يقول رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : أتاني جبريل عليه السلام فقال يا محمد : إن أمتك مختلفة بعدك . قال : فقلت له : فأين المخرج يا جبريل ، فقال : كتاب الله تعالى به يقصم الله كل جبار ، من اعتصم به نجا ، ومن تركه هلك ، قال وفيه قول فصل ، وليس بالهزل ، لا تختلقه الألسن ، ولا تفنى أعاجيبه . فيه نبأ ما كان من قبلكم ، وفصل ما بينكم ، وخبر ما هو كائن بعدكم . ))

الموقع الشخصي
لأعمال الدكتور
راتب عبد الوهاب السمان
info@kitabuallah.com

مهام أمة الدعوة إلى الخير والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر

الفصل الثالث من الباب الثاني: أحكام ولاية الأمر لكل طائفة من طوائف أولي الأمر

القسم الأول من الفصل الثالث: إقامة حكم الشريعة

البحث الأول من القسم الأول من الفصل الثالث: مهام طائفة تبليغ الشريعة

البحث الثاني من القسم الأول من الفصل الثالث: تنفيذ أحكام شريعة الدين:

(1) مهام طائفة الحكم بين الناس وتنفيذ حكم الله (القضاء) في العصاة

(2) مهام طائفة أولي الأمر لرعاية المؤمنين

القسم الثاني من الفصل الثالث: إقامة شريعة الأمر: تولي وولاية الأمر

البحث الأول من القسم الثاني من الفصل الثالث: سلطة الأمر العليا: (هيئة أولي الأمر العليا)

(1)مهام سلطة فصل النزاع في استنباط الأحكام الشرعية بردها إلى الله الرسول: مهام سلطة الاحتكام للشريعة

(2) مهام سلطة استنباط وإصدار الأمر اللازم في الأمن والخوف: مهام سلطة أمن البلاد

أ - سلطة الأمن الخارجي: الأمن والخوف

ب - سلطة الأمن الداخلي: الولاء والسمع والطاعة والتوقير

البحث الثاني من القسم الثاني من الفصل الثالث: سلطة الأمر الوسطى: (هيئة أولي الأمر الوسطى)

(1) مهام جماعات النجوى والمنتديات

أ - المشاريع الخاصة بالمصلحة العامة: الدعوة إلى الخير العام

ب - تقترح القوانين المحلية: العرف أو المعروف أو الأعراف بالأمر أو النهي: الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر

ج - تزكية الناس: الأمر بصدقة – بالإصلاح - بالتقوى - بالقسط - بالعدل

د - أولي الأمر للشورى في سبل الحياة المختلفة

(2) مهام أمة الدعوة إلى الخير والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر

أ - الدعوة لإقرار ثم تنفيذ مشاريع المصلحة العامة (الدعوة إلى الخير)

ب - الدعوة لإقرار ثم تنفيذ العرف أو المعروف: القوانين المحلية: الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر

البحث الثالث من القسم الثاني من الفصل الثالث: مهام سلطة الأمر الدنيا: أولي الأمر في الأهل والزوجية والأرحام

 

أمة الدعوة إلى الخير والأمر بالمعروف و النهي عن المنكر

أولاً – الدعوة إلى الخير

ثانياً - الأمر بالمعروف

ثالثاً – النهي عن المنكر

يدعون إلى الخير ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر

{ ولتكن منكم أمة يدعون إلى الخير ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر وأولئك هم المفلحون(104) } آل عمران

{ كنتم خير أمة أخرجت للناس تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر وتؤمنون بالله ولو آمن أهل الكتاب لكان خيرا لهم منهم المؤمنون وأكثرهم الفاسقون(110) } آل عمران

{ يؤمنون بالله واليوم الآخر ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر ويسارعون في الخيرات وأولئك من الصالحين(114) } آل عمران

{ الذين يتبعون الرسول النبي الأمي الذي يجدونه مكتوبا عندهم في التوراة والإنجيل يأمرهم بالمعروف وينهاهم عن المنكر ويحل لهم الطيبات ويحرم عليهم الخبائث ويضع عنهم إصرهم والأغلال التي كانت عليهم فالذين آمنوا به وعزروه ونصروه واتبعوا النور الذي أنزل معه أولئك هم المفلحون(157) } الأعراف

 

{ التائبون العابدون الحامدون السائحون الراكعون الساجدون الآمرون بالمعروف والناهون عن المنكر والحافظون لحدود الله وبشر المؤمنين(112) } التوبة

{ الذين إن مكناهم في الأرض أقاموا الصلاة وآتوا الزكاة وأمروا بالمعروف ونهوا عن المنكر ولله عاقبة الأمور(41) } الحج

{ يابني أقم الصلاة وأمر بالمعروف وانه عن المنكر واصبر على ما أصابك إن ذلك من عزم الأمور(17) } لقمان

 

{ المنافقون والمنافقات بعضهم من بعض يأمرون بالمنكر وينهون عن المعروف ويقبضون أيديهم نسوا الله فنسيهم إن المنافقين هم الفاسقون(67) } التوبة

{ والمؤمنون والمؤمنات بعضهم أولياء بعض يأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر ويقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة ويطيعون الله ورسوله أولئك سيرحمهم الله إن الله عزيز حكيم(71) } التوبة


أولاً – الدعوة إلى الخير

ثانياً - الأمر بالمعروف

ثالثاً – النهي عن المنكر

أ - الدعوة لإقرار ثم تنفيذ مشاريع المصلحة العامة: الدعوة إلى الخير

شجرة البحث

1 – دلالة الألفاط

1) دلالة لفظ الدعوة:

2) دلالة لفظ " الخير ":

2 – الأمر بالدعوة إلى الخير

1) الإنسان بفطرته لا يسأم من دعاء الخير والاستعجال به

2) حمد (مدح) الذين يهدون بأمر الله ووحيه ويفعلون الخيرات

3) حمد المسارعين بالخيرات

4) حمد الذين يسابقون بالخيرات

(1) من الذين آمنوا

(2) من أهل الكتاب

5) الأمر بفعل الخير

6) الأمر بأن يتسابق الناس إلى الخيرات

7) الأمر بتكوين أمة تدعو إلى الخير - ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر

(1) من الذين آمنوا

(2) من مؤمني أهل الكتاب

3 - أنواع وأشكال الخير

1) الأشياء والأمور التي هي خير في ذاتها

1) - من الممتلكات

(1) الملك

(2) الرزق

(3) الإرث -ترك خيراً

(4) المال

(5) فيه خير لكم: فوائد مادية

(6) يجعل فيه خير: فوائد مادية ومعنوية

2) - السلامة من المصائب

(1) يمسسك بخير

(2) يردك بخير

3) - الأعمال الصالحة

أ - تجاه الله

  1. العبادة
  2. الكسب والعمل الصالح
  3. العمل الصالح التطوع
  4. الكلام: لا خير في بعض النجوى
  5. تبدو خيراَ
  6. تقدموا من خير
  7. عملت من خير
  8. يفعل خيراً
  9. الحج

10. الخير عند باقي الشرائع

11. الإقساط باليتامى

12. الإنفاق لليتامى

13. إصلاح اليتامى

14. الإصلاح بين الزوجين

15. الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر

ب تجاه الناس بعضهم بعضاَ

  1. الصدقات - تنفقوا من خير
  2. بقاء السلام وزوال المصائب
  3. بقاء الأمن وزوال الفتنة أصابه خير
  4. النصر - ينالوا خيراً
  5. التصرف الاجتماعي الصحيح - يأتي بخير
  6. يجعل فيه خير : فوائد مادية ومعنوية
  7. القتال لدفع الشر

4) - من العلم وطرق التفكير

  1. القرآن خير
  2. يؤتي خيراً : الحكمة
  3. العلم الإلهي
  4. عَلِمَ فيهم خيراً : الميل للعمل الصالح
  5. طرق النفع عموماً

2) الأشياء والأمور التي هي خير من شيء أو أمر آخر: غير متفق على أنها خير في ذاتها، ولكنها خير من شيء آخر: أكثر نفعاً وأقل ضراً

1) - الله خير من الأرباب المتفرقون

2) - بعض الناس خير من بعضهم

  1. عبد مؤمن / مشرك
  2. قوم ونساء / قوم ونساء
  3. أزواج / أزواج
  4. بشر / مخلوق ببشر مخلوق
  5. مؤمن / وكافر
  6. بشر / وإبليس
  7. أمة / أمة
  8. قوم / قوم
  9. أجير / أجير

3) – نبات خير من نبات

  1. نبات / نبات
  2. جنة / جنة

4) حال خير من حال أو مال

  1. ما مكنني ربي / ما يعرضونه من مال
  2. ما عند الله / اللهو والتجارة
  3. قول معروف ومغفرة / صدقة يتبعها أذى
  4. رحمة الله  / مال

5) حياة خير من حياة

  1. ولدار الآخرة / الدنيا
  2. مثوبة الآخرة / أجر الدنيا
  3. حياة الآخرة / الدنيا
  4. ما عند الله / متاع الدنيا
  5. الباقيات / المال والبنون
  6. مقام الجنة / مقام
  7. الأمن يوم القيامة / الخوف من النار
  8. جنة الخلد / الدنيا الفانية
  9. الجنة / الزقوم

10. الآخرة / متاع الدنيا

11. ثواب الآخرة / من الدنيا

12. ما عند الله / شراء الدين بالدنيا

6) أعمال صالحة خير من أعمال غير صالحة أو أقل صلاحاً

(1) في عبادة الله واجتناب الشرك

  1. عبادة الله / عبادة غيره
  2. الإيمان بالنبي / الكفر به
  3. الانتهاء عن الغلو / الغلو
  4. فعل ما أمر الله / عدم الفعل
  5. تعظيم حرمات الله / عدم تعظيم
  6. في الصيام والتطوع في إطعام المسكين / عدم الصيام والتطوع
  7. السعي للذكر وترك البيع / ترك السعي واستمرار البيع
  8. آية / آية
  9. ليلة / ألف شهر

10. زاد التقوى / زاد

11. حسنة / حسنة

(2) في الولاء والطاعة

  1. طاعة الرسول وأولي الأمر/ العصيان
  2. رد النزاع لله والرسول / نزاع بدون رد لله والرسول
  3. قالوا سمعنا وأطعنا / عدم الفعل
  4. صدقوا الله / عدم الفعل
  5. صبروا حتى تخرج إليهم / عدم الفعل
  6. تقديم صدقة بين يدي نجوى الرسول / عدم تقديم

(3) في الأمن والخوف

  1. الإيمان والجهاد بالمال والنفس / عدم الفعل
  2. القتال / القعود
  3. التوبة بالبراءة من المشركين / البقاء على عدم البراءة

(4) في المال

  1. وفي الكيل
  2. الصدقة/ الإنظار لميسرة

(5) في أحكام الوالدين

الصبر على العزبة / نكاح ملك اليمين

(6) في التكافل الاجتماعي

  1. إخفاء الصدقات / إبدائها
  2. إصلاح اليتامى / عدم الفعل
  3. إيتاء ذا القربى / عدم الفعل

(7) في الإحصان

  1. يستعففن / وضع ثيابهن
  2. لباس  التقوى / لباس

(8) في الأمن الجسدي

الصبر على العقوبة / الانتقام

(9) التربية والأخلاق

الاستئذان / عدم الفعل

(10) أمور ظاهرها الشر وحقيقتها الخير

قصة الإفك

(11) أمور ظاهرها الخير وحقيقتها شر

الإملاء للذين كفروا

البخل


1 – دلالة الألفاط

1) دلالة لفظ الدعوة:

دَعَا – يَدْعُوْ + كائن + كائناً: يطلبه للحضور بهدف المشاركة أو المساعدة بشأن ما: يُعْلِمُه بوسيلة مخاطبة كنداء أو قول أو غيره بأن يحضر بنفسه، أوبأثره وفعله، وذلك لتقديم العون أو المشاركة في عمل او شأن ما

2) دلالة لفظ " الخير ": هو الشيء الأفضل والأحسن والأنفع والأكثر قبولاً من غيره

وهو صنو ( مطابق) معنى المصلحة الشائع

خَارَ – يَخِيْرُ + كائن أو شيء أوأمر+ كائناً أو شيئاً أو أمراً: يفضله ويميزه بسمات الحسن والنفع والقبول

خَارَ – يَخِيْرُ + كائن أو شيء أوأمر+ لـِ كائن: يفضله ويميزه بسمات الحسن والنفع والقبول وذلك نسبة لكائن دون غيره: التفضيل النسبي: فما هو أفضل لكائن، ليس لزماً أن يكون الأفضل لغيره

خْيْر - الخير: اسم فعل " خَارَ - يَخِيرُ ": وهو أيضاً بمعنى مفعول: الشيء الأفضل والأحسن والأنفع والأكثر قبولاً من غيره

يكون + كائن أو شيء أوأمر + خير + من كائن أو شيء أو أمر: التقدير: يكون + كائن أو شيء أوأمر + خير + لـِ كائن + من كائن أو شيء أو أمر

يكون + كائن أو شيء أوأمر + خير + لـِ كائن + من كائن أو شيء أو أمر: يفضله ويميز عليه بسمات الحسن والنفع والقبول وذلك نسبة لكائن دون غيره : ويفهم منه التفضيل وذلك لأن أصل الفعل فيه معنى التفضيل ، وليس لأنه شذوذ عن القاعدة

وهذا البناء هو المستعمل في القرآن للتعبير عن الأفضل والأخير ولم يأت في القرآن بناء " خار – يخير" للتعبير عن الأفضل والأخير

خِيَرَة:  اسم فعل مبالغة من " خَارَ - يَخِيرُ ": الاختيار: حرية الاختيار: صلاحية تقدير أن الأمر صالح وحسن ونافع ومقبول في أمر خاص معلوم دون غيره

{وَرَبُّكَ يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ وَيَخْتَارُ مَا كَانَ لَهُمْ الْخِيَرَةُ سُبْحَانَ اللَّهِ وَتَعَالَى عَمَّا يُشْرِكُونَ}

{وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ وَلَا مُؤْمِنَةٍ إِذَا قَضَى اللَّهُ وَرَسُولُهُ أَمْرًا أَنْ يَكُونَ لَهُمْ الْخِيَرَةُ مِنْ أَمْرِهِمْ }

خَيْرَة: على وزن"فـَعـْلـَة": اسم فعل بمعنى مفعول للمرة من " خَارَ - يَخِيرُ ": الشيء الخاص الذي يعتبر هو الأفضل في مجموعته

خَيْرَات: جمع " خَيْرَة ": مجموع ما اعتبر أنه الأفضل في كل مجموعة من مجموعات كثيرة من الأشياء.

اخْتَارَ – يَخْتَارُ + كائن + كائناً أو شيئاً أوأمراً: على وزن" افتعل": من " خَارَ - يَخِيرُ ": يجهد أن" يَخِيرُ " بإرادة ذاتية: يعتبر أن شيئاً أحسن وأنفع وأفضل وأكثر قبولاً وذلك بحسب هواه وحكمه: وهو ضمناً وتقديراً: اختاره على كائن أو شيء أو أمر آخر

اخْتَارَ – يَخْتَارُ + كائن + كائناً أو شيئاً: بمعنى انتقاه وميزه وفضله على آخر: يعتبر أن شيئاً أحسن وأنفع وأفضل وأكثر قبولاً وذلك بحسب هواه وحكمه

{وأنا اخترتك}

اخْتَارَ – يَخْتَارُ + كائن + أمراً: بمعنى الاختيار والفعل الإرادي ضد الجبر والإكراه: يعتبر أن شيئاً أحسن وأنفع وأفضل وأكثر قبولاً وذلك بحسب هواه وحكمه، ويعطيه الأسبقية للتنفيذ، وذلك نسبة لأمر آخر: في كائن يملك الوعي والقدرة على إصدار الأمر، وهو أمام عدد من الاحتمالات للعمل أو التملك أو الفعل، فإن الاختيار هو ترتيب الاحتمالات الممكنة والتي نتجت عن فعل المحاكمة المنطقية(الحكم ) والمحاكمة الإمتاعية، وذلك وفق قواعد خاصة بالاختيار

والقواعد الخاصة بالاختيار في البشر هي: 1) مبدأ ضرورات البقاء والخلد  و2) مبدأ الملك الذي لا يبلى: كلما كان الحكم مؤدياً  لما يطيل البقاء، وكلما  كان الحكم مؤدياً إلى المزيد من تحصيل الأملاك، كلما كان أكثر خيراً من ما سواه ويعتبر مفضلاً.

{ وربك يخلق ما يشاء ويختار ما كان لهم الخيرة سبحان الله وتعالى عما يشركون}: الله سبحانه هو الذي يملك الاختيار الكامل، أما الناس فما كان لهم الخيرة ( إلابماشاء واختار ربنا)

اخْتَارَ – يَخْتَارُ + كائن + كائناً أو شيئاً أوأمراً + على كائن أو شيء أو أمر: يعتبر أن شيئاً أحسن وأنفع وأفضل وأكثر قبولاً وذلك بحسب هواه وحكمه ، وذلك مقارنة ونسبة لكائن أو شيء أو أمر آخر

{ولقد اخترناهم على علم على العالمين}

اخْتَارَ – يَخْتَارُ + كائن + كائناً + شيئاً أوأمراً + لـِ أمر

{واختار موسى قومه سبعين رجلا لميقاتنا}

تَخَيَّرَ – يَتَخَيَّرُ: على وزن " تـَفعـَّل" من " خَارَ - يَخِيرُ ": يقوم بفعل " خَارَ - يَخِيرُ " على وجه التكرار والشدة وبشكل ذاتي: يختار بشدة وخصوصية وهوى أكثر، عدداً من الأمور أو الأشياء على أنها الأفضل، وكل منها هو الأفضل في مجموعته.

