يقول رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : أتاني جبريل عليه السلام فقال يا محمد : إن أمتك مختلفة بعدك . قال : فقلت له : فأين المخرج يا جبريل ، فقال : كتاب الله تعالى به يقصم الله كل جبار ، من اعتصم به نجا ، ومن تركه هلك ، قال وفيه قول فصل ، وليس بالهزل ، لا تختلقه الألسن ، ولا تفنى أعاجيبه . فيه نبأ ما كان من قبلكم ، وفصل ما بينكم ، وخبر ما هو كائن بعدكم . ))

الموقع الشخصي
لأعمال الدكتور
راتب عبد الوهاب السمان
info@kitabuallah.com

البينات من الأمر

شريعة الأمر

الجزء الأول: البينات من الأمر: أحكام الأمر

البحث الأول: تعاريف

1 - تعريف الأمر

2 - تعريف ملك الأمر وولايته

البحث الثاني: الجهة المصدرة للأمر  - لمن له الأمر

أولاً – الجهة المصدرة للأمر عموماً

1 - له الأمر – يرجع له الأمر - أمره

2 –  بأمرٍ مِنْ ( بموجب أمر من )

3 - مِنْ أمرِ كذا ( الأمر الذي صدر هو من واحد من مجموعة أوامر مصدرها كذا )

4- عن أمرِ ( ربه) : عن أمره : بمعنى وفق أو طبق أمره

5 - إلى أمرِ ( الله ) : إلى ما أمر به : إلى مضمون الأمر الصادر

ثانياً - الجهة المصدرة للأمر في الذين آمنوا

1- الله

2 - الرسول

3 - الحكام والقضاة

4 - أولي الأمر منكم:

1) لأمور الأمن والخوف

2) لأمور استنباط الأحكام

5 - أمة الدعوة إلى الخير والأمر بالمعروف و النهي عن المنكر

6 - أولي الأمر بالشورى في مجالات الحياة المختلفة

7 - أمر الأهل والزوجية

البحث الثالث: تسلسل ومراحل صدور الأمر

أولاً – تسلسل ومراحل صدور الأمر الإلهي

(1) يحْدِثُ أمراً

(2) يقدر الأمر

(3) يدبر الأمر

(4) يقسم الأمر - يفرق الأمر

(5) ينزل الأمر

(6) يجيء الأمر : جاء أمر الله

(7) يأتي بالأمر : يأتي أمر الله

(8) يقضي الأمر – قضى أمراً – قضي الأمر

ثانياً – تسلسل ومراحل صدور الأمر البشري

أ - الوضع الأفضل والأحسن

(1) التشاور في الأمر

(2) الائتمار بالمعروف

(3) الإجماع على الأمر

(4) يبرم أمراً

(5) يقطع أمراً

ب - الوضع الأرذل والأسوأ

(1) التسويل : سولت لكم أنفسكم أمرا

(2) تقليب الأمر : قلبوا لك الأمور

(3) التنازع في الأمر

(4) الغلبة على الأمر

(5) تقطع الأمر

البحث الرابع: الإجابة وقضاء (تنفيذ) الأمر

2) أذاع الأمر : جاءهم أمر من الأمن أو الخوف أذاعوا به

3) الخيرة من الأمر

5) يعصي الأمر

6) يطيع الأمر

7) اتبع أمر كائن آخر

8) يفوض الأمر لآخر

9) يفعل الأمر - أمر الله مفعولا

10) يقضي الأمر

البحث الخامس: أنواع الأمر

1) من حيث حسنه وسوئه

(1) أمر رشيد

(2) الأمر الفرط

(3) الأمر المريج

2) من حيث شدته على المأمور به

1)  أمر رفيق

2) أمر يسير

3) أمر عسير

4) عزم الأمور

3) من حيث موضوع الأمر

1) أمر الفتوى واستنباط الأحكام

2) أمر الحكم والقضاء بين الناس

3) الأمر من الأمن والخوف

4) الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر والدعوة إلى الخير

5) الأمر بالشورى في مجالات الحياة المختلفة

6) أمر الأهل والزوجية

البحث السادس: عاقبة الأمور – وبال الأمر: المحاسبة على طاعة الأمر أو عصيانه


الجزء الأول

البينات من الأمر - أحكام الأمر

{ ولقد آتينا بني إسرائيل الكتاب والحكم والنبوة ورزقناهم من الطيبات وفضلناهم على العالمين(16)وآتيناهم بينات من الأمر فما اختلفوا إلا من بعد ما جاءهم العلم بغيا بينهم إن ربك يقضي بينهم يوم القيامة فيما كانوا فيه يختلفون(17) ثم جعلناك على شريعة من الأمر فاتبعها ولا تتبع أهواء الذين لا يعلمون(18)} الجاثية

 

البحث الأول: تعاريف

1 - تعريف الأمر

2 - تعريف ملك الأمر وولايته

1 - تعريف الأمر

أَمَرَ – يَأْمُرُ + كائن + كائناً +بـِ شيء أوأمر: يصدر الأمر: إصدار  برنامج من التعليمات التي تحدد مسبقاً ليسير وفقها فعل ما للوصول إلى غايته

{ولا يأمركم أن تتخذوا الملائكة والنبيين أربابا أيأمركم بالكفر بعد إذ أنتم مسلمون}

{إن  الله يأمر بالعدل والإحسان وإيتاء ذي القربى}

{إنما يأمركم بالسوء والفحشاء}

أَمْر - الأمر: على وزن " فـَعـْل" :اسم فعل " أَمَرَ – يَأْمُرُ ": عملية إصدار الأمر: وهو كذلك بمعنى مفعول: الأمر المأمور: الأمر الصادر: بمعنى  برنامج من التعليمات التي تحدد مسبقاً والتي يسير وفقها فعل ما للوصول إلى غايته

أُمْوْر: جمع "  أَمْر"

التراكيب اللفظية التي يستعمل فيها لفظ " أمر"كثيرة اخترنا أهمها ، وللتعرف إلى الباقي تراجع الآيات أدناه

جاء – يجيء + أمر + كائناً

{وإذا جاءهم أمر من الأمن أو الخوف أذاعوا به }

كان – يكون + الأمر + لـِ كائن

{لله الأمر جميعا}

{ليس لك من الأمر شيء}

{ولو ردوه إلى الرسول وإلى أولي الأمر منهم}

كان – يكون + الأمر + كـَ كذا

{وما أمرنا إلا واحدة كلمح بالبصر}

كان – يكون + الأمر + على كائن + + كذا

{ثم لا يكن أمركم عليكم غمة}

كان – يكون + الأمر + إلى كائن

{إن الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعا لست منهم في شيء إنما أمرهم إلى الله ثم ينبئهم بما كانوا يفعلون}

فعل – يفعل + كائن + شيئاً أوأمراً + عن أمر كائن

{وما فعلته عن أمري}

{ففسق عن أمر ربه}

فعل – يفعل + كائن + شيئاً أوأمراً + بـِ أمر كائن

والفلك تجري في البحر بأمره

فعل – يفعل + كائن + شيئاً أوأمراً + من أمر كائن

{يلقي الروح من أمره على من يشاء من عباده }

يدبر الأمر: بناء وتشكيل برنامج من التعليمات التي تحدد مسبقاً ليسير وفقها فعل ما للوصول إلى غايته بحيث أن الأثر الناجم عن الفعل يعود فيؤثر ويفعل في الفعل نفسه ليعدله ويُقَوِّمه ( التلقيم الراجع Feed Back mechanism)

يقضي الأمر: يصدر الأمر للتنفيذ ويضعه في التنفيذ والتحقق

يعجل الأمر

{أعجلتم أمر ربكم}

أَمَّار: على وزن" فـَعـَّال" اسم فاعل مبالغة من " أَمَرَ – يَأْمُرُ "

أَمَّارَة: مؤنث " أمـَّـار"

إِئْتَمَر – يَأتَمِرُ: على وزن " افتعل" من " أَمَرَ – يَأْمُرً " : جهد أن يصدر أمراً بشكل ذاتي: وفي صيغة الجمع: يجهد الجمع أن يصدروا أمرَا ينبع من ذاتهم: وهي كناية عن أنهم  يتشاورون ويتشاركون بهدف الوصول إلى أمر مشترك بينهم تجاه قضية ما

واللفظ ينتمي إلى مجموعة ألفاظ "انتهاء التفكير بإصدار القرار والحكم "، وهي:

حَكَمَ – يَحْكُمُ، فَتَى - يَفْتِي، فَرَضَ  - يفرِضُ، أَمَرَ – يَأْمُرُ، قََسَمَ – يَقْسِمُ، كَتَبَ – يَكْتِبُ

2 - تعريف ملك الأمر وولايته

1) تعريف الملك

مَلََكَ يَمْلِكُ + كائن + شيئاً: يملك ملكه وأمره: يكون لديه السلطان على أن يأمر عليه، وتكون له القدرة على التصرف في حاله ومصيره: يحوزه ويمنع الآخر من أن يحوزه، ويتصرف به بالأمر عليه ويمنع الآخر من الأمر عليه

مُلْْك: اسم فعل " مَلََكَ - يَمْلِكُ ": وهو  كذلك بمعنى مفعول منه: الأشياء المملوكة

مَلَكُوْت: اسم فعل مبالغة من " مَلََكَ - يَمْلِكُ ": نهاية الملك: الحيز من المكان والزمان الذي تصل إليه قدرة الأمر والتصرف في حال ومصير الأشياء الموجودة ضمن هذا الحيز

مَالِك: اسم فاعل صفة مشبهة من " مَلََكَ - يَمْلِكُ "

مَالِكُوْن: جمع " مَالِك "

مَلِك : اسم فاعل مبالغة على وزن " فَعِل " من " مَلََكَ - يَمْلِكُ ": مالِك بشدة وكثرة: الذي يملك " المُلْك " ويملك    " الأمر"

مُلُوْك: جمع " مَلِك "

مَليْك: اسم فاعل مبالغة على وزن " فَعيل" من " مَلََكَ - يَمْلِكُ ": الذي يملك الملوك

مَمْلُوْك: اسم مفعول صفة مشبهة من " مَلََكَ - يَمْلِكُ ": الذي يكون تحت سلطان وتصرف آخر: من يكون ضمن نطاق قدرة الأمر والتصرف لكائن آخر

مَلَك: على وزن " فَعَل " اسم فعل بمعنى مفعول للمبالغة (مملوك): واحد الملائكة : وهم اصطلاحاً خلق من خلق الله لا يراهم البشر جاء وصفهم في كتب الله، وهم مملوكون لله بعلمهم وفعلهم، وقد أوكل الله لهم مُلك بعض الأمور في مخلوقاته، ومن هنا جاءت التسمية، والله أعلم

وفي هذا البحث معلومات مفصلة عنهم من القرآن تحت عنوان " الملائكة": تصنيف موضوعي 

مَلائِكَة: جمع  " مَلَك

مَالِك : اسم ملك من الملائكة

واللفظ ينتمي إلى مجموعة ألفاظ " الاستيلاء والتملك على ملك أو سلطة بالحق "، وهي:

وَلَى – يَوْلَى (وَلِيَ – يَوْلَى)، مَالَ - يَمُولُ (مَالَ – يَمَالُ)، حَازَ - يَحُوْزُ (حَازَ – يَحِيْزُ)، مَلََكَ – يَمْلِكُ، خَالَ – يَخُوْلُ، رَبَّ – يَرُبُّ

2) تعريف الولاية

وَلَى – يَوْلَى (وَلِيَ – يَوْلَى) + كائن + شيئاً أو أمراً: حاز وملك حق ومنزلة إصدار الأمر والتوجيه والمصير لكائن آخر

وَلِي - الولي: على وزن "فَعيل " اسم فاعل مبالغة من " وَلَى – يَوْلَى ": الكائن الذي حاز وملك حق ومنزلة إصدار الأمر والتوجيه وتقرير مصير كائن آخر: من ينصب نفسه ولياً على آخر

أَوْلِيَاء: جمع " وَلِي "

يتخذ ولياَ: يسمي كائناً آخر على أنه هو وليه: هو الكائن الذي حاز وملك حق ومنزلة إصدار الأمر إليه وتوجيهه وتقرير مصيره .

