هو فهل أنتم مسلمون   (14) } هود

{ فإن لم يستجيبوا لك فاعلم أنما يتبعون أهواءهم ومن أضل ممن اتبع هواه بغير هدى من الله إن الله لا يهدي القوم الظالمين(50) } القصص

 

{ إن تدعوهم لا يسمعوا دعاءكم ولو سمعوا ما استجابوا لكم ويوم القيامة يكفرون بشرككم ولا ينبئك مثل خبير(14) } فاطر

{ إن الذين تدعون من دون الله عباد أمثالكم فادعوهم فليستجيبوا لكم إن كنتم صادقين (194) } الأعراف

 

 

{ للذين استجابوا لربهم الحسنى والذين لم يستجيبوا له لو أن لهم ما في الأرض جميعا ومثله معه لافتدوا به أولئك لهم سوء الحساب ومأواهم جهنم وبئس المهاد(18) } الرعد

{ والذين استجابوا لربهم وأقاموا الصلاة وأمرهم شورى بينهم ومما رزقناهم ينفقون(38) } الشورى

 

{ ياأيها الذين آمنوا استجيبوا لله وللرسول إذا دعاكم لما يحييكم واعلموا أن الله يحول بين المرء وقلبه وأنه إليه تحشرون(24) } الأنفال

{ الذين استجابوا لله والرسول من بعد ما أصابهم القرح للذين أحسنوا منهم واتقوا أجر عظيم(172) } آل عمران

 

{ وإذا سألك عبادي عني فإني قريب أجيب دعوة الداعي إذا دعاني فليستجيبوا لي وليؤمنوا بي لعلهم يرشدون(186) } البقرة

{ استجيبوا لربكم من قبل أن يأتي يوم لا مرد له من الله ما لكم من ملجإ يومئذ وما لكم من نكير(47) } الشورى

 

{ يوم يدعوكم فتستجيبون بحمده وتظنون إن لبثتم إلا قليلا(52) } الإسراء

 

{ والذين يحاجون في الله من بعد ما استجيب له حجتهم داحضة عند ربهم وعليهم غضب ولهم عذاب شديد(16) } الشورى

2) أطاع

أَطاعَ – يُطِيْعُ : يرضى ثم يقوم بتنفيذ الأمر الصادر إليه بدافع رضى ذاتي وبدون إكراه

طوعا : حال من " أطاع "

طائع – طائعين : من يرضى ثم يقوم بتنفيذ الأمر الصادر إليه بدافع رضى ذاتي وبدون إكراه

طاعة : اسم فاعل " أطاع "

مطاع : الجهة التي تصدر الأمر والذي يتم تنفيذه برضى ذاتي وبدون إكراه

طَوَّع – فطوعت : جعله يُطِيْع : جعله يقوم بتنفيذ الأمر الصادر إليه برضى ذاتي عن طريق التبريروالتسويل

تَطَوَّعِ : عرض نفسه وبدون أن يطلب منه أو يؤمر أو يكره ، ليقوم بتنفيذ أمر ما  برضى ذاتي وبدون إكراه

مُطَّوِّع – مُتَطَوِّع : من يقوم بفعل " تطوع "

استطاع – استطاعوا : طلب من نفسه وجسمه أن تطيعه فينفذ عملاً برضى ذاتي : يحاول جهده القيام بتنفيذ عمل ما فيستنفر لذلك كل قدراته

3) عَصَى – يَعْصِي – معصية – العصيان

عَصَى – يَعْصِي – عَصَوْا : لا يقوم بتنفيذ الأمر الصادر إليه رغم قناعته بصوابه ، إما عن اعتداء ( التكبر على مصدر الأمر ) أو إفساد ( لهوى نفس)

معصية : إحدى المرات التي يقوم بها المر بفعل " عصى "

العصيان : اسم فعل " عصى "

عصيا : من يقوم بفعل "عصى " بشكل متكرر

(8) من حيث  وضوح الدلالة أو المعنى

1) اللغة أو اللسان – 2) البلاغ  - 3) البيان  – 4) الفصاحة– 5) التحريف – 6) اللحن – 7) الشعر

1) اللغة أو اللسان

لسان : مجموعة من الأعضاء ( الفوه والشفاه وللسان العضلي ) وطرق العمل والتحريك ، والمعلومات  ، والتي تعمل بشكل نظام متكامل لينتج عن عملها ظهور الأصوات المتنوعة التي ترمز وتدل على مدلولات كثيرة معينة

وهنا يجب أن ننبه إلى أن هذا المعنى لا ينطبق على معنى " لغة " بعرفنا ، فاللغة هي مجموع الألفاظ : طرق نطقها ومدلولاتها ، بينما اللسان في القرآن هو أكثر من ذلك ، فهو يشمل ثلاثة أشياء :

(1) أعضاء وأجهزة النطق واالفظ والكلام

(2) وطرق عملها بالتحريك والنفخ

(3) والأصوات ومدلولات الأصوات التي تنجم عن عمل هذه المنظومة

 

نورد هنا الآيات التي يفهم منها أن لفظ " اللسان " يدل ، إضافة لوظيفته الحركية كعضو نطق ، على معلومات التحريك وطريقة النطق ، وما تمثله كل حركة وطريقة نطق من تعبير عن معنى أو قول

وسنعود لدراسة السان كعضو كامل في بحث أعضاء الكلام والنطق

 

 

{ ومن آياته خلق السماوات والأرض واختلاف ألسنتكم وألوانكم إن في ذلك لآيات للعالمين (22) } الروم

 

{ وما أرسلنا من رسول إلا بلسان قومه ليبين لهم فيضل الله من يشاء ويهدي من يشاء وهو العزيز الحكيم(4) } إبراهيم

 

{ فإنما يسرناه بلسانك لعلهم يتذكرون(58) } الدخان

{ فإنما يسرناه بلسانك لتبشر به المتقين وتنذر به قوما لدا(97) } مريم

 

{ ومن قبله كتاب موسى إماما ورحمة وهذا كتاب مصدق لسانا عربيا لينذر الذين ظلموا وبشرى للمحسنين(12) } الأحقاف

{ ولقد نعلم أنهم يقولون إنما يعلمه بشر لسان الذي يلحدون إليه أعجمي وهذا لسان عربي مبين (103) } النحل

{ بلسان عربي مبين(195) } الشعراء

قول الصدق

{ ووهبنا لهم من رحمتنا وجعلنا لهم لسان صدق عليا (50) } مريم

{ واجعل لي لسان صدق في الآخرين (84) } الشعراء

2) البلاغ

بلغ - البلاغ هو:

نهاية التحرك من موضع هو نقطة انطلاق باتجاه غاية أو هدف ، ثم الوصول إلى الغاية أو الهدف

وهو وصول زمني ، أو مكاني ، أو  نفسي

زمنياً : بلغ الأجل – الحلم

مكانياً : بلغ محله

نفسياً : البلاغ الوصول إلى موضع نفسي معين

القرآن بلاغ : لأنه :

(1) أمر الله الذي ينبغي تبليغه : معلومات ينبغي توصيلها إلى هدفها وهو الناس ليعملوا بها

(2) إنذار الله الذي ينبغي تبليغه : معلومات ينبغي توصيلها إلى هدفها وهو الناس ليقوموا بما يلزم تجاهها

التبليغ : معلومات ينبغي توصيلها إلى هدفها وهو الناس ليعملوا بها

على الرسل مهمة تبليغ ما أوحي لهم من الكتاب ( رسالات ربهم)

البلاغ الوصول إلى موضع نفسي معين

العلم

 

القدرة

 

{ ذلك مبلغهم من العلم إن ربك هو أعلم بمن ضل عن سبيله وهو أعلم بمن اهتدى(30) } النجم

{ وكذب الذين من قبلهم وما بلغوا معشار ما آتيناهم فكذبوا رسلي فكيف كان نكير(45) } سبأ

الكبْر

 

العذر

{ إن الذين يجادلون في آيات الله بغير سلطان أتاهم إن في صدورهم إلا كبر ما هم ببالغيه فاستعذ بالله إنه هو السميع البصير(56) } غافر

{ قال إن سألتك عن شيء بعدها فلا تصاحبني قد بلغت من لدني عذرا(76) } الكهف

القرآن بلاغ :

لأنه :

(1) أمر الله الذي ينبغي تبليغه : معلومات ينبغي توصيلها إلى هدفها وهو الناس ليعملوا بها

(2) إنذار الله الذي ينبغي تبليغه : معلومات ينبغي توصيلها إلى هدفها وهو الناس ليقوموا بما يلزم تجاهها

القرآن بلاغ :

الله بالغ أمره

{ ويرزقه من حيث لا يحتسب ومن يتوكل على الله فهو حسبه إن الله بالغ أمره قد جعل الله لكل شيء قدرا(3) } الطلاق

{ هذا بلاغ للناس ولينذروا به وليعلموا أنما هو إله واحد وليذكر أولوا الألباب(52) } إيراهيم

{ولقد كتبنا في الزبور من بعد الذكر أن الأرض يرثها عبادي الصالحون(105) إن في هذا لبلاغا لقوم عابدين (106) } الأنبياء

{ فاصبر كما صبر أولوا العزم من الرسل ولا تستعجل لهم كأنهم يوم يرون ما يوعدون لم يلبثوا إلا ساعة من نهار بلاغ فهل يهلك إلا القوم الفاسقون(35) } الأحقاف

{ إلا بلاغا من الله ورسالاته ومن يعص الله ورسوله فإن له نار جهنم خالدين فيها أبدا (23) } الجن

حكمة بالغة

حجة بالغة

{ حكمة بالغة فما تغن النذر(5) } القمر

{ قل فلله الحجة البالغة فلو شاء لهداكم أجمعين(149) } الأنعام

على الرسل مهمة تبليغ ما أوحي لهم من الكتاب ( رسالات ربهم)

يبلغون رسالات الله

{ ليعلم أن قد أبلغوا رسالات ربهم وأحاط بما لديهم وأحصى كل شيء عددا(28) } الجن

{ الذين يبلغون رسالات الله ويخشونه ولا يخشون أحدا إلا الله وكفى بالله حسيبا(39) } الأحزاب