واللفظ ينتمي إلى مجموعة ألفاظ " التفضيل والتمييز والاختيار لأمر دون آخر، باعتباره الأحسن والأكثر فضلاً وخيراً"، وهي:

خَارَ – يَخِيْرُ، جَبى – يَجْبي(جَبَى – يَجْبَى)، خَصَّ- يَخُصُّ، جَدِرَ- يَجْدَرُ، أَثِرَ – يَأْثَرُ، فَضَلَ – يَفْضُلُ

2 – الأمر بالدعوة إلى الخير

1) الإنسان بفطرته لا يسأم من دعاء الخير والاستعجال به

2) حمد ( مدح) الذين يهدون بأمر الله ووحيه ويفعلون الخيرات

3) حمد المسارعين بالخيرات

4) حمد الذين يسابقون بالخيرات

(1) من الذين آمنوا

(2) من أهل الكتاب

5) الأمر بفعل الخير

6) الأمر بأن يتسابق الناس إلى الخيرات

7) الأمر بتكوين أمة تدعو إلى الخير - ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر

(1) من الذين آمنوا

(2) من مؤمني أهل الكتاب

 

1) الإنسان بفطرته لا يسأم من دعاء الخير والاستعجال به

 

{ ويدع الإنسان بالشر دعاءه بالخير وكان الإنسان عجولا(11) }  الإسراء

{ لا يسأم الإنسان من دعاء الخير وإن مسه الشر فيئوس قنوط(49) } فصلت

2) حمد ( مدح) الذين يهدون بأمر الله ووحيه ويفعلون الخيرات

الرسل

 

الأئمة

 

{ فاستجبنا له ووهبنا له يحيى وأصلحنا له زوجه إنهم كانوا يسارعون في الخيرات ويدعوننا رغبا ورهبا وكانوا لنا خاشعين(90) } الأنبياء

{ وجعلناهم أئمة يهدون بأمرنا وأوحينا إليهم فعل الخيرات وإقامة الصلاة وإيتاء الزكاة وكانوا لنا عابدين(73) } الأنبياء

3) حمد المسارعين بالخيرات

من الرسل

{ فاستجبنا له ووهبنا له يحيى وأصلحنا له زوجه إنهم كانوا يسارعون في الخيرات ويدعوننا رغبا ورهبا وكانوا لنا خاشعين(90) } الأنبياء

من الذين آمنوا

 

من مؤمني أهل الكتاب

{والذين يؤتون ما آتوا وقلوبهم وجلة أنهم إلى ربهم راجعون(60) أولئك يسارعون في الخيرات وهم لها سابقون (61) } المؤمنون

{ ليسوا سواء من أهل الكتاب أمة قائمة يتلون آيات الله آناء الليل وهم يسجدون (113) يؤمنون بالله واليوم الآخر ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر ويسارعون في الخيرات وأولئك من الصالحين(114) } آل عمران

4) حمد الذين يسابقون بالخيرات

(1) من الذين آمنوا

(2) من أهل الكتاب

سابقون في الخيرات

{والذين يؤتون ما آتوا وقلوبهم وجلة أنهم إلى ربهم راجعون(60) أولئك يسارعون في الخيرات وهم لها سابقون (61) } المؤمنون

{ ثم أورثنا الكتاب الذين اصطفينا من عبادنا فمنهم ظالم لنفسه ومنهم مقتصد ومنهم سابق بالخيرات بإذن الله ذلك هو الفضل الكبير(32) } فاطر

5) الأمر بفعل الخير

الذين آمنوا

{ ياأيها الذين آمنوا اركعوا واسجدوا واعبدوا ربكم وافعلوا الخير لعلكم تفلحون (77) } الحج

6) الأمر بأن يتسابق الناس إلى الخيرات

فاستبقوا الخيرات

{ ولكل وجهة هو موليها فاستبقوا الخيرات أين ما تكونوا يأت بكم الله جميعا إن الله على كل شيء قدير (148) } البقرة

{ وأنزلنا إليك الكتاب بالحق مصدقا لما بين يديه من الكتاب ومهيمنا عليه فاحكم بينهم بما أنزل الله ولا تتبع أهواءهم عما جاءك من الحق لكل جعلنا منكم شرعة ومنهاجا ولو شاء الله لجعلكم أمة واحدة ولكن ليبلوكم في ما آتاكم فاستبقوا الخيرات إلى الله مرجعكم جميعا فينبئكم بما كنتم فيه تختلفون(48) } المائدة

7) الأمر بتكوين أمة تدعو إلى الخير - ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر

(1) من الذين آمنوا

(2) من مؤمني أهل الكتاب

 

{ ياأيها الذين آمنوا اتقوا الله حق تقاته ولا تموتن إلا وأنتم مسلمون (102)

واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا واذكروا نعمة الله عليكم إذ كنتم أعداء فألف بين قلوبكم فأصبحتم بنعمته إخوانا وكنتم على شفا حفرة من النار فأنقذكم منها كذلك يبين الله لكم آياته لعلكم تهتدون(103) ولتكن منكم أمة يدعون إلى الخير ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر وأولئك هم المفلحون(104) } آل عمران

{ ليسوا سواء من أهل الكتاب أمة قائمة يتلون آيات الله آناء الليل وهم يسجدون (113) يؤمنون بالله واليوم الآخر ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر ويسارعون في الخيرات وأولئك من الصالحين(114) } آل عمران

3 - أنواع وأشكال الخير

1) الأشياء والأمور التي هي خير في ذاتها: متفق على أنها خير في ذاتها، وليس بأنها خير من شيء آخر

2) الأشياء والأمور التي هي خير من شيء أو أمر آخر: غير متفق على أنها خير في ذاتها، ولكنها خير من شيء آخر: أكثر نفعاً وأقل ضراً

1) الأشياء والأمور التي هي خير في ذاتها: متفق على أنها خير في ذاتها، وليس بأنها خير من شيء آخر

1) - من الممتلكات

(1) الملك

(2) الرزق

(3) الإرث -ترك خيراً

(4) المال

(5) فيه خير لكم: فوائد مادية

(6) يجعل فيه خير: فوائد مادية ومعنوية

الملك

{ قل اللهم مالك الملك تؤتي الملك من تشاء وتنزع الملك ممن تشاء وتعز من تشاء وتذل من تشاء بيدك الخير إنك على كل شيء قدير(26) } آل عمران

الرزق

{ قل لا أملك لنفسي نفعا ولا ضرا إلا ما شاء الله ولو كنت أعلم الغيب لاستكثرت من الخير وما مسني السوء إن أنا إلا نذير وبشير لقوم يؤمنون(188) } الأعراف

{ فسقى لهما ثم تولى إلى الظل فقال رب إني لما أنزلت إلي من خير فقير(24) } القصص

الإرث

ترك خيراً

{ كتب عليكم إذا حضر أحدكم الموت إن ترك خيرا الوصية للوالدين والأقربين بالمعروف حقا على المتقين (180) } البقرة

المال

{ فقال إني أحببت حب الخير عن ذكر ربي حتى توارت بالحجاب(32) } ص

{ وإنه لحب الخير لشديد (8) } العاديات

 

{ وإلى مدين أخاهم شعيبا قال ياقوم اعبدوا الله ما لكم من إله غيره ولا تنقصوا المكيال والميزان إني أراكم بخير وإني أخاف عليكم عذاب يوم محيط(84) } هود

فيه خير لكم : فوائد مادية

 

{ والبدن جعلناها لكم من شعائر الله لكم فيها خير فاذكروا اسم الله عليها صواف فإذا وجبت جنوبها فكلوا منها وأطعموا القانع والمعتر كذلك سخرناها لكم لعلكم تشكرون(36) } الحج

يجعل فيه خير : فوائد مادية ومعنوية

{ ياأيها الذين آمنوا لا يحل لكم أن ترثوا النساء كرها ولا تعضلوهن لتذهبوا ببعض ما آتيتموهن إلا أن يأتين بفاحشة مبينة وعاشروهن بالمعروف فإن كرهتموهن فعسى أن تكرهوا شيئا ويجعل الله فيه خيرا كثيرا (19) } النساء

2) - السلامة من المصائب

يمسسك بخير

 

يردك بخير

{ وإن يمسسك الله بضر فلا كاشف له إلا هو وإن يمسسك بخير فهو على كل شيء قدير(17) } } الأنعام

{ وإن يمسسك الله بضر فلا كاشف له إلا هو وإن يردك بخير فلا راد لفضله يصيب به من يشاء من عباده وهو الغفور الرحيم(107) } يونس

3) - الأعمال الصالحة

أ - تجاه الله

  1. العبادة
  2. الكسب والعمل الصالح
  3. العمل الصالح التطوع
  4. الكلام : لا خير في بعض النجوى
  5. تبدو خيراَ
  6. تقدموا من خير
  7. عملت من خير
  8. يفعل خيراً
  9. الحج

10. الخير عند باقي الشرائع

11. الإقساط باليتامى

12. الإنفاق لليتامى

13. إصلاح اليتامى

14. الإصلاح بين الزوجين

15. الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر

الكسب والعمل الصالح

 

 

{ هل ينظرون إلا أن تأتيهم الملائكة أو يأتي ربك أو يأتي بعض آيات ربك يوم يأتي بعض آيات ربك لا ينفع نفسا إيمانها لم تكن آمنت من قبل أو كسبت في إيمانها خيرا قل انتظروا إنا منتظرون(158) } الأنعام

{ فمن يعمل مثقال ذرة خيرا يره (7) } الزلزلة

العمل الصالح التطوع

{ إن الصفا والمروة من شعائر الله فمن حج البيت أو اعتمر فلا جناح عليه أن يطوف بهما ومن تطوع خيرا فإن الله شاكر عليم (158) } البقرة

{ أياما معدودات فمن كان منكم مريضا أو على سفر فعدة من أيام أخر وعلى الذين يطيقونه فدية طعام مسكين فمن تطوع خيرا فهو خير له وأن تصوموا خير لكم إن كنتم تعلمون(184) } البقرة

الكلام : لا خير في نجوى

 

 

تبدو خيراَ

{ لا خير في كثير من نجواهم إلا من أمر بصدقة أو معروف أو إصلاح بين الناس ومن يفعل ذلك ابتغاء مرضاة الله فسوف نؤتيه أجرا عظيما(114) } النساء

{ إن تبدوا خيرا أو تخفوه أو تعفوا عن سوء فإن الله كان عفوا قديرا(149) } النساء

تقدموا من خير

{ وأقيموا الصلاة وآتوا الزكاة وما تقدموا لأنفسكم من خير تجدوه عند الله إن الله بما تعملون بصير(110)  البقرة

{ إن ربك يعلم أنك تقوم أدنى من ثلثي الليل ونصفه وثلثه وطائفة من الذين معك والله يقدر الليل والنهار علم أن لن تحصوه فتاب عليكم فاقرءوا ما تيسر من القرآن علم أن سيكون منكم مرضى وآخرون يضربون في الأرض يبتغون من فضل الله وآخرون يقاتلون في سبيل الله فاقرءوا ما تيسر منه وأقيموا الصلاة وآتوا الزكاة وأقرضوا الله قرضا حسنا وما تقدموا لأنفسكم من خير تجدوه عند الله هو خيرا وأعظم أجرا واستغفروا الله إن الله غفور رحيم(20) } المزمل

عملت من خير

{ يوم تجد كل نفس ما عملت من خير محضرا وما عملت من سوء تود لو أن بينها وبينه أمدا بعيدا ويحذركم الله نفسه والله رءوف بالعباد(30) } آل عمران

 

{ وجعلناهم أئمة يهدون بأمرنا وأوحينا إليهم فعل الخيرات وإقامة الصلاة وإيتاء الزكاة وكانوا لنا عابدين(73) } الأنبياء

يفعل خيراً

الإقساط باليتامى

الإنفاق لليتامى

الحج

 

{ يسألونك ماذا ينفقون قل ما أنفقتم من خير فللوالدين والأقربين واليتامى والمساكين وابن السبيل وما تفعلوا من خير فإن الله به عليم(215) } البقرة

{ الحج أشهر معلومات فمن فرض فيهن الحج فلا رفث ولا فسوق ولا جدال في الحج وما تفعلوا من خير يعلمه الله وتزودوا فإن خير الزاد التقوى واتقوني ياأولي الألباب(197) } البقرة

الخير عند باقي الشرائع

{ وما يفعلوا من خير فلن يكفروه والله عليم بالمتقين(115) } آل عمران

إصلاح اليتامى / عدم الفعل

{ في الدنيا والآخرة ويسألونك عن اليتامى قل إصلاح لهم خير وإن تخالطوهم فإخوانكم والله يعلم المفسد من المصلح ولو شاء الله لأعنتكم إن الله عزيز حكيم (220) } البقرة

{ ويستفتونك في النساء قل الله يفتيكم فيهن وما يتلى عليكم في الكتاب في يتامى النساء اللاتي لا تؤتونهن ما كتب لهن وترغبون أن تنكحوهن والمستضعفين من الولدان وأن تقوموا لليتامى بالقسط وما تفعلوا من خير فإن الله كان به عليما (127) } النساء

الإصلاح بين الزوجين

{ وإن امرأة خافت من بعلها نشوزا أو إعراضا فلا جناح عليهما أن يصلحا بينهما صلحا والصلح خير وأحضرت الأنفس الشح وإن تحسنوا وتتقوا فإن الله كان بما تعملون خبيرا(128) } النساء

الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر

العبادة

{ ولتكن منكم أمة يدعون إلى الخير ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر وأولئك هم المفلحون(104) } آل عمران

{ ياأيها الذين آمنوا اركعوا واسجدوا واعبدوا ربكم وافعلوا الخير لعلكم تفلحون (77) } الحج

ب تجاه الناس بعضهم بعضاَ

  1. الصدقات - تنفقوا من خير
  2. بقاء السلام وزوال المصائب
  3. بقاء الأمن وزوال الفتنة- أصابه خير
  4. النصر - ينالوا خيراً
  5. التصرف الاجتماعي الصحيح - يأتي بخير
  6. يجعل فيه خير: فوائد مادية ومعنوية
  7. القتال لدفع الشر

مال الصدقة

{ مناع للخير معتد مريب (25) } ق

{ مناع للخير معتد أثيم (12) } القلم

 

{ وإذا مسه الخير منوعا (21) } المعارج

{ أشحة عليكم فإذا جاء الخوف رأيتهم ينظرون إليك تدور أعينهم كالذي يغشى عليه من الموت فإذا ذهب الخوف سلقوكم بألسنة حداد أشحة على الخير أولئك لم يؤمنوا فأحبط الله أعمالهم وكان ذلك على الله يسيرا(19) } الأحزاب

 

{ فاتقوا الله ما استطعتم واسمعوا وأطيعوا وأنفقوا خيرا لأنفسكم ومن يوق شح نفسه فأولئك هم المفلحون(16) } التغابن

{ ليس عليك هداهم ولكن الله يهدي من يشاء وما تنفقوا من خير فلأنفسكم وما تنفقون إلا ابتغاء وجه الله وما تنفقوا من خير يوف إليكم وأنتم لا تظلمون(272) } البقرة

تنفقوا من خير

{ يسألونك ماذا ينفقون قل ما أنفقتم من خير فللوالدين والأقربين واليتامى والمساكين وابن السبيل وما تفعلوا من خير فإن الله به عليم(215) } البقرة

{ للفقراء الذين أحصروا في سبيل الله لا يستطيعون ضربا في الأرض يحسبهم الجاهل أغنياء من التعفف تعرفهم بسيماهم لا يسألون الناس إلحافا وما تنفقوا من خير فإن الله به عليم (273) } البقرة

بقاء السلام وزوال المصائب

{ ولو يعجل الله للناس الشر استعجالهم بالخير لقضي إليهم أجلهم فنذر الذين لا يرجون لقاءنا في طغيانهم يعمهون(11) } يونس

{ كل نفس ذائقة الموت ونبلوكم بالشر والخير فتنة وإلينا ترجعون(35) } الأنبياء

بقاء الأمن وزوال الفتنة أصابه خير

{ ومن الناس من يعبد الله على حرف فإن أصابه خير اطمأن به وإن أصابته فتنة انقلب على وجهه خسر الدنيا والآخرة ذلك هو الخسران المبين(11) } الحج

النصر

ينالوا خيراً

{ ورد الله الذين كفروا بغيظهم لم ينالوا خيرا وكفى الله المؤمنين القتال وكان الله قويا عزيزا(25) } الأحزاب

التصرف الاجتماعي الصحيح

يأتي بخير

{ وضرب الله مثلا رجلين أحدهما أبكم لا يقدر على شيء وهو كل على مولاه أينما يوجه لا يأت بخير هل يستوي هو ومن يأمر بالعدل وهو على صراط مستقيم(76) } النحل

يجعل فيه خير : فوائد مادية ومعنوية

{ ياأيها الذين آمنوا لا يحل لكم أن ترثوا النساء كرها ولا تعضلوهن لتذهبوا ببعض ما آتيتموهن إلا أن يأتين بفاحشة مبينة وعاشروهن بالمعروف فإن كرهتموهن فعسى أن تكرهوا شيئا ويجعل الله فيه خيرا كثيرا (19) } النساء

القتال لدفع الشر

{ كتب عليكم القتال وهو كره لكم وعسى أن تكرهوا شيئا وهو خير لكم وعسى أن تحبوا شيئا وهو شر لكم والله يعلم وأنتم لا تعلمون(216) } البقرة

4) - من العلم وطرق التفكير

  1. القرآن خير
  2. يؤتى خيراً : الحكمة
  3. العلم الإلهي
  4. عَلِمَ فيهم خيراً: الميل للعمل الصالح

10. طرق النفع عموماً

القرآن خير

 

{ وقيل للذين اتقوا ماذا أنزل ربكم قالوا خيرا للذين أحسنوا في هذه الدنيا حسنة ولدار الآخرة خير ولنعم دار المتقين(30) } النحل

{ وقال الذين كفروا للذين آمنوا لو كان خيرا ما سبقونا إليه وإذ لم يهتدوا به فسيقولون هذا إفك قديم(11) } الأحقاف

{ ما يود الذين كفروا من أهل الكتاب ولا المشركين أن ينزل عليكم من خير من ربكم والله يختص برحمته من يشاء والله ذو الفضل العظيم(105) } البقرة