له ولي: هناك كائن آخر يمارس الولاية أي حق إصدار الأوامر والتوجيهات وتقرير المصير عليه

مَوْلى - المولى: على وزن " مَفْعَل " من " وَلَى – يَوْلَى ": اسم مكان أو آلة منه: المكان والمركز المرجعي لتلقي الأمر والتوجيه

ولاية - الولاية: على وزن " فِعالة " اسم فعل مبالغة من " وَلَى – يَوْلَى ": حيازة وتملك حق ومنزلة إصدار الأمر والتوجيه والمصير لكائن آخر

وَالَى – يُوالِي: على وزن " فاعَلَ " من " وَلَى – يَوْلَى" : يتشارك ويتبادل الولاء مع آخر

مُوَالي: اسم فاعل من "  وَالَى – يُوالِي "

مَوَالي - الموالي: جمع " مُوالِي ": المُوالون: المتشاركون في الولاء: الذين يعتبرون آخر وليهم، ويعتبرهم الآخر أنهم أولياؤه أيضاً

وَلَّى – يُوَلَّي + كائن + كائناً: يجعله له ولياً

تَوَلَّى – يَتَوَلَّى+كائن + كائناً: على وزن " تَفَعَّلَ " من " وَلَى – يَوْلَى ": يجهد أن يقوم بفعل " وَلَى – يَوْلَى " بشكل ذاتي وعلى وجه التكرار والشدة: يسعى بنفسه ليجعل آخر ولياً ومالكاً لأمره وتصرفه

واللفظ ينتمي إلى مجموعة ألفاظ " الاستيلاء والتملك على ملك أو سلطة بالحق "، وهي:

وَلَى – يَوْلَى (وَلِيَ – يَوْلَى)، مَالَ - يَمُولُ (مَالَ – يَمَالُ)، حَازَ - يَحُوْزُ (حَازَ – يَحِيْزُ)، مَلََكَ – يَمْلِكُ، خَالَ – يَخُوْلُ، رَبَّ – يَرُبُّ

 

يملك الأمر

الأمر والأمور التي يملكها الله ولا يملكها الناس: أمرها لله ولا يملك الأمر على الله أحد

يملك السمع والأبصار

{ قل من يرزقكم من السماء والأرض أمن يملك السمع والأبصار ومن يخرج الحي من الميت ويخرج الميت من الحي ومن يدبر الأمر فسيقولون الله فقل أفلا تتقون(31)} يونس

أمر إهلاك الله البشر

أمر إرادة الله الضر والنفع بالناس

{ لقد كفر الذين قالوا إن الله هو المسيح ابن مريم قل فمن يملك من الله شيئا إن أراد أن يهلك المسيح ابن مريم وأمه ومن في الأرض جميعا ولله ملك السماوات والأرض وما بينهما يخلق ما يشاء والله على كل شيء قدير(17)} المائدة

{ سيقول لك المخلفون من الأعراب شغلتنا أموالنا وأهلونا فاستغفر لنا يقولون بألسنتهم ما ليس في قلوبهم قل فمن يملك لكم من الله شيئا إن أراد بكم ضرا أو أراد بكم نفعا بل كان الله بما تعملون خبيرا(11)} الفتح

فتنة الله الناس

{ ياأيها الرسول لا يحزنك الذين يسارعون في الكفر من الذين قالوا آمنا بأفواههم ولم تؤمن قلوبهم ومن الذين هادوا سماعون للكذب سماعون لقوم آخرين لم يأتوك يحرفون الكلم من بعد مواضعه يقولون إن أوتيتم هذا فخذوه وإن لم تؤتوه فاحذروا ومن يرد الله فتنته فلن تملك له من الله شيئا أولئك الذين لم يرد الله أن يطهر قلوبهم لهم في الدنيا خزي ولهم في الآخرة عذاب عظيم(41)} المائدة

عقاب الله الناس

{ أم يقولون افتراه قل إن افتريته فلا تملكون لي من الله شيئا هو أعلم بما تفيضون فيه كفى به شهيدا بيني وبينكم وهو الغفور الرحيم(8)} الأحقاف

مغفرة الله لذنوب الناس

{ قد كانت لكم أسوة حسنة في إبراهيم والذين معه إذ قالوا لقومهم إنا برآء منكم ومما تعبدون من دون الله كفرنا بكم وبدا بيننا وبينكم العداوة والبغضاء أبدا حتى تؤمنوا بالله وحده إلا قول إبراهيم لأبيه لأستغفرن لك وما أملك لك من الله من شيء ربنا عليك توكلنا وإليك أنبنا وإليك المصير(4)} الممتحنة

خطاب الله يوم القيامة

{ رب السماوات والأرض وما بينهما الرحمان لا يملكون منه خطابا(37)} النبأ

أمر ضر ونفع الناس أنفسهم أو بعضهم بعضاَ

لنفسي

{ قل لا أملك لنفسي نفعا ولا ضرا إلا ما شاء الله ولو كنت أعلم الغيب لاستكثرت من الخير وما مسني السوء إن أنا إلا نذير وبشير لقوم يؤمنون(188)} الأعراف

{ قل لا أملك لنفسي ضرا ولا نفعا إلا ما شاء الله لكل أمة أجل إذا جاء أجلهم فلا يستأخرون ساعة ولا يستقدمون(49)} يونس

لكم

{ قل إني لا أملك لكم ضرا ولا رشدا (21)} الجن

بعضكم لبعض

{ فاليوم لا يملك بعضكم لبعض نفعا ولا ضرا ونقول للذين ظلموا ذوقوا عذاب النار التي كنتم بها تكذبون(42)} سبأ

{ يوم لا تملك نفس لنفس شيئا والأمر يومئذ لله(19)} الإنفطار

أمر ضر ونفع من هم دون الله للناس: الآلهة – الأولياء

لا يملكون شيئا

{ قل ادعوا الذين زعمتم من دون الله لا يملكون مثقال ذرة في السماوات ولا في الأرض وما لهم فيهما من شرك وما له منهم من ظهير(22)} سبأ

{ يولج الليل في النهار ويولج النهار في الليل وسخر الشمس والقمر كل يجري لأجل مسمى ذلكم الله ربكم له الملك والذين تدعون من دونه ما يملكون من قطمير(13)} فاطر

 

{ أم اتخذوا من دون الله شفعاء قل أولو كانوا لا يملكون شيئا ولا يعقلون(43)} الزمر

لأنفسهم

{ قل من رب السماوات والأرض قل الله قل أفاتخذتم من دونه أولياء لا يملكون لأنفسهم نفعا ولا ضرا قل هل يستوي الأعمى والبصير أم هل تستوي الظلمات والنور أم جعلوا لله شركاء خلقوا كخلقه فتشابه الخلق عليهم قل الله خالق كل شيء وهو الواحد القهار(16)} الرعد

{ واتخذوا من دونه آلهة لا يخلقون شيئا وهم يخلقون ولا يملكون لأنفسهم ضرا ولا نفعا ولا يملكون موتا ولا حياة ولا نشورا (3)} الفرقان

لكم لهم

{ قل أتعبدون من دون الله ما لا يملك لكم ضرا ولا نفعا والله هو السميع العليم(76)} المائدة

{ أفلا يرون ألا يرجع إليهم قولا ولا يملك لهم ضرا ولا نفعا(89)} طه

عنكم

{ قل ادعوا الذين زعمتم من دونه فلا يملكون كشف الضر عنكم ولا تحويلا (56)} الإسراء

لا يملكون لكم رزقا

{ إنما تعبدون من دون الله أوثانا وتخلقون إفكا إن الذين تعبدون من دون الله لا يملكون لكم رزقا فابتغوا عند الله الرزق واعبدوه واشكروا له إليه ترجعون(17)} العنكبوت

{ ويعبدون من دون الله ما لا يملك لهم رزقا من السماوات والأرض شيئا ولا يستطيعون (73)} النحل

لا يملكون الشفاعة

إلا من اتخذ عند الرحمان عهدا

{ لا يملكون الشفاعة إلا من اتخذ عند الرحمان عهدا (87)} مريم

{ ولا يملك الذين يدعون من دونه الشفاعة إلا من شهد بالحق وهم يعلمون (86)} الزخرف

1 - له الأمر – يرجع له الأمر - أمره

1) له الأمر

أ – له الأمر : لله الأمر

لله الأمر جميعا

إن الأمر كله لله

{ ولو أن قرآنا سيرت به الجبال أو قطعت به الأرض أو كلم به الموتى بل لله الأمر جميعا أفلم ييئس الذين آمنوا أن لو يشاء الله لهدى الناس جميعا ولا يزال الذين كفروا تصيبهم بما صنعوا قارعة أو تحل قريبا من دارهم حتى يأتي وعد الله إن الله لا يخلف الميعاد(31) } الرعد

{ ثم أنزل عليكم من بعد الغم أمنة نعاسا يغشى طائفة منكم وطائفة قد أهمتهم أنفسهم يظنون بالله غير الحق ظن الجاهلية يقولون هل لنا من الأمر من شيء قل إن الأمر كله لله يخفون في أنفسهم ما لا يبدون لك يقولون لو كان لنا من الأمر شيء ما قتلنا هاهنا قل لو كنتم في بيوتكم لبرز الذين كتب عليهم القتل إلى مضاجعهم وليبتلي الله ما في صدوركم وليمحص ما في قلوبكم والله عليم بذات الصدور(154) } آل عمران

لله الأمر من قبل  ومن بعد

{ يوم لا تملك نفس لنفس شيئا والأمر يومئذ لله(19) } الإنفطار

{ في بضع سنين لله الأمر من قبل ومن بعد ويومئذ يفرح المؤمنون(4) } الروم

له الخلق والأمر

{ إن ربكم الله الذي خلق السماوات والأرض في ستة أيام ثم استوى على العرش يغشي الليل النهار يطلبه حثيثا والشمس والقمر والنجوم مسخرات بأمره ألا له الخلق والأمر تبارك الله رب العالمين(54) } الأعراف

{ فقضاهن سبع سماوات في يومين وأوحى في كل سماء أمرها وزينا السماء الدنيا بمصابيح وحفظا ذلك تقدير العزيز العليم(12) } فصلت

ب - له الأمر : الأمر للناس

لنا الأمر – لك الأمر

 

{ ثم أنزل عليكم من بعد الغم أمنة نعاسا يغشى طائفة منكم وطائفة قد أهمتهم أنفسهم يظنون بالله غير الحق ظن الجاهلية يقولون هل لنا من الأمر من شيء قل إن الأمر كله لله يخفون في أنفسهم ما لا يبدون لك يقولون لو كان لنا من الأمر شيء ما قتلنا هاهنا قل لو كنتم في بيوتكم لبرز الذين كتب عليهم القتل إلى مضاجعهم وليبتلي الله ما في صدوركم وليمحص ما في قلوبكم والله عليم بذات الصدور(154) } آل عمران

 

{ ليس لك من الأمر شيء أو يتوب عليهم أو يعذبهم فإنهم ظالمون(128) } آل عمران

 

البحث الثاني

الجهة المصدرة للأمر  - لمن له الأمر

شجرة البحث

أولاً – الجهة المصدرة للأمر عموماً

1 - له الأمر – يرجع له الأمر - أمره

2 –  بأمرٍ مِنْ ( بموجب أمر من )

3 - مِنْ أمرِ كذا ( الأمر الذي صدر هو من واحد من مجموعة أوامر مصدرها كذا )

4- عن أمرِ ( ربه) : عن أمره : بمعنى وفق أو طبق أمره

5 - إلى أمرِ ( الله ) : إلى ما أمر به : إلى مضمون الأمر الصادر

ثانياً - الجهة المصدرة للأمر في الذين آمنوا

1- الله

2 - الرسول

3 - الحكام والقضاة

4 - أولي الأمر منكم:

1) لأمور الأمن والخوف

2) لأمور استنباط الأحكام

5 - أمة الدعوة إلى الخير والأمر بالمعروف و النهي عن المنكر

6 - أولي الأمر بالشورى في مجالات الحياة المختلفة

7 – أولي أمر النجوى ( المنتديات والمجتمع المدني)

8 - أمر الأهل والزوجية والأرحام

 

أولاً – الجهة المصدرة للأمر عموماً

1 - له الأمر – يرجع له الأمر - أمره

2 –  بأمرٍ مِنْ ( بموجب أمر من )

3 - مِنْ أمرِ كذا ( الأمر الذي صدر هو من واحد من مجموعة أوامر مصدرها كذا )

4- عن أمرِ ( ربه) : عن أمره : بمعنى وفق أو طبق أمره

5 - إلى أمرِ ( الله ) : إلى ما أمر به : إلى مضمون الأمر الصادر

1 - له الأمر – يرجع له الأمر - أمره

1) له الأمر

أ – له الأمر : لله الأمر

لله الأمر جميعا

{ ولو أن قرآنا سيرت به الجبال أو قطعت به الأرض أو كلم به الموتى بل لله الأمر جميعا أفلم ييئس الذين آمنوا أن لو يشاء الله لهدى الناس جميعا ولا يزال الذين كفروا تصيبهم بما صنعوا قارعة أو تحل قريبا من دارهم حتى يأتي وعد الله إن الله لا يخلف الميعاد(31) } الرعد

{ ثم أنزل عليكم من بعد الغم أمنة نعاسا يغشى طائفة منكم وطائفة قد أهمتهم أنفسهم يظنون بالله غير الحق ظن الجاهلية يقولون هل لنا من الأمر من شيء قل إن الأمر كله لله يخفون في أنفسهم ما لا يبدون لك يقولون لو كان لنا من الأمر شيء ما قتلنا هاهنا قل لو كنتم في بيوتكم لبرز الذين كتب عليهم القتل إلى مضاجعهم وليبتلي الله ما في صدوركم وليمحص ما في قلوبكم والله عليم بذات الصدور(154) } آل عمران

لله الأمر من قبل  ومن بعد

{ يوم لا تملك نفس لنفس شيئا والأمر يومئذ لله(19) } الإنفطار

{ في بضع سنين لله الأمر من قبل ومن بعد ويومئذ يفرح المؤمنون(4) } الروم

له الخلق والأمر

{ إن ربكم الله الذي خلق السماوات والأرض في ستة أيام ثم استوى على العرش يغشي الليل النهار يطلبه حثيثا والشمس والقمر والنجوم مسخرات بأمره ألا له الخلق والأمر تبارك الله رب العالمين(54) } الأعراف

{ فقضاهن سبع سماوات في يومين وأوحى في كل سماء أمرها وزينا السماء الدنيا بمصابيح وحفظا ذلك تقدير العزيز العليم(12) } فصلت