فهل على الرسل إلا البلاغ المبين

{ وقال الذين أشركوا لو شاء الله ما عبدنا من دونه من شيء نحن ولا آباؤنا ولا حرمنا من دونه من شيء كذلك فعل الذين من قبلهم فهل على الرسل إلا البلاغ المبين(35) } النحل

{ وما علينا إلا البلاغ المبين(17) } يس

أمثلة :

نوح

هود

{ أبلغكم رسالات ربي وأنصح لكم وأعلم من الله ما لا تعلمون(62) } الأعراف

{ أبلغكم رسالات ربي وأنا لكم ناصح أمين(68) } الأعراف

صالح

 

شعيب

{ فتولى عنهم وقال ياقوم لقد أبلغتكم رسالة ربي ونصحت لكم ولكن لا تحبون الناصحين(79) } الأعراف

{ فتولى عنهم وقال ياقوم لقد أبلغتكم رسالات ربي ونصحت لكم فكيف آسى على قوم كافرين(93)} الأعراف

هود

 

هود

{ فإن تولوا فقد أبلغتكم ما أرسلت به إليكم ويستخلف ربي قوما غيركم ولا تضرونه شيئا إن ربي على كل شيء حفيظ(57) } هود

{ قال إنما العلم عند الله وأبلغكم ما أرسلت به ولكني أراكم قوما تجهلون(23) } الأحقاف

على النبي محمد (ص) مهمة تبليغ القرآن

{ ياأيها الرسول بلغ ما أنزل إليك من ربك وإن لم تفعل فما بلغت رسالته والله يعصمك من الناس إن الله لا يهدي القوم الكافرين(67) } المائدة

{ قل أي شيء أكبر شهادة قل الله شهيد بيني وبينكم وأوحي إلي هذا القرآن لأنذركم به ومن بلغ أئنكم لتشهدون أن مع الله آلهة أخرى قل لا أشهد قل إنما هو إله واحد وإنني بريء مما تشركون(19) } الأنعام

قول بليغ

 

أيمان علينا بالغة

{ أولئك الذين يعلم الله ما في قلوبهم فأعرض عنهم وعظهم وقل لهم في أنفسهم قولا بليغا(63) } النساء

{ أم لكم أيمان علينا بالغة إلى يوم القيامة إن لكم لما تحكمون(39) } القلم

حكمة بالغة

حجة بالغة

{ حكمة بالغة فما تغن النذر(5) } القمر

{ قل فلله الحجة البالغة فلو شاء لهداكم أجمعين(149) } الأنعام

 

 

{ ما على الرسول إلا البلاغ والله يعلم ما تبدون وما تكتمون(99) } المائدة

{ فإن حاجوك فقل أسلمت وجهي لله ومن اتبعني وقل للذين أوتوا الكتاب والأميين أأسلمتم فإن أسلموا فقد اهتدوا وإن تولوا فإنما عليك البلاغ والله بصير بالعباد(20) } آل عمران

 

{ وإن ما نرينك بعض الذي نعدهم أو نتوفينك فإنما عليك البلاغ وعلينا الحساب (40) } الرعد

{ فإن أعرضوا فما أرسلناك عليهم حفيظا إن عليك إلا البلاغ وإنا إذا أذقنا الإنسان منا رحمة فرح بها وإن تصبهم سيئة بما قدمت أيديهم فإن الإنسان كفور(48) } الشورى

 

{ قل أطيعوا الله وأطيعوا الرسول فإن تولوا فإنما عليه ما حمل وعليكم ما حملتم وإن تطيعوه تهتدوا وما على الرسول إلا البلاغ المبين(54) } النور

{ وأطيعوا الله وأطيعوا الرسول فإن توليتم فإنما على رسولنا البلاغ المبين(12) } التغابن

 

{ وأطيعوا الله وأطيعوا الرسول واحذروا فإن توليتم فاعلموا أنما على رسولنا البلاغ المبين(92) } المائدة

 

{ فإن تولوا فإنما عليك البلاغ المبين(82) } النحل

{ وإن تكذبوا فقد كذب أمم من قبلكم وما على الرسول إلا البلاغ المبين (18) } العنكبوت

3) البيان

بان - بيَّن

بان : ظهرت تلقائياً للمتعرف الحدود والمواصفات ( المواصفات هي مقادير كل المكونات التي تشكل شيء أو معلومة ) والتي  تميز موجود أو معلومة عن موجود أو معلومة أخرى

بيَّن : أظهر وميز الحدود والمواصفات (المواصفات هي مقادير كل المكونات التي تشكل شيء أو معلومة ) والتي تميز موجود أو معلومة عن موجود أو معلومة أخرى

تبيَّن : أجرى عملية تهدف إلى التعرف على  الحدود والمواصفات (المواصفات هي مقادير كل المكونات التي تشكل شيء أو معلومة ) والتي تميز موجود أو معلومة عن موجود أو معلومة أخرى

بيان ( للناس - بيان من الله للناس ) : من بيَّن : عملية التبيين

مبين ( رسول مبين - آيات مبينات  ) : من بان : موجود أو معلومة ظاهر فيها تلقائياً للمتعرف الحدود والمواصفات ( المواصفات هي مقادير كل المكونات التي تشكل شيء أو معلومة ) والتي  تميزها  عن موجود أو معلومة أخرى .

بينة – البينات ( آيات بينات) : أحد الحدود أو إحدى المواصفات التي تميز موجود أو معلومة عن موجود أو معلومة أخرى

مستبين : موجود أو معلومة تحتاج إلى عمل تعرفي لتصبح مبينة

يعمى على - عمي على : ضد  : بان - تبين

الله هو الحق المبين

{ يومئذ يوفيهم الله دينهم الحق ويعلمون أن الله هو الحق المبين(25) } النور

الكتاب الأزلي كتاب مبين

{ والكتاب المبين(2) } الزخرف

{ والكتاب المبين(2) } الدخان

وهو مؤلف من آيات

 

{ الر تلك آيات الكتاب المبين(1) } يوسف

{ تلك آيات الكتاب المبين(2) } الشعراء

{ تلك آيات الكتاب المبين(2) } القصص

وآيات الكتاب الأزلي المبين موجودة في هذا القرآن

 

{ الر تلك آيات الكتاب المبين(1) } يوسف

{ تلك آيات الكتاب المبين(2) } الشعراء

{ تلك آيات الكتاب المبين(2) } القصص

{ الر تلك آيات الكتاب وقرآن مبين(1) } الحجر

{ طس تلك آيات القرآن وكتاب مبين(1) } النمل

والقرآن كتاب مبين

 

{ وما علمناه الشعر وما ينبغي له إن هو إلا ذكر وقرآن مبين(69) } يس

{ الر تلك آيات الكتاب وقرآن مبين(1) } الحجر

القرآن حق مبين

 

{ فتوكل على الله إنك على الحق المبين(79) } النمل

القرآن نور مبين

 

{ ياأيها الناس قد جاءكم برهان من ربكم وأنزلنا إليكم نورا مبينا(174) } النساء

{ ياأهل الكتاب قد جاءكم رسولنا يبين لكم كثيرا مما كنتم تخفون من الكتاب ويعفو عن كثير قد جاءكم من الله نور وكتاب مبين(15) } المائدة

بلسان عربي مبين

 

{ ولقد نعلم أنهم يقولون إنما يعلمه بشر لسان الذي يلحدون إليه أعجمي وهذا لسان عربي مبين(103) } النحل

{ بلسان عربي مبين(195) } الشعراء

بينما التوراة كتاب مستبين

 

{ وآتيناهما الكتاب المستبين(117) } الصافات

القرآن بيان للناس ( بيان من الله للناس )

 

{ هذا بيان للناس وهدى وموعظة للمتقين(138) } آل عمران

والله عليه بيانه

{ ثم إن علينا بيانه(19) } القيامة

{قد جاءكم بصائر من ربكم فمن أبصر فلنفسه ومن عمي فعليها وما أنا عليكم بحفيظ(104) وكذلك نصرف الآيات وليقولوا درست ولنبينه لقوم يعلمون(105) } الأنعام

{ علمه البيان(4) } الرحمن

1 - القرآن بيان للناس ( بيان من الله للناس )  لأن فيه البينات والهدى للناس

 

{ إن الذين يكتمون ما أنزلنا من البينات والهدى من بعد ما بيناه للناس في الكتاب أولئك يلعنهم الله ويلعنهم اللاعنون(159) } البقرة

{ شهر رمضان الذي أنزل فيه القرآن هدى للناس وبينات من الهدى والفرقان فمن شهد منكم الشهر فليصمه ومن كان مريضا أو على سفر فعدة من أيام أخر يريد الله بكم اليسر ولا يريد بكم العسر ولتكملوا العدة ولتكبروا الله على ما هداكم ولعلكم تشكرون(185) } البقرة

2 - القرآن بيان للناس ( بيان من الله للناس )  : لأن فيه آيات بينات

الله أنزله آيات بينات

 

{ وكذلك أنزلناه آيات بينات وأن الله يهدي من يريد(16) } الحج

{ إن الذين يحادون الله ورسوله كبتوا كما كبت الذين من قبلهم وقد أنزلنا آيات بينات وللكافرين عذاب مهين(5) } المجادلة

الله  أنزله سوراً فيها آيات بينات

 

{ سورة أنزلناها وفرضناها وأنزلنا فيها آيات بينات لعلكم تذكرون(1) } النور

 

الله أنزله إلى محمد (ص) - على عبده آيات بينات

 

{ ولقد أنزلنا إليك آيات بينات وما يكفر بها إلا الفاسقون(99) } البقرة

{ هو الذي ينزل على عبده آيات بينات ليخرجكم من الظلمات إلى النور وإن الله بكم لرءوف رحيم(9) } الحديد

وهو آيات بينات للذين أوتوا العلم ( بينة من ذاتها لا تحتاج  من يبينها لهم- راتب )

 

{ بل هو آيات بينات في صدور الذين أوتوا العلم وما يجحد بآياتنا إلا الظالمون(49) } العنكبوت

وهو إليكم ( للناس العاديين ) آيات مبينات : ( تحتاج لمن يبينها لكم أي للرسل – راتب)