يؤتي خيراً : الحكمة

 

العلم الإلهي

{ يؤتي الحكمة من يشاء ومن يؤت الحكمة فقد أوتي خيرا كثيرا وما يذكر إلا أولوا الألباب(269) } البقرة

{ ولا أقول لكم عندي خزائن الله ولا أعلم الغيب ولا أقول إني ملك ولا أقول للذين تزدري أعينكم لن يؤتيهم الله خيرا الله أعلم بما في أنفسهم إني إذا لمن الظالمين(31) } هود

عَلِمَ فيهم خيراً :

الميل للعمل الصالح

{ ولو علم الله فيهم خيرا لأسمعهم ولو أسمعهم لتولوا وهم معرضون(23) } الأنفال

{ ياأيها النبي قل لمن في أيديكم من الأسرى إن يعلم الله في قلوبكم خيرا يؤتكم خيرا مما أخذ منكم ويغفر لكم والله غفور رحيم(70) } الأنفال

علمتم فيهم خيراً

الميل للعمل الصالح

{ وليستعفف الذين لا يجدون نكاحا حتى يغنيهم الله من فضله والذين يبتغون الكتاب مما ملكت أيمانكم فكاتبوهم إن علمتم فيهم خيرا وآتوهم من مال الله الذي آتاكم ولا تكرهوا فتياتكم على البغاء إن أردن تحصنا لتبتغوا عرض الحياة الدنيا ومن يكرهن فإن الله من بعد إكراههن غفور رحيم(33) } النور

الميل للعمل الصالح

{ لولا إذ سمعتموه ظن المؤمنون والمؤمنات بأنفسهم خيرا وقالوا هذا إفك مبين (12) } النور

النفع عموماً

{ ومنهم الذين يؤذون النبي ويقولون هو أذن قل أذن خير لكم يؤمن بالله ويؤمن للمؤمنين ورحمة للذين آمنوا منكم والذين يؤذون رسول الله لهم عذاب أليم(61) } التوبة

2) الأشياء والأمور التي هي خير من شيء أو أمر آخر: غير متفق على أنها خير في ذاتها، ولكنها خير من شيء آخر: أكثر نفعاً وأقل ضراً

1) - الله خير من الأرباب المتفرقون

الله / آلهة

{ ياصاحبي السجن أأرباب متفرقون خير أم الله الواحد القهار(39) } يوسف

{ وقالوا أآلهتنا خير أم هو ما ضربوه لك إلا جدلا بل هم قوم خصمون(58)} الزخرف

2) - بعض الناس خير من بعضهم

  1. عبد مؤمن / مشرك
  2. قوم ونساء / قوم ونساء
  3. أزواج / أزواج
  4. بشر / مخلوق ببشر مخلوق
  5. مؤمن / وكافر
  6. بشر / وإبليس
  7. أمة / أمة
  8. قوم / قوم
  9. أجير / أجير

عبد مؤمن / مشرك

{ ولا تنكحوا المشركات حتى يؤمن ولأمة مؤمنة خير من مشركة ولو أعجبتكم ولا تنكحوا المشركين حتى يؤمنوا ولعبد مؤمن خير من مشرك ولو أعجبكم أولئك يدعون إلى النار والله يدعو إلى الجنة والمغفرة بإذنه ويبين آياته للناس لعلهم يتذكرون(221) } البقرة

قوم ونساء / قوم ونساء

{ ياأيها الذين آمنوا لا يسخر قوم من قوم عسى أن يكونوا خيرا منهم ولا نساء من نساء عسى أن يكن خيرا منهن ولا تلمزوا أنفسكم ولا تنابزوا بالألقاب بئس الاسم الفسوق بعد الإيمان ومن لم يتب فأولئك هم الظالمون(11) } الحجرات

أزواج / أزواج

{ عسى ربه إن طلقكن أن يبدله أزواجا خيرا منكن مسلمات مؤمنات قانتات تائبات عابدات سائحات ثيبات وأبكارا(5) } التحريم

بشر / مخلوق ببشر مخلوق

{ على أن نبدل خيرا منهم وما نحن بمسبوقين(41) } المعارج

{ فأردنا أن يبدلهما ربهما خيرا منه زكاة وأقرب رحما(81) } الكهف

مؤمن / وكافر

{ أم أنا خير من هذا الذي هو مهين ولا يكاد يبين(52) } الزخرف

{ أكفاركم خير من أولئكم أم لكم براءة في الزبر(43) } القمر

بشر / وإبليس

{ قال أنا خير منه خلقتني من نار وخلقته من طين(76) } ص

{ قال ما منعك ألا تسجد إذ أمرتك قال أنا خير منه خلقتني من نار وخلقته من طين (12) } الأعراف

أمة / أمة

{ كنتم خير أمة أخرجت للناس تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر وتؤمنون بالله ولو آمن أهل الكتاب لكان خيرا لهم منهم المؤمنون وأكثرهم الفاسقون(110) } آل عمران

{ إن الذين آمنوا وعملوا الصالحات أولئك هم خير البرية (7) } البينة

قوم / قوم

{ أهم خير أم قوم تبع والذين من قبلهم أهلكناهم إنهم كانوا مجرمين(37) } الدخان

أجير / أجير

{ قالت إحداهما ياأبت استأجره إن خير من استأجرت القوي الأمين(26) } القصص

3) – نبات خير من نبات

  1. نبات / نبات
  2. جنة / جنة

نبات / نبات

{ وإذ قلتم ياموسى لن نصبر على طعام واحد فادع لنا ربك يخرج لنا مما تنبت الأرض من بقلها وقثائها وفومها وعدسها وبصلها قال أتستبدلون الذي هو أدنى بالذي هو خير اهبطوا مصرا فإن لكم ما سألتم وضربت عليهم الذلة والمسكنة وباءوا بغضب من الله ذلك بأنهم كانوا يكفرون بآيات الله ويقتلون النبيين بغير الحق ذلك بما عصوا وكانوا يعتدون(61) } البقرة

{ عسى ربنا أن يبدلنا خيرا منها إنا إلى ربنا راغبون(32) } القلم

جنة / جنة

{ وما أظن الساعة قائمة ولئن رددت إلى ربي لأجدن خيرا منها منقلبا (36) } الكهف

{ فعسى ربي أن يؤتيني خيرا من جنتك ويرسل عليها حسبانا من السماء فتصبح صعيدا زلقا(40) } الكهف

4) حال خير من حال أو مال

  1. ما مكنني ربي / ما يعرضونه من مال
  2. ما عند الله / اللهو والتجارة
  3. قول معروف ومغفرة / صدقة يتبعها أذى
  4. رحمة الله  / مال

ما مكنني ربي / ما يعرضونه من مال

{ فلما جاء سليمان قال أتمدونني بمال فما آتاني الله خير مما آتاكم بل أنتم بهديتكم تفرحون(36) } النمل

{ قال ما مكنني فيه ربي خير فأعينوني بقوة أجعل بينكم وبينهم ردما(95) } الكهف

ما عند الله / اللهو والتجارة

{ وإذا رأوا تجارة أو لهوا انفضوا إليها وتركوك قائما قل ما عند الله خير من اللهو ومن التجارة والله خير الرازقين(11) } الجمعة

قول معروف ومغفرة / صدقة يتبعها أذى

{ قول معروف ومغفرة خير من صدقة يتبعها أذى والله غني حليم(263) } البقرة

رحمة الله  / مال

{ ولئن قتلتم في سبيل الله أو متم لمغفرة من الله ورحمة خير مما يجمعون (157) } آل عمران

{ أهم يقسمون رحمة ربك نحن قسمنا بينهم معيشتهم في الحياة الدنيا ورفعنا بعضهم فوق بعض درجات ليتخذ بعضهم بعضا سخريا ورحمة ربك خير مما يجمعون(32) } الزخرف

{ قل بفضل الله وبرحمته فبذلك فليفرحوا هو خير مما يجمعون(58) } يونس

5) حياة خير من حياة

  1. ولدار الآخرة / الدنيا
  2. مثوبة الآخرة / أجر الدنيا
  3. حياة الآخرة / الدنيا
  4. ما عند الله / متاع الدنيا
  5. الباقيات / المال والبنون
  6. مقام الجنة / مقام
  7. الأمن يوم القيامة / الخوف من النار
  8. جنة الخلد / الدنيا الفانية
  9. الجنة / الزقوم

10. الآخرة / متاع الدنيا

11. ثواب الآخرة / من الدنيا

12. ما عند الله / شراء الدين بالدنيا

ولدار الآخرة / الدنيا

{ وقيل للذين اتقوا ماذا أنزل ربكم قالوا خيرا للذين أحسنوا في هذه الدنيا حسنة ولدار الآخرة خير ولنعم دار المتقين(30) } النحل

{ والآخرة خير وأبقى (17) } الأعلى

مثوبة الآخرة / أجر الدنيا

 

{ ولو أنهم آمنوا واتقوا لمثوبة من عند الله خير لو كانوا يعلمون(103) } البقرة

{ ولأجر الآخرة خير للذين آمنوا وكانوا يتقون(57) } يوسف

حياة الآخرة / الدنيا

{ وللآخرة خير لك من الأولى (4) } الضحى

{ أم تسألهم خرجا فخراج ربك خير وهو خير الرازقين(72) } المؤمنون

حياة / حياة

{ قل أؤنبئكم بخير من ذلكم للذين اتقوا عند ربهم جنات تجري من تحتها الأنهار خالدين فيها وأزواج مطهرة ورضوان من الله والله بصير بالعباد(15) } آل عمران

{ تبارك الذي إن شاء جعل لك خيرا من ذلك جنات تجري من تحتها الأنهار ويجعل لك قصورا(10) } الفرقان

 

{ وللآخرة خير لك من الأولى (4) } الضحى

ما عند الله / متاع الدنيا

{ وما أوتيتم من شيء فمتاع الحياة الدنيا وزينتها وما عند الله خير وأبقى أفلا تعقلون(60) } القصص

{ فما أوتيتم من شيء فمتاع الحياة الدنيا وما عند الله خير وأبقى للذين آمنوا وعلى ربهم يتوكلون(36) } الشورى

الباقيات / المال والبنون

{ المال والبنون زينة الحياة الدنيا والباقيات الصالحات خير عند ربك ثوابا وخير أملا (46) } الكهف

{ ويزيد الله الذين اهتدوا هدى والباقيات الصالحات خير عند ربك ثوابا وخير مردا (76) } مريم

مقام الجنة / مقام

{ وإذا تتلى عليهم آياتنا بينات قال الذين كفروا للذين آمنوا أي الفريقين خير مقاما وأحسن نديا(73) } مريم

{ أصحاب الجنة يومئذ خير مستقرا وأحسن مقيلا(24) } الفرقان

الأمن يوم القيامة / الخوف من النار

{ إن الذين يلحدون في آياتنا لا يخفون علينا أفمن يلقى في النار خير أم من يأتي آمنا يوم القيامة اعملوا ما شئتم إنه بما تعملون بصير(40) } فصلت

{ أفمن أسس بنيانه على تقوى من الله ورضوان خير أم من أسس بنيانه على شفا جرف هار فانهار به في نار جهنم والله لا يهدي القوم الظالمين(109) } التوبة

جنة الخلد / الدنيا الفانية

{ قل أذلك خير أم جنة الخلد التي وعد المتقون كانت لهم جزاء ومصيرا(15) } الفرقان

الجنة / الزقوم

{ أذلك خير نزلا أم شجرة الزقوم(62) } الصافات

الآخرة / متاع الدنيا

{ ألم تر إلى الذين قيل لهم كفوا أيديكم وأقيموا الصلاة وآتوا الزكاة فلما كتب عليهم القتال إذا فريق منهم يخشون الناس كخشية الله أو أشد خشية وقالوا ربنا لم كتبت علينا القتال لولا أخرتنا إلى أجل قريب قل متاع الدنيا قليل والآخرة خير لمن اتقى ولا تظلمون فتيلا(77) } النساء

{ وما الحياة الدنيا إلا لعب ولهو وللدار الآخرة خير للذين يتقون أفلا تعقلون (32) } الأنعام

{ فخلف من بعدهم خلف ورثوا الكتاب يأخذون عرض هذا الأدنى ويقولون سيغفر لنا وإن يأتهم عرض مثله يأخذوه ألم يؤخذ عليهم ميثاق الكتاب أن لا يقولوا على الله إلا الحق ودرسوا ما فيه والدار الآخرة خير للذين يتقون أفلا تعقلون(169) } الأعراف

{ وما أرسلنا من قبلك إلا رجالا نوحي إليهم من أهل القرى أفلم يسيروا في الأرض فينظروا كيف كان عاقبة الذين من قبلهم ولدار الآخرة خير للذين اتقوا أفلا تعقلون(109) } يوسف

ثواب الآخرة / من الدنيا

{ بقية الله خير لكم إن كنتم مؤمنين وما أنا عليكم بحفيظ(86) } هود

{ وقال الذين أوتوا العلم ويلكم ثواب الله خير لمن آمن وعمل صالحا ولا يلقاها إلا الصابرون(80) } القصص

 

{ لكن الذين اتقوا ربهم لهم جنات تجري من تحتها الأنهار خالدين فيها نزلا من عند الله وما عند الله خير للأبرار (198) } آل عمران

ما عند الله / شراء الدين بالدنيا

{ ولا تشتروا بعهد الله ثمنا قليلا إنما عند الله هو خير لكم إن كنتم تعلمون(95) } النحل

6) أعمال صالحة خير من أعمال غير صالحة أو أقل صلاحاً

(1) في عبادة الله واجتناب الشرك

  1. عبادة الله / عبادة غيره
  2. الإيمان بالنبي / الكفر به
  3. الانتهاء عن الغلو / الغلو
  4. فعل ما أمر الله / عدم الفعل
  5. تعظيم حرمات الله / عدم تعظيم
  6. في الصيام والتطوع في إطعام المسكين / عدم الصيام والتطوع
  7. السعي للذكر وترك البيع / ترك السعي واستمرار البيع
  8. آية / آية
  9. ليلة / ألف شهر

10. زاد التقوى / زاد

11. حسنة / حسنة

عبادة الله / عبادة غيره

{ وإلى مدين أخاهم شعيبا قال ياقوم اعبدوا الله ما لكم من إله غيره قد جاءتكم بينة من ربكم فأوفوا الكيل والميزان ولا تبخسوا الناس أشياءهم ولا تفسدوا في الأرض بعد إصلاحها ذلكم خير لكم إن كنتم مؤمنين(85) } الأعراف

{ وإبراهيم إذ قال لقومه اعبدوا الله واتقوه ذلكم خير لكم إن كنتم تعلمون(16) } العنكبوت

الإيمان بالنبي / الكفر به

{ كنتم خير أمة أخرجت للناس تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر وتؤمنون بالله ولو آمن أهل الكتاب لكان خيرا لهم منهم المؤمنون وأكثرهم الفاسقون (110) } آل عمران

{ ياأيها الناس قد جاءكم الرسول بالحق من ربكم فآمنوا خيرا لكم وإن تكفروا فإن لله ما في السماوات والأرض وكان الله عليما حكيما(170) } النساء

الانتهاء عن الغلو / الغلو

{ ياأهل الكتاب لا تغلوا في دينكم ولا تقولوا على الله إلا الحق إنما المسيح عيسى ابن مريم رسول الله وكلمته ألقاها إلى مريم وروح منه فآمنوا بالله ورسله ولا تقولوا ثلاثة انتهوا خيرا لكم إنما الله إله واحد سبحانه أن يكون له ولد له ما في السماوات وما في الأرض وكفى بالله وكيلا(171) } النساء

{ إن تستفتحوا فقد جاءكم الفتح وإن تنتهوا فهو خير لكم وإن تعودوا نعد ولن تغني عنكم فئتكم شيئا ولو كثرت وأن الله مع المؤمنين(19) } الأنفال

فعل ما أمر الله / عدم الفعل

{ ولو أنا كتبنا عليهم أن اقتلوا أنفسكم أو اخرجوا من دياركم ما فعلوه إلا قليل منهم ولو أنهم فعلوا ما يوعظون به لكان خيرا لهم وأشد تثبيتا (66) } النساء

{ وإذ قال موسى لقومه ياقوم إنكم ظلمتم أنفسكم باتخاذكم العجل فتوبوا إلى بارئكم فاقتلوا أنفسكم ذلكم خير لكم عند بارئكم فتاب عليكم إنه هو التواب الرحيم(54) } البقرة

تعظيم حرمات الله / عدم تعظيم

{ ذلك ومن يعظم حرمات الله فهو خير له عند ربه وأحلت لكم الأنعام إلا ما يتلى عليكم فاجتنبوا الرجس من الأوثان واجتنبوا قول الزور(30) } الحج

في الصيام والتطوع في إطعام المسكين / عدم الصيام والتطوع

{ أياما معدودات فمن كان منكم مريضا أو على سفر فعدة من أيام أخر وعلى الذين يطيقونه فدية طعام مسكين فمن تطوع خيرا فهو خير له وأن تصوموا خير لكم إن كنتم تعلمون(184) } البقرة

السعي للذكر وترك البيع / ترك السعي واستمرار البيع

{ ياأيها الذين آمنوا إذا نودي للصلاة من يوم الجمعة فاسعوا إلى ذكر الله وذروا البيع ذلكم خير لكم إن كنتم تعلمون (9) } الجمعة

آية / آية

{ ما ننسخ من آية أو ننسها نأت بخير منها أو مثلها ألم تعلم أن الله على كل شيء قدير(106) } البقرة

ليلة / ألف شهر

{ ليلة القدر خير من ألف شهر (3) } القدر

زاد التقوى / زاد

 

{ الحج أشهر معلومات فمن فرض فيهن الحج فلا رفث ولا فسوق ولا جدال في الحج وما تفعلوا من خير يعلمه الله وتزودوا فإن خير الزاد التقوى واتقوني ياأولي الألباب(197) } البقرة