ب - له الأمر - أولي الأمر: الأمر للناس

لنا الأمر

لك الأمر

 

{ ثم أنزل عليكم من بعد الغم أمنة نعاسا يغشى طائفة منكم وطائفة قد أهمتهم أنفسهم يظنون بالله غير الحق ظن الجاهلية يقولون هل لنا من الأمر من شيء قل إن الأمر كله لله يخفون في أنفسهم ما لا يبدون لك يقولون لو كان لنا من الأمر شيء ما قتلنا هاهنا قل لو كنتم في بيوتكم لبرز الذين كتب عليهم القتل إلى مضاجعهم وليبتلي الله ما في صدوركم وليمحص ما في قلوبكم والله عليم بذات الصدور(154) } آل عمران

 

{ ليس لك من الأمر شيء أو يتوب عليهم أو يعذبهم فإنهم ظالمون(128) } آل عمران

أولي الأمر

{ وإذا جاءهم أمر من الأمن أو الخوف أذاعوا به ولو ردوه إلى الرسول وإلى أولي الأمر منهم لعلمه الذين يستنبطونه منهم ولولا فضل الله عليكم ورحمته لاتبعتم الشيطان إلا قليلا(83) } النساء

{ ياأيها الذين آمنوا أطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأولي الأمر منكم فإن تنازعتم في شيء فردوه إلى الله والرسول إن كنتم تؤمنون بالله واليوم الآخر ذلك خير وأحسن تأويلا(59) } النساء

2) يرجع له الأمر - تُرْجَعُ الأمور

{ هل ينظرون إلا أن يأتيهم الله في ظلل من الغمام والملائكة وقضي الأمر وإلى الله ترجع الأمور(210) } البقرة

 

{ ولله ما في السماوات وما في الأرض وإلى الله ترجع الأمور(109) } آل عمران

{ له ملك السماوات والأرض وإلى الله ترجع الأمور(5) } الحديد

 

{ صراط الله الذي له ما في السماوات وما في الأرض ألا إلى الله تصير الأمور(53) } الشورى

{ ولله غيب السماوات والأرض وإليه يرجع الأمر كله فاعبده وتوكل عليه وما ربك بغافل عما تعملون(123) } هود

 

{ يعلم ما بين أيديهم وما خلفهم وإلى الله ترجع الأمور(76) } الحج

{ وإن يكذبوك فقد كذبت رسل من قبلك وإلى الله ترجع الأمور(4) } فاطر

{ وإذ يريكموهم إذ التقيتم في أعينكم قليلا ويقللكم في أعينهم ليقضي الله أمرا كان مفعولا وإلى الله ترجع الأمور(44) } الأنفال

 

{ وآخرون مرجون لأمر الله إما يعذبهم وإما يتوب عليهم والله عليم حكيم(106) } التوبة

3) أمره – أمرنا – أمر الله

أمره ( أمر الله)

{ إنما أمره إذا أراد شيئا أن يقول له كن فيكون(82) } يس

{ وما أمرنا إلا واحدة كلمح بالبصر(50) } القمر

أمرنا  ( أمر الله )

{ ولله غيب السماوات والأرض وما أمر الساعة إلا كلمح البصر أو هو أقرب إن الله على كل شيء قدير(77) } النحل

{ وما أمرنا إلا واحدة كلمح بالبصر(50) } القمر

أمر الله – أمر ربك

 

{ ولما رجع موسى إلى قومه غضبان أسفا قال بئسما خلفتموني من بعدي أعجلتم أمر ربكم وألقى الألواح وأخذ برأس أخيه يجره إليه قال ابن أم إن القوم استضعفوني وكادوا يقتلونني فلا تشمت بي الأعداء ولا تجعلني مع القوم الظالمين(150) } الأعراف

 

{ قال سآوي إلى جبل يعصمني من الماء قال لا عاصم اليوم من أمر الله إلا من رحم وحال بينهما الموج فكان من المغرقين(43) } هود

{ قالوا أتعجبين من أمر الله رحمة الله وبركاته عليكم أهل البيت إنه حميد مجيد(73) } هود

 

{ أمرا من عندنا إنا كنا مرسلين(5) } الدخان

 

{ ويرزقه من حيث لا يحتسب ومن يتوكل على الله فهو حسبه إن الله بالغ أمره قد جعل الله لكل شيء قدرا(3) } الطلاق

{ لقد ابتغوا الفتنة من قبل وقلبوا لك الأمور حتى جاء الحق وظهر أمر الله وهم كارهون(48) } التوبة

2 – بأمرٍ مِنْ ( بموجب أمر من )

1) بأمر ربك – بأمر الله

 

{ ألم ترى أن الله سخر لكم ما في الأرض والفلك تجري في البحر بأمره ويمسك السماء أن تقع على الأرض إلا بإذنه إن الله بالناس لرءوف رحيم(65) } الحج

{ الله الذي سخر لكم البحر لتجري الفلك فيه بأمره ولتبتغوا من فضله ولعلكم تشكرون(12) } الجاثية

 

{ ومن آياته أن يرسل الرياح مبشرات وليذيقكم من رحمته ولتجري الفلك بأمره ولتبتغوا من فضله ولعلكم تشكرون(46) } الروم

{ الله الذي خلق السماوات والأرض وأنزل من السماء ماء فأخرج به من الثمرات رزقا لكم وسخر لكم الفلك لتجري في البحر بأمره وسخر لكم الأنهار(32) } إبراهيم

 

{ إن ربكم الله الذي خلق السماوات والأرض في ستة أيام ثم استوى على العرش يغشي الليل النهار يطلبه حثيثا والشمس والقمر والنجوم مسخرات بأمره ألا له الخلق والأمر تبارك الله رب العالمين(54) } الأعراف

{ وسخر لكم الليل والنهار والشمس والقمر والنجوم مسخرات بأمره إن في ذلك لآيات لقوم يعقلون(12) } النحل

 

{ لا يسبقونه بالقول وهم بأمره يعملون(27) } الأنبياء

{ وما نتنزل إلا بأمر ربك له ما بين أيدينا وما خلفنا وما بين ذلك وما كان ربك نسيا(64) } مريم

{ ياأيها الذين آمنوا قوا أنفسكم وأهليكم نارا وقودها الناس والحجارة عليها ملائكة غلاظ شداد لا يعصون الله ما أمرهم ويفعلون ما يؤمرون(6) } التحريم

 

{ ومن آياته أن تقوم السماء والأرض بأمره ثم إذا دعاكم دعوة من الأرض إذا أنتم تخرجون(25) } الروم

{ تدمر كل شيء بأمر ربها فأصبحوا لا يرى إلا مساكنهم كذلك نجزي القوم المجرمين(25) } الأحقاف

 

{ وجعلناهم أئمة يهدون بأمرنا وأوحينا إليهم فعل الخيرات وإقامة الصلاة وإيتاء الزكاة وكانوا لنا عابدين(73) } الأنبياء

{ وجعلنا منهم أئمة يهدون بأمرنا لما صبروا وكانوا بآياتنا يوقنون(24) } السجدة

2) بأمر سليمان

 

{ ولسليمان الريح عاصفة تجري بأمره إلى الأرض التي باركنا فيها وكنا بكل شيء عالمين(81) } الأنبياء

{ فسخرنا له الريح تجري بأمره رخاء حيث أصاب(36) } ص

3 - مِنْ أمرِ كذا ( الأمر الذي صدر هو من واحد من مجموعة أوامر مصدرها كذا )

1) من أمر الله - من أمر ربك

 

{ ينزل الملائكة بالروح من أمره على من يشاء من عباده أن أنذروا أنه لا إله إلا أنا فاتقوني(2) } النحل

{ تنزل الملائكة والروح فيها بإذن ربهم من كل أمر(4) } القدر

 

{ رفيع الدرجات ذو العرش يلقي الروح من أمره على من يشاء من عباده لينذر يوم التلاقي(15) } غافر

{ له معقبات من بين يديه ومن خلفه يحفظونه من أمر الله إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم وإذا أراد الله بقوم سوءا فلا مرد له وما لهم من دونه من وال(11) } الرعد

{ وكذلك أوحينا إليك روحا من أمرنا ما كنت تدري ما الكتاب ولا الإيمان ولكن جعلناه نورا نهدي به من نشاء من عبادنا وإنك لتهدي إلى صراط مستقيم(52) } الشورى

 

{ ويسألونك عن الروح قل الروح من أمر ربي وما أوتيتم من العلم إلا قليلا(85) } الإسراء

4- عن أمرِ ( ربه) : عن أمره : بمعنى وفق أو طبق أمره

عن أمره

{ وأما الجدار فكان لغلامين يتيمين في المدينة وكان تحته كنز لهما وكان أبوهما صالحا فأراد ربك أن يبلغا أشدهما ويستخرجا كنزهما رحمة من ربك وما فعلته عن أمري ذلك تأويل ما لم تستطع عليه صبرا(82) } الكهف

{ لا تجعلوا دعاء الرسول بينكم كدعاء بعضكم بعضا قد يعلم الله الذين يتسللون منكم لواذا فليحذر الذين يخالفون عن أمره أن تصيبهم فتنة أو يصيبهم عذاب أليم(63)} النور

 

{ وإذ قلنا للملائكة اسجدوا لآدم فسجدوا إلا إبليس كان من الجن ففسق عن أمر ربه أفتتخذونه وذريته أولياء من دوني وهم لكم عدو بئس للظالمين بدلا(50) } الكهف

{ ولسليمان الريح غدوها شهر ورواحها شهر وأسلنا له عين القطر ومن الجن من يعمل بين يديه بإذن ربه ومن يزغ منهم عن أمرنا نذقه من عذاب السعير(12) } سبأ

 

{ فعقروا الناقة وعتوا عن أمر ربهم وقالوا ياصالح ائتنا بما تعدنا إن كنت من المرسلين(77) } الأعراف

{ فعتوا عن أمر ربهم فأخذتهم الصاعقة وهم ينظرون(44) } الذاريات

 

{ وكأين من قرية عتت عن أمر ربها ورسله فحاسبناها حسابا شديدا وعذبناها عذابا نكرا(8) } الطلاق

5 - إلى أمرِ (الله): إلى ما أمر به: إلى مضمون الأمر الصادر

 

{ وإن طائفتان من المؤمنين اقتتلوا فأصلحوا بينهما فإن بغت إحداهما على الأخرى فقاتلوا التي تبغي حتى تفيء إلى أمر الله فإن فاءت فأصلحوا بينهما بالعدل وأقسطوا إن الله يحب المقسطين(9) } الحجرات

الأمر إلى ( الله – المرء): إلى ما أمر به الله: إلى مضمون الأمر الصادر عن الله

{ الذين يأكلون الربا لا يقومون إلا كما يقوم الذي يتخبطه الشيطان من المس ذلك بأنهم قالوا إنما البيع مثل الربا وأحل الله البيع وحرم الربا فمن جاءه موعظة من ربه فانتهى فله ما سلف وأمره إلى الله ومن عاد فأولئك أصحاب النار هم فيها خالدون(275) } البقرة

{ إن الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعا لست منهم في شيء إنما أمرهم إلى الله ثم ينبئهم بما كانوا يفعلون(159) } الأنعام

 

{ قالوا نحن أولوا قوة وأولوا بأس شديد والأمر إليك فانظري ماذا تأمرين(33) } النمل

أمر مرجو

{ وآخرون مرجون لأمر الله إما يعذبهم وإما يتوب عليهم والله عليم حكيم(106) } التوبة

ثانياً الجهة المصدرة للأمر في الذين آمنوا

1- الله عز وجل

الله لا يأمر

{ ولا يأمركم أن تتخذوا الملائكة والنبيين أربابا أيأمركم بالكفر بعد إذ أنتم مسلمون(80) } آل عمران

{ وإذا فعلوا فاحشة قالوا وجدنا عليها آباءنا والله أمرنا بها قل إن الله لا يأمر بالفحشاء أتقولون على الله ما لا تعلمون(28) } الأعراف

الله يأمر

{ إن الله يأمركم أن تؤدوا الأمانات إلى أهلها وإذا حكمتم بين الناس أن تحكموا بالعدل إن الله نعما يعظكم به إن الله كان سميعا بصيرا(58) } النساء

{ إن  الله يأمر بالعدل والإحسان وإيتاء ذي القربى وينهى عن الفحشاء والمنكر والبغي يعظكم لعلكم تذكرون(90) } النحل

الله أمر

{ وإذا أردنا أن نهلك قرية أمرنا مترفيها ففسقوا فيها فحق عليها القول فدمرناها تدميرا(16) } الإسراء

 

{ والذين يصلون ما أمر الله به أن يوصل ويخشون ربهم ويخافون سوء الحساب(21) } الرعد

{ والذين ينقضون عهد الله من بعد ميثاقه ويقطعون ما أمر الله به أن يوصل ويفسدون في الأرض أولئك لهم اللعنة ولهم سوء الدار(25) } الرعد

{ الذين ينقضون عهد الله من بعد ميثاقه ويقطعون ما أمر الله به أن يوصل ويفسدون في الأرض أولئك هم الخاسرون(27) } البقرة

 

{ ويسألونك عن المحيض قل هو أذى فاعتزلوا النساء في المحيض ولا تقربوهن حتى يطهرن فإذا تطهرن فأتوهن من حيث أمركم الله إن الله يحب التوابين ويحب المتطهرين(222) } البقرة