 

{ ولقد أنزلنا إليكم آيات مبينات ومثلا من الذين خلوا من قبلكم وموعظة للمتقين(34) } النور

{ لقد أنزلنا آيات مبينات والله يهدي من يشاء إلى صراط مستقيم(46) } النور

الله أرسل الرسل ليبينوا للناس العاديين هذه البينات التي نزلت من الكتاب الأزلي

أرسل الرسل وأنزل معهم الكتاب بالحق – القسط والميزان

{ لقد أرسلنا رسلنا بالبينات وأنزلنا معهم الكتاب والميزان ليقوم الناس بالقسط وأنزلنا الحديد فيه بأس شديد ومنافع للناس وليعلم الله من ينصره ورسله بالغيب إن الله قوي عزيز(25) } الحديد

{ كان الناس أمة واحدة فبعث الله النبيين مبشرين ومنذرين وأنزل معهم الكتاب بالحق ليحكم بين الناس فيما اختلفوا فيه وما اختلف فيه إلا الذين أوتوه من بعد ما جاءتهم البينات بغيا بينهم فهدى الله الذين آمنوا لما اختلفوا فيه من الحق بإذنه والله يهدي من يشاء إلى صراط مستقيم(213) } البقرة

 

 

 

اختلفوا من بعد ما جاءهم البينات

{ كان الناس أمة واحدة فبعث الله النبيين مبشرين ومنذرين وأنزل معهم الكتاب بالحق ليحكم بين الناس فيما اختلفوا فيه وما اختلف فيه إلا الذين أوتوه من بعد ما جاءتهم البينات بغيا بينهم فهدى الله الذين آمنوا لما اختلفوا فيه من الحق بإذنه والله يهدي من يشاء إلى صراط مستقيم(213) } البقرة

{ ولا تكونوا كالذين تفرقوا واختلفوا من بعد ما جاءهم البينات وأولئك لهم عذاب عظيم (105) } آل عمرلن

منهم : قوم نوح وعاد وثمود وقوم إبراهيم وأصحاب مدين والمؤتفكات

{ ألم يأتكم نبأ الذين من قبلكم قوم نوح وعاد وثمود والذين من بعدهم لا يعلمهم إلا الله جاءتهم رسلهم بالبينات فردوا أيديهم في أفواههم وقالوا إنا كفرنا بما أرسلتم به وإنا لفي شك مما تدعوننا إليه مريب(9) } إبراهيم

{ ألم يأتهم نبأ الذين من قبلهم قوم نوح وعاد وثمود وقوم إبراهيم وأصحاب مدين والمؤتفكات أتتهم رسلهم بالبينات فما كان الله ليظلمهم ولكن كانوا أنفسهم يظلمون(70) } التوبة

منهم نوح : نذير مبين لهم من الله

{ ولقد أرسلنا نوحا إلى قومه إني لكم نذير مبين(25) } هود

{ قال ياقوم إني لكم نذير مبين(2) } نوح

لتكونن من المرجومين

{ إن أنا إلا نذير مبين(115)قالوا لئن لم تنته يانوح لتكونن من المرجومين(116)} الشعراء

ثمود

 

 

مدين

{ وإلى ثمود أخاهم صالحا قال ياقوم اعبدوا الله ما لكم من إله غيره قد جاءتكم بينة من ربكم هذه ناقة الله لكم آية فذروها تأكل في أرض الله ولا تمسوها بسوء فيأخذكم عذاب أليم(73) } الأعراف

{ وإلى مدين أخاهم شعيبا قال ياقوم اعبدوا الله ما لكم من إله غيره قد جاءتكم بينة من ربكم فأوفوا الكيل والميزان ولا تبخسوا الناس أشياءهم ولا تفسدوا في الأرض بعد إصلاحها ذلكم خير لكم إن كنتم مؤمنين(85) } الأعراف

هود

{ قالوا ياهود ما جئتنا ببينة وما نحن بتاركي آلهتنا عن قولك وما نحن لك بمؤمنين(53) } هود

{ ولقد جاءكم يوسف من قبل بالبينات فما زلتم في شك مما جاءكم به حتى إذا هلك قلتم لن يبعث الله من بعده رسولا كذلك يضل الله من هو مسرف مرتاب(34) } غافر

منهم قوم موسى : جاءكم موسى بالبينات

{ ولقد جاءكم موسى بالبينات ثم اتخذتم العجل من بعده وأنتم ظالمون(92) } البقرة

{ وقارون وفرعون وهامان ولقد جاءهم موسى بالبينات فاستكبروا في الأرض وما كانوا سابقين(39) } العنكبوت

 

{ حقيق على أن لا أقول على الله إلا الحق قد جئتكم ببينة من ربكم فأرسل معي بني إسرائيل (105) } الأعراف

{ وقال رجل مؤمن من آل فرعون يكتم إيمانه أتقتلون رجلا أن يقول ربي الله وقد جاءكم بالبينات من ربكم وإن يك كاذبا فعليه كذبه وإن يك صادقا يصبكم بعض الذي يعدكم إن الله لا يهدي من هو مسرف كذاب(28)  غافر

موسى تسع آيات بينات

سحر مفترى

{ ولقد آتينا موسى تسع آيات بينات فاسأل بني إسرائيل إذ جاءهم فقال له فرعون إني لأظنك ياموسى مسحورا(101) } الإسراء

{ فلما جاءهم موسى بآياتنا بينات قالوا ما هذا إلا سحر مفترى وما سمعنا بهذا في آبائنا الأولين(36) } القصص

 

{ قالوا لن نؤثرك على ما جاءنا من البينات والذي فطرنا فاقض ما أنت قاض إنما تقضي هذه الحياة الدنيا(72) } طه

 

{ من أجل ذلك كتبنا على بني إسرائيل أنه من قتل نفسا بغير نفس أو فساد في الأرض فكأنما قتل الناس جميعا ومن أحياها فكأنما أحيا الناس جميعا ولقد جاءتهم رسلنا بالبينات ثم إن كثيرا منهم بعد ذلك في الأرض لمسرفون(32) } المائدة

{ يسألك أهل الكتاب أن تنزل عليهم كتابا من السماء فقد سألوا موسى أكبر من ذلك فقالوا أرنا الله جهرة فأخذتهم الصاعقة بظلمهم ثم اتخذوا العجل من بعد ما جاءتهم البينات فعفونا عن ذلك وآتينا موسى سلطانا مبينا(153) } النساء

ومنهم قوم عيسى

قالوا هذا سحر مبين

 

{ وإذ قال عيسى ابن مريم يابني إسرائيل إني رسول الله إليكم مصدقا لما بين يدي من التوراة ومبشرا برسول يأتي من بعدي اسمه أحمد فلما جاءهم بالبينات قالوا هذا سحر مبين(6) } الصف

{ إذ قال الله ياعيسى ابن مريم اذكر نعمتي عليك وعلى والدتك إذ أيدتك بروح القدس تكلم الناس في المهد وكهلا وإذ علمتك الكتاب والحكمة والتوراة والإنجيل وإذ تخلق من الطين كهيئة الطير بإذني فتنفخ فيها فتكون طيرا بإذني وتبرئ الأكمه والأبرص بإذني وإذ تخرج الموتى بإذني وإذ كففت بني إسرائيل عنك إذ جئتهم بالبينات فقال الذين كفروا منهم إن هذا إلا سحر مبين(110) } المائدة

اختلفوا

{ ولما جاء عيسى بالبينات قال قد جئتكم بالحكمة ولأبين لكم بعض الذي تختلفون فيه فاتقوا الله وأطيعوني(63) } الزخرف

{ وآتيناهم بينات من الأمر فما اختلفوا إلا من بعد ما جاءهم العلم بغيا بينهم إن ربك يقضي بينهم يوم القيامة فيما كانوا فيه يختلفون(17) } الجاثية

اختلفوا

 

 

 

استكبرتم ففريقا كذبتم وفريقا تقتلون

{ تلك الرسل فضلنا بعضهم على بعض منهم من كلم الله ورفع بعضهم درجات وآتينا عيسى ابن مريم البينات وأيدناه بروح القدس ولو شاء الله ما اقتتل الذين من بعدهم من بعد ما جاءتهم البينات ولكن اختلفوا فمنهم من آمن ومنهم من كفر ولو شاء الله ما اقتتلوا ولكن الله يفعل ما يريد(253) } البقرة

{ ولقد آتينا موسى الكتاب وقفينا من بعده بالرسل وآتينا عيسى ابن مريم البينات وأيدناه بروح القدس أفكلما جاءكم رسول بما لا تهوى أنفسكم استكبرتم ففريقا كذبتم وفريقا تقتلون(87) } البقرة

بني إسرائيل في عهد النبي محمد (ص)

{ أو تقولوا لو أنا أنزل علينا الكتاب لكنا أهدى منهم فقد جاءكم بينة من ربكم وهدى ورحمة فمن أظلم ممن كذب بآيات الله وصدف عنها سنجزي الذين يصدفون عن آياتنا سوء العذاب بما كانوا يصدفون(157) } الأنعام

{ سل بني إسرائيل كم آتيناهم من آية بينة ومن يبدل نعمة الله من بعد ما جاءته فإن الله شديد العقاب(211) } البقرة

{ ولقد تركنا منها آية بينة لقوم يعقلون(35) } العنكبوت

{ الذين قالوا إن الله عهد إلينا ألا نؤمن لرسول حتى يأتينا بقربان تأكله النار قل قد جاءكم رسل من قبلي بالبينات وبالذي قلتم فلم قتلتموهم إن كنتم صادقين(183) } آل عمران

كفروا من أهل الكتاب

{ لم يكن الذين كفروا من أهل الكتاب والمشركين منفكين حتى تأتيهم البينة(1) } البينة

{ وما تفرق الذين أوتوا الكتاب إلا من بعد ما جاءتهم البينة(4) } البينة

 

آية بينة

{ وقالوا لولا يأتينا بآية من ربه أولم تأتهم بينة ما في الصحف الأولى(133) } طه

 