حسنة / حسنة

{ من جاء بالحسنة فله خير منها ومن جاء بالسيئة فلا يجزى الذين عملوا السيئات إلا ما كانوا يعملون(84) } القصص

{ من جاء بالحسنة فله خير منها وهم من فزع يومئذ آمنون(89) } النمل

(2) في الولاء والطاعة

  1. طاعة الرسول وأولي الأمر/ العصيان
  2. رد النزاع لله والرسول / نزاع بدون رد لله والرسول
  3. قالوا سمعنا وأطعنا / عدم الفعل
  4. صدقوا الله / عدم الفعل
  5. صبروا حتى تخرج إليهم / عدم الفعل
  6. تقديم صدقة بين يدي نجوى الرسول / عدم تقديم

طاعة الرسول وأولي الأمر/ العصيان

رد النزاع لله والرسول / نزاع بدون رد لله والرسول

{ ياأيها الذين آمنوا أطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأولي الأمر منكم فإن تنازعتم في شيء فردوه إلى الله والرسول إن كنتم تؤمنون بالله واليوم الآخر ذلك خير وأحسن تأويلا(59) } النساء

قالوا سمعنا وأطعنا / عدم الفعل

{ من الذين هادوا يحرفون الكلم عن مواضعه ويقولون سمعنا وعصينا واسمع غير مسمع وراعنا ليا بألسنتهم وطعنا في الدين ولو أنهم قالوا سمعنا وأطعنا واسمع وانظرنا لكان خيرا لهم وأقوم ولكن لعنهم الله بكفرهم فلا يؤمنون إلا قليلا(46) } النساء

صدقوا الله / عدم الفعل

{ طاعة وقول معروف فإذا عزم الأمر فلو صدقوا الله لكان خيرا لهم(21) } محمد

صبروا حتى تخرج إليهم / عدم الفعل

{ ولو أنهم صبروا حتى تخرج إليهم لكان خيرا لهم والله غفور رحيم(5)  الحجرات

تقديم صدقة بين يدي نجوى الرسول / عدم تقديم

{ ياأيها الذين آمنوا إذا ناجيتم الرسول فقدموا بين يدي نجواكم صدقة ذلك خير لكم وأطهر فإن لم تجدوا فإن الله غفور رحيم(12) } المجادلة

(3) في الأمن والخوف

  1. الإيمان والجهاد بالمال والنفس / عدم الفعل
  2. القتال / القعود
  3. التوبة بالبراءة من المشركين / البقاء على عدم البراءة

الإيمان والجهاد بالمال والنفس / عدم الفعل

{ تؤمنون بالله ورسوله وتجاهدون في سبيل الله بأموالكم وأنفسكم ذلكم خير لكم إن كنتم تعلمون(11) } الصف

{ انفروا خفافا وثقالا وجاهدوا بأموالكم وأنفسكم في سبيل الله ذلكم خير لكم إن كنتم تعلمون(41) } التوبة

القتال / القعود

{ كتب عليكم القتال وهو كره لكم وعسى أن تكرهوا شيئا وهو خير لكم وعسى أن تحبوا شيئا وهو شر لكم والله يعلم وأنتم لا تعلمون(216) } البقرة

التوبة بالبراءة من المشركين / البقاء على عدم البراءة

{ وأذان من الله ورسوله إلى الناس يوم الحج الأكبر أن الله بريء من المشركين ورسوله فإن تبتم فهو خير لكم وإن توليتم فاعلموا أنكم غير معجزي الله وبشر الذين كفروا بعذاب أليم(3) } التوبة

{ يحلفون بالله ما قالوا ولقد قالوا كلمة الكفر وكفروا بعد إسلامهم وهموا بما لم ينالوا وما نقموا إلا أن أغناهم الله ورسوله من فضله فإن يتوبوا يكن خيرا لهم وإن يتولوا يعذبهم الله عذابا أليما في الدنيا والآخرة وما لهم في الأرض من ولي ولا نصير(74) } التوبة

(4) في المال

  1. وفي الكيل
  1. الصدقة/ الإنظار لميسرة

وفي الكيل

{ وأوفوا الكيل إذا كلتم وزنوا بالقسطاس المستقيم ذلك خير وأحسن تأويلا (35) } الإسراء

الصدقة/ الإنظار لميسرة

{ وإن كان ذو عسرة فنظرة إلى ميسرة وأن تصدقوا خير لكم إن كنتم تعلمون (280) } البقرة

(5) في أحكام الوالدين

الصبر على العزبة / نكاح ملك اليمين

الصبر على العزبة / نكاح ملك اليمين

{ ومن لم يستطع منكم طولا أن ينكح المحصنات المؤمنات فمن ما ملكت أيمانكم من فتياتكم المؤمنات والله أعلم بإيمانكم بعضكم من بعض فانكحوهن بإذن أهلهن وآتوهن أجورهن بالمعروف محصنات غير مسافحات ولا متخذات أخدان فإذا أحصن فإن أتين بفاحشة فعليهن نصف ما على المحصنات من العذاب ذلك لمن خشي العنت منكم وأن تصبروا خير لكم والله غفور رحيم(25) } النساء

(6) في التكافل الاجتماعي

  1. إخفاء الصدقات / إبدائها
  2. إصلاح اليتامى / عدم الفعل
  3. إيتاء ذا القربى / عدم الفعل

إخفاء الصدقات / إبدائها

{ إن تبدوا الصدقات فنعما هي وإن تخفوها وتؤتوها الفقراء فهو خير لكم ويكفر عنكم من سيئاتكم والله بما تعملون خبير(271) } البقرة

إصلاح اليتامى / عدم الفعل

{ في الدنيا والآخرة ويسألونك عن اليتامى قل إصلاح لهم خير وإن تخالطوهم فإخوانكم والله يعلم المفسد من المصلح ولو شاء الله لأعنتكم إن الله عزيز حكيم (220) } البقرة

{ وإن امرأة خافت من بعلها نشوزا أو إعراضا فلا جناح عليهما أن يصلحا بينهما صلحا والصلح خير وأحضرت الأنفس الشح وإن تحسنوا وتتقوا فإن الله كان بما تعملون خبيرا(128) } النساء

إيتاء ذا القربى / عدم الفعل

{ فآت ذا القربى حقه والمسكين وابن السبيل ذلك خير للذين يريدون وجه الله وأولئك هم المفلحون(38) } الروم

(7) في الإحصان

  1. يستعففن / وضع ثيابهن
  2. لباس  التقوى / لباس

يستعففن / وضع ثيابهن

{ والقواعد من النساء اللاتي لا يرجون نكاحا فليس عليهن جناح أن يضعن ثيابهن غير متبرجات بزينة وأن يستعففن خير لهن والله سميع عليم(60) } النور

لباس  التقوى / لباس

{ يابني آدم قد أنزلنا عليكم لباسا يواري سوآتكم وريشا ولباس التقوى ذلك خير ذلك من آيات الله لعلهم يذكرون(26) } الأعراف

(8) في الأمن الجسدي

الصبر على العقوبة / الانتقام

الصبر على العقوبة / الانتقام

{ وإن عاقبتم فعاقبوا بمثل ما عوقبتم به ولئن صبرتم لهو خير للصابرين (126) } النحل

(9) التربية والأخلاق

الاستئذان / عدم الفعل

الاستئذان / عدم الفعل

{ ياأيها الذين آمنوا لا تدخلوا بيوتا غير بيوتكم حتى تستأنسوا وتسلموا على أهلها ذلكم خير لكم لعلكم تذكرون(27) } النور

(10) أمور ظاهرها الشر وحقيقتها الخير

قصة الإفك

قصة الإفك

{ إن الذين جاءوا بالإفك عصبة منكم لا تحسبوه شرا لكم بل هو خير لكم لكل امرئ منهم ما اكتسب من الإثم والذي تولى كبره منهم له عذاب عظيم(11) } النور

(11) أمور ظاهرها الخير وحقيقتها شر

الإملاء للذين كفروا

البخل

الإملاء للذين كفروا

البخل

{ ولا يحسبن الذين كفروا أنما نملي لهم خير لأنفسهم إنما نملي لهم ليزدادوا إثما ولهم عذاب مهين(178) } آل عمران

{ ولا يحسبن الذين يبخلون بما آتاهم الله من فضله هو خيرا لهم بل هو شر لهم سيطوقون ما بخلوا به يوم القيامة ولله ميراث السماوات والأرض والله بما تعملون خبير(180) } آل عمران


أولاً – الدعوة إلى الخير

ثانياً - الأمر بالمعروف

ثالثاً – النهي عن المنكر

الأمر بالمعروف: هو أمر الناس بإقامة المعروف: إقامة الأعراف والعرف: وضع وتنفيذ القوانين الوضعية التي يضعها الناس لتسيير أمور حياتهم، ويجعلونها عرفاً متبع، لم يأمر بها الله، ويمكن تغييرها وتبديلها حسب مشيئة الناس في كل بلد

شجرة البحث

1- دلالة الألفاظ

2 – الأمر بالأمر بالعرف: وجوب الأمر بالعرف

3 – الأمر بالأمر بالمعروف: وجوب الأمر بالمعروف

1) وجوب الأمر بالمعروف فور التمكين للمؤمنين بالأرض

2) وجوب تكوين أمة منهم للقيام بذلك

3 - لمن يجب أن يعهد الأمر بالمعروف

(1) الرسول

(2) من يرسلهم الرسول نيابة عنه

(3) المؤمنون يقومون بذلك بعضهم بالولاية عن الآخرين (جماعة تولى هذه المهمة نيابة عن الآخرين)

(4) مؤمنو أهل الكتاب

(5) جماعات النجوى (المنتديات)

(6) الأفراد

4 - شروط وصفات من يوكل إليهم الولاية للأمر بالمعروف

أ - في المؤمنين من أتباع النبي محمد (ص)

(1) التائبون

(2) العابدون

(3) الحامدون

(4) السائحون

(5) الراكعون

(6) الساجدون

(7) الآمرون بالمعروف والناهون عن المنكر

(8) الحافظون لحدود الله

ب - في المؤمنين من أهل الكتاب

(1) يتلون آيات الله آناء الليل وهم يسجدون

(2) يؤمنون بالله واليوم الآخر

(3) ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر

(4) يسارعون في الخيرات

(5) وأولئك من الصالحين

5 - لا ينبغي أن بعهد الأمر بالمعروف

1) للمنافقين: لأنهم

(1) - يأمرون بالمنكر

(2) - وينهون عن المعروف

(3) - ويقبضون أيديهم

(4) - نسوا الله فنسيهم

(5) - إن المنافقين هم الفاسقون

2) للجاهلين

6 - أشكال وأنواع المعروف: الأعراف التي ينبغي لأمة الأمر بالمعروف، الأمر بها (إقرارها وإصدارها)

1) في أحكام الوالدين

1) - شروط مصاحبة الأبناء لوالديهم في الدنيا: نظام العلاقة بين الأبناء والوالدين في الدنيا

2) – في خطبة النساء

(1) الإذن بالتعريض بخطبة النساء: إن كان ذلك بقول معروف

(2) النهي عن المواعدة سراً: أي الإذن بالمواعدة جهراً

(3) الإذن بالتعريض بخطبة النساء أو مواعدتهن سراً إن كان ذلك بقول معروف:

(4) وعلى أمة الأمر بالمعروف تحديد القول المعروف عند التعريض بخطبة النساء أو مواعدتهن سراً

3) – في شروط التراضي بين الزوجين المقدمين على الزواج والنكاح: على أمة الأمر بالمعروف بيان شرط التراضي وكيفية تحقيقه للمقدمين على الزواج

4) – في العلاقة الزوجية

(1) شروط الائتمار بين الزوجين: وأتمروا بينكم بمعروف: وضع الأعراف التي تنظم الائتمار بين الزوجين

(2) السكن: السكن على الرجل: أسكنوهن من حيث سكنتم من وجدكم: وفق الائتمار بمعروف

(3) أجور الإرضاع:

فإن أرضعن لكم فآتوهن أجورهن: وفق الائتمار بمعروف

(3) رزق وكسوة المرأة أثناء الإرضاع: على الرجل بالمعروف: على أمة الأمر بالمعروف وضع الأعراف عن مقدار الرزق والكسوة لكل حال أو بلد

(4) المضارة والمضايقة: وفق الائتمار بمعروف

(1) - ولا تضاروهن لتضيقوا عليهن

(2) - لا تضار والدة بولدها ولا مولود له بولده

(5) النفقة أثناء الحمل:

وإن كن أولات حمل فأنفقوا عليهن حتى يضعن حملهن: وفق الائتمار بمعروف

(6) الاسترضاع:

(1) - وإن تعاسرتم فسترضع له أخرى: وفق الائتمار بمعروف

(2) - فإن أرادا فصالا عن تراض منهما وتشاور فلا جناح عليهما: وفق الائتمار بمعروف

(3) - وإن أردتم أن تسترضعوا أولادكم فلا جناح عليكم إذا سلمتم ما آتيتم بالمعروف: تقدير أجر الاسترضاع يأمر به (يقرره) أمة الأمر بالمعروف

(7) في الحقوق في الزوجية (العائلة): ولهن مثل الذي عليهن بالمعروف وللرجال عليهن درجة: على أمة الأمر بالمعروف وضع الأعراف التي تبين الحقوق المتماثلة والحقوق التي للرجال على النساء فيها درجة

(8) في العشرة في الزوجية (العائلة): وعاشروهن بالمعروف: المعاشرة هي الصحبة الطويلة: على أمة الأمر بالمعروف وضع الأعراف لتنظيم العيش المشترك والمصاحبة بين الزوجين

(9) في أجور نكاح ملك اليمين: على أمة الأمر بالمعروف بيان أجور نكاح ملك

اليمين

(10) في شروط إمساك الزوجة أو تسريحها ومفارقتها بعد بلوغ أجل الطلاق، وبيان الحالات التي تعتبر إمساك مضارة: على أمة الأمر بالمعروف بيان ذلك

(11) في متعة المطلقات: على أمة الأمر بالمعروف بيان مقدار المتعة (المال أو ما يدخل المتعة) الواجب على الرجال المُطَلِّق دفعه لمُطَلَّقَتِه، على الموسع قدره وعلى المقتر قدره، وذبك على شكل حق جبري

3) - في أحكام الإحصان والتربية والأخلاق

(1) القول المعروف: على أمة الأمر بالمعروف: بيان القول المعروف الذي ينبغي قوله في كل من الحالات التالية

(1) - في نساء النبي عند خطابهن للرجال غير المحرمين

(2) - في الحجر على أموال السفهاء التي جعل الله لكم قياما، عند رزقهم وكسوتهم منها

(3) - في الصدقة عند الاستنكاف عن دفعها، أو إتباع الصدقة أذى

(4) - في قسمة التركات عند رزق أولوا القربى واليتامى والمساكين منها

(5) – في أحكام الولاء والطاعة للرسول وأولي، الأمر عند إبداء طاعة الأمر (الامتثال للأمر): بيان القول الذي ينبغي قوله عند الطاعة والامتثال

(2) في فعل المرأة بنفسها، من زينة أو غير ذلك، بعد انتهاء عدة الوفاة: على أمة الأمر بالمعروف بيان مقدار ذلك وحدوده

4) - في أحكام المال والنفقة

(1) في بيان مقدار الالتزام بالنفقة والرعاية الواجبة على أولياء الأمر، تجاه أوليائهم، ومقدار ما يخضع منه للعرف وما لا يخضع:

(1) - النبي أولى بالمؤمنين: الأصل أن النبي أو من يقوم مقامه هو المسئول الأولى بالمسئولية تجاه المؤمنين

(2) - أزواجه أمهاتهم: الأصل أن زوجات النبي أو من يقوم مقامهن: هن الأولى بالمسؤولية تجاه أبناء المؤمنين، كونهن أمهاتهم

(3) - الأصل أن أولي الأرحام بعضهم أولى ببعض في كتاب الله من المؤمنين والمهاجرين

(4) - وهذا إلا إذا فعل أولو الأمر إلى أوليائهم شيئاً يأمر به (يقرره) أمة الأمر بالمعروف ويصير معروفاً: ( مثلاً ضمان اجتماعي أو تقاعد أو ما شابه)

(2) في أحكام الوصية:

على أمة الأمر بالمعروف بيان المقدار أو النسبة التي يحق للموصي أن يوصي بها من تركته للوالدين والأقربين الوارثين، زيادة على حصتهم الإرثية

5) - في أحكام الأمن الجسدي عند القصاص في القتلى

عندما يعفي أهل القتيل عن قتل القاتل قصاصاً، ويرضون بالدية، على أمة الأمر بالمعروف بيان المقدار الذي يجب دفعه وذلك على شكل جداول تتبع (إتباع بالمعروف)، بحسب الضرر والعجز (إن كان أقل من القتل) وبحسب كون القتيل حر أو عبد أو أنثى، وعليها بيان طريقة الأداء بإحسان

6) - في أحكام التكافل الاجتماعي

على أمة الأمر بالمعروف بيان مقدار ما يحق لولي اليتامى من أكل من أموال اليتيم

7) - في أحكام الولاء والطاعة

(1) – في أحكام الولاء والطاعة للرسول وأولي، الأمر عند إبداء طاعة الأمر (الامتثال للأمر): بيان طريقة التصرف من قول وفعل الذي ينبغي قوله وفعله عند الطاعة والامتثال

(2) – في أحكام الولاء والطاعة للرسول وأولي الأمر، عند طاعة الأمر بعد البيعة: على أمة الأمر بالمعروف بيان الأمور التي ينبغي عدم عصيانها ( والتي إذا عصيت فهي عصيان للبيعة)

 

1- دلالة الألفاظ

عُرْف: ما هو معروف بوضوح وجلاء للجميع

عُرْفَاً: بشكل معروف

مَعْرُوْف: شيء أو قضية سبق أن تم الحصول على معلوماتها مسبقاً ومسجلة في الذاكرة

وهو اصطلاحاً: المقبول واالشائع من الأحكام في أمر أو شأن أو خلاف، والذي رآه الناس عموماً أنه الأفضل، لم ينزلها الله ويقبلون الالتزام بها طوعاً