{ قال ما منعك ألا تسجد إذ أمرتك قال أنا خير منه خلقتني من نار وخلقته من طين(12) } الأعراف

{ ما قلت لهم إلا ما أمرتني به أن اعبدوا الله ربي وربكم وكنت عليهم شهيدا ما دمت فيهم فلما توفيتني كنت أنت الرقيب عليهم وأنت على كل شيء شهيد(117) } المائدة

{وإذ قال موسى لقومه إن الله يأمركم أن تذبحوا بقرة قالوا أتتخذنا هزوا قال أعوذ بالله أن أكون من الجاهلين(67)} البقرة

{ قل أمَرَ ربي بالقسط وأقيموا وجوهكم عند كل مسجد وادعوه مخلصين له الدين كما بدأكم تعودون(29) } الأعراف

{ وإذا فعلوا فاحشة قالوا وجدنا عليها آباءنا والله أمرنا بها قل إن الله لا يأمر بالفحشاء أتقولون على الله ما لا تعلمون(28) } الأعراف

 

{ فاستقم كما أمرت ومن تاب معك ولا تطغوا إنه بما تعملون بصير(112) } هود

{ فلذلك فادع واستقم كما أمرت ولا تتبع أهواءهم وقل آمنت بما أنزل الله من كتاب وأمرت لأعدل بينكم الله ربنا وربكم لنا أعمالنا ولكم أعمالكم لا حجة بيننا وبينكم الله يجمع بيننا وإليه المصير(15)} الشورى

 

{ فاصدع بما تؤمر وأعرض عن المشركين(94) } الحجر

 

{ فلذلك فادع واستقم كما أمرت ولا تتبع أهواءهم وقل آمنت بما أنزل الله من كتاب وأمرت لأعدل بينكم الله ربنا وربكم لنا أعمالنا ولكم أعمالكم لا حجة بيننا وبينكم الله يجمع بيننا وإليه المصير(15)} الشورى

 

{ قل أندعو من دون الله ما لا ينفعنا ولا يضرنا ونرد على أعقابنا بعد إذ هدانا الله كالذي استهوته الشياطين في الأرض حيران له أصحاب يدعونه إلى الهدى ائتنا قل إن هدى الله هو الهدى وأمرنا لنسلم لرب العالمين(71) } الأنعام

{ قل إني نهيت أن أعبد الذين تدعون من دون الله لما جاءني البينات من ربي وأمرت أن أسلم لرب العالمين(66)} غافر

 

{ فإن توليتم فما سألتكم من أجر إن أجري إلا على الله وأمرت أن أكون من المسلمين(72) } يونس

{ إنما أمرت أن أعبد رب هذه البلدة الذي حرمها وله كل شيء وأمرت أن أكون من المسلمين(91) } النمل

 

{ قل أغير الله أتخذ وليا فاطر السماوات والأرض وهو يطعم ولا يطعم قل إني أمرت أن أكون أول من أسلم ولا تكونن من المشركين(14) } الأنعام

{ وأمرت لأن أكون أول المسلمين(12) } الزمر

 

{ لا شريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين(163) } الأنعام

{ والذين آتيناهم الكتاب يفرحون بما أنزل إليك ومن الأحزاب من ينكر بعضه قل إنما أمرت أن أعبد الله ولا أشرك به إليه أدعو وإليه مآب(36) } الرعد

 

{ قل ياأيها الناس إن كنتم في شك من ديني فلا أعبد الذين تعبدون من دون الله ولكن أعبد الله الذي يتوفاكم وأمرت أن أكون من المؤمنين(104) } يونس

 

{ قل إني أمرت أن أعبد الله مخلصا له الدين(11) } الزمر

{ تعبدون من دونه إلا أسماء سميتموها أنتم وآباؤكم ما أنزل الله بها من سلطان إن الحكم إلا لله أمر ألا تعبدوا إلا إياه ذلك الدين القيم ولكن أكثر الناس لا يعلمون(40) } يوسف

 

{ وما أمروا إلا ليعبدوا الله مخلصين له الدين حنفاء ويقيموا الصلاة ويؤتوا الزكاة وذلك دين القيمة(5) } البينة

{ اتخذوا أحبارهم ورهبانهم أربابا من دون الله والمسيح ابن مريم وما أمروا إلا ليعبدوا إلها واحدا لا إله إلا هو سبحانه عما يشركون(31) } التوبة

 

{ ألم تر إلى الذين يزعمون أنهم آمنوا بما أنزل إليك وما أنزل من قبلك يريدون أن يتحاكموا إلى الطاغوت وقد أمروا أن يكفروا به ويريد الشيطان أن يضلهم ضلالا بعيدا(60) } النساء

 

{ فأسر بأهلك بقطع من الليل واتبع أدبارهم ولا يلتفت منكم أحد وامضوا حيث تؤمرون(65) } الحجر

{ قالوا ادع لنا ربك يبين لنا ما هي قال إنه يقول إنها بقرة لا فارض ولا بكر عوان بين ذلك فافعلوا ما تؤمرون(68) } البقرة

{ يخافون ربهم من فوقهم ويفعلون ما يؤمرون(50) } النحل

{ فلما بلغ معه السعي قال يابني إني أرى في المنام أني أذبحك فانظر ماذا ترى قال ياأبت افعل ما تؤمر ستجدني إن شاء الله من الصابرين(102) } الصافات

2 - الرسول

الرسول يأمر

وأمر قومك يأخذوا بأحسنها

وأمر بالعرف

{ وكتبنا له في الألواح من كل شيء موعظة وتفصيلا لكل شيء فخذها بقوة وأمر قومك يأخذوا بأحسنها سأريكم دار الفاسقين(145) } الأعراف

{ خذ العفو وأمر بالعرف وأعرض عن الجاهلين(199) } الأعراف

 

{ قالوا ياشعيب أصلاتك تأمرك أن نترك ما يعبد آباؤنا أو أن نفعل في أموالنا ما نشاء إنك لأنت الحليم الرشيد(87) } هود

{ ولما دخلوا من حيث أمرهم أبوهم ما كان يغني عنهم من الله من شيء إلا حاجة في نفس يعقوب قضاها وإنه لذو علم لما علمناه ولكن أكثر الناس لا يعلمون(68) } يوسف

لئن أمرتهم ليخرجن

أنسجد لما تأمرنا

{ وأقسموا بالله جهد أيمانهم لئن أمرتهم ليخرجن قل لا تقسموا طاعة معروفة إن الله خبير بما تعملون(53) } النور

{ وإذا قيل لهم اسجدوا للرحمان قالوا وما الرحمان أنسجد لما تأمرنا وزادهم نفورا(60) } الفرقان

وكان يأمر أهله بالصلاة والزكاة

{ وكان يأمر أهله بالصلاة والزكاة وكان عند ربه مرضيا(55) } مريم

{ وأمر أهلك بالصلاة واصطبر عليها لا نسألك رزقا نحن نرزقك والعاقبة للتقوى(132) } طه

الرسول والرسل ليس لهم الأمر في بعض الأمور

أو يتوب عليهم أو يعذبهم فإنهم ظالمون

{ ليس لك من الأمر شيء أو يتوب عليهم أو يعذبهم فإنهم ظالمون(128) } آل عمران

وما فعلته عن أمري

 

{ وأما الجدار فكان لغلامين يتيمين في المدينة وكان تحته كنز لهما وكان أبوهما صالحا فأراد ربك أن يبلغا أشدهما ويستخرجا كنزهما رحمة من ربك وما فعلته عن أمري ذلك تأويل ما لم تستطع عليه صبرا(82) } الكهف

3 - الحكام والقضاة

{ وما كان لمؤمن ولا مؤمنة إذا قضى الله ورسوله أمرا أن يكون لهم الخيرة من أمرهم ومن يعص الله ورسوله فقد ضل ضلالا مبينا(36) } الأحزاب

{من نطفة خلقه فقدره(19)ثم السبيل يسره(20)ثم أماته فأقبره(21)ثم إذا شاء أنشره(22) كلا لما يقض ما أمره(23) } عبس

4 - أولي الأمر منكم:

1) لأمور الأمن والخوف

العدو الخارجي

{ قالوا نحن أولوا قوة وأولوا بأس شديد والأمر إليك فانظري ماذا تأمرين(33) } النمل

الأمن والخوف عموماً

{ وإذا جاءهم أمر من الأمن أو الخوف أذاعوا به ولو ردوه إلى الرسول وإلى أولي الأمر منهم لعلمه الذين يستنبطونه منهم ولولا فضل الله عليكم ورحمته لاتبعتم الشيطان إلا قليلا(83) } النساء

الفتن الداخلية

{ يريد أن يخرجكم من أرضكم بسحره فماذا تأمرون(35) } الشعراء

{ يريد أن يخرجكم من أرضكم فماذا تأمرون(110) } الأعراف

 

{ وجاء رجل من أقصى المدينة يسعى قال ياموسى إن الملأ يأتمرون بك ليقتلوك فاخرج إني لك من الناصحين(20) } القصص

 

{ ثم أنزل عليكم من بعد الغم أمنة نعاسا يغشى طائفة منكم وطائفة قد أهمتهم أنفسهم يظنون بالله غير الحق ظن الجاهلية يقولون هل لنا من الأمر من شيء قل إن الأمر كله لله يخفون في أنفسهم ما لا يبدون لك يقولون لو كان لنا من الأمر شيء ما قتلنا هاهنا قل لو كنتم في بيوتكم لبرز الذين كتب عليهم القتل إلى مضاجعهم وليبتلي الله ما في صدوركم وليمحص ما في قلوبكم والله عليم بذات الصدور(154) } آل عمران

2) لأمور استنباط الأحكام

 

{ وإذا جاءهم أمر من الأمن أو الخوف أذاعوا به ولو ردوه إلى الرسول وإلى أولي الأمر منهم لعلمه الذين يستنبطونه منهم ولولا فضل الله عليكم ورحمته لاتبعتم الشيطان إلا قليلا(83) } النساء

5 - أمة الدعوة إلى الخير والأمر بالمعروف و النهي عن المنكر

  1. يأمرون بالقسط من الناس
  2. أمر بصدقة أو معروف
  3. أو إصلاح بين الناس
  4. يأمر بالعدل
  5. أمر بالتقوى
  6. يدعون إلى الخير
  7. ويأمرون بالمعروف
  8. وينهون عن المنكر

يأمرون بالقسط من الناس

أمر بصدقة أو معروف أو إصلاح بين الناس

{ إن الذين يكفرون بآيات الله ويقتلون النبيين بغير حق ويقتلون الذين يأمرون بالقسط من الناس فبشرهم بعذاب أليم(21) } آل عمران

{ لا خير في كثير من نجواهم إلا من أمر بصدقة أو معروف أو إصلاح بين الناس ومن يفعل ذلك ابتغاء مرضاة الله فسوف نؤتيه أجرا عظيما(114) } النساء

يأمر بالعدل

{ وضرب الله مثلا رجلين أحدهما أبكم لا يقدر على شيء وهو كل على مولاه أينما يوجه لا يأت بخير هل يستوي هو ومن يأمر بالعدل وهو على صراط مستقيم(76) } النحل

أمر بالتقوى

{ أو أمر بالتقوى(12) } العلق

يدعون إلى الخير ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر

{ ولتكن منكم أمة يدعون إلى الخير ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر وأولئك هم المفلحون(104) } آل عمران

{ كنتم خير أمة أخرجت للناس تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر وتؤمنون بالله ولو آمن أهل الكتاب لكان خيرا لهم منهم المؤمنون وأكثرهم الفاسقون(110) } آل عمران

{ يؤمنون بالله واليوم الآخر ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر ويسارعون في الخيرات وأولئك من الصالحين(114) } آل عمران

{ الذين يتبعون الرسول النبي الأمي الذي يجدونه مكتوبا عندهم في التوراة والإنجيل يأمرهم بالمعروف وينهاهم عن المنكر ويحل لهم الطيبات ويحرم عليهم الخبائث ويضع عنهم إصرهم والأغلال التي كانت عليهم فالذين آمنوا به وعزروه ونصروه واتبعوا النور الذي أنزل معه أولئك هم المفلحون(157) } الأعراف

 

{ التائبون العابدون الحامدون السائحون الراكعون الساجدون الآمرون بالمعروف والناهون عن المنكر والحافظون لحدود الله وبشر المؤمنين(112) } التوبة

{ الذين إن مكناهم في الأرض أقاموا الصلاة وآتوا الزكاة وأمروا بالمعروف ونهوا عن المنكر ولله عاقبة الأمور(41) } الحج

{ يابني أقم الصلاة وأمر بالمعروف وانه عن المنكر واصبر على ما أصابك إن ذلك من عزم الأمور(17) } لقمان

 

{ المنافقون والمنافقات بعضهم من بعض يأمرون بالمنكر وينهون عن المعروف ويقبضون أيديهم نسوا الله فنسيهم إن المنافقين هم الفاسقون(67) } التوبة

{ والمؤمنون والمؤمنات بعضهم أولياء بعض يأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر ويقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة ويطيعون الله ورسوله أولئك سيرحمهم الله إن الله عزيز حكيم(71) } التوبة

6 - أولي الأمر بالشورى في سبل الحياة المختلفة

 

{ والذين استجابوا لربهم وأقاموا الصلاة وأمرهم شورى بينهم ومما رزقناهم ينفقون(38) } الشورى