فيه آيات بينات مقام إبراهيم

{ فيه آيات بينات مقام إبراهيم ومن دخله كان آمنا ولله على الناس حج البيت من استطاع إليه سبيلا ومن كفر فإن الله غني عن العالمين(97) } آل عمران

{ ولقد تركنا منها آية بينة لقوم يعقلون(35) } العنكبوت

جواب الناس على البينات من الرسل قبل محمد (ص)

ما كانوا ليؤمنوا بما كذبوا من قبل

كذلك يطبع الله على قلوب الكافرين

{ تلك القرى نقص عليك من أنبائها ولقد جاءتهم رسلهم بالبينات فما كانوا ليؤمنوا بما كذبوا من قبل كذلك يطبع الله على قلوب الكافرين(101) } الأعراف

{ ثم بعثنا من بعده رسلا إلى قومهم فجاءوهم بالبينات فما كانوا ليؤمنوا بما كذبوا به من قبل كذلك نطبع على قلوب المعتدين(74) } يونس

وما كانوا ليؤمنوا

- نجزي

 

- حاق بهم

- فأخذهم

{ ولقد أهلكنا القرون من قبلكم لما ظلموا وجاءتهم رسلهم بالبينات وما كانوا ليؤمنوا كذلك نجزي القوم المجرمين(13) } يونس

{ فلما جاءتهم رسلهم بالبينات فرحوا بما عندهم من العلم وحاق بهم ما كانوا به يستهزئون (83) غافر

{ ذلك بأنهم كانت تأتيهم رسلهم بالبينات فكفروا فأخذهم الله إنه قوي شديد العقاب(22) } غافر

ونفس القاعدة تنطبق عل النبي محمد (ص)

{ وإن يكذبوك فقد كذب الذين من قبلهم جاءتهم رسلهم بالبينات وبالزبر وبالكتاب المنير (25) } فاطر

{ فإن كذبوك فقد كذب رسل من قبلك جاءوا بالبينات والزبر والكتاب المنير(184) } آل عمران

ونفس الجزاء سيكون لهم

{ ولقد أرسلنا من قبلك رسلا إلى قومهم فجاءوهم بالبينات فانتقمنا من الذين أجرموا وكان حقا علينا نصر المؤمنين(47) } الروم

{ أولم يسيروا في الأرض فينظروا كيف كان عاقبة الذين من قبلهم كانوا أشد منهم قوة وأثاروا الأرض وعمروها أكثر مما عمروها وجاءتهم رسلهم بالبينات فما كان الله ليظلمهم ولكن كانوا أنفسهم يظلمون(9) } الروم

والله أرسل الرسول محمد (ص) ليبين للناس العاديين هذه البينات التي قي الكتاب القرآن

الرسول محمد ( ص) رسول مبين

رسول مبين

{ بل متعت هؤلاء وآباءهم حتى جاءهم الحق ورسول مبين(29)  الزخرف

{ أنى لهم الذكرى وقد جاءهم رسول مبين(13) } الدخان

وقل إني أنا النذير المبين

{ وقل إني أنا النذير المبين(89) } الحجر

{ قل ياأيها الناس إنما أنا لكم نذير مبين(49) } الحج

وقل إني أنا النذير المبين لكم للناس

{ قل ياأيها الناس إنما أنا لكم نذير مبين(49) } الحج

{ ففروا إلى الله إني لكم منه نذير مبين(50) { الذاريات

نذير مبين من الله

{ ففروا إلى الله إني لكم منه نذير مبين(50) { الذاريات

{ ولا تجعلوا مع الله إلها آخر إني لكم منه نذير مبين(51) } الذاريات

أنما أنا نذير مبين – بالوحي

{ قل ما كنت بدعا من الرسل وما أدري ما يفعل بي ولا بكم إن أتبع إلا ما يوحى إلي وما أنا إلا نذير مبين(9) } الأحقاف

{ إن يوحى إلي إلا أنما أنا نذير مبين(70) } ص

وليس بالجن

{ أولم يتفكروا ما بصاحبهم من جنة إن هو إلا نذير مبين(184) } الأعراف

وليس للرسول أية قدرات خلاف الوحي

{ وقالوا لولا أنزل عليه آيات من ربه قل إنما الآيات عند الله وإنما أنا نذير مبين(50) } العنكبوت

{ويقولون متى هذا الوعد إن كنتم صادقين(25) قل إنما العلم عند الله وإنما أنا نذير مبين(26) } الملك

على الرسل البلاغ المبين

 

{ وقال الذين أشركوا لو شاء الله ما عبدنا من دونه من شيء نحن ولا آباؤنا ولا حرمنا من دونه من شيء كذلك فعل الذين من قبلهم فهل على الرسل إلا البلاغ المبين(35) } النحل

{قالوا ربنا يعلم إنا إليكم لمرسلون(16) وما علينا إلا البلاغ المبين(17) } يس

على الرسول محمد (ص) البلاغ المبين

 

{ وأطيعوا الله وأطيعوا الرسول واحذروا فإن توليتم فاعلموا أنما على رسولنا البلاغ المبين (92) } المائدة

{ وأطيعوا الله وأطيعوا الرسول فإن توليتم فإنما على رسولنا البلاغ المبين(12) } التغابن

 

{ قل أطيعوا الله وأطيعوا الرسول فإن تولوا فإنما عليه ما حمل وعليكم ما حملتم وإن تطيعوه تهتدوا وما على الرسول إلا البلاغ المبين(54) } النور

{ وإن تكذبوا فقد كذب أمم من قبلكم وما على الرسول إلا البلاغ المبين(18) } العنكبوت

 

{ فإن تولوا فإنما عليك البلاغ المبين(82) } النحل

ارتكاس الناس حين تتلى عليهم آيات الله البينات ( بدون تبيين الرسول )

تعرف في وجوه الذين كفروا المنكر

 

ائت بقرآن غير هذا أو بدله

 

أي الفريقين خير مقاما وأحسن نديا

ائتوا بآبائنا إن كنتم صادقين

{ وإذا تتلى عليهم آياتنا بينات تعرف في وجوه الذين كفروا المنكر يكادون يسطون بالذين يتلون عليهم آياتنا قل أفأنبئكم بشر من ذلكم النار وعدها الله الذين كفروا وبئس المصير (72) } الحج

{ وإذا تتلى عليهم آياتنا بينات قال الذين لا يرجون لقاءنا ائت بقرآن غير هذا أو بدله قل ما يكون لي أن أبدله من تلقاء نفسي إن أتبع إلا ما يوحى إلي إني أخاف إن عصيت ربي عذاب يوم عظيم(15) } يونس

{ وإذا تتلى عليهم آياتنا بينات قال الذين كفروا للذين آمنوا أي الفريقين خير مقاما وأحسن نديا(73) } مريم

{ وإذا تتلى عليهم آياتنا بينات ما كان حجتهم إلا أن قالوا ائتوا بآبائنا إن كنتم صادقين (25) } الجاثية

سحر مبين

{ وإذا تتلى عليهم آياتنا بينات قال الذين كفروا للحق لما جاءهم هذا سحر مبين (7) } الأحقاف

{ وإذا تتلى عليهم آياتنا بينات قالوا ما هذا إلا رجل يريد أن يصدكم عما كان يعبد آباؤكم وقالوا ما هذا إلا إفك مفترى وقال الذين كفروا للحق لما جاءهم إن هذا إلا سحر مبين (43) } سبأ

كيف تصير آيات الله البينات آيات مبينات

1 - الله يبين آياته لتصير مبينات

أ في هذا القرآن

ب في الدنيا ( العبر من المخلوقات العبر من المجتمعات)

ج - يوم القيامة

أ في هذا القرآن :

والله عليه بيانه

{ ثم إن علينا بيانه(19) } القيامة

{قد جاءكم بصائر من ربكم فمن أبصر فلنفسه ومن عمي فعليها وما أنا عليكم بحفيظ (104) وكذلك نصرف الآيات وليقولوا درست ولنبينه لقوم يعلمون(105) } الأنعام

{ علمه البيان(4) } الرحمن

 

{ ويوم نبعث في كل أمة شهيدا عليهم من أنفسهم وجئنا بك شهيدا على هؤلاء ونزلنا عليك الكتاب تبيانا لكل شيء وهدى ورحمة وبشرى للمسلمين(89) } النحل

(1) موضوع توحيد الله وصفاته

 

{ ما المسيح ابن مريم إلا رسول قد خلت من قبله الرسل وأمه صديقة كانا يأكلان الطعام انظر كيف نبين لهم الآيات ثم انظر أنى يؤفكون(75) } المائدة

 

{ وقال الذين لا يعلمون لولا يكلمنا الله أو تأتينا آية كذلك قال الذين من قبلهم مثل قولهم تشابهت قلوبهم قد بينا الآيات لقوم يوقنون(118) } البقرة

(2) الخلق

{ ياأيها الناس إن كنتم في ريب من البعث فإنا خلقناكم من تراب ثم من نطفة ثم من علقة ثم من مضغة مخلقة وغير مخلقة لنبين لكم ونقر في الأرحام ما نشاء إلى أجل مسمى ثم نخرجكم طفلا ثم لتبلغوا أشدكم ومنكم من يتوفى ومنكم من يرد إلى أرذل العمر لكيلا يعلم من بعد علم شيئا وترى الأرض هامدة فإذا أنزلنا عليها الماء اهتزت وربت وأنبتت من كل زوج بهيج(5) } الحج

(3) التشريع والأحكام والحكمة وراءها :

 

{ يريد الله ليبين لكم ويهديكم سنن الذين من قبلكم ويتوب عليكم والله عليم حكيم(26) } النساء

{ وما كان الله ليضل قوما بعد إذ هداهم حتى يبين لهم ما يتقون إن الله بكل شيء عليم (115) } التوبة

{ يسألونك عن الخمر والميسر قل فيهما إثم كبير ومنافع للناس وإثمهما أكبر من نفعهما ويسألونك ماذا ينفقون قل العفو كذلك يبين الله لكم الآيات لعلكم تتفكرون(219) } البقرة