بالمَعْروْف: بالطريقة والأسلوب المعروف لديكم: وفق العرف بينكم: وفق ما تقررونه من أنه مجرب ومقبول لديكم: أحكام وشروط يضعها الناس في ما بينهم لم ينزلها الله ويقبلون الالتزام بها طوعاً

عَرَفَ – يَعْرِفُ + كائن + كائناً أو شيئاً: يتعرف عليه فيعلمه ويتبينه: يقرر أن هذا الأمر هو نفسه تماماً أو شبيه بـ أو مختلف عن  شيء معلوم مسبقاً ومحفوط في الذاكرة: بعد الحصول على معلومات عن شيء أو قضية، عبر الحواس من النظر والرؤية والبصر والسمع والفؤاد، يجري عمليات عقلية فيعرف: أي يقرر أن هذا الأمر هو نفسه تماماً، أو شيبه بـ، أو مختلف عن  شيء معلوم مسبقاً ومحفوط في الذاكرة

عُرْف: اسم فعل بمعنى مفعول من " عَرَفَ- يَعْرِفُ ": ما هو معروف بوضوح وجلاء للجميع

عُرْفَاً: حال من " عُرْف ": بشكل معروف

مَعْرُوْف: اسم مفعول من " عَرَفَ- يَعْرِفُ ": شيء أو قضية سبق أن تم الحصول على معلوماتها مسبقاً ومسجلة في الذاكرة: وهو اصطلاحاً: المقبول واالشائع من الأحكام في أمر أو شأن أو خلاف، والذي رأه الناس عموماً أنه الأفضل لم ينزلها الله ويقبلون الالتزام بها طوعاً

بالمَعْروْف: بالطريقة والأسلوب المعروف لديكم: وفق العرف بينكم: وفق ما تقررونه من أنه مجرب ومقبول لديكم: أحكام وشروط يضعها الناس في ما بينهم لم ينزلها الله ويقبلون الالتزام بها طوعاً

عَرَف: على وزن " فَعَل": اسم فعل من " عَرَفَ- يَعْرِفُ": اسم مكان منه: مكان يتم فيه التعرف والتعارف

أَعْرَاف – الأعْرَاف: جمع " عَرَف ": الأمكنة المخصصة للتعارف: وهي اصطلاحاً الأمكنة بين الجنة والنار يتعارف فيها بعض أهل الجنة مع بعض أهل النار

عَرَفَة: اسم فعل بمعنى مفعول للمرة المتكررة من " عَرَفَ- يَعْرِفُ ": وهي اصطلاحاً مكان التعارف في الحج الذي يتم مرة واحد بين ائنين، ولكن تتكرر العملية كل عام: المكان الذي يتم فيه عدد كبير من التعارف

عَرَفَات: جمع " عَرَفَة "

عَرَّفَ - يُعَرِّفُ + كائن + شيئاً + لكائن: على وزن " فعَّل " من " عَرَفَ- يَعْرِفُ ": جعله " يَعْرِفُ " على وجه التكرار والشدة: يبين تفاصيل معلومات عن شيء أو قضية لتحفظ في الذاكرة

اعْتَرَف – يَعْتَرِفُ: على وزن " افتعل " من " عَرَفَ- يَعْرِفُ ": يقوم بفعل " عَرَفَ- يَعْرِفُ " بشكل ذاتي: يَعْرِفُ بنفسه لنفسه أو للآخرين: يجعل نفسه أو آخرين يعرفون شيئاً لديه مخفياً عنهم بإرادته الذاتية

عَارَف – يُعَارِفُ: على وزن " فاعل " من " عَرَفَ- يَعْرِفُ ": يبادل آخر فعل " عَرَفَ- يَعْرِفُ ": يجعل كل من الكائنين الآخر يعرف شيئاً يعرفه هو

تَعارَفَ – يَتَعارَفُ: على وزن " تفاعل " من " عَرَفَ- يَعْرِفُ ": يقوم بفعل " عارَفَ – يُعارِف "  بإرادة ذاتية: يتبادل كائنان فعل " عَرَفَ- يَعْرِفُ " بشكل ذاتي: فردان أو كائنان يعطي كل منهما معلومات عن نفسه للآخر ليجعل نفسه معروفاً لديه

واللفظ ينتمي إلى مجموعة ألفاظ " التذكر والعلم والتعرف والدراية "، وهي:

عَلِمَ  - يَعْلَمُ، عَرَفَ – يَعْرِفُ، خَبَرَ – يَخْبَرُ، دَرَى – يَدْرِيْ، ذَكَرَ – يَذْكُرُ، أذِنَ – يَأْذُنُ

2 – الأمر بالأمر بالعرف: وجوب الأمر بالعرف

 

{ خذ العفو وأمر بالعرف وأعرض عن الجاهلين(199) } الأعراف

{ والمرسلات عرفا(1) } المرسلات

3 – الأمر بالأمر بالمعروف: وجوب الأمر بالمعروف

1) وجوب الأمر بالمعروف فور التمكين للمؤمنين بالأرض

2) وجوب تكوين أمة منهم للقيام بذلك

 

{ الذين إن مكناهم في الأرض أقاموا الصلاة وآتوا الزكاة وأمروا بالمعروف ونهوا عن المنكر ولله عاقبة الأمور(41) } الحج

{ ولتكن منكم أمة يدعون إلى الخير ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر وأولئك هم المفلحون(104) } آل عمران

3 - لمن يجب أن يعهد الأمر بالمعروف

(1) الرسول

(2) من يرسلهم الرسول نيابة عنه

(3) المؤمنون يقومون بذلك  بعضهم بالولاية عن الآخرين ( جماعة تولى هذه المهمة نيابة عن الآخرين)

(4) مؤمنو أهل الكتاب

(5) وجماعات النجوى ( المنتديات)

(6) والأفراد

يقترح من الأفراد، ثم يطرح إلى النجوى والمنتديات ويناقش، ويصاغ بشكل عرف، ثم يقدم لأمة الأمر بالمعروف لإقراره ويصير قانوناً

 

الرسول قام بذلك

{ الذين يتبعون الرسول النبي الأمي الذي يجدونه مكتوبا عندهم في التوراة والإنجيل يأمرهم بالمعروف وينهاهم عن المنكر ويحل لهم الطيبات ويحرم عليهم الخبائث ويضع عنهم إصرهم والأغلال التي كانت عليهم فالذين آمنوا به وعزروه ونصروه واتبعوا النور الذي أنزل معه أولئك هم المفلحون(157) } الأعراف

الرسول ومن يرسلهم نيابة عنه

{ خذ العفو وأمر بالعرف وأعرض عن الجاهلين(199) } الأعراف

{ والمرسلات عرفا(1) } المرسلات

والمؤمنون

يقومون بذلك  بعضهم بالولاية عن الآخرين ( جماعة تولى هذه المهمة نيابة عن الآخرين)

{ والمؤمنون والمؤمنات بعضهم أولياء بعض يأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر ويقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة ويطيعون الله ورسوله أولئك سيرحمهم الله إن الله عزيز حكيم(71) } التوبة

{ الذين إن مكناهم في الأرض أقاموا الصلاة وآتوا الزكاة وأمروا بالمعروف ونهوا عن المنكر ولله عاقبة الأمور(41) } الحج

{ ولتكن منكم أمة يدعون إلى الخير ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر وأولئك هم المفلحون(104) } آل عمران

ويشمل ذلك مؤمني أهل الكتاب

{ ليسوا سواء من أهل الكتاب أمة قائمة يتلون آيات الله آناء الليل وهم يسجدون(113) يؤمنون بالله واليوم الآخر ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر ويسارعون في الخيرات وأولئك من الصالحين(114) } آل عمران

{ كنتم خير أمة أخرجت للناس تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر وتؤمنون بالله ولو آمن أهل الكتاب لكان خيرا لهم منهم المؤمنون وأكثرهم الفاسقون(110) } آل عمران

وجماعات النجوى ( المنتديات)

{ لا خير في كثير من نجواهم إلا من أمر بصدقة أو معروف أو إصلاح بين الناس ومن يفعل ذلك ابتغاء مرضاة الله فسوف نؤتيه أجرا عظيما(114) } النساء

والأفراد

{ يابني أقم الصلاة وأمر بالمعروف وانه عن المنكر واصبر على ما أصابك إن ذلك من عزم الأمور(17) } لقمان

4 - شروط وصفات من يوكل إليهم الولاية للأمر بالمعروف

أ - في المؤمنين من أتباع النبي محمد (ص)

(1) التائبون

(2) العابدون

(3) الحامدون

(4) السائحون

(5) الراكعون

(6) الساجدون

(7) الآمرون بالمعروف والناهون عن المنكر

(8) الحافظون لحدود الله

 

{ التائبون العابدون الحامدون السائحون الراكعون الساجدون الآمرون بالمعروف والناهون عن المنكر والحافظون لحدود الله وبشر المؤمنين(112) } التوبة

ب - في المؤمنين من أهل الكتاب

(1) يتلون آيات الله آناء الليل وهم يسجدون

(2) يؤمنون بالله واليوم الآخر

(3) ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر

(4) يسارعون في الخيرات

(5) وأولئك من الصالحين

 

{ ليسوا سواء من أهل الكتاب أمة قائمة يتلون آيات الله آناء الليل وهم يسجدون(113) يؤمنون بالله واليوم الآخر ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر ويسارعون في الخيرات وأولئك من الصالحين(114) } آل عمران

5 - لا ينبغي أن بعهد الأمر بالمعروف

1) للمنافقين: لأنهم

(1) - يأمرون بالمنكر

(2) - وينهون عن المعروف

(3) - ويقبضون أيديهم

(4) - نسوا الله فنسيهم

(5) - إن المنافقين هم الفاسقون

2) للجاهلين

 

{ المنافقون والمنافقات بعضهم من بعض يأمرون بالمنكر وينهون عن المعروف ويقبضون أيديهم نسوا الله فنسيهم إن المنافقين هم الفاسقون(67) } التوبة

 

{ خذ العفو وأمر بالعرف وأعرض عن الجاهلين(199) } الأعراف

6 - أشكال وأنواع المعروف: الأعراف التي ينبغي لأمة الأمر بالمعروف الأمر بها (إقرارها وإصدارها)

1) في أحكام الوالدين

1) - شروط مصاحبة الأبناء لوالديهم في الدنيا: نظام العلاقة بين الأبناء والوالدين في الدنيا

 

{ وإن جاهداك على أن تشرك بي ما ليس لك به علم فلا تطعهما وصاحبهما في الدنيا معروفا واتبع سبيل من أناب إلي ثم إلي مرجعكم فأنبئكم بما كنتم تعملون(15) } لقمان

2) – في خطبة النساء

(1) الإذن بالتعريض بخطبة النساء: إن كان ذلك بقول معروف

(2) النهي عن المواعدة سراً: أي الإذن بالمواعدة جهراً

(3) الإذن بالتعريض بخطبة النساء أو مواعدتهن سراً إن كان ذلك بقول معروف:

(4) وعلى أمة الأمر بالمعروف تحديد القول المعروف عند التعريض بخطبة النساء أو مواعدتهن سراً

 

{ ولا جناح عليكم فيما عرضتم به من خطبة النساء أو أكننتم في أنفسكم علم الله أنكم ستذكرونهن ولكن لا تواعدوهن سرا إلا أن تقولوا قولا معروفا ولا تعزموا عقدة النكاح حتى يبلغ الكتاب أجله واعلموا أن الله يعلم ما في أنفسكم فاحذروه واعلموا أن الله غفور حليم(235) } البقرة

3) – في شروط التراضي بين الزوجين المقدمين على الزواج والنكاح: على أمة الأمر بالمعروف بيان شرط التراضي وكيفية تحقيقه للمقدمين على الزواج

 

{ وإذا طلقتم النساء فبلغن أجلهن فلا تعضلوهن أن ينكحن أزواجهن إذا تراضوا بينهم بالمعروف ذلك يوعظ به من كان منكم يؤمن بالله واليوم الآخر ذلكم أزكى لكم وأطهر والله يعلم وأنتم لا تعلمون(232) } البقرة

4) – في العلاقة الزوجية

(1) شروط الائتمار بين الزوجين: وأتمروا بينكم بمعروف: وضع الأعراف التي تنظم الائتمار بين الزوجين

(2) السكن: السكن على الرجل: أسكنوهن من حيث سكنتم من وجدكم: وفق الائتمار بمعروف

(3) أجور الإرضاع:

فإن أرضعن لكم فآتوهن أجورهن: وفق الائتمار بمعروف

(3) رزق وكسوة المرأة أثناء الإرضاع على الرجل بالمعروف: على أمة الأمر بالمعروف وضع الأعراف عن مقدار الرزق والكسوة لكل حال أو بلد

(4) المضارة والمضايقة: وفق الائتمار بمعروف

(1) - ولا تضاروهن لتضيقوا عليهن

(2) - لا تضار والدة بولدها ولا مولود له بولده

(5) النفقة أثناء الحمل:

وإن كن أولات حمل فأنفقوا عليهن حتى يضعن حملهن: وفق الائتمار بمعروف

(6) الاسترضاع:

(1) - وإن تعاسرتم فسترضع له أخرى: وفق الائتمار بمعروف

(2) - فإن أرادا فصالا عن تراض منهما وتشاور فلا جناح عليهما: وفق الائتمار بمعروف

(3) - وإن أردتم أن تسترضعوا أولادكم فلا جناح عليكم إذا سلمتم ما آتيتم بالمعروف: تقدير أجر الاسترضاع يأمر به (يقرره) أمة الأمر بالمعروف

 

{ أسكنوهن من حيث سكنتم من وجدكم ولا تضاروهن لتضيقوا عليهن وإن كن أولات حمل فأنفقوا عليهن حتى يضعن حملهن فإن أرضعن لكم فآتوهن أجورهن وأتمروا بينكم بمعروف وإن تعاسرتم فسترضع له أخرى(6) } الطلاق

 

{ والوالدات يرضعن أولادهن حولين كاملين لمن أراد أن يتم الرضاعة وعلى المولود له رزقهن وكسوتهن بالمعروف لا تكلف نفس إلا وسعها لا تضار والدة بولدها ولا مولود له بولده وعلى الوارث مثل ذلك فإن أرادا فصالا عن تراض منهما وتشاور فلا جناح عليهما وإن أردتم أن تسترضعوا أولادكم فلا جناح عليكم إذا سلمتم ما آتيتم بالمعروف واتقوا الله واعلموا أن الله بما تعملون بصير(233)} البقرة

(7) في الحقوق في الزوجية (العائلة): ولهن مثل الذي عليهن بالمعروف وللرجال عليهن درجة: على أمة الأمر بالمعروف وضع الأعراف التي تبين الحقوق المتماثلة والحقوق التي للرجال على النساء فيها درجة

 

{ والمطلقات يتربصن بأنفسهن ثلاثة قروء ولا يحل لهن أن يكتمن ما خلق الله في أرحامهن إن كن يؤمن بالله واليوم الآخر وبعولتهن أحق بردهن في ذلك إن أرادوا إصلاحا ولهن مثل الذي عليهن بالمعروف وللرجال عليهن درجة والله عزيز حكيم(228) } البقرة

(8) في العشرة في الزوجية (العائلة): وعاشروهن بالمعروف: المعاشرة هي الصحبة الطويلة : على أمة الأمر بالمعروف وضع الأعراف لتنظيم العيش المشترك والمصاحبة بين الزوجين

 

{ ياأيها الذين آمنوا لا يحل لكم أن ترثوا النساء كرها ولا تعضلوهن لتذهبوا ببعض ما آتيتموهن إلا أن يأتين بفاحشة مبينة وعاشروهن بالمعروف فإن كرهتموهن فعسى أن تكرهوا شيئا ويجعل الله فيه خيرا كثيرا(19) } النساء

(9) في أجور نكاح ملك اليمين: على أمة الأمر بالمعروف بيان أجور نكاح ملك اليمين

 

{ ومن لم يستطع منكم طولا أن ينكح المحصنات المؤمنات فمن ما ملكت أيمانكم من فتياتكم المؤمنات والله أعلم بإيمانكم بعضكم من بعض فانكحوهن بإذن أهلهن وآتوهن أجورهن بالمعروف محصنات غير مسافحات ولا متخذات أخدان فإذا أحصن فإن أتين بفاحشة فعليهن نصف ما على المحصنات من العذاب ذلك لمن خشي العنت منكم وأن تصبروا خير لكم والله غفور رحيم(25) } النساء

(10) في شروط إمساك الزوجة أو تسريحها ومفارقتها بعد بلوغ أجل الطلاق، وبيان الحالات التي تعتبر إمساك مضارة: على أمة الأمر بالمعروف بيان ذلك

 

{ الطلاق مرتان فإمساك بمعروف أو تسريح بإحسان ولا يحل لكم أن تأخذوا مما آتيتموهن شيئا إلا أن يخافا ألا يقيما حدود الله فإن خفتم ألا يقيما حدود الله فلا جناح عليهما فيما افتدت به تلك حدود الله فلا تعتدوها ومن يتعد حدود الله فأولئك هم الظالمون(229) } البقرة

{ فإذا بلغن أجلهن فأمسكوهن بمعروف أو فارقوهن بمعروف وأشهدوا ذوى عدل منكم وأقيموا الشهادة لله ذلكم يوعظ به من كان يؤمن بالله واليوم الآخر ومن يتق الله يجعل له مخرجا(2) } الطلاق

{ وإذا طلقتم النساء فبلغن أجلهن فأمسكوهن بمعروف أو سرحوهن بمعروف ولا تمسكوهن ضرارا لتعتدوا ومن يفعل ذلك فقد ظلم نفسه ولا تتخذوا آيات الله هزوا واذكروا نعمة الله عليكم وما أنزل عليكم من الكتاب والحكمة يعظكم به واتقوا الله واعلموا أن الله بكل شيء عليم(231) } البقرة

 