{ فبما رحمة من الله لنت لهم ولو كنت فظا غليظ القلب لانفضوا من حولك فاعف عنهم واستغفر لهم وشاورهم في الأمر فإذا عزمت فتوكل على الله إن الله يحب المتوكلين(159) } آل عمران

 

{ وأشركه في أمري(32) } طه

 

{ قالت ياأيها الملأ أفتوني في أمري ما كنت قاطعة أمرا حتى تشهدوني(32) } النمل

{ قالوا نحن أولوا قوة وأولوا بأس شديد والأمر إليك فانظري ماذا تأمرين(33) } النمل

 

{ إن تصبك حسنة تسؤهم وإن تصبك مصيبة يقولوا قد أخذنا أمرنا من قبل ويتولوا وهم فرحون(50) } التوبة

{ واتل عليهم نبأ نوح إذ قال لقومه ياقوم إن كان كبر عليكم مقامي وتذكيري بآيات الله فعلى الله توكلت فأجمعوا أمركم وشركاءكم ثم لا يكن أمركم عليكم غمة ثم اقضوا إلي ولا تنظروني(71) } يونس

7 - أمر الأهل والزوجية

 

{ أسكنوهن من حيث سكنتم من وجدكم ولا تضاروهن لتضيقوا عليهن وإن كن أولات حمل فأنفقوا عليهن حتى يضعن حملهن فإن أرضعن لكم فآتوهن أجورهن وأتمروا بينكم بمعروف وإن تعاسرتم فسترضع له أخرى(6) } الطلاق

 

 

البحث الثالث

تسلسل ومراحل صدور الأمر

أولاً – تسلسل ومراحل صدور الأمر الإلهي:

ولله المثل الأعلى: وهو المثل الأعلى الذي ينبغي اتباعه في إصدار الأمر وقضائه لدى البشر

1) بناء وتشكيل الأمر الإلهي

(1) يريد شيئاً

(2) يحْدِثُ أمراً

(3) يقدر الأمر

(4) يدبر الأمر

(5) يبرم الأمر

2) توزيع أمر الله

(1) يقسم الأمر

(2) يفرق الأمر

3) نقل أمر الله وإيصاله

(1) بالروح من أمره

(2) بالملائكة بالروح من أمره

(3) بوحي روح من أمره

(4) يرسل الأمر

(5) ينزل الأمر

(6) بالغ أمره

(7) قضاء الأمر إلى آخر: إعلامه بأن الله سيقضيه

(8) يأتي بالأمر : يأتي أمر الله

(9) يجيء الأمر : جاء أمر الله

4) قضاء أمر الله وتنفيذه

(1) قضاء الأمر بقول الله للشيء كن فيكون

(2) قضاء الأمر بالملائكة

(3) قضاء الأمر بتهيئة أسبابه الاجتماعية والمادية

(4) قضاء الأمر على أيدي المؤمنين

 

1) بناء وتشكيل الأمر الإلهي

(1) يريد شيئاً

{ إنما أمره إذا أراد شيئا أن يقول له كن فيكون(82) } يس

(2) يحْدِثُ أمراً

{ ياأيها النبي إذا طلقتم النساء فطلقوهن لعدتهن وأحصوا العدة واتقوا الله ربكم لا تخرجوهن من بيوتهن ولا يخرجن إلا أن يأتين بفاحشة مبينة وتلك حدود الله ومن يتعد حدود الله فقد ظلم نفسه لا تدري لعل الله يحدث بعد ذلك أمرا(1) } الطلاق

(3) يقدر الأمر

{ وفجرنا الأرض عيونا فالتقى الماء على أمر قد قدر(12) } القمر

{ كان على النبي من حرج فيما فرض الله له سنة الله في الذين خلوا من قبل وكان أمر الله قدرا مقدورا(38) } الأحزاب

(4) يدبر الأمر

الله يدبر الأمر

{ الله الذي رفع السماوات بغير عمد ترونها ثم استوى على العرش وسخر الشمس والقمر كل يجري لأجل مسمى يدبر الأمر يفصل الآيات لعلكم بلقاء ربكم توقنون(2) } الرعد

{ يدبر الأمر من السماء إلى الأرض ثم يعرج إليه في يوم كان مقداره ألف سنة مما تعدون(5) } السجدة

 

{ إن ربكم الله الذي خلق السماوات والأرض في ستة أيام ثم استوى على العرش يدبر الأمر ما من شفيع إلا من بعد إذنه ذلكم الله ربكم فاعبدوه أفلا تذكرون(3) } يونس

{ قل من يرزقكم من السماء والأرض أمن يملك السمع والأبصار ومن يخرج الحي من الميت ويخرج الميت من الحي ومن يدبر الأمر فسيقولون الله فقل أفلا تتقون(31) } يونس

بالملائكة

 

{ فالمقسمات أمرا(4) } الذاريات

{ فالمدبرات أمرا(5) } النازعات

(5) يبرم الأمر

 

{ أم أبرموا أمرا فإنا مبرمون(79) } الزخرف

2) توزيع أمر الله

(1) يقسم الأمر

(2) يفرق الأمر

{ فالمقسمات أمرا(4) } الذاريات

{ فيها يفرق كل أمر حكيم(4) } الدخان

3) نقل أمر الله وإيصاله

(1) بالروح من أمره

بالروح

{ رفيع الدرجات ذو العرش يلقي الروح من أمره على من يشاء من عباده لينذر يوم التلاقي (15) } غافرس

ويسألونك عن الروح قل الروح من أمر ربي وما أوتيتم من العلم إلا قليلا(85)

وحي روح

{ وكذلك أوحينا إليك روحا من أمرنا ما كنت تدري ما الكتاب ولا الإيمان ولكن جعلناه نورا نهدي به من نشاء من عبادنا وإنك لتهدي إلى صراط مستقيم(52) } الشورى

(2) بالملائكة بالروح من أمره

الملائكة بالروح

{ ينزل الملائكة بالروح من أمره على من يشاء من عباده أن أنذروا أنه لا إله إلا أنا فاتقوني(2) } النحل

{ تنزل الملائكة والروح فيها بإذن ربهم من كل أمر(4) } القدر

بالملائكة

{ فالمقسمات أمرا (4) } الذاريات

{ فالمدبرات أمرا(5) }النازعات

{ فيها يفرق كل أمر حكيم (4) أمرا من عندنا إنا كنا مرسلين(5) } الدخان

(3) بوحي روح من أمره

وحي روح

{ وكذلك أوحينا إليك روحا من أمرنا ما كنت تدري ما الكتاب ولا الإيمان ولكن جعلناه نورا نهدي به من نشاء من عبادنا وإنك لتهدي إلى صراط مستقيم(52) } الشورى

(4) يرسل الأمر

{ فيها يفرق كل أمر حكيم (4) } الدخان

{ أمرا من عندنا إنا كنا مرسلين(5) } الدخان

(5) ينزل الأمر

التنزيل

{ ذلك أمر الله أنزله إليكم ومن يتق الله يكفر عنه سيئاته ويعظم له أجرا(5) } الكلاق

{ الله الذي خلق سبع سماوات ومن الأرض مثلهن يتنزل الأمر بينهن لتعلموا أن الله على كل شيء قدير وأن الله قد أحاط بكل شيء علما(12) } الطلاق

(6) بالغ أمره

{ ويرزقه من حيث لا يحتسب ومن يتوكل على الله فهو حسبه إن الله بالغ أمره قد جعل الله لكل شيء قدرا(3) } الطلاق

(7) قضاء الأمر إلى آخر: إعلامه بأن الله سيقضيه

 

{ وقضينا إليه ذلك الأمر أن دابر هؤلاء مقطوع مصبحين(66) } الحجر

{ وما كنت بجانب الغربي إذ قضينا إلى موسى الأمر وما كنت من الشاهدين(44) } القصص

(8) يأتي بالأمر : يأتي أمر الله

أمر أتى

أمر سيأتي

{ أتى أمر الله فلا تستعجلوه سبحانه وتعالى عما يشركون(1) } النحل

{ هل ينظرون إلا أن تأتيهم الملائكة أو يأتي أمر ربك كذلك فعل الذين من قبلهم وما ظلمهم الله ولكن كانوا أنفسهم يظلمون(33) } النحل

حتى يأتي الله بأمره

{ ود كثير من أهل الكتاب لو يردونكم من بعد إيمانكم كفارا حسدا من عند أنفسهم من بعد ما تبين لهم الحق فاعفوا واصفحوا حتى يأتي الله بأمره إن الله على كل شيء قدير (109) } البقرة

{ قل إن كان آباؤكم وأبناؤكم وإخوانكم وأزواجكم وعشيرتكم وأموال اقترفتموها وتجارة تخشون كسادها ومساكن ترضونها أحب إليكم من الله ورسوله وجهاد في سبيله فتربصوا حتى يأتي الله بأمره والله لا يهدي القوم الفاسقين(24) } التوبة

{ إنما مثل الحياة الدنيا كماء أنزلناه من السماء فاختلط به نبات الأرض مما يأكل الناس والأنعام حتى إذا أخذت الأرض زخرفها وازينت وظن أهلها أنهم قادرون عليها أتاها أمرنا ليلا أو نهارا فجعلناها حصيدا كأن لم تغن بالأمس كذلك نفصل الآيات لقوم يتفكرون (24) } يونس

{ فترى الذين في قلوبهم مرض يسارعون فيهم يقولون نخشى أن تصيبنا دائرة فعسى الله أن يأتي بالفتح أو أمر من عنده فيصبحوا على ما أسروا في أنفسهم نادمين(52) } المائدة

(9) يجيء الأمر : جاء أمر الله

حتى إذا جاء أمرنا

{ حتى إذا جاء أمرنا وفار التنور قلنا احمل فيها من كل زوجين اثنين وأهلك إلا من سبق عليه القول ومن آمن وما آمن معه إلا قليل(40) } هود

{ ينادونهم ألم نكن معكم قالوا بلى ولكنكم فتنتم أنفسكم وتربصتم وارتبتم وغرتكم الأماني حتى جاء أمر الله وغركم بالله الغرور(14) } الحديد

فإذا جاء أمرنا

{ فأوحينا إليه أن اصنع الفلك بأعيننا ووحينا فإذا جاء أمرنا وفار التنور فاسلك فيها من كل زوجين اثنين وأهلك إلا من سبق عليه القول منهم ولا تخاطبني في الذين ظلموا إنهم مغرقون(27) } المؤمنون

{ ولقد أرسلنا رسلا من قبلك منهم من قصصنا عليك ومنهم من لم نقصص عليك وما كان لرسول أن يأتي بآية إلا بإذن الله فإذا جاء أمر الله قضي بالحق وخسر هنالك المبطلون (78) } غافر

جاء أمر ربك

{ ياإبراهيم أعرض عن هذا إنه قد جاء أمر ربك وإنهم آتيهم عذاب غير مردود(76) } هود

{ وما ظلمناهم ولكن ظلموا أنفسهم فما أغنت عنهم آلهتهم التي يدعون من دون الله من شيء لما جاء أمر ربك وما زادوهم غير تتبيب(101) } هود

{ ولما جاء أمرنا نجينا هودا والذين آمنوا معه برحمة منا ونجيناهم من عذاب غليظ (58) } هود

{ ولما جاء أمرنا نجينا شعيبا والذين آمنوا معه برحمة منا وأخذت الذين ظلموا الصيحة فأصبحوا في ديارهم جاثمين(94) } هود

{ فلما جاء أمرنا نجينا صالحا والذين آمنوا معه برحمة منا ومن خزي يومئذ إن ربك هو القوي العزيز(66) } هود

{ فلما جاء أمرنا جعلنا عاليها سافلها وأمطرنا عليها حجارة من سجيل منضود(82) } هود

 

{ وإذا جاءهم أمر من الأمن أو الخوف أذاعوا به ولو ردوه إلى الرسول وإلى أولي الأمر منهم لعلمه الذين يستنبطونه منهم ولولا فضل الله عليكم ورحمته لاتبعتم الشيطان إلا قليلا(83) } النساء

4) قضاء أمر الله وتنفيذه

(1) قضاء الأمر بقول الله للشيء كن فيكون

(2) قضاء الأمر بالملائكة

(3) قضاء الأمر بتهيئة أسبابه الاجتماعية والمادية

(4) قضاء الأمر على أيدي المؤمنين

(1) قضاء الأمر بقول الله للشيء كن فيكون

 

{ بديع السماوات والأرض وإذا قضى أمرا فإنما يقول له كن فيكون(117) } البقرة

{ الذي يحي ويميت فإذا قضى أمرا فإنما يقول له كن فيكون(68) } غافر

 

{ قالت رب أنى يكون لي ولد ولم يمسسني بشر قال كذلك الله يخلق ما يشاء إذا قضى أمرا فإنما يقول له كن فيكون(47) } آل عمران

{ ما كان لله أن يتخذ من ولد سبحانه إذا قضى أمرا فإنما يقول له كن فيكون(35) } مريم

كلمح بالبصر

{ وما أمرنا إلا واحدة كلمح بالبصر(50) } القمر

{ ولله غيب السماوات والأرض وما أمر الساعة إلا كلمح البصر أو هو أقرب إن الله على كل شيء قدير(77) } النحل

(2) قضاء الأمر بالملائكة

 