{ أيود أحدكم أن تكون له جنة من نخيل وأعناب تجري من تحتها الأنهار له فيها من كل الثمرات وأصابه الكبر وله ذرية ضعفاء فأصابها إعصار فيه نار فاحترقت كذلك يبين الله لكم الآيات لعلكم تتفكرون(266) } البقرة

 

{ ياأيها الذين آمنوا لا تتخذوا بطانة من دونكم لا يألونكم خبالا ودوا ما عنتم قد بدت البغضاء من أفواههم وما تخفي صدورهم أكبر قد بينا لكم الآيات إن كنتم تعقلون(118) } آل  عمران

{ واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا واذكروا نعمة الله عليكم إذ كنتم أعداء فألف بين قلوبكم فأصبحتم بنعمته إخوانا وكنتم على شفا حفرة من النار فأنقذكم منها كذلك يبين الله لكم آياته لعلكم تهتدون(103) } آل عمران

 

{ ولا تنكحوا المشركات حتى يؤمن ولأمة مؤمنة خير من مشركة ولو أعجبتكم ولا تنكحوا المشركين حتى يؤمنوا ولعبد مؤمن خير من مشرك ولو أعجبكم أولئك يدعون إلى النار والله يدعو إلى الجنة والمغفرة بإذنه ويبين آياته للناس لعلهم يتذكرون(221) } البقرة

{ لا يؤاخذكم الله باللغو في أيمانكم ولكن يؤاخذكم بما عقدتم الأيمان فكفارته إطعام عشرة مساكين من أوسط ما تطعمون أهليكم أو كسوتهم أو تحرير رقبة فمن لم يجد فصيام ثلاثة أيام ذلك كفارة أيمانكم إذا حلفتم واحفظوا أيمانكم كذلك يبين الله لكم آياته لعلكم تشكرون (89) } المائدة

 

{ ياأيها الذين آمنوا ليستأذنكم الذين ملكت أيمانكم والذين لم يبلغوا الحلم منكم ثلاث مرات من قبل صلاة الفجر وحين تضعون ثيابكم من الظهيرة ومن بعد صلاة العشاء ثلاث عورات لكم ليس عليكم ولا عليهم جناح بعدهن طوافون عليكم بعضكم على بعض كذلك يبين الله لكم الآيات والله عليم حكيم(58) } النور

{ وإذا بلغ الأطفال منكم الحلم فليستأذنوا كما استأذن الذين من قبلهم كذلك يبين الله لكم آياته والله عليم حكيم(59) } النور

 

{وللمطلقات متاع بالمعروف حقا على المتقين(241) كذلك يبين الله لكم آياته لعلكم تعقلون(242) } البقرة

{ ليس على الأعمى حرج ولا على الأعرج حرج ولا على المريض حرج ولا على أنفسكم أن تأكلوا من بيوتكم أو بيوت آبائكم أو بيوت أمهاتكم أو بيوت إخوانكم أو بيوت أخواتكم أو بيوت أعمامكم أو بيوت عماتكم أو بيوت أخوالكم أو بيوت خالاتكم أو ما ملكتم مفاتحه أو صديقكم ليس عليكم جناح أن تأكلوا جميعا أو أشتاتا فإذا دخلتم بيوتا فسلموا على أنفسكم تحية من عند الله مباركة طيبة كذلك يبين الله لكم الآيات لعلكم تعقلون(61) } النور

{اعلموا أن الله يحي الأرض بعد موتها قد بينا لكم الآيات لعلكم تعقلون(17) } الحديد

 

{ولولا إذ سمعتموه قلتم ما يكون لنا أن نتكلم بهذا سبحانك هذا بهتان عظيم(16)يعظكم الله أن تعودوا لمثله أبدا إن كنتم مؤمنين(17) ويبين الله لكم الآيات والله عليم حكيم(18) } النور

{ يستفتونك قل الله يفتيكم في الكلالة إن امرؤ هلك ليس له ولد وله أخت فلها نصف ما ترك وهو يرثها إن لم يكن لها ولد فإن كانتا اثنتين فلهما الثلثان مما ترك وإن كانوا إخوة رجالا ونساء فللذكر مثل حظ الأنثيين يبين الله لكم أن تضلوا والله بكل شيء عليم(176) } النساء

 

{ فإن طلقها فلا تحل له من بعد حتى تنكح زوجا غيره فإن طلقها فلا جناح عليهما أن يتراجعا إن ظنا أن يقيما حدود الله وتلك حدود الله يبينها لقوم يعلمون(230) } البقرة

{ يستفتونك قل الله يفتيكم في الكلالة إن امرؤ هلك ليس له ولد وله أخت فلها نصف ما ترك وهو يرثها إن لم يكن لها ولد فإن كانتا اثنتين فلهما الثلثان مما ترك وإن كانوا إخوة رجالا ونساء فللذكر مثل حظ الأنثيين يبين الله لكم أن تضلوا والله بكل شيء عليم(176) } النساء

{ومن لم يستطع منكم طولا أن ينكح المحصنات المؤمنات فمن ما ملكت أيمانكم من فتياتكم المؤمنات والله أعلم بإيمانكم بعضكم من بعض فانكحوهن بإذن أهلهن وآتوهن أجورهن بالمعروف محصنات غير مسافحات ولا متخذات أخدان فإذا أحصن فإن أتين بفاحشة فعليهن نصف ما على المحصنات من العذاب ذلك لمن خشي العنت منكم وأن تصبروا خير لكم والله غفور رحيم(25) يريد الله ليبين لكم ويهديكم سنن الذين من قبلكم ويتوب عليكم والله عليم حكيم(26) } النساء

ب - في الدنيا

العبر من مخلوقات الكون

{ سنريهم آياتنا في الآفاق وفي أنفسهم حتى يتبين لهم أنه الحق أولم يكف بربك أنه على كل شيء شهيد(53) } فصلت

العبر من المجتمعات  السابقة

{ وسكنتم في مساكن الذين ظلموا أنفسهم وتبين لكم كيف فعلنا بهم وضربنا لكم الأمثال (45) } إبراهيم

{ وعادا وثمود وقد تبين لكم من مساكنهم وزين لهم الشيطان أعمالهم فصدهم عن السبيل وكانوا مستبصرين (38) } العنكبوت

 

{ فلما قضينا عليه الموت ما دلهم على موته إلا دابة الأرض تأكل منسأته فلما خر تبينت الجن أن لو كانوا يعلمون الغيب ما لبثوا في العذاب المهين (14) } سبأ

ج يوم القيامة :

 

{ ولا تكونوا كالتي نقضت غزلها من بعد قوة أنكاثا تتخذون أيمانكم دخلا بينكم أن تكون أمة هي أربى من أمة إنما يبلوكم الله به وليبينن لكم يوم القيامة ما كنتم فيه تختلفون (92) } النحل

{وأقسموا بالله جهد أيمانهم لا يبعث الله من يموت بلى وعدا عليه حقا ولكن أكثر الناس لا يعلمون(38) ليبين لهم الذي يختلفون فيه وليعلم الذين كفروا أنهم كانوا كاذبين(39) } التحل

 

{ يومئذ يوفيهم الله دينهم الحق ويعلمون أن الله هو الحق المبين(25) } النور

2 - وظيفة الرسل تبيين آيات الله البينات  لتصير مبينات

(1) الرسل تبين الآيات

 

{ وما أرسلنا من رسول إلا بلسان قومه ليبين لهم فيضل الله من يشاء ويهدي من يشاء وهو العزيز الحكيم(4) } إبراهيم

(2) الرسول محمد عليه بيان آيات الله

{ بالبينات والزبر وأنزلنا إليك الذكر لتبين للناس ما نزل إليهم ولعلهم يتفكرون(44) } النحل

{ وما أنزلنا عليك الكتاب إلا لتبين لهم الذي اختلفوا فيه وهدى ورحمة لقوم يؤمنون(64) } النحل

{ ياأهل الكتاب قد جاءكم رسولنا يبين لكم على فترة من الرسل أن تقولوا ما جاءنا من بشير ولا نذير فقد جاءكم بشير ونذير والله على كل شيء قدير(19) } المائدة

يتلوها عليكم

{ رسولا يتلو عليكم آيات الله مبينات ليخرج الذين آمنوا وعملوا الصالحات من الظلمات إلى النور ومن يؤمن بالله ويعمل صالحا يدخله جنات تجري من تحتها الأنهار خالدين فيها أبدا قد أحسن الله له رزقا(11) } الطلاق

(3) الذين أوتوا الكتاب عليهم بيانه

 

{ وإذ أخذ الله ميثاق الذين أوتوا الكتاب لتبيننه للناس ولا تكتمونه فنبذوه وراء ظهورهم واشتروا به ثمنا قليلا فبئس ما يشترون(187) } آل عمران

الواجبات المترتبة على من تحقق لديهم التبيين الإلهي :

(1) وجوب على من تحقق له البيان الإلهي الالتزام بالحق

1 - الإيمان الحق بالله

{ أو كالذي مر على قرية وهي خاوية على عروشها قال أنى يحيي هذه الله بعد موتها فأماته الله مائة عام ثم بعثه قال كم لبثت قال لبثت يوما أو بعض يوم قال بل لبثت مائة عام فانظر إلى طعامك وشرابك لم يتسنه وانظر إلى حمارك ولنجعلك آية للناس وانظر إلى العظام كيف ننشزها ثم نكسوها لحما فلما تبين له قال أعلم أن الله على كل شيء قدير(259) } البقرة

2 - عبادة الله بدون شرك

 

{ هو الحي لا إله إلا هو فادعوه مخلصين له الدين الحمد لله رب العالمين(65) قل إني نهيت أن أعبد الذين تدعون من دون الله لما جاءني البينات من ربي وأمرت أن أسلم لرب العالمين(66) } غافر

3 - التميز عن غير المؤمنين واعتزالهم

{ ما كان للنبي والذين آمنوا أن يستغفروا للمشركين ولو كانوا أولي قربى من بعد ما تبين لهم أنهم أصحاب الجحيم (113) } التوبة

{ وما كان استغفار إبراهيم لأبيه إلا عن موعدة وعدها إياه فلما تبين له أنه عدو لله تبرأ منه إن إبراهيم لأواه حليم(114) } التوبة