{ وإذا طلقتم النساء فبلغن أجلهن فأمسكوهن بمعروف أو سرحوهن بمعروف ولا تمسكوهن ضرارا لتعتدوا ومن يفعل ذلك فقد ظلم نفسه ولا تتخذوا آيات الله هزوا واذكروا نعمة الله عليكم وما أنزل عليكم من الكتاب والحكمة يعظكم به واتقوا الله واعلموا أن الله بكل شيء عليم(231) } البقرة

{ وإذا طلقتم النساء فبلغن أجلهن فلا تعضلوهن أن ينكحن أزواجهن إذا تراضوا بينهم بالمعروف ذلك يوعظ به من كان منكم يؤمن بالله واليوم الآخر ذلكم أزكى لكم وأطهر والله يعلم وأنتم لا تعلمون(232) } البقرة

(11) في متعة المطلقات: على أمة الأمر بالمعروف بيان مقدار المتعة (المال أو ما يدخل المتعة) الواجب على الرجال المطلقين دفعه لمطلقته، على الموسع قدره وعلى المقتر قدره، وذبك على شكل حق جبري

 

{ لا جناح عليكم إن طلقتم النساء ما لم تمسوهن أو تفرضوا لهن فريضة ومتعوهن على الموسع قدره وعلى المقتر قدره متاعا بالمعروف حقا على المحسنين(236) } البقرة

{ وللمطلقات متاع بالمعروف حقا على المتقين(241) } البقرة

3) - في أحكام الإحصان والتربية والأخلاق

(1) القول المعروف: على أمة الأمر بالمعروف: بيان القول المعروف الذي ينبغي قوله في كل من الحالات التالية

(1) - في نساء النبي عند خطابهن للرجال غير المحرمين

 

{ يانساء النبي لستن كأحد من النساء إن اتقيتن فلا تخضعن بالقول فيطمع الذي في قلبه مرض وقلن قولا معروفا(32) } الأحزاب

(2) - في الحجر على أموال السفهاء التي جعل الله لكم قياما، عند رزقهم وكسوتهم منها

الإيتاء

القول

{ ولا تؤتوا السفهاء أموالكم التي جعل الله لكم قياما وارزقوهم فيها واكسوهم وقولوا لهم قولا معروفا(5) } النساء

(3) - في الصدقة عند الاستنكاف عن  دفعها، أو إتباع الصدقة أذى

الصدقة

{ قول معروف ومغفرة خير من صدقة يتبعها أذى والله غني حليم(263) } البقرة

(4) - في قسمة التركات عند رزق أولوا القربى واليتامى والمساكين منها

عند قسمة

{ وإذا حضر القسمة أولوا القربى واليتامى والمساكين فارزقوهم منه وقولوا لهم قولا معروفا(8) } النساء

(5) – في أحكام الولاء والطاعة للرسول وأولي، الأمر عند إبداء طاعة الأمر ( الامتثال للأمر): بيان القول الذي ينبغي قوله عند الطاعة والامتثال

 

{ طاعة وقول معروف فإذا عزم الأمر فلو صدقوا الله لكان خيرا لهم(21) } محمد

(2) في فعل المرأة بنفسها، من زينة أو غير ذلك، بعد انتهاء عدة الوفاة: على أمة الأمر بالمعروف بيان مقدار ذلك وحدوده

الزينة

{ والذين يتوفون منكم ويذرون أزواجا يتربصن بأنفسهن أربعة أشهر وعشرا فإذا بلغن أجلهن فلا جناح عليكم فيما فعلن في أنفسهن بالمعروف والله بما تعملون خبير(234) } البقرة

{ والذين يتوفون منكم ويذرون أزواجا وصية لأزواجهم متاعا إلى الحول غير إخراج فإن خرجن فلا جناح عليكم في ما فعلن في أنفسهن من معروف والله عزيز حكيم(240)  } البقرة

4) - في أحكام المال والنفقة

(1) في بيان مقدار الالتزام بالنفقة والرعاية الواجبة على أولياء الأمر، تجاه أوليائهم، ومقدار ما يخضع منه للعرف وما لا يخضع :

(1) - النبي أولى بالمؤمنين: الأصل أن النبي أو من يقوم مقامه هو المسئول الأولى بالمسئولية تجاه المؤمنين

(2) - أزواجه أمهاتهم: الأصل أن زوجات النبي  أو من يقوم مقامهن: هن الأولى بالمسؤولية تجاه أبناء المؤمنين، كونهن أمهاتهم

(3) - الأصل أن أولو الأرحام بعضهم أولى ببعض في كتاب الله من المؤمنين والمهاجرين

(4) - وهذا إلا إذا فعل أولو الأمر إلى أوليائهم شيئاً يأمر به (يقرره) أمة الأمر بالمعروف ويصير معروفاً

( مثلاً ضمان اجتماعي أو تقاعد أو ما شابه)

 

{ النبي أولى بالمؤمنين من أنفسهم وأزواجه أمهاتهم وأولو الأرحام بعضهم أولى ببعض في كتاب الله من المؤمنين والمهاجرين إلا أن تفعلوا إلى أوليائكم معروفا كان ذلك في الكتاب مسطورا(6) } الأحزاب

(2) في أحكام الوصية:

على أمة الأمر بالمعروف بيان المقدار أو النسبة التي يحق للموصي أن يوصي بها من تركته للوالدين والأقربين الوارثين، زيادة على حصتهم الإرثية

في الوصية

{ كتب عليكم إذا حضر أحدكم الموت إن ترك خيرا الوصية للوالدين والأقربين بالمعروف حقا على المتقين(180) } البقرة

5) - في أحكام الأمن الجسدي عند القصاص في القتلى

عند يعفي أهل القتيل عن قتل القاتل قصاصاً، ويرضون بالدية، على أمة الأمر بالمعروف بيان المقدار الذي يجب دفعه وذلك على شكل جداول تتبع ( إتباع بالمعروف)، بحسب الضرر والعجز (إن كان أقل من القتل) وبحسب كون القتيل حر أو عبد أو أنثى، وعليه بيان طريقة الأداء بإحسان

 

{ ياأيها الذين آمنوا كتب عليكم القصاص في القتلى الحر بالحر والعبد بالعبد والأنثى بالأنثى فمن عفي له من أخيه شيء فاتباع بالمعروف وأداء إليه بإحسان ذلك تخفيف من ربكم ورحمة فمن اعتدى بعد ذلك فله عذاب أليم(178) } البقرة

 

6) - في أحكام التكافل الاجتماعي

على أمة الأمر بالمعروف بيان مقدار ما يحق لولي اليتامى من أكل من أموال اليتيم

 

{ وابتلوا اليتامى حتى إذا بلغوا النكاح فإن آنستم منهم رشدا فادفعوا إليهم أموالهم ولا تأكلوها إسرافا وبدارا أن يكبروا ومن كان غنيا فليستعفف ومن كان فقيرا فليأكل بالمعروف فإذا دفعتم إليهم أموالهم فأشهدوا عليهم وكفى بالله حسيبا(6) } النساء

7) - في أحكام الولاء والطاعة

(1) – في أحكام الولاء والطاعة للرسول وأولي، الأمر عند إبداء طاعة الأمر (الامتثال للأمر): بيان طريقة التصرف من قول وفعل الذي ينبغي قوله وفعله عند الطاعة والامتثال

 

{ وأقسموا بالله جهد أيمانهم لئن أمرتهم ليخرجن قل لا تقسموا طاعة معروفة إن الله خبير بما تعملون(53) } النور

{ طاعة وقول معروف فإذا عزم الأمر فلو صدقوا الله لكان خيرا لهم(21) } محمد

(2) – في أحكام الولاء والطاعة للرسول وأولي الأمر، عند طاعة الأمر بعد البيعة: على أمة الأمر بالمعروف بيان الأمور التي ينبغي عدم عصيانها ( والتي إذا عصيت فهي عصيان للبيعة)

 

{ ياأيها النبي إذا جاءك المؤمنات يبايعنك على أن لا يشركن بالله شيئا ولا يسرقن ولا يزنين ولا يقتلن أولادهن ولا يأتين ببهتان يفترينه بين أيديهن وأرجلهن ولا يعصينك في معروف فبايعهن واستغفر لهن الله إن الله غفور رحيم(12) } الممتحنة


أولاً – الدعوة إلى الخير

ثانياً - الأمر بالمعروف

ثالثاً – النهي عن المنكر

شجرة البحث

1 – دلالة الألفاظ

1) - النهي

2) - المنكر

2 - الأمور والأشياء التي جاء أمر بالنهي عنها

2 – الأمر بالنهي عن المنكر: وجوب النهي عن المنكر

1) وجوب الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر فور التمكين للمؤمنين بالأرض

2) وجوب تكوين أمة منهم للقيام بذلك

3) عليها النهي عن

(1) المنكر

(2) عن السوء

(3) عن الفساد في الأرض

3 – الله ينهى عن الفحشاء والمنكر

4 - لمن يجب أن يعهد النهي عن المنكر

(1) الرسول

(2) المؤمنون يقومون بذلك  بعضهم بالولاية عن الآخرين ( جماعة تولى هذه المهمة نيابة عن الآخرين)

(1) – أمة منهم

(2) - أولو بقية بنهون عن الفساد في الأرض

(3) - الذين ينهون عن السوء

(3) مؤمنو أهل الكتاب

(4) وجماعات النجوى ( المنتديات)

(5) والأفراد

5 - شروط وصفات من يوكل إليهم الولاية للأمر بالمعروف والنهي عن المنكر

أ - في المؤمنين من أتباع النبي محمد (ص)

(1) التائبون

(2) العابدون

(3) الحامدون

(4) السائحون

(5) الراكعون

(6) الساجدون

(7) الآمرون بالمعروف والناهون عن المنكر

(8) الحافظون لحدود الله

ب - في المؤمنين من أهل الكتاب

(1) يتلون آيات الله آناء الليل وهم يسجدون

(2) يؤمنون بالله واليوم الآخر

(3) ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر

(4) يسارعون في الخيرات

(5) وأولئك من الصالحين

5 - لا ينبغي أن يعهد الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر

1) للمنافقين: لأنهم

(1) - يأمرون بالمنكر

(2) - وينهون عن المعروف

(3) - ويقبضون أيديهم

(4) - نسوا الله فنسيهم

(5) - إن المنافقين هم الفاسقون

2) للجاهلين

6 - الأمور والأشياء التي جاء أمر بالنهي عنها

1) المحرمات الشرعية الدينية: أمور وأشياء نهى الله عنها

  1. كبائر ما تنهون عنه
  2. أعبد الذين تدعون من دون الله
  3. أن نعبد ما يعبد آباؤنا
  4. عن الكفر
  5. الغلو في عيسى
  6. ونهى النفس عن الهوى
  7. قولهم الإثم وأكلهم السحت
  8. وأخذهم الربا وقد نهوا عنه
  9. عن الخمر والميسر

10. نهوا عن النجوى

11. عن أذى الرسول - المنافقون والذين في قلوبهم مرض والمرجفون في المدينة

12. عن فتنة المؤمنين

13. عن تولي الذين قاتلوكم في الدين وأخرجوكم من دياركم وظاهروا على إخراجكم

14. عن قتال المؤمنين

15. عن النكث بالعهد مع المؤمنين

16. الفحشاء والمنكر والبغي عموماً

2) المنكر الذي نهى عنه الله، ويأمر الناس بالنهي عنه

(1) الفحشاء والمنكر والبغي عموماً

(2) تفصيل المنكرات الشرعية الدينية

(1) - قتل نفس زكية بغير نفس

(2) - إتيان الرجال

(3) - السطو على الحق بغضب

(4) - الذنوب عموماً

3) المنكر الذي ينهى عنه الرسول أو أولي الأمر: المحرمات والمكروهات من شريعة الأمر: وهي ليست محرمة إلهياً وإنما محرمة تحريم مؤقت أو مكروهة من الرسول أو ولي الأمر، وذلك لكونها منكر، أو لما في تحريمها المؤقت من خير عام (مصلحة للناس): وهي المكروهات في السنة والعرف

(1) ما نهى عنه الرسول

(1) - من أفعال

(2) - من مال الفيء

(2) ما نهى عنه المؤمنون بعضهم بالولاية عن الآخرين

(1) - أمة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر

(2) - الذين ينهون عن السوء

(3) - أولوا بقية ينهون عن الفساد في الأرض

4) المنكرات التي ينهى عنها الناس

(1) فعل وتصرف غير مقبول

(2) عذاب غير مألوف وغير مقبول

(3) موقف غير مألوف وغير مقبول

(4) صوت منكر

(5) قول منكر

(6) منظر غير مألوف

(7) نَكير: الناكر والمستهجن لأمر أو فعل: المنكر والمستنكر

5) السوء

6) الفساد


1 – دلالة الألفاظ

1) - النهي: نَهَى يَنْهَى + كائن + كائناً + عن شيء: يوقفه ويمنعه عن الوصول إليه: يحجز بينه وبين الشيء أو يردعه ويزجره وينهره وينكله عنه

نَهَى يَنْهَى + كائن + كائناً + عن شيء: يوقفه ويمنعه عن الوصول إليه: يحجز بينه وبين الشيء أو يردعه ويزجره وينهره وينكله عنه

نَهيَ: على وزن " فَعيل" من " نَهَى - يَنْهَى " اسم فاعل مبالغة

نَهيِّة: مؤنث " نَهيّ " : وهي فاعل مرة منه اسم آلة: الأداة التي " تَنْهَى ": الآلة التي تمنع وتحجز كائن عن الوصول إلى شيء: الجهة المسؤولة عن القرار في موضوع إيصال عمل من الأعمال إلى التوقف التام

نُهى - النُّهى: جمع " نَهِيِّة "

انْتَهَى يَنْتَهِي: على وزن " افتعل " من " نَهَى - يَنْهَى ": يجهد ويعزم أن " يَنْهَى " بحرص ودافع ذاتي: يجهد لإيقاف نفسه بنفسه عن الوصول إلى شيء أو فعل شيء

مُنْتَهِي: اسم فاعل صفة مشبهة من " انْتَهى – يَنْتَهي "

مُنْتَهى - المنتهى: على وزن " مَفْتَعَل " اسم مفعول بمعنى اسم مكان من " انْتَهى – يَنْتَهي ": المكان الذي تقف فيه كل الكائنات بشكل ذاتي عن التقدم للوصول إلى شيء

تََنَاهى – يَتَنَاهى: على وزن " تفاعل َ " من " نَهَى – يَنْهَى": يتبادل فعل " نَهَى - يَنْهَى " مع آخر بشكل ذاتي: يسعى كل منهما أن ينهى الآخر: يحجزه ويردعه ويمنعه من التقدم والفعل

واللفظ ينتمي إلى مجموعة ألفاظ " منع وإعاقة سير وتقدم آخر نحو أمر أو شيء "، وهي:

عَاقَ – يَعُوْقُ، مَنَعَ – يَمْنَعُ، نَهَى – يَنْهَى، حَرَمَ – يَحْرِمُ (حَرِمَ - يَحْرَمُ)، عَذَرَ – يَعْذِرُ، ذَمَّ - يَذِمُّ

2) - المنكر: الشيء المرفوض الذي لا يقبله الناس لأنه لا يوافق ما اعتادوا عليه أنه صواب ومقبول: أي قضية أو شيء غير مقبول بل ومرفوض بأمر الله أو الرسل أو المصلحين أو أهل الشورى أو الأعراف من الناس

نَكِرَ - يَنْكَرُ + كائن + شيئاً: يرفضه ولا يَتَحَمَّلُه: يأبى الاعتراف بصوابه أو أنه حقيقي أو مقبول: تقدم له قضية أو شيء ليتعرف عليها على أنها حقيقة وصحيحة، فلا يقبل بها ويرفضها لأنها لا تتوافق مع ما كان يعتقد أنه حقيقة وممكن القبول

نَكِيْر: اسم فاعل مبالغة صفة مشبهة على وزن " فعيل " من " نَكِرَ - يَنْكَرُ ": كثير النكر: الفرد الذي نكر قضية أو شيئاً بشدة : الذي يرفض بشدة ولا يقبل ولا يعترف ولا يتحمل (التبعات - الحقيقة – الآخرين)

نُكْر: اسم مفعول مبالغة على وزن " فُعْل ": وهو كذلك بمعنى مفعول: شيء مرفوض لا يحتمل ولا يقبل

أَنْكَرُ: اسم تفضيل من " نُكْر ": أكثر " نُكْراً ": شيء مرفوض وغير محتمل ولا يقبل/ وذلك بشكل أكبر من " النُّكْر"

أَنْكَرَ – يُنْكِرُ + كائن + شيئاً: على وزن " أفعلَ " من " نَكِرَ - يَنْكَرُ " : يجعله " يَنْكَرُ " يجعل نفسه " تَنْكَرُ ": أو يجعل الآخرين " يَنْكَرون ": تقدم له قضية أو شيء ليتعرف عليها على أنها حقيقة وصحيحة، فيتعرف عليها فعلاً أنها حقيقة وصحيحة، ومع ذلك، لا يقبل بها ويرفضها: أي يجعل نفسه تظهر عدم القبول والاقتناع، وذلك لأنها لا تتوافق مع ما كان يظن أنه حقيقة وممكن القبول أو ما يوافق هواه

مُنْكِر: اسم فاعل صفة مشبهة من " أَنْكَرَ – يُنْكِرُ ": الذي يرفض قبول صواب أمر أو تحمل قضية

مُنْكِرُوْن: جمع " مُنْكِر "

مُنْكَر: اسم مفعول صفة مشبهة من " أَنْكَرَ – يُنْكِرُ ": الشيء المرفوض الذي لا يقبله الناس لأنه لا يوافق ما اعتادوا عليه أنه صواب ومقبول: أي قضية أو شيء غير مقبول بل ومرفوض بأمر الله أوالرسل أوالمصلحين أو أهل الشورى أو الأعراف من الناس

نَكَّرَ – يُنَكِّرُ: على وزن " فَعَّلَ " من " نَكِرَ - يَنْكَرُ " " حعله " يَنْكَرُ " على وجه التكرار والشدة: جعله غير  مقبول ولا يتوافق مع ما يعتقده أنه حق أو صواب: يقوم بتغيير معالم قضية أو شيء لتصبح صعبة التعرف عليها وقبولها على أنها حقيقة وصحيحة