{ وقالوا لولا أنزل عليه ملك ولو أنزلنا ملكا لقضي الأمر ثم لا ينظرون(8) } الأنعام

{ لا يسبقونه بالقول وهم بأمره يعملون (27) } الأنبياء

{ له معقبات من بين يديه ومن خلفه يحفظونه من أمر الله إن الله لا يغير ما بقوم حتى سيغيروا ما بأنفسهم وإذا أراد الله بقوم سوءا فلا مرد له وما لهم من دونه من وال(11) } الرعد

 

{ هل ينظرون إلا أن يأتيهم الله في ظلل من الغمام والملائكة وقضي الأمر وإلى الله ترجع الأمور(210) } البقرة

{ وأنذرهم يوم الحسرة إذ قضي الأمر وهم في غفلة وهم لا يؤمنون(39) } مريم

{ وقال الشيطان لما قضي الأمر إن الله وعدكم وعد الحق ووعدتكم فأخلفتكم وما كان لي عليكم من سلطان إلا أن دعوتكم فاستجبتم لي فلا تلوموني ولوموا أنفسكم ما أنا بمصرخكم وما أنتم بمصرخي إني كفرت بما أشركتموني من قبل إن الظالمين لهم عذاب أليم(22) } إبراهيم

بالملك

{ قال كذلك قال ربك هو علي هين ولنجعله آية للناس ورحمة منا وكان أمرا مقضيا (21) } مريم

(3) قضاء الأمر بتهيئة أسبابه الاجتماعية والمادية

 

{ إذ أنتم بالعدوة الدنيا وهم بالعدوة القصوى والركب أسفل منكم ولو تواعدتم لاختلفتم في الميعاد ولكن ليقضي الله أمرا كان مفعولا ليهلك من هلك عن بينة ويحيا من حي عن بينة وإن الله لسميع عليم(42) } الأنفال

{ وإذ يريكموهم إذ التقيتم في أعينكم قليلا ويقللكم في أعينهم ليقضي الله أمرا كان مفعولا وإلى الله ترجع الأمور(44) } الأنفال

بالماء

{ وقيل ياأرض ابلعي ماءك وياسماء أقلعي وغيض الماء وقضي الأمر واستوت على الجودي وقيل بعدا للقوم الظالمين(44) } هود

{ قال سآوي إلى جبل يعصمني من الماء قال لا عاصم اليوم من أمر الله إلا من رحم وحال بينهما الموج فكان من المغرقين(43) } هود

 

{ وقال الذي اشتراه من مصر لامرأته أكرمي مثواه عسى أن ينفعنا أو نتخذه ولدا وكذلك مكنا ليوسف في الأرض ولنعلمه من تأويل الأحاديث والله غالب على أمره ولكن أكثر الناس لا يعلمون(21) } يوسف

{ ويرزقه من حيث لا يحتسب ومن يتوكل على الله فهو حسبه إن الله بالغ أمره قد جعل الله لكل شيء قدرا(3) } الطلاق

بالرياح

{ تدمر كل شيء بأمر ربها فأصبحوا لا يرى إلا مساكنهم كذلك نجزي القوم المجرمين (25) } الأحقاف

(4) قضاء الأمر على أيدي المؤمنين

تنفيذ أحكام الله

{ وما كان لمؤمن ولا مؤمنة إذا قضى الله ورسوله أمرا أن يكون لهم الخيرة من أمرهم ومن يعص الله ورسوله فقد ضل ضلالا مبينا(36) } الأحزاب

الهدى لدين الله

{ وجعلناهم أئمة يهدون بأمرنا وأوحينا إليهم فعل الخيرات وإقامة الصلاة وإيتاء الزكاة وكانوا لنا عابدين(73) } ألأنبياء

{ وجعلنا منهم أئمة يهدون بأمرنا لما صبروا وكانوا بآياتنا يوقنون(24) } السجدة

وظهر أمر الله

{ لقد ابتغوا الفتنة من قبل وقلبوا لك الأمور حتى جاء الحق وظهر أمر الله وهم كارهون (48) } التوبة

ثانياً – تسلسل ومراحل صدور الأمر البشري

ينبغي للبشر أخذ طريقة صدور الأمر الإلهي مثلهم الأعلى، ولكن بسبب الضعف البشري فإنه ينبغي زيادة بعض التعليمات ليكون الأمر البشري أقرب ما يكون للكمال

وسنورد هنا المثل الإلهي الأعلى، ثم نتبعه بالتعليمات الإضافية

1) بناء وتشكيل الأمر

أ – المراحل الإلهية التي ينبغي اتخاذها مثلاً أعلى

(1) يريد شيئاً

(2) يحْدِثُ أمراً

(3) يقدر الأمر

(4) يدبر الأمر

(5) يبرم الأمر

ب – التعليمات الإضافية للبشر: أسس إصدار الأمر الرشيد

1 – تعليمات على شكل أوامر لاتباع طرق الأمر الرشيد

(1) التهيؤ للأمر

(2) اتباع البينات من الأمر

(3) اتباع شريعة الأمر

(4) اتباع هدى الله ووحيه

(5) المشاركة في الأمر

(6) التشاور في الأمر

(7) الائتمار بمعروف

(8) الأمر بالمعروف

(9) الوضوح في الأمر: ثم لا يكن أمركم عليكم غمة

(10) الإجماع في الأمر

(11) إبرام الأمر: يبرم أمراً

(12) قطع الأمر: يقطع أمراً

(13) الصبر

(14) التوكل على الله

2 – تعليمات على شكل النهي عن اتباع طرق إصدار الأمر السيئة

(1) التسويل: سولت لكم أنفسكم أمرا

(2) وكذبوا واتبعوا أهواءهم وكل أمر مستقر

(3) الإجماع على المكر

(4) طاعة أمر المسرفين

(5) اتباع أمر الجبار العنيد مثال فرعون

(6) الغلبة على الأمر

(7) يكون أمركم عليكم غمة

(8) تقليب الأمر: قلبوا لك الأمور

(9) التنازع في الأمر

(10) الأمر  المريج

(12) الاختلاف في الأمر بسبب البغي

(13) فرط الأمر

(14) تقطع الأمر

 

ب – التعليمات الإضافية للبشر: أسس إصدار الأمر الرشيد

1 – تعليمات على شكل أوامر لاتباع طرق الأمر الرشيد

(1) التهيؤ للأمر

 

{ إن تصبك حسنة تسؤهم وإن تصبك مصيبة يقولوا قد أخذنا أمرنا من قبل ويتولوا وهم فرحون(50) } التوبة

(2) اتباع البينات من الأمر

{ وآتيناهم بينات من الأمر فما اختلفوا إلا من بعد ما جاءهم العلم بغيا بينهم إن ربك يقضي بينهم يوم القيامة فيما كانوا فيه يختلفون(17) } الجاثية

(3) اتباع شريعة الأمر

{ ثم جعلناك على شريعة من الأمر فاتبعها ولا تتبع أهواء الذين لا يعلمون(18) } الجاثية

(4) اتباع هدى الله ووحيه

{ وجعلناهم أئمة يهدون بأمرنا وأوحينا إليهم فعل الخيرات وإقامة الصلاة وإيتاء الزكاة وكانوا لنا عابدين(73) } ألأنبياء

{ وجعلنا منهم أئمة يهدون بأمرنا لما صبروا وكانوا بآياتنا يوقنون(24) } السجدة

(5) المشاركة في الأمر

{ وأشركه في أمري(32) } طه

{ واتل عليهم نبأ نوح إذ قال لقومه ياقوم إن كان كبر عليكم مقامي وتذكيري بآيات الله فعلى الله توكلت فأجمعوا أمركم وشركاءكم ثم لا يكن أمركم عليكم غمة ثم اقضوا إلي ولا تنظروني(71) } يونس

(6) التشاور في الأمر

 

{ والذين استجابوا لربهم وأقاموا الصلاة وأمرهم شورى بينهم ومما رزقناهم ينفقون(38) } الشورى

{ فبما رحمة من الله لنت لهم ولو كنت فظا غليظ القلب لانفضوا من حولك فاعف عنهم واستغفر لهم وشاورهم في الأمر فإذا عزمت فتوكل على الله إن الله يحب المتوكلين(159) } آل عمران

 

{ قالت ياأيها الملأ أفتوني في أمري ما كنت قاطعة أمرا حتى تشهدوني(32) } النمل

{ قالوا نحن أولوا قوة وأولوا بأس شديد والأمر إليك فانظري ماذا تأمرين(33) } النمل

(7) الائتمار بمعروف

الائتمار بمعروف

 

{ أسكنوهن من حيث سكنتم من وجدكم ولا تضاروهن لتضيقوا عليهن وإن كن أولات حمل فأنفقوا عليهن حتى يضعن حملهن فإن أرضعن لكم فآتوهن أجورهن وأتمروا بينكم بمعروف وإن تعاسرتم فسترضع له أخرى(6) } الطلاق

(8) الأمر بالمعروف

  1. وجوب الأمر بالمعروف فور التمكين للمؤمنين بالأرض
  2. واختيار أمة منهم للقيام بذلك

وجوب الأمر بالمعروف فور التمكين للمؤمنين بالأرض

واختيار أمة منهم للقيام بذلك

{ الذين إن مكناهم في الأرض أقاموا الصلاة وآتوا الزكاة وأمروا بالمعروف ونهوا عن المنكر ولله عاقبة الأمور(41) } الحج

{ ولتكن منكم أمة يدعون إلى الخير ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر وأولئك هم المفلحون(104) } آل عمران

لمن يجب أن يعهد بذلك ؟

  1. الرسول ومن يرسلهم نيابة عنه
  2. الرسول قام بذلك
  3. والمؤمنون فقط وليس المنافقين
  4. يقومون بذلك  بعضهم بالولاية عن الآخرين ( جماعة تولى هذه المهمة نيابة عن الآخرين)
  5. ويشمل ذلك مؤمني أهل الكتاب
  6. وجماعات النجوى ( المنتديات)
  7. والأفراد

الرسول ومن يرسلهم نيابة عنه

{ خذ العفو وأمر بالعرف وأعرض عن الجاهلين(199) } الأعراف

{ والمرسلات عرفا(1) } المرسلات

الرسول قام بذلك

{ الذين يتبعون الرسول النبي الأمي الذي يجدونه مكتوبا عندهم في التوراة والإنجيل يأمرهم بالمعروف وينهاهم عن المنكر ويحل لهم الطيبات ويحرم عليهم الخبائث ويضع عنهم إصرهم والأغلال التي كانت عليهم فالذين آمنوا به وعزروه ونصروه واتبعوا النور الذي أنزل معه أولئك هم المفلحون(157) } الأعراف

والمؤمنون فقط وليس المنافقين

يقومون بذلك  بعضهم بالولاية عن الآخرين ( جماعة تولى هذه المهمة نيابة عن الآخرين)

{ المنافقون والمنافقات بعضهم من بعض يأمرون بالمنكر وينهون عن المعروف ويقبضون أيديهم نسوا الله فنسيهم إن المنافقين هم الفاسقون(67) } التوبة

{ والمؤمنون والمؤمنات بعضهم أولياء بعض يأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر ويقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة ويطيعون الله ورسوله أولئك سيرحمهم الله إن الله عزيز حكيم(71) } التوبة

ويشمل ذلك مؤمني أهل الكتاب

{ ليسوا سواء من أهل الكتاب أمة قائمة يتلون آيات الله آناء الليل وهم يسجدون (113) يؤمنون بالله واليوم الآخر ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر ويسارعون في الخيرات وأولئك من الصالحين(114) } آل عمران

{ كنتم خير أمة أخرجت للناس تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر وتؤمنون بالله ولو آمن أهل الكتاب لكان خيرا لهم منهم المؤمنون وأكثرهم الفاسقون(110) } آل عمران

وجماعات النجوى ( المنتديات)

{ لا خير في كثير من نجواهم إلا من أمر بصدقة أو معروف أو إصلاح بين الناس ومن يفعل ذلك ابتغاء مرضاة الله فسوف نؤتيه أجرا عظيما(114) } النساء

والأفراد

{ يابني أقم الصلاة وأمر بالمعروف وانه عن المنكر واصبر على ما أصابك إن ذلك من عزم الأمور(17) } لقمان

شروط وصفات من يوكل إليهم الولاية للأمر بالمعروف والنهي عن المنكر

  1. التائبون
  2. العابدون
  3. الحامدون
  4. السائحون
  5. الراكعون
  6. الساجدون
  7. والحافظون لحدود الله
  8. يتلون آيات الله آناء الليل وهم يسجدون

التائبون العابدون الحامدون السائحون الراكعون الساجدون والحافظون لحدود الله

{ التائبون العابدون الحامدون السائحون الراكعون الساجدون الآمرون بالمعروف والناهون عن المنكر والحافظون لحدود الله وبشر المؤمنين(112) } التوبة

يتلون آيات الله آناء الليل وهم يسجدون

{ ليسوا سواء من أهل الكتاب أمة قائمة يتلون آيات الله آناء الليل وهم يسجدون(113) يؤمنون بالله واليوم الآخر ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر ويسارعون في الخيرات وأولئك من الصالحين(114) } آل عمران

(9) الوضوح في الأمر: ثم لا يكن أمركم عليكم غمة

الأمر الغمة

{ واتل عليهم نبأ نوح إذ قال لقومه ياقوم إن كان كبر عليكم مقامي وتذكيري بآيات الله فعلى الله توكلت فأجمعوا أمركم وشركاءكم ثم لا يكن أمركم عليكم غمة ثم اقضوا إلي ولا تنظروني(71) } يونس