4 - التمسك بالله وشريعته

{ لا إكراه في الدين قد تبين الرشد من الغي فمن يكفر بالطاغوت ويؤمن بالله فقد استمسك بالعروة الوثقى لا انفصام لها والله سميع عليم(256) } البقرة

(2) وجوب على من تحقق له البيان الإلهي عدم متابعة من لم يتبين لهم الحق

أنلزمكموها وأنتم لها كارهون

عصيته

 

أخالفكم إلى ما أنهاكم عنه

{ قال ياقوم أرأيتم إن كنت على بينة من ربي وآتاني رحمة من عنده فعميت عليكم أنلزمكموها وأنتم لها كارهون(28) } هود

{ قال ياقوم أرأيتم إن كنت على بينة من ربي وآتاني منه رحمة فمن ينصرني من الله إن عصيته فما تزيدونني غير تخسير(63) } هود

{ قال ياقوم أرأيتم إن كنت على بينة من ربي ورزقني منه رزقا حسنا وما أريد أن أخالفكم إلى ما أنهاكم عنه إن أريد إلا الإصلاح ما استطعت وما توفيقي إلا بالله عليه توكلت وإليه أنيب(88) } هود

عدم متابعة من زين له سوء عمله

عدم متابعة من يكفر به من الأحزاب

{ أفمن كان على بينة من ربه كمن زين له سوء عمله واتبعوا أهواءهم(14) } محمد

{ أفمن كان على بينة من ربه ويتلوه شاهد منه ومن قبله كتاب موسى إماما ورحمة أولئك يؤمنون به ومن يكفر به من الأحزاب فالنار موعده فلا تكن في مرية منه إنه الحق من ربك ولكن أكثر الناس لا يؤمنون(17) } هود

عدم متابعة من كذب به

{ قل إني على بينة من ربي وكذبتم به ما عندي ما تستعجلون به إن الحكم إلا لله يقص الحق وهو خير الفاصلين(57) } الأنعام

عدم متابعة الظالمين والغرورين

{ قل أرأيتم شركاءكم الذين تدعون من دون الله أروني ماذا خلقوا من الأرض أم لهم شرك في السماوات أم آتيناهم كتابا فهم على بينة منه بل إن يعد الظالمون بعضهم بعضا إلا غرورا(40) } فاطر

أسباب عدم تبين الحق من قبل بعض الناس رغم التبيين الإلهي (أسباب عدم النفع من البيان الإلهي)

1 – عميت عليكم

{ قال ياقوم أرأيتم إن كنت على بينة من ربي وآتاني رحمة من عنده فعميت عليكم أنلزمكموها وأنتم لها كارهون(28) } هود

2 - زين له سوء عمله

ومن يكفر به من الأحزاب

{ أفمن كان على بينة من ربه كمن زين له سوء عمله واتبعوا أهواءهم(14) } محمد

{ أفمن كان على بينة من ربه ويتلوه شاهد منه ومن قبله كتاب موسى إماما ورحمة أولئك يؤمنون به ومن يكفر به من الأحزاب فالنار موعده فلا تكن في مرية منه إنه الحق من ربك ولكن أكثر الناس لا يؤمنون(17) } هود

3 - كذبتم به

{ قل إني على بينة من ربي وكذبتم به ما عندي ما تستعجلون به إن الحكم إلا لله يقص الحق وهو خير الفاصلين(57) } الأنعام

4 الحسد

{ ود كثير من أهل الكتاب لو يردونكم من بعد إيمانكم كفارا حسدا من عند أنفسهم من بعد ما تبين لهم الحق فاعفوا واصفحوا حتى يأتي الله بأمره إن الله على كل شيء قدير (109) } البقرة

5 – الظلم والغرور

{ قل أرأيتم شركاءكم الذين تدعون من دون الله أروني ماذا خلقوا من الأرض أم لهم شرك في السماوات أم آتيناهم كتابا فهم على بينة منه بل إن يعد الظالمون بعضهم بعضا إلا غرورا(40) } فاطر

أسباب العودة عن الحق بعد تبين الحق من قبل بعض الناس - رغم التبيين الإلهي :

1 بسبب الزلل

 

2 - بسبب الظلم

{ فإن زللتم من بعد ما جاءتكم البينات فاعلموا أن الله عزيز حكيم(209) } البقرة

{ كيف يهدي الله قوما كفروا بعد إيمانهم وشهدوا أن الرسول حق وجاءهم البينات والله لا يهدي القوم الظالمين(86) } آل عمران

3 ولاية غير المؤمنين : يشاقق الرسول ويتبع غير سبيل المؤمنين

{إن الذين كفروا وصدوا عن سبيل الله وشاقوا الرسول من بعد ما تبين لهم الهدى لن يضروا الله شيئا وسيحبط أعمالهم(32) } محمد

{ ومن يشاقق الرسول من بعد ما تبين له الهدى ويتبع غير سبيل المؤمنين نوله ما تولى ونصله جهنم وساءت مصيرا(115) } النساء

4 الشيطان

{ إن الذين ارتدوا على أدبارهم من بعد ما تبين لهم الهدى الشيطان سول لهم وأملى لهم(25) } محمد

{ يجادلونك في الحق بعد ما تبين كأنما يساقون إلى الموت وهم ينظرون(6) } الأنفال

الحكمة من التبيين الإلهي

1 - ليهلك من هلك عن بينة ويحيا من حي عن بينة

{ إذ أنتم بالعدوة الدنيا وهم بالعدوة القصوى والركب أسفل منكم ولو تواعدتم لاختلفتم في الميعاد ولكن ليقضي الله أمرا كان مفعولا ليهلك من هلك عن بينة ويحيا من حي عن بينة وإن الله لسميع عليم(42) } الأنفال

2 - ولتستبين سبيل المجرمين

3 - يتبين لك الذين صدقوا وتعلم الكاذبين

{ وكذلك نفصل الآيات ولتستبين سبيل المجرمين(55) } الأنعام

{ عفا الله عنك لم أذنت لهم حتى يتبين لك الذين صدقوا وتعلم الكاذبين(43) } التوبة

عقوبة من تحقق له البيان الإلهي ولم يتبع الحق

وسيحبط أعمالهم

ونصله جهنم وساءت مصيرا

{إن الذين كفروا وصدوا عن سبيل الله وشاقوا الرسول من بعد ما تبين لهم الهدى لن يضروا الله شيئا وسيحبط أعمالهم(32) } محمد

{ ومن يشاقق الرسول من بعد ما تبين له الهدى ويتبع غير سبيل المؤمنين نوله ما تولى ونصله جهنم وساءت مصيرا(115) } النساء

 

{ قالوا أو لم تك تأتيكم رسلكم بالبينات قالوا بلى قالوا فادعوا وما دعاء الكافرين إلا في ضلال(50)  غافر

{ ذلك بأنه كانت تأتيهم رسلهم بالبينات فقالوا أبشر يهدوننا فكفروا وتولوا واستغنى الله والله غني حميد(6) } التغابن

 

{ إلا الذين تابوا وأصلحوا وبينوا فأولئك أتوب عليهم وأنا التواب الرحيم(160) } البقرة

تبينوا

 

{ ياأيها الذين آمنوا إذا ضربتم في سبيل الله فتبينوا ولا تقولوا لمن ألقى إليكم السلام لست مؤمنا تبتغون عرض الحياة الدنيا فعند الله مغانم كثيرة كذلك كنتم من قبل فمن الله عليكم فتبينوا إن الله كان بما تعملون خبيرا(94)} النساء

{ ياأيها الذين آمنوا إن جاءكم فاسق بنبإ فتبينوا أن تصيبوا قوما بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين(6) } الحجرات

 

ادع لنا ربك يبين لنا ما هي

{ قالوا ادع لنا ربك يبين لنا ما هي قال إنه يقول إنها بقرة لا فارض ولا بكر عوان بين ذلك فافعلوا ما تؤمرون(68) } البقرة

{ قالوا ادع لنا ربك يبين لنا ما هي إن البقر تشابه علينا وإنا إن شاء الله لمهتدون(70) } البقرة

{ قالوا ادع لنا ربك يبين لنا ما لونها قال إنه يقول إنها بقرة صفراء فاقع لونها تسر الناظرين(69) } البقرة

المبينات :

1 - كتاب مبين

 

{ وما تكون في شأن وما تتلوا منه من قرآن ولا تعملون من عمل إلا كنا عليكم شهودا إذ تفيضون فيه وما يعزب عن ربك من مثقال ذرة في الأرض ولا في السماء ولا أصغر من ذلك ولا أكبر إلا في كتاب مبين(61) } يونس

{ وما من دابة في الأرض إلا على الله رزقها ويعلم مستقرها ومستودعها كل في كتاب مبين(6) } هود

 

{ وعنده مفاتح الغيب لا يعلمها إلا هو ويعلم ما في البر والبحر وما تسقط من ورقة إلا يعلمها ولا حبة في ظلمات الأرض ولا رطب ولا يابس إلا في كتاب مبين(59) } الأنعام

{ وما من غائبة في السماء والأرض إلا في كتاب مبين(75) } النمل

{ وقال الذين كفروا لا تأتينا الساعة قل بلى وربي لتأتينكم عالم الغيب لا يعزب عنه مثقال ذرة في السماوات ولا في الأرض ولا أصغر من ذلك ولا أكبر إلا في كتاب مبين(3) } سبأ

 

{ فانتقمنا منهم وإنهما لبإمام مبين(79) } الحجر

{ إنا نحن نحي الموتى ونكتب ما قدموا وآثارهم وكل شيء أحصيناه في إمام مبين(12) } يس

2 - رسول مبين

 

{ بل متعت هؤلاء وآباءهم حتى جاءهم الحق ورسول مبين(29) } الزخرف

{ أنى لهم الذكرى وقد جاءهم رسول مبين(13) }الدخان

3 - سلطان مبين : سبب قوي لقبول ادعاء أو زعم أو عمل

أشكاله

(1) سلطان مبين : آيات الله الرسل في الدعوة إلى الله

سلطان موسى

{ ولقد أرسلنا موسى بآياتنا وسلطان مبين(96) } هود

{ ولقد أرسلنا موسى بآياتنا وسلطان مبين(23)  غافر

 