واللفظ ينتمي إلى مجموعة ألفاظ " عدم التعرف على معلومة وعدم قبول صوابها، وذلك لجهل أو نسيان أو هوى أو غرض" وهي:

جَهِلَ – يَجْهَلُ، نَسِيَ – يَنْسَى، نَكِرَ - يَنْكَرُ، كَفَرَ – يَكْفُرُ، جَحَدَ – يَجْحَدُ، كَنَد – يَكْنُدُ

 

2 – الأمر بالنهي عن المنكر: وجوب النهي عن المنكر

1) وجوب الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر فور التمكين للمؤمنين بالأرض

2) وجوب تكوين أمة منهم للقيام بذلك

3) عليها النهي عن

(1) المنكر

(2) عن السوء

(3) عن الفساد في الأرض

ينهون عن المنكر

{ الذين إن مكناهم في الأرض أقاموا الصلاة وآتوا الزكاة وأمروا بالمعروف ونهوا عن المنكر ولله عاقبة الأمور(41) } الحج

{ ولتكن منكم أمة يدعون إلى الخير ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر وأولئك هم المفلحون(104) } آل عمران

ينهون عن السوء

أولوا بقية ينهون

عن الفساد في الأرض

{ فلما نسوا ما ذكروا به أنجينا الذين ينهون عن السوء وأخذنا الذين ظلموا بعذاب بئيس بما كانوا يفسقون(165) } الأعراف

{ فلولا كان من القرون من قبلكم أولوا بقية ينهون عن الفساد في الأرض إلا قليلا ممن أنجينا منهم واتبع الذين ظلموا ما أترفوا فيه وكانوا مجرمين(116) } هود

3 – الله ينهى عن الفحشاء والمنكر

بعظته

 

بالصلاة له

{ إن الله يأمر بالعدل والإحسان وإيتاء ذي القربى وينهى عن الفحشاء والمنكر والبغي يعظكم لعلكم تذكرون(90) } النحل

{ اتل ما أوحي إليك من الكتاب وأقم الصلاة إن الصلاة تنهى عن الفحشاء والمنكر ولذكر الله أكبر والله يعلم ما تصنعون (45) } العنكبوت

4 - لمن يجب أن يعهد النهي عن المنكر

(1) الرسول

(2) المؤمنون يقومون بذلك  بعضهم بالولاية عن الآخرين ( جماعة تولى هذه المهمة نيابة عن الآخرين)

(1) – أمة منهم

(2) - أولو بقية بنهون عن الفساد في الأرض

(3) - الذين ينهون عن السوء

(3) مؤمنو أهل الكتاب

(4) وجماعات النجوى ( المنتديات)

(5) والأفراد

يقترح من الأفراد، ثم يطرح إلى النجوى والمنتديات ويناقش، ويصاغ بشكل عرف، ثم يقدم لأمة الأمر بالمعروف لإقراره ويصير قانوناً

 

الرسول قام بذلك

{ الذين يتبعون الرسول النبي الأمي الذي يجدونه مكتوبا عندهم في التوراة والإنجيل يأمرهم بالمعروف وينهاهم عن المنكر ويحل لهم الطيبات ويحرم عليهم الخبائث ويضع عنهم إصرهم والأغلال التي كانت عليهم فالذين آمنوا به وعزروه ونصروه واتبعوا النور الذي أنزل معه أولئك هم المفلحون(157) } الأعراف

{ ما أفاء الله على رسوله من أهل القرى فلله وللرسول ولذي القربى واليتامى والمساكين وابن السبيل كي لا يكون دولة بين الأغنياء منكم وما آتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا واتقوا الله إن الله شديد العقاب(7) } الحشر

والمؤمنون

يقومون بذلك  بعضهم بالولاية عن الآخرين ( جماعة تولى هذه المهمة نيابة عن الآخرين)

{ والمؤمنون والمؤمنات بعضهم أولياء بعض يأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر ويقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة ويطيعون الله ورسوله أولئك سيرحمهم الله إن الله عزيز حكيم(71) } التوبة

{ الذين إن مكناهم في الأرض أقاموا الصلاة وآتوا الزكاة وأمروا بالمعروف ونهوا عن المنكر ولله عاقبة الأمور(41) } الحج

 

- أمة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر

- الذين ينهون عن السوء

- أولوا بقية ينهون

عن الفساد في الأرض

{ ولتكن منكم أمة يدعون إلى الخير ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر وأولئك هم المفلحون(104) } آل عمران

{ فلما نسوا ما ذكروا به أنجينا الذين ينهون عن السوء وأخذنا الذين ظلموا بعذاب بئيس بما كانوا يفسقون(165) } الأعراف

{ فلولا كان من القرون من قبلكم أولوا بقية ينهون عن الفساد في الأرض إلا قليلا ممن أنجينا منهم واتبع الذين ظلموا ما أترفوا فيه وكانوا مجرمين(116) } هود

ويشمل ذلك مؤمني أهل الكتاب

{ ليسوا سواء من أهل الكتاب أمة قائمة يتلون آيات الله آناء الليل وهم يسجدون(113) يؤمنون بالله واليوم الآخر ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر ويسارعون في الخيرات وأولئك من الصالحين(114) } آل عمران

{ كنتم خير أمة أخرجت للناس تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر وتؤمنون بالله ولو آمن أهل الكتاب لكان خيرا لهم منهم المؤمنون وأكثرهم الفاسقون(110) } آل عمران

وجماعات النجوى ( المنتديات)

{ لا خير في كثير من نجواهم إلا من أمر بصدقة أو معروف أو إصلاح بين الناس ومن يفعل ذلك ابتغاء مرضاة الله فسوف نؤتيه أجرا عظيما(114) } النساء

والأفراد

{ يابني أقم الصلاة وأمر بالمعروف وانه عن المنكر واصبر على ما أصابك إن ذلك من عزم الأمور(17) } لقمان

{ كانوا لا يتناهون عن منكر فعلوه لبئس ما كانوا يفعلون(79) } المائدة

5 - شروط وصفات من يوكل إليهم الولاية للأمر بالمعروف والنهي عن المنكر

أ - في المؤمنين من أتباع النبي محمد (ص)

(1) التائبون

(2) العابدون

(3) الحامدون

(4) السائحون

(5) الراكعون

(6) الساجدون

(7) الآمرون بالمعروف والناهون عن المنكر

(8) الحافظون لحدود الله

 

{ التائبون العابدون الحامدون السائحون الراكعون الساجدون الآمرون بالمعروف والناهون عن المنكر والحافظون لحدود الله وبشر المؤمنين(112) } التوبة

ب - في المؤمنين من أهل الكتاب

(1) يتلون آيات الله آناء الليل وهم يسجدون

(2) يؤمنون بالله واليوم الآخر

(3) ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر

(4) يسارعون في الخيرات

(5) وأولئك من الصالحين

 

{ ليسوا سواء من أهل الكتاب أمة قائمة يتلون آيات الله آناء الليل وهم يسجدون(113) يؤمنون بالله واليوم الآخر ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر ويسارعون في الخيرات وأولئك من الصالحين(114) } آل عمران

5 - لا ينبغي أن يعهد الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر

1) للمنافقين: لأنهم

(1) - يأمرون بالمنكر

(2) - وينهون عن المعروف

(3) - ويقبضون أيديهم

(4) - نسوا الله فنسيهم

(5) - إن المنافقين هم الفاسقون

2) للجاهلين

 

{ المنافقون والمنافقات بعضهم من بعض يأمرون بالمنكر وينهون عن المعروف ويقبضون أيديهم نسوا الله فنسيهم إن المنافقين هم الفاسقون(67) } التوبة

 

{ خذ العفو وأمر بالعرف وأعرض عن الجاهلين(199) } الأعراف

6 - الأمور والأشياء التي هناك أمر بالنهي عنها

1) المحرمات الشرعية الدينية: أمور وأشياء نهى الله عنها

2) المنكر الذي نهى عنه الله، ويأمر الناس بالنهي عنه

3) المنكر الذي ينهى عنه الرسول أو أولي الأمر: المحرمات والمكروهات من شريعة الأمر: وهي ليست محرمة إلهياً وإنما محرمة تحريم مؤقت أو مكروهة من الرسول أو ولي الأمر، وذلك لكونها منكر، أو لما في تحريمها المؤقت من خير عام (مصلحة للناس): وهي المكروهات في السنة والعرف

4) المنكرات التي ينهى عنها الناس

5) السوء

6) الفساد

1) المحرمات الشرعية الدينية: أمور وأشياء نهى الله عنها

  1. كبائر ما تنهون عنه
  2. أعبد الذين تدعون من دون الله
  3. أن نعبد ما يعبد آباؤنا
  4. عن الكفر
  5. الغلو في عيسى
  6. ونهى النفس عن الهوى
  7. قولهم الإثم وأكلهم السحت
  8. وأخذهم الربا وقد نهوا عنه
  9. عن الخمر والميسر

10. نهوا عن النجوى

11. عن أذى الرسول - المنافقون والذين في قلوبهم مرض والمرجفون في المدينة

12. عن فتنة المؤمنين

13. عن تولي الذين قاتلوكم في الدين وأخرجوكم من دياركم وظاهروا على إخراجكم

14. عن قتال المؤمنين

15. عن النكث بالعهد مع المؤمنين

1) المحرمات الشرعية الدينية: أمور وأشياء نهى الله عنها

كبائر ما تنهون عنه

{ إن تجتنبوا كبائر ما تنهون عنه نكفر عنكم سيئاتكم وندخلكم مدخلا كريما(31) } النساء

أعبد الذين تدعون من دون الله

{ قل إني نهيت أن أعبد الذين تدعون من دون الله قل لا أتبع أهواءكم قد ضللت إذا وما أنا من المهتدين(56) } الأنعام

{ قل إني نهيت أن أعبد الذين تدعون من دون الله لما جاءني البينات من ربي وأمرت أن أسلم لرب العالمين (66) } غافر

أن نعبد ما يعبد آباؤنا

{ قالوا ياصالح قد كنت فينا مرجوا قبل هذا أتنهانا أن نعبد ما يعبد آباؤنا وإننا لفي شك مما تدعونا إليه مريب(62) } هود

{ قال ياقوم أرأيتم إن كنت على بينة من ربي ورزقني منه رزقا حسنا وما أريد أن أخالفكم إلى ما أنهاكم عنه إن أريد إلا الإصلاح ما استطعت وما توفيقي إلا بالله عليه توكلت وإليه أنيب(88) } هود

عن الكفر

{ فإن انتهوا فإن الله غفور رحيم(192)} البقرة

{ قل للذين كفروا إن ينتهوا يغفر لهم ما قد سلف وإن يعودوا فقد مضت سنة الأولين(38) } الأنفال

 

{ بل بدا لهم ما كانوا يخفون من قبل ولو ردوا لعادوا لما نهوا عنه وإنهم لكاذبون (28) } الأنعام

{ وهم ينهون عنه وينأون عنه وإن يهلكون إلا أنفسهم وما يشعرون(26) } الأنعام

الغلو في عيسى

{ ياأهل الكتاب لا تغلوا في دينكم ولا تقولوا على الله إلا الحق إنما المسيح عيسى ابن مريم رسول الله وكلمته ألقاها إلى مريم وروح منه فآمنوا بالله ورسله ولا تقولوا ثلاثة انتهوا خيرا لكم إنما الله إله واحد سبحانه أن يكون له ولد له ما في السماوات وما في الأرض وكفى بالله وكيلا(171) } النساء

{ لقد كفر الذين قالوا إن الله ثالث ثلاثة وما من إله إلا إله واحد وإن لم ينتهوا عما يقولون ليمسن الذين كفروا منهم عذاب أليم (73) } المائدة

ونهى النفس عن الهوى

{ وأما من خاف مقام ربه ونهى النفس عن الهوى (40) } النازعات

قولهم الإثم وأكلهم السحت

{ لولا ينهاهم الربانيون والأحبار عن قولهم الإثم وأكلهم السحت لبئس ما كانوا يصنعون (63) } المائدة

وأخذهم الربا وقد نهوا عنه

{ وأخذهم الربا وقد نهوا عنه وأكلهم أموال الناس بالباطل وأعتدنا للكافرين منهم عذابا أليما(161) } النساء

{ الذين يأكلون الربا لا يقومون إلا كما يقوم الذي يتخبطه الشيطان من المس ذلك بأنهم قالوا إنما البيع مثل الربا وأحل الله البيع وحرم الربا فمن جاءه موعظة من ربه فانتهى فله ما سلف وأمره إلى الله ومن عاد فأولئك أصحاب النار هم فيها خالدون (275) } البقرة

عن الخمر والميسر

{ إنما يريد الشيطان أن يوقع بينكم العداوة والبغضاء في الخمر والميسر ويصدكم عن ذكر الله وعن الصلاة فهل أنتم منتهون (91) } المائدة

نهوا عن النجوى

{ ألم ترى إلى الذين نهوا عن النجوى ثم يعودون لما نهوا عنه ويتناجون بالإثم والعدوان ومعصية الرسول وإذا جاءوك حيوك بما لم يحيك به الله ويقولون في أنفسهم لولا يعذبنا الله بما نقول حسبهم جهنم يصلونها فبئس المصير(8) } المجادلة

عن أذى الرسول المنافقون والذين في قلوبهم مرض والمرجفون في المدينة

{ لئن لم ينته المنافقون والذين في قلوبهم مرض والمرجفون في المدينة لنغرينك بهم ثم لا يجاورونك فيها إلا قليلا(60) } الأحزاب

عن فتنة المؤمنين

{ وقاتلوهم حتى لا تكون فتنة ويكون الدين لله فإن انتهوا فلا عدوان إلا على الظالمين (193) } البقرة

{ وقاتلوهم حتى لا تكون فتنة ويكون الدين كله لله فإن انتهوا فإن الله بما يعملون بصير(39) } الأنفال

عن تولي الذين قاتلوكم في الدين وأخرجوكم من دياركم وظاهروا على إخراجكم

{ لا ينهاكم الله عن الذين لم يقاتلوكم في الدين ولم يخرجوكم من دياركم أن تبروهم وتقسطوا إليهم إن الله يحب المقسطين(8) } الممتحنة

{ إنما ينهاكم الله عن الذين قاتلوكم في الدين وأخرجوكم من دياركم وظاهروا على إخراجكم أن تولوهم ومن يتولهم فأولئك هم الظالمون(9) } الممتحنة

عن قتال المؤمنين

{ قل للذين كفروا إن ينتهوا يغفر لهم ما قد سلف وإن يعودوا فقد مضت سنة الأولين(38) } الأنفال

{ إن تستفتحوا فقد جاءكم الفتح وإن تنتهوا فهو خير لكم وإن تعودوا نعد ولن تغني عنكم فئتكم شيئا ولو كثرت وأن الله مع المؤمنين(19) } الأنفال

عن النكث بالعهد مع المؤمنين

{ وإن نكثوا أيمانهم من بعد عهدهم وطعنوا في دينكم فقاتلوا أئمة الكفر إنهم لا أيمان لهم لعلهم ينتهون (12) } التوبة

العقوبة على التعدي على حرمات الله

في الآخرة

{ كلا لئن لم ينته لنسفع بالناصية (15)  } العلق

في الدنيا

{ فلما عتوا عن ما نهوا عنه قلنا لهم كونوا قردة خاسئين (166) } الأعراف

2) المنكر الذي نهى عنه الله، ويأمر الناس بالنهي عنه

(1) الفحشاء والمنكر والبغي

(2) تفصيل المنكرات الشرعية الدينية

(1) - قتل نفس زكية بغير نفس

(2) - إتيان الرجال

(3) - السطو على الحق بغضب

(4) - الذنوب

الفحشاء والمنكر والبغي

{ إن الله يأمر بالعدل والإحسان وإيتاء ذي القربى وينهى عن الفحشاء والمنكر والبغي يعظكم لعلكم تذكرون(90) } النحل

{ اتل ما أوحي إليك من الكتاب وأقم الصلاة إن الصلاة تنهى عن الفحشاء والمنكر ولذكر الله أكبر والله يعلم ما تصنعون (45) } العنكبوت

المنكر

{ إن الله يأمر بالعدل والإحسان وإيتاء ذي القربى وينهى عن الفحشاء والمنكر والبغي يعظكم لعلكم تذكرون(90) } النحل

{ ياأيها الذين آمنوا لا تتبعوا خطوات الشيطان ومن يتبع خطوات الشيطان فإنه يأمر بالفحشاء والمنكر ولولا فضل الله عليكم ورحمته ما زكا منكم من أحد أبدا ولكن الله يزكي من يشاء والله سميع عليم(21) } النور

 

{ اتل ما أوحي إليك من الكتاب وأقم الصلاة إن الصلاة تنهى عن الفحشاء والمنكر ولذكر الله أكبر والله يعلم ما تصنعون(45) } العنكبوت

 

{ يابني أقم الصلاة وأمر بالمعروف وانه عن المنكر واصبر على ما أصابك إن ذلك من عزم الأمور(17) } لقمان

{الذين أخرجوا من ديارهم بغير حق إلا أن يقولوا ربنا الله ولولا دفع الله الناس بعضهم ببعض لهدمت صوامع وبيع وصلوات ومساجد يذكر فيها اسم الله كثيرا ولينصرن الله من ينصره إن الله لقوي عزيز(40) الذين إن مكناهم في الأرض أقاموا الصلاة وآتوا الزكاة وأمروا بالمعروف ونهوا عن المنكر ولله عاقبة الأمور(41) } الحج

 

{ المنافقون والمنافقات بعضهم من بعض يأمرون بالمنكر وينهون عن المعروف ويقبضون أيديهم نسوا الله فنسيهم إن المنافقين هم الفاسقون(67) } التوبة

{ والمؤمنون والمؤمنات بعضهم أولياء بعض يأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر ويقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة ويطيعون الله ورسوله أولئك سيرحمهم الله إن الله عزيز حكيم(71) } التوبة