(10) الإجماع في الأمر

{ إنما المؤمنون الذين آمنوا بالله ورسوله وإذا كانوا معه على أمر جامع لم يذهبوا حتى يستأذنوه إن الذين يستأذنونك أولئك الذين يؤمنون بالله ورسوله فإذا استأذنوك لبعض شأنهم فأذن لمن شئت منهم واستغفر لهم الله إن الله غفور رحيم(62) } النور

{ ذلك من أنباء الغيب نوحيه إليك وما كنت لديهم إذ أجمعوا أمرهم وهم يمكرون (102) } يوسف

{ فلما ذهبوا به وأجمعوا أن يجعلوه في غيابة الجب وأوحينا إليه لتنبئنهم بأمرهم هذا وهم لا يشعرون(15) } يوسف

{ واتل عليهم نبأ نوح إذ قال لقومه ياقوم إن كان كبر عليكم مقامي وتذكيري بآيات الله فعلى الله توكلت فأجمعوا أمركم وشركاءكم ثم لا يكن أمركم عليكم غمة ثم اقضوا إلي ولا تنظروني(71) } يونس

(11) إبرام الأمر: يبرم أمراً

(12) قطع الأمر: يقطع أمراً

{ أم أبرموا أمرا فإنا مبرمون(79) } الزخرف

{ قالت ياءيها الملأ أفتوني في أمري ما كنت قاطعة أمرا حتى تشهدوني (32) } النمل

(13) الصبر

{ لتبلون في أموالكم وأنفسكم ولتسمعن من الذين أوتوا الكتاب من قبلكم ومن الذين أشركوا أذى كثيرا وإن تصبروا وتتقوا فإن ذلك من عزم الأمور(186) } آل عمران

{ يابني أقم الصلاة وأمر بالمعروف وانه عن المنكر واصبر على ما أصابك إن ذلك من عزم الأمور(17) } لقمان

{ ولمن صبر وغفر إن ذلك لمن عزم الأمور(43) } الشورى

{ طاعة وقول معروف فإذا عزم الأمر فلو صدقوا الله لكان خيرا لهم(21) } محمد

(14) التوكل على الله

الرشد

المرفق

{ إذ أوى الفتية إلى الكهف فقالوا ربنا آتنا من لدنك رحمة وهيئ لنا من أمرنا رشدا(10) } الكهف

{ وإذ اعتزلتموهم وما يعبدون إلا الله فأووا إلى الكهف ينشر لكم ربكم من رحمته ويهيئ لكم من أمركم مرفقا(16) } الكهف

2 – تعليمات على شكل النهي عن اتباع طرق إصدار الأمر السيئة

(1) التسويل: سولت لكم أنفسكم أمرا

 

{ وجاءوا على قميصه بدم كذب قال بل سولت لكم أنفسكم أمرا فصبر جميل والله المستعان على ما تصفون(18) } يوسف

{ قال بل سولت لكم أنفسكم أمرا فصبر جميل عسى الله أن يأتيني بهم جميعا إنه هو العليم الحكيم(83) } يوسف

(2) وكذبوا واتبعوا أهواءهم وكل أمر مستقر

{ وكذبوا واتبعوا أهواءهم وكل أمر مستقر(3) } القمر

{ واصبر نفسك مع الذين يدعون ربهم بالغداة والعشي يريدون وجهه ولا تعد عيناك عنهم تريد زينة الحياة الدنيا ولا تطع من أغفلنا قلبه عن ذكرنا واتبع هواه وكان أمره فرطا (28) } الكهف

{ ثم جعلناك على شريعة من الأمر فاتبعها ولا تتبع أهواء الذين لا يعلمون(18) } الجاثية

(3) الإجماع على المكر

{ ذلك من أنباء الغيب نوحيه إليك وما كنت لديهم إذ أجمعوا أمرهم وهم يمكرون(102) } يوسف

{ فلما ذهبوا به وأجمعوا أن يجعلوه في غيابة الجب وأوحينا إليه لتنبئنهم بأمرهم هذا وهم لا يشعرون(15) } يوسف

{ واتل عليهم نبأ نوح إذ قال لقومه ياقوم إن كان كبر عليكم مقامي وتذكيري بآيات الله فعلى الله توكلت فأجمعوا أمركم وشركاءكم ثم لا يكن أمركم عليكم غمة ثم اقضوا إلي ولا تنظروني(71) } يونس

(4) طاعة أمر المسرفين

 

{ ولقد قال لهم هارون من قبل ياقوم إنما فتنتم به وإن ربكم الرحمان فاتبعوني وأطيعوا أمري (90) } طه

{ ولا تطيعوا أمر المسرفين(151) } الشعراء

 

{ ولا تطيعوا أمر المسرفين(151) } الشعراء

{ وما كان قولهم إلا أن قالوا ربنا اغفر لنا ذنوبنا وإسرافنا في أمرنا وثبت أقدامنا وانصرنا على القوم الكافرين(147) } آل عمران

 

{ ذلك بأنهم قالوا للذين كرهوا ما نزل الله سنطيعكم في بعض الأمر والله يعلم إسرارهم(26) } محمد

{ واعلموا أن فيكم رسول الله لو يطيعكم في كثير من الأمر لعنتم ولكن الله حبب إليكم الإيمان وزينه في قلوبكم وكره إليكم الكفر والفسوق والعصيان أولئك هم الراشدون(7) } الحجرات

(5) اتباع أمر الجبار العنيد مثال فرعون

{ وتلك عاد جحدوا بآيات ربهم وعصوا رسله واتبعوا أمر كل جبار عنيد(59) } هود

{ إلى فرعون وملئه فاتبعوا أمر فرعون وما أمر فرعون برشيد(97) } هود

(6) الغلبة على الأمر

الغلبة على الأمر

{ وكذلك أعثرنا عليهم ليعلموا أن وعد الله حق وأن الساعة لا ريب فيها إذ يتنازعون بينهم أمرهم فقالوا ابنوا عليهم بنيانا ربهم أعلم بهم قال الذين غلبوا على أمرهم لنتخذن عليهم مسجدا(21) } الكهف

(7) لا يكن أمركم عليكم غمة

الأمر الغمة

{ واتل عليهم نبأ نوح إذ قال لقومه ياقوم إن كان كبر عليكم مقامي وتذكيري بآيات الله فعلى الله توكلت فأجمعوا أمركم وشركاءكم ثم لا يكن أمركم عليكم غمة ثم اقضوا إلي ولا تنظروني(71) } يونس

(8) تقليب الأمر : قلبوا لك الأمور

 

{ لقد ابتغوا الفتنة من قبل وقلبوا لك الأمور حتى جاء الحق وظهر أمر الله وهم كارهون(48) } التوبة

(9) التنازع في الأمر

 

{ ولقد صدقكم الله وعده إذ تحسونهم بإذنه حتى إذا فشلتم وتنازعتم في الأمر وعصيتم من بعد ما أراكم ما تحبون منكم من يريد الدنيا ومنكم من يريد الآخرة ثم صرفكم عنهم ليبتليكم ولقد عفا عنكم والله ذو فضل على المؤمنين(152) } آل عمران

{ إذ يريكهم الله في منامك قليلا ولو أراكهم كثيرا لفشلتم ولتنازعتم في الأمر ولكن الله سلم إنه عليم بذات الصدور(43) } الأنفال

 

{ فتنازعوا أمرهم بينهم وأسروا النجوى(62) } طه

{ وكذلك أعثرنا عليهم ليعلموا أن وعد الله حق وأن الساعة لا ريب فيها إذ يتنازعون بينهم أمرهم فقالوا ابنوا عليهم بنيانا ربهم أعلم بهم قال الذين غلبوا على أمرهم لنتخذن عليهم مسجدا(21) } الكهف

 

{ لكل أمة جعلنا منسكا هم ناسكوه فلا ينازعنك في الأمر وادع إلى ربك إنك لعلى هدى مستقيم(67) } الحج

(10) الأمر المريج

 

{ بل كذبوا بالحق لما جاءهم فهم في أمر مريج(5) } ق

(12) الاختلاف في الأمر بسبب البغي

 

{ وآتيناهم بينات من الأمر فما اختلفوا إلا من بعد ما جاءهم العلم بغيا بينهم إن ربك يقضي بينهم يوم القيامة فيما كانوا فيه يختلفون(17) } الجاثية

(13) فرط الأمر

 

{ واصبر نفسك مع الذين يدعون ربهم بالغداة والعشي يريدون وجهه ولا تعد عيناك عنهم تريد زينة الحياة الدنيا ولا تطع من أغفلنا قلبه عن ذكرنا واتبع هواه وكان أمره فرطا(28) } الكهف

(14) تقطع الأمر

 

{ وتقطعوا أمرهم بينهم كل إلينا راجعون(93) } الأنبياء

{ فتقطعوا أمرهم بينهم زبرا كل حزب بما لديهم فرحون(53) } المؤمنون

 

2) توزيع الأمر على المشمولين به

أ – المراحل الإلهية التي ينبغي اتخاذها مثلاً أعلى

(1) يقسم الأمر

(2) يفرق الأمر

ب – التعليمات الإضافية للبشر: لتوزيع الأمر على المشمولين به

لا يوجد

3) نقل أمر الله وإيصاله

أ – المراحل الإلهية التي ينبغي اتخاذها مثلاً أعلى

(1) بالروح من أمره

(2) بالملائكة بالروح من أمره

(3) بوحي روح من أمره

(4) يرسل الأمر

(5) ينزل الأمر

(6) بالغ أمره

(7) قضاء الأمر إلى آخر: إعلامه بأن الله سيقضيه

(8) يأتي بالأمر : يأتي أمر الله

(9) يجيء الأمر : جاء أمر الله

ب – التعليمات الإضافية للبشر: لنقل الأمر وإيصاله للمشمولين به

لا يوجد

4) قضاء الأمر وتنفيذه

أ – المراحل الإلهية التي ينبغي اتخاذها مثلاً أعلى

(1) قضاء الأمر بقول الله للشيء كن فيكون

(2) قضاء الأمر بالملائكة

(3) قضاء الأمر بتهيئة أسبابه الاجتماعية والمادية

(4) قضاء الأمر على أيدي المؤمنين

ب – التعليمات الإضافية للبشر: لقضاء الأمر وتنفيذه

انظر الفصل الرابع من هذا البحث:

 

البحث الرابع

الإجابة وقضاء (تنفيذ) الأمر

1 - الإجابة والقضاء الأفضل

أ - الإجابة التامة

(1) يفوض الأمر لآخر ( الاستجابة التامة بعد التفويض)

(2) يطيع الأمر

(3) يفعل الأمر - أمر الله مفعولا

(4) يقضي الأمر

ب – الإجابة الناقصة

(1) الطاعة الناقصة

(1) - سنطيعكم في بعض الأمر

(2) - لو يطيعكم في كثير من الأمر لعنتم

(2) الخيرة من الأمر

(3) يفيء إلى الأمر

2 - الإجابة والقضاء السيئ

(1) أذاع الأمر: جاءهم أمر من الأمن أو الخوف أذاعوا به

2) يعجِلُ الأمر

(3) يعجب من أمر

(4) يعصي الأمر

(5) الزيغ عن الأمر

(6) الفسق عن الأمر

(7) المخالفة عن الأمر

(8) العتو عن الأمر

(9) اتبع أمر كائن آخر

(10) يطيع أمر المسرفين

 

الإجابة والقضاء الأفضل

أ - الإجابة التامة

(1) يفوض الأمر لآخر ( الاستجابة التامة بعد التفويض)

 

{ فستذكرون ما أقول لكم وأفوض أمري إلى الله إن الله بصير بالعباد(44) } غافر

(2) يطيع الأمر

طاعة الله والرسول

{ ياأيها الذين آمنوا أطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأولي الأمر منكم فإن تنازعتم في شيء فردوه إلى الله والرسول إن كنتم تؤمنون بالله واليوم الآخر ذلك خير وأحسن تأويلا(59) } النساء

{ولقد قال لهم هارون من قبل ياقوم إنما فتنتم به وإن ربكم الرحمان فاتبعوني وأطيعوا أمري (90) } طه

{ وما كان لمؤمن ولا مؤمنة إذا قضى الله ورسوله أمرا أن يكون لهم الخيرة من أمرهم ومن يعص الله ورسوله فقد ضل ضلالا مبينا(36) } الأحزاب

وأولي الأمر

{ وإذا جاءهم أمر من الأمن أو الخوف أذاعوا به ولو ردوه إلى الرسول وإلى أولي الأمر منهم لعلمه الذين يستنبطونه منهم ولولا فضل الله عليكم ورحمته لاتبعتم الشيطان إلا قليلا(83) } النساء

(3) يفعل الأمر – كان أمر الله مفعولا

 

{ ياأيها الذين أوتوا الكتاب آمنوا بما نزلنا مصدقا لما معكم من قبل أن نطمس وجوها فنردها على أدبارها أو نلعنهم كما لعنا أصحاب السبت وكان أمر الله مفعولا(47) } النساء

{ وإذ تقول للذي أنعم الله عليه وأنعمت عليه أمسك عليك زوجك واتق الله وتخفي في نفسك ما الله مبديه وتخشى الناس والله أحق أن تخشاه فلما قضى زيد منها وطرا زوجناكها لكي لا يكون على المؤمنين حرج في أزواج أدعيائهم إذا قضوا منهن وطرا وكان أمر الله مفعولا(37) } الأحزاب