{ ثم أرسلنا موسى وأخاه هارون بآياتنا وسلطان مبين(45) } المؤمنون

{ وفي موسى إذ أرسلناه إلى فرعون بسلطان مبين(38) } الذاريات

 

{ يسألك أهل الكتاب أن تنزل عليهم كتابا من السماء فقد سألوا موسى أكبر من ذلك فقالوا أرنا الله جهرة فأخذتهم الصاعقة بظلمهم ثم اتخذوا العجل من بعد ما جاءتهم البينات فعفونا عن ذلك وآتينا موسى سلطانا مبينا(153) } النساء

{ولقد فتنا قبلهم قوم فرعون وجاءهم رسول كريم(17)أن أدوا إلي عباد الله إني لكم رسول أمين(18) وأن لا تعلوا على الله إني آتيكم بسلطان مبين(19) } الدخان

(2) سلطان مبين : البرهان القوي اللازم لزعم وجود من هم دون الله

 

{قالت رسلهم أفي الله شك فاطر السماوات والأرض يدعوكم ليغفر لكم من ذنوبكم ويؤخركم إلى أجل مسمى قالوا إن أنتم إلا بشر مثلنا تريدون أن تصدونا عما كان يعبد آباؤنا فأتونا بسلطان مبين(10) } إبراهيم

{ هؤلاء قومنا اتخذوا من دونه آلهة لولا يأتون عليهم بسلطان بين فمن أظلم ممن افترى على الله كذبا(15) } الكهف

 

{ أم لهم سلم يستمعون فيه فليأت مستمعهم بسلطان مبين(38) } الطور

{ أم لكم سلطان مبين (156) فأتوا بكتابكم إن كنتم صادقين(157)} الصافات

(3) سلطان مبين : البرهان القوي على زعم معين

 

{ قال أولو جئتك بشيء مبين(30) } الشعراء

{ لأعذبنه عذابا شديدا أو لأذبحنه أو ليأتيني بسلطان مبين(21) } النمل

(4) سلطان مبين : التبرير القوي لعمل معين

الفتنة مبرر قوي لقتل أصحابها

تولي غير المؤمنين مبرر قوي لعقوبة الله

{ ستجدون آخرين يريدون أن يأمنوكم ويأمنوا قومهم كل ما ردوا إلى الفتنة أركسوا فيها فإن لم يعتزلوكم ويلقوا إليكم السلم ويكفوا أيديهم فخذوهم واقتلوهم حيث ثقفتموهم وأولئكم جعلنا لكم عليهم سلطانا مبينا(91) } النساء

{ ياأيها الذين آمنوا لا تتخذوا الكافرين أولياء من دون المؤمنين أتريدون أن تجعلوا لله عليكم سلطانا مبينا (144) } النساء

4) الفصاحة

أفصح

 

{ وأخي هارون هو أفصح مني لسانا فأرسله معي ردءا يصدقني إني أخاف أن يكذبوني(34) } القصص

5) التحريف

حَرْف : مكان يمثل منطقة التقاء  بين سطحين أو كائنين في وضعين مختلفين ، ويمكن تعميم مفهوم الحرف ليشمل الالتقاء المعنوي أو الفكري : أي المنطقة الحدية التي تلتقي عندها معلومتين أو مفهومين

حَرَفَ : جعله يتحرك نحو الحرف : نحو المنطقة الفاصلة الحدية بين الشيء أو السطح ، والشيء أو السطح الآخر

مُتَحَرِّف – متحرفا : من تَحَرَّف : لازم الحرف - اتجه وسلك المنطقة التي تمثل الحرف : منطقة التقاء  بين سطحين في وضعين مختلفين : وهو هنا يمثل اللجوء إلى المنطقة الفاصلة بين المتقاتلين ، لكي يمكن توجيهه منها  إلى فئة أخرى ينضم إليها

يُحَرِّف – يحرفون : ينقل ويغير مكان الشيء إلى المنطقة الفاصلة الحدية

يُحَرَّف عن موضع : يغير مكان الشيء مبتعداً به من مكانه إلى منطقة طرفية هامشية

يُحَرِّف من بعد الموضع : يغير مكان الشيء مبتعداً به عن موضعه إلى الموضع التالي مباشرة باتجاه الهامش أو الحرف

 

وإذا استعملنا لفظ " يحرف " مع " الكلام " فإن هذا سيدل على ما يلي

يحرف الكلم عن مواضعه : يغير مكان بعض الألفاظ من مكانها باتجاه أول أو آخر الجملة ، مما يغير مدلول الكلام

يحرف الكلم من بعد مواضعه : يغير مكان بعض الألفاظ مبتعداً بها عن موضعها الأصلي إلى الموضع التالي مباشرة باتجاه الهامش أو الحرف

إن هذا يفيد أنهم كانوا فقط يقومون بتقديم أو تأخير أو تغيير ترتيب بعض الكلمات بطريقة تغير المدلول وفق غرض مقصود

مثال من المؤلف راتب : في كلمة " اقتلوا يوسف " إذا بدلنا الترتيب تصير : " يوسف اقتلهم "

حرف

 

{ ومن الناس من يعبد الله على حرف فإن أصابه خير اطمأن به وإن أصابته فتنة انقلب على وجهه خسر الدنيا والآخرة ذلك هو الخسران المبين(11) }  الحج

مُتَحَرِّف - متحرفا

 

{ ومن يولهم يومئذ دبره إلا متحرفا لقتال أو متحيزا إلى فئة فقد باء بغضب من الله ومأواه جهنم وبئس المصير(16) } الأنفال

يُحَرِّف - يحرفون

 

{ من الذين هادوا يحرفون الكلم عن مواضعه ويقولون سمعنا وعصينا واسمع غير مسمع وراعنا ليا بألسنتهم وطعنا في الدين ولو أنهم قالوا سمعنا وأطعنا واسمع وانظرنا لكان خيرا لهم وأقوم ولكن لعنهم الله بكفرهم فلا يؤمنون إلا قليلا(46) } النساء

{ فبما نقضهم ميثاقهم لعناهم وجعلنا قلوبهم قاسية يحرفون الكلم عن مواضعه ونسوا حظا مما ذكروا به ولا تزال تطلع على خائنة منهم إلا قليلا منهم فاعف عنهم واصفح إن الله يحب المحسنين(13) } المائدة

 

{ ياأيها الرسول لا يحزنك الذين يسارعون في الكفر من الذين قالوا آمنا بأفواههم ولم تؤمن قلوبهم ومن الذين هادوا سماعون للكذب سماعون لقوم آخرين لم يأتوك يحرفون الكلم من بعد مواضعه يقولون إن أوتيتم هذا فخذوه وإن لم تؤتوه فاحذروا ومن يرد الله فتنته فلن تملك له من الله شيئا أولئك الذين لم يرد الله أن يطهر قلوبهم لهم في الدنيا خزي ولهم في الآخرة عذاب عظيم(41) } المائدة

 

{ أفتطمعون أن يؤمنوا لكم وقد كان فريق منهم يسمعون كلام الله ثم يحرفونه من بعد ما عقلوه وهم يعلمون(75) } البقرة

 

6) اللحن

لحن ؟

جاء في التفسير أن اللحن : أساليب ملتوية في الحديث

وهنا في الآية جاءت : لحن القول : صفة من صفات كلام المنافقين

وهناك تعارف أن معنى تلحين : هو جعل للكلام نغمة موسيقية ، بحيث يغير زمن نطق الأحرف الصوتية في الألفاظ

 

{ ولو نشاء لأريناكهم فلعرفتهم بسيماهم ولتعرفنهم في لحن القول والله يعلم أعمالكم(30) ) محمد

7) الشعر

شعر-  يشعر : يتفاعل لمؤثر ما بحيث يدرك مصدره وماهيته وهدفه

شعائر : بعض الحركات والأقوال التي تؤثر بالمتلقي بحيث يدرك أن القائم بها يهدف لهدف معين

شاعر : المتفاعل لمؤثر ما بحيث يدرك مصدره وماهيته وهدفه ، وينقل ذلك للآخرين بكلام معبر عن ذلك

شِعْرُ : الكلام المعبر عن ما أدركه الشاعر

شَعْرُ - أشعار : الجزء من الجلد الذي ينمو بالشكل المحدد بحيث يقوم بوظيفة  الشعور (باللمس)

شاعر

{ ويقولون أئنا لتاركوا آلهتنا لشاعر مجنون (36) } الصافات

{ أم يقولون شاعر نتربص به ريب المنون (30) } الطور

{ بل قالوا أضغاث أحلام بل افتراه بل هو شاعر فليأتنا بآية كما أرسل الأولون(5) } الأنبياء

{ وما هو بقول شاعر قليلا ما تؤمنون(41) } الحاقة

{ والشعراء يتبعهم الغاوون(224) } الشعراء

شعر - ليس بشعر

{ وما علمناه الشعر وما ينبغي له إن هو إلا ذكر وقرآن مبين(69) } يس

شعائر

 

{ ياأيها الذين آمنوا لا تحلوا شعائر الله ولا الشهر الحرام ولا الهدي ولا القلائد ولا آمين البيت الحرام يبتغون فضلا من ربهم ورضوانا وإذا حللتم فاصطادوا ولا يجرمنكم شنآن قوم أن صدوكم عن المسجد الحرام أن تعتدوا وتعاونوا على البر والتقوى ولا تعاونوا على الإثم والعدوان واتقوا الله إن الله شديد العقاب(2) }البقرة

{ ذلك ومن يعظم شعائر الله فإنها من تقوى القلوب(32) } الحج

 

{ والبدن جعلناها لكم من شعائر الله لكم فيها خير فاذكروا اسم الله عليها صواف فإذا وجبت جنوبها فكلوا منها وأطعموا القانع والمعتر كذلك سخرناها لكم لعلكم تشكرون(36) } الحج

{ إن الصفا والمروة من شعائر الله فمن حج البيت أو اعتمر فلا جناح عليه أن يطوف بهما ومن تطوع خيرا فإن الله شاكر عليم(158) } البقرة

 