 

{إن الله اشترى من المؤمنين أنفسهم وأموالهم بأن لهم الجنة يقاتلون في سبيل الله فيقتلون ويقتلون وعدا عليه حقا في التوراة والإنجيل والقرآن ومن أوفى بعهده من الله فاستبشروا ببيعكم الذي بايعتم به وذلك هو الفوز العظيم(111) التائبون العابدون الحامدون السائحون الراكعون الساجدون الآمرون بالمعروف والناهون عن المنكر والحافظون لحدود الله وبشر المؤمنين(112) } التوبة

 

{ ولتكن منكم أمة يدعون إلى الخير ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر وأولئك هم المفلحون(104) } آل عمران

{ ليسوا سواء من أهل الكتاب أمة قائمة يتلون آيات الله آناء الليل وهم يسجدون (113) يؤمنون بالله واليوم الآخر ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر ويسارعون في الخيرات وأولئك من الصالحين(114) } آل عمران

 

{ كنتم خير أمة أخرجت للناس تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر وتؤمنون بالله ولو آمن أهل الكتاب لكان خيرا لهم منهم المؤمنون وأكثرهم الفاسقون(110)} } آل عمران

{ ليسوا سواء من أهل الكتاب أمة قائمة يتلون آيات الله آناء الليل وهم يسجدون (113) يؤمنون بالله واليوم الآخر ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر ويسارعون في الخيرات وأولئك من الصالحين(114) } آل عمران

 

{ الذين يتبعون الرسول النبي الأمي الذي يجدونه مكتوبا عندهم في التوراة والإنجيل يأمرهم بالمعروف وينهاهم عن المنكر ويحل لهم الطيبات ويحرم عليهم الخبائث ويضع عنهم إصرهم والأغلال التي كانت عليهم فالذين آمنوا به وعزروه ونصروه واتبعوا النور الذي أنزل معه أولئك هم المفلحون(157) } الأعراف

تفصيل المنكرات الشرعية الدينية

قتل نفس زكية بغير نفس

إتيان الرجال

السطو على الحق بغضب

الذنوب

قتل نفس زكية بغير نفس

{ فانطلقا حتى إذا لقيا غلاما فقتله قال أقتلت نفسا زكية بغير نفس لقد جئت شيئا نكرا (74) } الكهف

إتيان الرجال

{ أئنكم لتأتون الرجال وتقطعون السبيل وتأتون في ناديكم المنكر فما كان جواب قومه إلا أن قالوا ائتنا بعذاب الله إن كنت من الصادقين(29) } العنكبوت

السطو على الحق بغضب

{ وإذا تتلى عليهم آياتنا بينات تعرف في وجوه الذين كفروا المنكر يكادون يسطون بالذين يتلون عليهم آياتنا قل أفأنبئكم بشر من ذلكم النار وعدها الله الذين كفروا وبئس المصير(72) } الحج

الذنوب

{ إن الله يأمر بالعدل والإحسان وإيتاء ذي القربى وينهى عن الفحشاء والمنكر والبغي يعظكم لعلكم تذكرون(90) } النحل

{ ياأيها الذين آمنوا لا تتبعوا خطوات الشيطان ومن يتبع خطوات الشيطان فإنه يأمر بالفحشاء والمنكر ولولا فضل الله عليكم ورحمته ما زكا منكم من أحد أبدا ولكن الله يزكي من يشاء والله سميع عليم(21) } النور

 

{ اتل ما أوحي إليك من الكتاب وأقم الصلاة إن الصلاة تنهى عن الفحشاء والمنكر ولذكر الله أكبر والله يعلم ما تصنعون(45) } العنكبوت

3) أمور وأشياء نهى عنها الرسول أو أولي الأمر: المحرمات والمكروهات من شريعة الأمر: وهي ليست محرمة إلهياً وإنما محرمة تحريم مؤقت أو مكروهة من الرسول أو ولي الأمر، وذلك لكونها منكر، أو لما في تحريمها المؤقت من خير عام (مصلحة للناس): وهي المكروهات في السنة والعرف

(1) ما نهى عنه الرسول

(1) - من أفعال

(2) - من مال الفيء

ما نهى عنه المؤمنون بعضهم بالولاية عن الآخرين

(1) - أمة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر

(2) - الذين ينهون عن السوء

(3) - أولوا بقية ينهون عن الفساد في الأرض

ما نهى عنه الرسول

من أفعال

 

من مال الفيء

{ الذين يتبعون الرسول النبي الأمي الذي يجدونه مكتوبا عندهم في التوراة والإنجيل يأمرهم بالمعروف وينهاهم عن المنكر ويحل لهم الطيبات ويحرم عليهم الخبائث ويضع عنهم إصرهم والأغلال التي كانت عليهم فالذين آمنوا به وعزروه ونصروه واتبعوا النور الذي أنزل معه أولئك هم المفلحون(157) } الأعراف

{ ما أفاء الله على رسوله من أهل القرى فلله وللرسول ولذي القربى واليتامى والمساكين وابن السبيل كي لا يكون دولة بين الأغنياء منكم وما آتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا واتقوا الله إن الله شديد العقاب(7) } الحشر

ما نهى عنه المؤمنون

بعضهم بالولاية عن الآخرين

{ والمؤمنون والمؤمنات بعضهم أولياء بعض يأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر ويقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة ويطيعون الله ورسوله أولئك سيرحمهم الله إن الله عزيز حكيم(71) } التوبة

{ الذين إن مكناهم في الأرض أقاموا الصلاة وآتوا الزكاة وأمروا بالمعروف ونهوا عن المنكر ولله عاقبة الأمور(41) } الحج

 

- أمة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر

- الذين ينهون عن السوء

- أولوا بقية ينهون

عن الفساد في الأرض

{ ولتكن منكم أمة يدعون إلى الخير ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر وأولئك هم المفلحون(104) } آل عمران

{ فلما نسوا ما ذكروا به أنجينا الذين ينهون عن السوء وأخذنا الذين ظلموا بعذاب بئيس بما كانوا يفسقون(165) } الأعراف

{ فلولا كان من القرون من قبلكم أولوا بقية ينهون عن الفساد في الأرض إلا قليلا ممن أنجينا منهم واتبع الذين ظلموا ما أترفوا فيه وكانوا مجرمين(116) } هود

 

4) المنكرات التي ينهى عنها الناس

(1) فعل وتصرف غير مقبول

(2) عذاب غير مألوف وغير مقبول

(3) موقف غير مألوف وغير مقبول

(4) صوت منكر

(5) قول منكر

(6) منظر غير مألوف

(7) نَكير: الناكر والمستهجن لأمر أو فعل: المنكر والمستنكر

(1) فعل وتصرف غير مقبول

الغضب على الحق

{ وإذا تتلى عليهم آياتنا بينات تعرف في وجوه الذين كفروا المنكر يكادون يسطون بالذين يتلون عليهم آياتنا قل أفأنبئكم بشر من ذلكم النار وعدها الله الذين كفروا وبئس المصير(72) } الحج

(2) عذاب غير مألوف وغير مقبول

 

{ وكأين من قرية عتت عن أمر ربها ورسله فحاسبناها حسابا شديدا وعذبناها عذابا نكرا (8) } الطلاق

{ قال أما من ظلم فسوف نعذبه ثم يرد إلى ربه فيعذبه عذابا نكرا (87) } الكهف

(3) موقف غير مألوف وغير مقبول

 

{ فتول عنهم يوم يدع الداعي إلى شيء نكر(6) } القمر

 

{ فَلَمَّا رَأَى أَيْدِيَهُمْ لَا تَصِلُ إِلَيْهِ نَكِرَهُمْ وَأَوْجَسَ مِنْهُمْ خِيفَةً قَالُوا لَا تَخَفْ إِنَّا أُرْسِلْنَا إِلَى قَوْمِ لُوطٍ (70)} هود

قوم منكرون

{ قال إنكم قوم منكرون (62) } الحجر

{ إذ دخلوا عليه فقالوا سلاما قال سلام قوم منكرون(25) } الذاريات

(4) صوت منكر

 

{ واقصد في مشيك واغضض من صوتك إن أنكر الأصوات لصوت الحمير(19) } لقمان

(5) قول منكر

الظهار

{ الذين يظاهرون منكم من نسائهم ما هن أمهاتهم إن أمهاتهم إلا اللائي ولدنهم وإنهم ليقولون منكرا من القول وزورا وإن الله لعفو غفور(2) } المجادلة

(6) منظر غير مألوف

 

{ قال نكروا لها عرشها ننظر أتهتدي أم تكون من الذين لا يهتدون(41) } النمل

(7) نَكير: الناكر والمستهجن لأمر أو فعل: المنكر والمستنكر

 

{ وكذب الذين من قبلهم وما بلغوا معشار ما آتيناهم فكذبوا رسلي فكيف كان نكير(45) } سبأ

{ ولقد كذب الذين من قبلهم فكيف كان نكير(18) } الملك

 

{ وأصحاب مدين وكذب موسى فأمليت للكافرين ثم أخذتهم فكيف كان نكير(44) } الحج

{ ثم أخذت الذين كفروا فكيف كان نكير(26) } فاطر

 

{ استجيبوا لربكم من قبل أن يأتي يوم لا مرد له من الله ما لكم من ملجإ يومئذ وما لكم من نكير(47) } الشورى

5) النهي عن السوء

{ لا يحب الله الجهر بالسوء من القول إلا من ظلم وكان الله سميعا عليما(148) } النساء

{ فلما نسوا ما ذكروا به أنجينا الذين ينهون عن السوء وأخذنا الذين ظلموا بعذاب بئيس بما كانوا يفسقون(165) } الأعراف

ما هو السوء

(1) الضر في الجسم أو المال أوالنفس (الحزي)

(2) سوء العقل

(3) سوء الدار

(4) سوء الحساب

(5) ظن السوء

(6) قوم سوء

(7) سوء بالإحصان (الشرف)

(8) الزنى والفحشاء واتيان الذكور

يمسسهم سوء: الضر

{ فانقلبوا بنعمة من الله وفضل لم يمسسهم سوء واتبعوا رضوان الله والله ذو فضل عظيم(174) } آل عمران

{ وينجي الله الذين اتقوا بمفازتهم لا يمسهم السوء ولا هم يحزنون(61) } الزمر

{ ولئن أذقناه نعماء بعد ضراء مسته ليقولن ذهب السيئات عني إنه لفرح فخور(10)  } هود

{ ثم بدلنا مكان السيئة الحسنة حتى عفوا وقالوا قد مس آباءنا الضراء والسراء فأخذناهم بغتة وهم لا يشعرون(95) } الأعراف

{ وإلى ثمود أخاهم صالحا قال ياقوم اعبدوا الله ما لكم من إله غيره قد جاءتكم بينة من ربكم هذه ناقة الله لكم آية فذروها تأكل في أرض الله ولا تمسوها بسوء فيأخذكم عذاب أليم(73) } الأعراف

{ وياقوم هذه ناقة الله لكم آية فذروها تأكل في أرض الله ولا تمسوها بسوء فيأخذكم عذاب قريب(64) } هود

{ ولا تمسوها بسوء فيأخذكم عذاب يوم عظيم(156) } الشعراء

{ قل لا أملك لنفسي نفعا ولا ضرا إلا ما شاء الله ولو كنت أعلم الغيب لاستكثرت من الخير وما مسني السوء إن أنا إلا نذير وبشير لقوم يؤمنون(188) } الأعراف

سوء العقل

{ إن نقول إلا اعتراك بعض آلهتنا بسوء قال إني أشهد الله واشهدوا أني بريء مما تشركون(54) }هود

سوء النفس الحزي

{ ولا تتخذوا أيمانكم دخلا بينكم فتزل قدم بعد ثبوتها وتذوقوا السوء بما صددتم عن سبيل الله ولكم عذاب عظيم(94) } النحل

{ ثم يوم القيامة يخزيهم ويقول أين شركائي الذين كنتم تشاقون فيهم قال الذين أوتوا العلم إن الخزي اليوم والسوء على الكافرين(27) } النحل

سوء الدار

{ والذين ينقضون عهد الله من بعد ميثاقه ويقطعون ما أمر الله به أن يوصل ويفسدون في الأرض أولئك لهم اللعنة ولهم سوء الدار(25) } الرعد

{ يوم لا ينفع الظالمين معذرتهم ولهم اللعنة ولهم سوء الدار(52) } غافر

سوء الحساب

{ للذين استجابوا لربهم الحسنى والذين لم يستجيبوا له لو أن لهم ما في الأرض جميعا ومثله معه لافتدوا به أولئك لهم سوء الحساب ومأواهم جهنم وبئس المهاد(18) } الرعد

{ والذين يصلون ما أمر الله به أن يوصل ويخشون ربهم ويخافون سوء الحساب(21) } الرعد

أراد بكم سوءا

{ قل من ذا الذي يعصمكم من الله إن أراد بكم سوءا أو أراد بكم رحمة ولا يجدون لهم من دون الله وليا ولا نصيرا(17) } الأحزاب

{ له معقبات من بين يديه ومن خلفه يحفظونه من أمر الله إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم وإذا أراد الله بقوم سوءا فلا مرد له وما لهم من دونه من وال(11) } الرعد

ظن السوء

{ ويعذب المنافقين والمنافقات والمشركين والمشركات الظانين بالله ظن السوء عليهم دائرة السوء وغضب الله عليهم ولعنهم وأعد لهم جهنم وساءت مصيرا(6) } الفتح

{ بل ظننتم أن لن ينقلب الرسول والمؤمنون إلى أهليهم أبدا وزين ذلك في قلوبكم وظننتم ظن السوء وكنتم قوما بورا(12) } الفتح

قوم سوء

{ ولوطا آتيناه حكما وعلما ونجيناه من القرية التي كانت تعمل الخبائث إنهم كانوا قوم سوء فاسقين(74) } الأنبياء

{ ونصرناه من القوم الذين كذبوا بآياتنا إنهم كانوا قوم سوء فأغرقناهم أجمعين(77) } الأنبياء

من غير سوء

{ واضمم يدك إلى جناحك تخرج بيضاء من غير سوء آية أخرى(22) } طه{ وأدخل يدك في جيبك تخرج بيضاء من غير سوء في تسع آيات إلى فرعون وقومه إنهم كانوا قوما فاسقين(12) } النمل

{ اسلك يدك في جيبك تخرج بيضاء من غير سوء واضمم إليك جناحك من الرهب فذانك برهانان من ربك إلى فرعون وملئه إنهم كانوا قوما فاسقين(32) } القصص

سوء بالإحصان (الشرف)

{ واستبقا الباب وقدت قميصه من دبر وألفيا سيدها لدى الباب قالت ما جزاء من أراد بأهلك سوءا إلا أن يسجن أو عذاب أليم(25) } يوسف

{ ياأخت هارون ما كان أبوك امرأ سوء وما كانت أمك بغيا(28) } مريم

{ قال ما خطبكن إذ راودتن يوسف عن نفسه قلن حاش لله ما علمنا عليه من سوء قالت امرأة العزيز الآن حصحص الحق أنا راودته عن نفسه وإنه لمن الصادقين(51) } يوسف

الزنى

{ ولا تقربوا الزنى إنه كان فاحشة وساء سبيلا(32) } الإسراء

{ ولا تنكحوا ما نكح آباؤكم من النساء إلا ما قد سلف إنه كان فاحشة ومقتا وساء سبيلا (22) } النساء

الفحشاء

{ إنما يأمركم بالسوء والفحشاء وأن تقولوا على الله ما لا تعلمون(169) } البقرة

{ ولقد همت به وهم بها لولا أن رأى برهان ربه كذلك لنصرف عنه السوء والفحشاء إنه من عبادنا المخلصين(24) } يوسف

إنيان الذكور

{ وجاءه قومه يهرعون إليه ومن قبل كانوا يعملون السيئات قال ياقوم هؤلاء بناتي هن أطهر لكم فاتقوا الله ولا تخزوني في ضيفي أليس منكم رجل رشيد(78) } هود

بالسوء من القول

{ لا يحب الله الجهر بالسوء من القول إلا من ظلم وكان الله سميعا عليما(148) } النساء

6) النهي عن الفساد

سبق وقدمنا أن الفساد هو العمل ضد أحكام الله في الشريعة

والنهي عن الفساد: هو دعوة الناس للانتهاء عن العمل بما يخالف الشريعة

الفساد في الأرض وفق المفهوم القانوني الشرعي هو العمل بضد الشريعة، فالشريعة هي الأمر الذي رسم للناس ليسيروا وفقه وهو الأفضل لاستمرار حياتهم وعملهم وبقائهم

فكل من يعمل على منع قيام حكم الشريعة فهو ساع إلى الفساد ومفسد، وكل من يخالف أوامر الشريعة فهو مفسد

يقسم بحث الفساد القانوني والشرعي إلى ثلاثة أقسام

أولاً – الإفساد بالحكم بغير منهاج الله في إحقاق الحق

ثانياً - الإفساد بالعمل بما يخالف أحكام شريعة الأمر

وهو العمل بما يخالف أربعة أحكام تصب كلها في منع قيام حكم الشريعة:

1 – أحكام الولاء والطاعة والبراء

2 - أحكام ولاية الأمر

3 – أحكام الأمن والخوف

4 – شريعة الأمر بالخاصة

ثالثاً – الإفساد بالعمل بما يخالف أحكام شريعة الدين

وهو العمل بما يخالف أحد عشر حكماً:

1 - أحكام عبادة الله واجتناب الشرك

2– أحكام الأمن الجسدي

3 - أحكام الإحصان والأمن من الفواحش

4- أحكام الوالدين

5 - أحكام المال والأعمال

6- أحكام التكافل الاجتماعي

7 – أحكام التحاكم والقضاء

8 - أحكام العقود والعهود والمواثيق

9 - أحكام النهي عن تبذير المال أو تجمعه في فئة ‏

10 - أحكام رعاية الولدان والأمهات والوالدات

11 - أحكام التربية والأخلاق