 

{ يخافون ربهم من فوقهم ويفعلون ما يؤمرون(50) } النحل

 

{ قالوا ادع لنا ربك يبين لنا ما هي قال إنه يقول إنها بقرة لا فارض ولا بكر عوان بين ذلك فافعلوا ما تؤمرون(68) } البقرة

{ فلما بلغ معه السعي قال يابني إني أرى في المنام أني أذبحك فانظر ماذا ترى قال ياأبت افعل ما تؤمر ستجدني إن شاء الله من الصابرين(102) } الصافات

 

{ قالت فذلكن الذي لمتنني فيه ولقد راودته عن نفسه فاستعصم ولئن لم يفعل ما آمره ليسجنن وليكون من الصاغرين(32) } يوسف

 

{ فأسر بأهلك بقطع من الليل واتبع أدبارهم ولا يلتفت منكم أحد وامضوا حيث تؤمرون(65) } الحجر

(4) يقضي الأمر

 

{ قل لو أن عندي ما تستعجلون به لقضي الأمر بيني وبينكم والله أعلم بالظالمين(58) } الأنعام

{ ياصاحبي السجن أما أحدكما فيسقي ربه خمرا وأما الآخر فيصلب فتأكل الطير من رأسه قضي الأمر الذي فيه تستفتيان(41) } يوسف

 

{ قتل الإنسان ما أكفره(17)من أي شيء خلقه(18)من نطفة خلقه فقدره(19)ثم السبيل يسره(20)ثم أماته فأقبره(21)ثم إذا شاء أنشره(22) كلا لما يقض ما أمره(23) } عبس

ب – الإجابة الناقصة

(1) الطاعة الناقصة

(1) - سنطيعكم في بعض الأمر

(2) - لو يطيعكم في كثير من الأمر لعنتم

سنطيعكم في بعض الأمر

لو يطيعكم في كثير من الأمر لعنتم

{ ذلك بأنهم قالوا للذين كرهوا ما نزل الله سنطيعكم في بعض الأمر والله يعلم إسرارهم (26) } محمد

{ واعلموا أن فيكم رسول الله لو يطيعكم في كثير من الأمر لعنتم ولكن الله حبب إليكم الإيمان وزينه في قلوبكم وكره إليكم الكفر والفسوق والعصيان أولئك هم الراشدون(7) } الحجرات

(2) الخيرة من الأمر

يكون لهم الخيرة من أمرهم

 

{ وما كان لمؤمن ولا مؤمنة إذا قضى الله ورسوله أمرا أن يكون لهم الخيرة من أمرهم ومن يعص الله ورسوله فقد ضل ضلالا مبينا(36) } الأحزاب

(3) يفيء إلى الأمر

 

{ وإن طائفتان من المؤمنين اقتتلوا فأصلحوا بينهما فإن بغت إحداهما على الأخرى فقاتلوا التي تبغي حتى تفيء إلى أمر الله فإن فاءت فأصلحوا بينهما بالعدل وأقسطوا إن الله يحب المقسطين(9) } الحجرات

 

ب - الإجابة والقضاء السيئ

(1) أذاع الأمر: جاءهم أمر من الأمن أو الخوف أذاعوا به

 

{ وإذا جاءهم أمر من الأمن أو الخوف أذاعوا به ولو ردوه إلى الرسول وإلى أولي الأمر منهم لعلمه الذين يستنبطونه منهم ولولا فضل الله عليكم ورحمته لاتبعتم الشيطان إلا قليلا(83) } النساء

(2) يعجِلُ الأمر

{ ولما رجع موسى إلى قومه غضبان أسفا قال بئسما خلفتموني من بعدي أعجلتم أمر ربكم وألقى الألواح وأخذ برأس أخيه يجره إليه قال ابن أم إن القوم استضعفوني وكادوا يقتلونني فلا تشمت بي الأعداء ولا تجعلني مع القوم الظالمين(150) } الأعراف

 

(3) يعجب من أمر

{ قالوا أتعجبين من أمر الله رحمة الله وبركاته عليكم أهل البيت إنه حميد مجيد(73) } هود

(4) يعصي الأمر

{ قال ستجدني إن شاء الله صابرا ولا أعصي لك أمرا(69) } الكهف

{ ألا تتبعني أفعصيت أمري(93) } طه

(5) الزيغ عن الأمر

{ ولسليمان الريح غدوها شهر ورواحها شهر وأسلنا له عين القطر ومن الجن من يعمل بين يديه بإذن ربه ومن يزغ منهم عن أمرنا نذقه من عذاب السعير(12) } سبأ

(6) الفسق عن الأمر

{ وإذ قلنا للملائكة اسجدوا لآدم فسجدوا إلا إبليس كان من الجن ففسق عن أمر ربه أفتتخذونه وذريته أولياء من دوني وهم لكم عدو بئس للظالمين بدلا(50) } الكهف

(7) المخالفة عن الأمر

{ لا تجعلوا دعاء الرسول بينكم كدعاء بعضكم بعضا قد يعلم الله الذين يتسللون منكم لواذا فليحذر الذين يخالفون عن أمره أن تصيبهم فتنة أو يصيبهم عذاب أليم(63) } النور

(8) العتو عن الأمر

{ فعقروا الناقة وعتوا عن أمر ربهم وقالوا ياصالح ائتنا بما تعدنا إن كنت من المرسلين (77) } الأعراف

{ فعتوا عن أمر ربهم فأخذتهم الصاعقة وهم ينظرون(44) } الذاريات

{ وكأين من قرية عتت عن أمر ربها ورسله فحاسبناها حسابا شديدا وعذبناها عذابا نكرا (8) } الطلاق

(9) اتبع أمر كائن آخر

 

{ وكذبوا واتبعوا أهواءهم وكل أمر مستقر(3) } القمر

 

{ وتلك عاد جحدوا بآيات ربهم وعصوا رسله واتبعوا أمر كل جبار عنيد(59) } هود

{ إلى فرعون وملئه فاتبعوا أمر فرعون وما أمر فرعون برشيد(97) } هود

(10) يطيع أمر المسرفين

ولا تطيعوا أمر المسرفين

{ ولا تطيعوا أمر المسرفين(151) } الشعراء

{ وما كان قولهم إلا أن قالوا ربنا اغفر لنا ذنوبنا وإسرافنا في أمرنا وثبت أقدامنا وانصرنا على القوم الكافرين(147) } آل عمران

اتباع أمر لشريعة

{ وآتيناهم بينات من الأمر فما اختلفوا إلا من بعد ما جاءهم العلم بغيا بينهم إن ربك يقضي بينهم يوم القيامة فيما كانوا فيه يختلفون(17) } الجاثية

{ ثم جعلناك على شريعة من الأمر فاتبعها ولا تتبع أهواء الذين لا يعلمون(18) } الجاثية

 

البحث الخامس

أنواع الأمر

أنواع الأمر

1) من حيث حسنه وسوئه

(1) أمر رشيد

(2) الأمر الفرط

(3) الأمر المريج

(4) الأمر الغمة

2) من حيث شدته على المأمور به

(1)  أمر رفيق

(2) أمر يسير

(3) أمر عسير

(4) عزم الأمور

3) من حيث موضوع الأمر

(1) أمر الفتوى واستنباط الأحكام

(2) أمر الحكم والقضاء بين الناس

(3) الأمر من الأمن والخوف

(4) الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر والدعوة إلى الخير

(5) الأمر بالشورى في مجالات الحياة المختلفة

(6) أمر الأهل والزوجية

1) من حيث حسنه وسوئه

(1) أمر رشيد

{ إذ أوى الفتية إلى الكهف فقالوا ربنا آتنا من لدنك رحمة وهيئ لنا من أمرنا رشدا(10) } الكهف

{ إلى فرعون وملئه فاتبعوا أمر فرعون وما أمر فرعون برشيد(97) } هود

{ وإذ اعتزلتموهم وما يعبدون إلا الله فأووا إلى الكهف ينشر لكم ربكم من رحمته ويهيئ لكم من أمركم مرفقا(16) } الكهف

(2) الأمر الفرط

(3) الأمر المريج

 

{ بل كذبوا بالحق لما جاءهم فهم في أمر مريج(5) } ق

{ واصبر نفسك مع الذين يدعون ربهم بالغداة والعشي يريدون وجهه ولا تعد عيناك عنهم تريد زينة الحياة الدنيا ولا تطع من أغفلنا قلبه عن ذكرنا واتبع هواه وكان أمره فرطا(28) } الكهف

(4) الأمر الغمة

 

{ واتل عليهم نبأ نوح إذ قال لقومه ياقوم إن كان كبر عليكم مقامي وتذكيري بآيات الله فعلى الله توكلت فأجمعوا أمركم وشركاءكم ثم لا يكن أمركم عليكم غمة ثم اقضوا إلي ولا تنظروني(71) } يونس

 

2) من حيث شدته على المأمور به

(1)  أمر رفيق

{ إذ أوى الفتية إلى الكهف فقالوا ربنا آتنا من لدنك رحمة وهيئ لنا من أمرنا رشدا(10) } الكهف

{ وإذ اعتزلتموهم وما يعبدون إلا الله فأووا إلى الكهف ينشر لكم ربكم من رحمته ويهيئ لكم من أمركم مرفقا(16) } الكهف

(2) أمر يسير

{ وأما من آمن وعمل صالحا فله جزاء الحسنى وسنقول له من أمرنا يسرا(88) } الكهف

{ واللائي يئسن من المحيض من نسائكم إن ارتبتم فعدتهن ثلاثة أشهر واللائي لم يحضن وأولات الأحمال أجلهن أن يضعن حملهن ومن يتق الله يجعل له من أمره يسرا(4)} الطلاق

 

{ ويسر لي أمري(26) } طه

(3) أمر عسير

 

{ قال لا تؤاخذني بما نسيت ولا ترهقني من أمري عسرا(73) } الكهف

(4) عزم الأمور

 

{ لتبلون في أموالكم وأنفسكم ولتسمعن من الذين أوتوا الكتاب من قبلكم ومن الذين أشركوا أذى كثيرا وإن تصبروا وتتقوا فإن ذلك من عزم الأمور(186) } آل عمران

{ يابني أقم الصلاة وأمر بالمعروف وانه عن المنكر واصبر على ما أصابك إن ذلك من عزم الأمور(17) } لقمان

{ ولمن صبر وغفر إن ذلك لمن عزم الأمور(43) } الشورى

{ طاعة وقول معروف فإذا عزم الأمر فلو صدقوا الله لكان خيرا لهم(21) } محمد

3) من حيث موضوع الأمر

(1) أمر الفتوى واستنباط الأحكام

(2) أمر الحكم والقضاء بين الناس

(3) الأمر من الأمن والخوف

(4) الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر والدعوة إلى الخير

(5) الأمر بالشورى في مجالات الحياة المختلفة

(6) أمر الأهل والزوجية

 

البحث السادس

عاقبة الأمور – وبال الأمر

المحاسبة على طاعة الأمر أو عصيانه

نتائج مخالفة أوامر الله

1 - لله عاقبة الأمور

2 - عتت عن أمر ربها ورسله

3 - فذاقت وبال أمرها

4 - فحاسبناها حسابا شديدا

5 - وعذبناها عذابا نكرا

6 - وكان عاقبة أمرها خسرا

لله عاقبة الأمور

{ الذين إن مكناهم في الأرض أقاموا الصلاة وآتوا الزكاة وأمروا بالمعروف ونهوا عن المنكر ولله عاقبة الأمور(41) } الحج

{ ومن يسلم وجهه إلى الله وهو محسن فقد استمسك بالعروة الوثقى وإلى الله عاقبة الأمور(22) } لقمان

عتت عن أمر ربها ورسله

 

فذاقت وبال أمرها

{ ياءيها الذين آمنوا لا تقتلوا الصيد وأنتم حرم ومن قتله منكم متعمدا فجزاء مثل ما قتل من النعم يحكم به ذوا عدل منكم هديا بالغ الكعبة أو كفارة طعام مساكين أو عدل ذلك صياما ليذوق وبال أمره عفا الله عما سلف ومن عاد فينتقم الله منه والله عزيز ذو انتقام (95) } المائدة

{ وكأين من قرية عتت عن أمر ربها ورسله فحاسبناها حسابا شديدا وعذبناها عذابا نكرا (8) فذاقت وبال أمرها وكان عاقبة أمرها خسرا(9) } الطلاق

{ كمثل الذين من قبلهم قريبا ذاقوا وبال أمرهم ولهم عذاب أليم(15) } الحشر

{ ألم يأتكم نبأ الذين كفروا من قبل فذاقوا وبال أمرهم ولهم عذاب أليم(5) } التغابن

فحاسبناها حسابا شديدا

وعذبناها عذابا نكرا

وكان عاقبة أمرها خسرا

{ { وكأين من قرية عتت عن أمر ربها ورسله فحاسبناها حسابا شديدا وعذبناها عذابا نكرا (8) فذاقت وبال أمرها وكان عاقبة أمرها خسرا(9) } الطلاق

{ كمثل الذين من قبلهم قريبا ذاقوا وبال أمرهم ولهم عذاب أليم(15) } الحشر

{ ألم يأتكم نبأ الذين كفروا من قبل فذاقوا وبال أمرهم ولهم عذاب أليم(5) } التغابن