{ ليس عليكم جناح أن تبتغوا فضلا من ربكم فإذا أفضتم من عرفات فاذكروا الله عند المشعر الحرام واذكروه كما هداكم وإن كنتم من قبله لمن الضالين(198) } البقرة

 

 

 

ثالثاً - أعضاء  تشكيل الكلام

 

(1) أعضاء وأجهزة النطق واالفظ والكلام

أولاً – الفوه

فاه ( فوه – فاه – فيه) – أفواه  : عضو الجسم المعروف : مدخل تجويف الفم

وظائف الفيه :

(1) للشرب

 

{ له دعوة الحق والذين يدعون من دونه لا يستجيبون لهم بشيء إلا كباسط كفيه إلى الماء ليبلغ فاه وما هو ببالغه وما دعاء الكافرين إلا في ضلال(14) } الرعد

 

(2) النفخ

 

{ يريدون أن يطفئوا نور الله بأفواههم ويأبى الله إلا أن يتم نوره ولو كره الكافرون(32) } التوبة

{ يريدون ليطفئوا نور الله بأفواههم والله متم نوره ولو كره الكافرون(8) } الصف

(3) القول والكلام

 

{ وليعلم الذين نافقوا وقيل لهم تعالوا قاتلوا في سبيل الله أو ادفعوا قالوا لو نعلم قتالا لاتبعناكم هم للكفر يومئذ أقرب منهم للإيمان يقولون بأفواههم ما ليس في قلوبهم والله أعلم بما يكتمون(167) } آل عمران

{ كيف وإن يظهروا عليكم لا يرقبوا فيكم إلا ولا ذمة يرضونكم بأفواههم وتأبى قلوبهم وأكثرهم فاسقون(8) } التوبة

{ ياأيها الرسول لا يحزنك الذين يسارعون في الكفر من الذين قالوا آمنا بأفواههم ولم تؤمن قلوبهم ومن الذين هادوا سماعون للكذب سماعون لقوم آخرين لم يأتوك يحرفون الكلم من بعد مواضعه يقولون إن أوتيتم هذا فخذوه وإن لم تؤتوه فاحذروا ومن يرد الله فتنته فلن تملك له من الله شيئا أولئك الذين لم يرد الله أن يطهر قلوبهم لهم في الدنيا خزي ولهم في الآخرة عذاب عظيم(41) } المائدة

 

{ وقالت اليهود عزير ابن الله وقالت النصارى المسيح ابن الله ذلك قولهم بأفواههم يضاهئون قول الذين كفروا من قبل قاتلهم الله أنى يؤفكون(30) } التوبة

{ ما جعل الله لرجل من قلبين في جوفه وما جعل أزواجكم اللائي تظاهرون منهن أمهاتكم وما جعل أدعياءكم أبناءكم ذلكم قولكم بأفواهكم والله يقول الحق وهو يهدي السبيل(4) } الأحزاب

 

{ إذ تلقونه بألسنتكم وتقولون بأفواهكم ما ليس لكم به علم وتحسبونه هينا وهو عند الله عظيم (15) ولولا إذ سمعتموه قلتم ما يكون لنا أن نتكلم بهذا سبحانك هذا بهتان عظيم (16) } النور

{ وينذر الذين قالوا اتخذ الله ولدا (4) ما لهم به من علم ولا لآبائهم كبرت كلمة تخرج من أفواههم إن يقولون إلا كذبا(5) } الكهف

 

{اليوم نختم على أفواههم وتكلمنا أيديهم وتشهد أرجلهم بما كانوا يكسبون (65) }  يس

(4)  للتعبير عن الحالة النفسية الانفعالية

البغضاء

 

 

 

الاستنكار وعدم القبول

{ ياأيها الذين آمنوا لا تتخذوا بطانة من دونكم لا يألونكم خبالا ودوا ما عنتم قد بدت البغضاء من أفواههم وما تخفي صدورهم أكبر قد بينا لكم الآيات إن كنتم تعقلون(118) } آل عمران

{ ألم يأتكم نبأ الذين من قبلكم قوم نوح وعاد وثمود والذين من بعدهم لا يعلمهم إلا الله جاءتهم رسلهم بالبينات فردوا أيديهم في أفواههم وقالوا إنا كفرنا بما أرسلتم به وإنا لفي شك مما تدعوننا إليه مريب(9) } إبراهيم

 

ثانياً – الشفتين

الله خالق اللسان واللغة

{ ألم نجعل له عينين(8) ولسانا وشفتين(9) } البلد

ثالثاً – اللسان

لسان

لسان : مجموعة من الأعضاء ( الفوه والشفاه وللسان العضلي ) وطرق العمل والتحريك ، والمعلومات  ، والتي تعمل بشكل نظام متكامل لينتج عن عملها ظهور الأصوات المتنوعة التي ترمز وتدل على مدلولات كثيرة معينة

وهنا يجب أن ننبه إلى أن هذا المعنى لا ينطبق على معنى " لغة " بعرفنا ، فاللغة هي مجموع الألفاظ : طرق نطقها ومدلولاتها ، بينما اللسان في القرآن هو أكثر من ذلك ، فهو يشمل ثلاثة أشياء : (1) أعضاء وأجهزة النطق واالفظ والكلام ، (2) وطرق عملها بالتحريك والنفخ ، (3) والأصوات ومدلولات الأصوات التي تنجم عن عمل هذه المنظومة

اللسان الذي في الفيه هو عضو الكلام الخاص بكل قوم ( بالتعبير الدارج – اللغة)

الله خالق اللسان واللغة

{ ألم نجعل له عينين(8) ولسانا وشفتين(9) } البلد

 

{ ومن آياته خلق السماوات والأرض واختلاف ألسنتكم وألوانكم إن في ذلك لآيات للعالمين (22) } الروم

 

{ لعن الذين كفروا من بني إسرائيل على لسان داوود وعيسى ابن مريم ذلك بما عصوا وكانوا يعتدون(78) } المائدة

 

{ يوم تشهد عليهم ألسنتهم وأيديهم وأرجلهم بما كانوا يعملون (24) } النور

اللسان عضو الكلام الخاص بكل قوم

 

{ وما أرسلنا من رسول إلا بلسان قومه ليبين لهم فيضل الله من يشاء ويهدي من يشاء وهو العزيز الحكيم(4) } إبراهيم

 

{ فإنما يسرناه بلسانك لعلهم يتذكرون(58) } الدخان

{ فإنما يسرناه بلسانك لتبشر به المتقين وتنذر به قوما لدا(97) } مريم

 

{ ومن قبله كتاب موسى إماما ورحمة وهذا كتاب مصدق لسانا عربيا لينذر الذين ظلموا وبشرى للمحسنين(12) } الأحقاف

{ ولقد نعلم أنهم يقولون إنما يعلمه بشر لسان الذي يلحدون إليه أعجمي وهذا لسان عربي مبين (103) } النحل

{ بلسان عربي مبين(195) } الشعراء

اللسان عضو الكلام الخاص بكل فرد

اللسان للكلام والفصاحة

 

{ ويضيق صدري ولا ينطلق لساني فأرسل إلى هارون (13) } الشعراء

{ واحلل عقدة من لساني (27) يفقهوا قولي (28) } طه

{ وأخي هارون هو أفصح مني لسانا فأرسله معي ردءا يصدقني إني أخاف أن يكذبوني (34) } القصص

تحريك اللسان لنطق الكلام

{ لا تحرك به لسانك لتعجل به (16) } القيامة

{ فتعالى الله الملك الحق ولا تعجل بالقرآن من قبل أن يقضى إليك وحيه وقل رب زدني علما(114) } طه

الكلام باللسان والفيه

{ إذ تلقونه بألسنتكم وتقولون بأفواهكم ما ليس لكم به علم وتحسبونه هينا وهو عند الله عظيم (15) ولولا إذ سمعتموه قلتم ما يكون لنا أن نتكلم بهذا سبحانك هذا بهتان عظيم (16) } النور

وقد لا يطابق ما في القلب

{ سيقول لك المخلفون من الأعراب شغلتنا أموالنا وأهلونا فاستغفر لنا يقولون بألسنتهم ما ليس في قلوبهم قل فمن يملك لكم من الله شيئا إن أراد بكم ضرا أو أراد بكم نفعا بل كان الله بما تعملون خبيرا(11) } الفتح

قول الصدق

{ ووهبنا لهم من رحمتنا وجعلنا لهم لسان صدق عليا (50) } مريم

{ واجعل لي لسان صدق في الآخرين (84) } الشعراء

لي اللسان للإيحاء بالصدق

{ وإن منهم لفريقا يلوون ألسنتهم بالكتاب لتحسبوه من الكتاب وما هو من الكتاب ويقولون هو من عند الله وما هو من عند الله ويقولون على الله الكذب وهم يعلمون (78) } آل عمران

{ من الذين هادوا يحرفون الكلم عن مواضعه ويقولون سمعنا وعصينا واسمع غير مسمع وراعنا ليا بألسنتهم وطعنا في الدين ولو أنهم قالوا سمعنا وأطعنا واسمع وانظرنا لكان خيرا لهم وأقوم ولكن لعنهم الله بكفرهم فلا يؤمنون إلا قليلا (46) } النساء

قول الكذب

 

{ ويجعلون لله ما يكرهون وتصف ألسنتهم الكذب أن لهم الحسنى لا جرم أن لهم النار وأنهم مفرطون(62)} النحل

{ ولا تقولوا لما تصف ألسنتكم الكذب هذا حلال وهذا حرام لتفتروا على الله الكذب إن الذين يفترون على الله الكذب لا يفلحون(116)} النحل

اللسان لأذى الآخرين

 

{ أشحة عليكم فإذا جاء الخوف رأيتهم ينظرون إليك تدور أعينهم كالذي يغشى عليه من الموت فإذا ذهب الخوف سلقوكم بألسنة حداد أشحة على الخير أولئك لم يؤمنوا فأحبط الله أعمالهم وكان ذلك على الله يسيرا(19) } الأحزاب

{ إن يثقفوكم يكونوا لكم أعداء ويبسطوا إليكم أيديهم وألسنتهم بالسوء وودوا لو تكفرون (2) } الممتحنة